أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - قاسم حسين صالح - مناظرات ترامب - بايدن مؤشرات سيكولوجية اولى














المزيد.....

مناظرات ترامب - بايدن مؤشرات سيكولوجية اولى


قاسم حسين صالح
(Qassim Hussein Salih)


الحوار المتمدن-العدد: 6693 - 2020 / 10 / 2 - 14:19
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


مناظرة ترامب – بايدن
مؤشرات سيكولوجية اولى

أ.د.قاسم حسين صالح
مؤسس ورئيس الجمعية النفسية العراقية


من عادتي،وكما فعلنا في مناظرة أوباما ،وترامب في رئاسته الأولى ،فأنني اعتمد مؤشرين للتفاضل بين المتناظرين هما لغة الجسد التي تعبر عن الانفعالات وضبط النفس،ومضمون الحوار الذي يعكس نوعية الأفكار.

لقد اتسمت المناظرة الأولى (الثلاثاء 29 ايلول 2020) بين ترامب وبايدن بتبادل اتهامات والفاظ نابية وهجمات شخصية وصفها المحللون بانها المناظرة الاسوا في تاريخ اميركا..وفيما يأتي مؤشرات سيكولوجية أوليه لما حصل.

لغة الجسد

كان بايدن افضل في نظرات عينيه، وحركة يديه، وطريقة كلام هادئة، وتعابير وجه تتغير مع مضمون العبارة ترافقها ابتسامة لطيفة احيانا ،فيما بدا ترامب بوجه متجهم يعكس عدوانا في داخله ويوحي بانه يسخر من خصمه،وينفعل ويقاطع كثيرا..ما يعني قدرة بايدن على التحكم بانفعالاته افضل من خصمه ترامب..في هذه المناظرة تحديدا.

المضمون


كلاهما ما جاء بجديد من الافكار،وكلاهما خسر في عدم رصانته في الحوار بما لا يليق بشخصية رئيس اقوى دولة في العالم،اذ كانت معظم افكار الطرفين تتركز على قضايا شخصية،من قبيل وصف ترامب لخصمه بايدن بأنه " لا يمت للذكاء بصلة"، ورد بايدن بوصف ترامب بأنه (كذاب).

ويحسب لبايدن انه فاجأ الأمريكيين بأنه صمد بوجه ترامب الذي يجيد فن الأيقاع بالآخر لتحقيق هدفه النهائي..التسقيط،وتفوق عليه في مواقف وخسر ايضا مواقف لنباهة ترامب وقدرته على الايقاع بخصمه.
ويحسب لبايدن انه تعهد بقبول نتائج الانتخابات فاز فيها ام خسر،فيما شكك ترامب بأن التصويت القادم سيشجع على التزوير لاستخدامه المراسلة بسبب وباء كورونا، ما يعني انه في داخله يساوره الفشل.

الأستنتاج الأهم: ان مناظرة ترامب الأولى مع هيلاري كلنتون كانت مشابهة لمناظرته الأولى هذه مع بايدن..اذ تفوقت عليه فيها،لكنه تفوق عليها في مناظراته اللاحقة..فهل سيفعلها مع بايدن؟

تحية لمدير الندوة الصحافي (كريس والاس)..كان انموذجا رائعا للمحاور الذكي والمهني.

(سنتابع لنقدم دراسة تنشر قبل اعلان النتائج،كما فعلنا في دراستينا يوم توقعنا فوز اوباما وترامب) ولم يتوقعها محللون سياسيون كبار..لنثبت أن (السيكولوجيا) أصدق من السياسة ان احسن توظيفها.
30 /9/2020

*






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أروع انجازات انتفاضة تشرين..احياء الشخصية الشيعية!
- الشخصية العراقية من الدكتاتورية الى الديمقراطية (1)
- الكاظميبعد المئة يوم - تقويم أداء (2)
- الكاظمي بعد المئة يوم - تقويم أداء(1)
- نوري المالكي - تحليل شخصية بمعطيات العملية السياسية في العرا ...
- نوري المالكي - تحليل شخصية بمعطيات العملية السياسية في العرا ...
- نوري المالكي -تحليل شخصية بمعطيات العملية السياسية في العراق ...
- نوري المالكي - تحليل شخصية بمعطيات العملية السياسية في العرا ...
- المصابون بالزهايمر..ضحايا كورونا المنسيّون
- ركضة طويريج (135) عاما!- تحليل سوسيوسيكولوجي (2)
- ركضة طويريج (135)عاما! تحليل سوسيوسكولوجي(1)
- قانون مناهضة العنف الأسري - تحليل سيكولوجي (3)
- حسين ساحات التحرير و (حسين) الخضراء
- كامل شياع..استذكار عاشق الثقافة والوطن
- قانون مناهضة العنف الأسري - تقويم وتحليل سيكولوجي(2)
- هيبة الدولة..من أضاعها؟
- و..أنت ماذا صنعت؟
- قانون مناهضة العنف الأسري العراقي- تقويم وتحليل سيكولوجي
- الأنتخابات المبكرة..من سيربح الفوز؟ قراءة سيكولوجية
- نعيمة البزاز..آخر الأديبات المنتحرات!. دراسة في انتحار الأدب ...


المزيد.....




- اكتشاف مجموعات شمسية يمكن لكائنات أخرى مراقبة الأرض منها!
- انهيار مبنى سكني في ميامي الأمريكية وأنباء عن قتلى ومفقودين. ...
- الأفران والمخابز في لبنان مهددة بالتوقف
- تداعيات كارثية على كافة القطاعات بعد رفع الدعم عن المحروقات ...
- علماء يتحدثون عن اكتشاف نوع جديد من البشر برؤوس مسطحة في إسر ...
- عقيلة صالح: المغرب يتواصل مع الأطراف الليبية يوما بيوم
- هشام المشيشي يعلق على أنباء حول استقالة الحكومة التونسية
- انهيار الليرة اللبنانية أمام الدولار مستمر... ورقم قياسي جدي ...
- 73 نائبا ديمقراطيا لبايدن: تراجع عن سياسات ترامب المؤيدة لإس ...
- الانتقالي الجنوبي: نحن مع أي عملية سلام قائمة بشرط ألا تتجاه ...


المزيد.....

- العلاقة الجدلية بين العزلة الداخلية ، والعزلة الخارجية للنظا ... / سعيد الوجاني
- إليك أسافر / إلهام زكي خابط
- مو قف ماركسى ضد دعم الأصولية الإسلامية وأطروحات - النبى والب ... / سعيد العليمى
- فلسفة بيير لافروف الاجتماعية / زهير الخويلدي
- فى تعرية تحريفيّة الحزب الوطني الديمقاطي الثوري ( الوطد الثو ... / ناظم الماوي
- قراءة تعريفية لدور المفوضية السامية لحقوق الإنسان / هاشم عبد الرحمن تكروري
- النظام السياسي .. تحليل وتفكيك بنية الدولة المخزنية / سعيد الوجاني
- في تطورات المشهد السياسي الإسرائيلي / محمد السهلي
- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - قاسم حسين صالح - مناظرات ترامب - بايدن مؤشرات سيكولوجية اولى