أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - صالح لفتة - ماذا يوحدنا














المزيد.....

ماذا يوحدنا


صالح لفتة
كاتب

(Saleh Lafta)


الحوار المتمدن-العدد: 6664 - 2020 / 9 / 1 - 23:51
المحور: كتابات ساخرة
    


كل شعوب العالم تبحث عن ما يجمعها تريد هوية جامعة توحدها عن رمز يوحدها لتلتف حولة لتجعلة قطب رحى تدور حولة الا بني يعرب رغم ان لديهم الكثير من المشتركات ورموزهم واحدة واهدافهم وهمومهم متشابهه الا انهم دائما متفرقين كل فرقة تطير عكس الاخرى تريد القضاء عليها وطمسها لانها تشعر بأن الاخر يريد ان يقضي علية وهذة حقيقة واضحة للعيان فالعربي طيلة تاريخة الطويل لم يأتي حاكم او يتسلط الا وبدأ هو وفصيلة او طائفتة او ديانتة بالبطش بالمكونات الاخرى واقام حكمة على جبل من الجماجم البشرية لا لسبب معقول لكن فقط مجرد التهمة والشبهه يشعر ان هذا هو السبيل الوحيد لبقاءة في الحكم واستمرار جلوسة على الكرسي متجاهلاً او متغافل ان بقاءة في الحكم هو ببسط العدل في الرعية بالبحث عن ما يوحد الشعب حولة او حول مشتركات معينة تكون بادرة خير لتوحيد الامة واستمرارها وعلوها لتكون بمصاف الامم الاخرى لكن ماذا نقول للعقول التي عجزت عن التفكير او التطور .



#صالح_لفتة (هاشتاغ)       Saleh_Lafta#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سيرحل الامن والامان
- لعبة الخطاب الطائفي
- الأخوة والاخاء
- التناقض العربي
- السودان البلد القادم بالتطبيع
- الجامعة العربية والاتحاد الاوروبي
- الحذر من العنف والتخريب
- العلاقات العراقية الامريكية
- مهزلة المحكمة الدولية
- الخائن لا دين لهُ
- الحسين وفلسطين
- أين المثقفين العرب
- نهاية حكم المطبعين
- الخدع القديمة مازالت تنطلي علينا
- امة الجهل
- حالة الشبه بين العراق ولبنان
- في ذكرى انتهاء حرب العراق وايران
- طموحات الزعامة
- بيروت تستحق منكم أكثر
- تصريحات شيطانية


المزيد.....




- -عبدالسلام- يبلغ الممثل الاممي موقف اليمن من الهدنة والسلام ...
- فيلم -انظر كيف يهربون-.. البحث عن القاتل على طريقة أجاثا كري ...
- تأملات- ما الفرق بين العبيد والعباد؟ وماذا جاء في وصية عمرو ...
- سياح تمتعوا بمتحف بيروت في غياب الضوء.. انقطاع الكهرباء يعرض ...
- الأرشيفات.. حراس الذاكرة ودولة القانون
- فنان كبير يتعرض لهجوم عنيف بعد تصريحاته ضد سعيد صالح وإشادته ...
- ريانا نجمة عرض سوبر بول 2023
- نائبة: مشروع سينما الشعب سيساهم في تشكيل الوعى لدى الشباب
- موسيقي عبقري..طفل مصاب بالتوحد يعزف أي مقطوعة يسمعها لمرة وا ...
- ممثل سينمائي ومسرحي فرنسي يحصل على الجنسية الروسية


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - صالح لفتة - ماذا يوحدنا