أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - السعيد عبدالغني - في الصومعة السماوية














المزيد.....

في الصومعة السماوية


السعيد عبدالغني
(Elsaied Abdelghani)


الحوار المتمدن-العدد: 6694 - 2020 / 10 / 4 - 13:38
المحور: الادب والفن
    


أحيانا أشعر أني نقيا لدرجة أني أجتاز جميع الماهيات
وأحيانا معتكَرا لدرجة لا أتبين فيها ذاتي
أحيانا يتسع الدرب بقدر الشوف
وأحيانا يقتصر على دائرة الداخل المفرغَة
أحيانا أشعر أن بي قبلية صوفية
وأحيانا أشعر أن آني كله تعبير عن عدمية
أحيانا أسهر مع الإشاري والإشارات في غموس العالم
وأحيانا أكتفي باللاكتراث تجاه الجماليات جميعها.
*
العالم نز لانهائية ما حزينة.
*
لا يستطيع أن يحياني أحدا بأصالة إلا طيوف الأفق الغريبة.
*
في داخل تلك البيوت للافق
قاتلي الساهر على الحاكمية
يأمر كل شيء بالألم
ويتذكر رغبتي فيه فيؤلمني .
*
يؤلمني في هذا الصباح الأبيض
قدرتي اللانهائية على الوحدة
والزهد الكامل في العالم.
*
كونت صداقات مع كل ما لا حس له
وغبت في بلادهم
أبحث عن وجودي..
*
باللغة فقط أريد أن تجعل لانهائية الروح مسجوعة على نهائية الجسد .
*
عند حدوث الصمت الأول في العالم
قبل تكون اللغات
كانت عين القلب أفق الصقل الوحيد والوجيز..
*
بعض العوالم التى في رأسي كانت ربما في رأس أحد آخر
وبعضها سيكون
وبين الرؤوس تتداول الفوضويات.
*
إن التعبير الفني للمجنون في شخصيته ، بينما الكاتب في لغته التى هي شخصية المجنون ولكن مكبوته
*
كل ما يمكن ان أفعله في العالم
هو بعض لكمات لصيرورة ما محتجبة.
*
في الصومعة السماوية
غاضبا المتصل بجنس الأشياء
من رغبتها في الكفر بذواتها.
*

لم تكذب ولا مرة آيات الآيل من التكوين
بأن العالم أسه وحدة لمجنون ملىء باللاءات ضد ذاته.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,161,232,927
- نص صوفي -كل أحد روحن ذاته وروحن العالم وجده-
- حوار مع الشاعرة وفاء الشوفي أجراه السعيد عبدالغني
- نص صوفي - يا حلمنة كل شيء-
- قصائد صوفية
- أهلا بالجحيم ورواده الحزانى
- مناقشة نفسية في داخل الجوكر في فيلم فارس الظلام 2008
- حكايا العاهرات 1
- لم أرتاح بكفري وأتألم بإيماني يا إلهي ؟
- نص_جُذبت في نفسي_
- كولاج الغيهب
- الفن المظلم العالمي والعربي
- عرض للسريالي رينيه ماغريت ولوحاته
- الآن أنتِ ليليثية ، ميدوسية، أفروديتية ، عشتارية ..
- عندما ينهار نبض العالم صدفة
- لا تصلوا عليّ ، لا تكفنوني
- عرض للفن البصائري أو الرؤيوي أو الحالم
- إيروتيكيا ( الحلمنة ، الغياب ، الخراب )
- من أنا ؟
- ريفيو فيلم ثلاثية الألوان : أزرق لكريستوف كيشلوفسكي
- أنا مضّاغ الأثير


المزيد.....




- كاريكاتير -القدس- لليوم الخميس
- المسرح الكبير بالرباط‎
- إهانة جديدة.. نقابة الممثلين الأمريكيين تهدد ترامب بالفصل
- آسوس تفرح عشاق مشاهدة الأفلام بجهاز منزلي ذكي مميز
- يؤسس للإصلاح والديمقراطية والتجارب المقارنة.. الكتاب الأول ع ...
- 14مليار هي تكلفة تنزيل القانون الإطار الخاص بمنظومة التربية ...
- عندما خاب ظن بوطالب في بوتفليقة !
- -ألغاز من عالمنا- تأليف أندره كسبار 
- النسيان تأليف إكتور آباد فاسيولينسي ومونيكا كاريون 
- تصوير فيلم عن طيار روسي بطل لقي مصرعه في سوريا


المزيد.....

- سيرة الهائم / محمود محمد عبد السلام
- حكايات قريتنا / عيسى بن ضيف الله حداد
- دمي الذي برشو اليأس / محمد خير الدّين- ترجمة: مبارك وساط
- كتاب الأعمال الشعرية الكاملة حتى عام 2018 / علي طه النوباني
- الأعمال القصصية الكاملة حتى عام 2020 / علي طه النوباني
- إشارة ضوئية / علي طه النوباني
- دموع فينيس / علي طه النوباني
- ميزوبوتاميا / ميديا شيخة
- رواية ( حفيان الراس والفيلة) / الحسان عشاق
- حكايات الماركيز دو ساد / رويدة سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - السعيد عبدالغني - في الصومعة السماوية