أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - ايدن حسين - رأس المال و العمال














المزيد.....

رأس المال و العمال


ايدن حسين

الحوار المتمدن-العدد: 6609 - 2020 / 7 / 4 - 11:55
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


في البداية ارجو اعتباري مجرد متطفل .. ساستفيد و قد افيد .. كل غايتي هو تبسيط هذا الامر لكي نصل الى الفكرة النهائية الكاملة
لدينا مصنع غزل قطني و انتاج ملابس قطنية
تعالوا نحلل هذا المصنع بكامل ما فيه من نشاطات
1- صاحب المصنع ( قد يكون شخصا او اشخاصا ) .. وضع بعض المال لانشاء المصنع و كذلك بعض المال كأجور اولية يمكن دفعها حتى قبل بدأ المصنع بالانتاج و تسويق منتوجاته .. هل يمكن اعتبار صاحب المعمل و صاحب رأس المال فرد غير انتاجي
2- المواد الاولية يتم شراؤها من خارج المصنع .. من الفلاحين مثلا
3- هناك عمال و خبراء و مخططين و محاسبين و الخ من مراقبي العمال ووووووو
4- هناك افراد ضروريين منتجين .. و هناك افراد ضروريين غير منتجين . كالمسوقين و ناقلي المواد الخام او ناقلي المنتوجات او ناقلي الوقود الى المصنع اذا كان المصنع لا يعمل بالكهرباء بل يعتمد على المحروقات النفطية مثلا
5- صخيخ ان هناك عمال او موظفين غير منتجين .. لكن هل يمكن التخلي عنهم في اتمام العملية الانتاجية .. طبعا لا .. بل هؤلاء ضروريين تماما كالعمال المنتجين .. فالعامل المنتج يحول المادة الخام الى منتوجات .. اما هؤلاء غير المنتجين فيعملون الباقي .. اي .. تحويل المنتوجات الى مال مرة اخرى
6- من النقطة 5 يمكننا تقسيم المتواجدين في المصنع الى منتجين للمنتوجات .. و منتجين للمال .. فهم في النهاية كلهم منتجين .. مثلا .. ماذا تفعل في مصنع يتم فيه الانتاج و يتحول المنتوجات الى مال .. لكن بسبب عدم وجود حراس .. يقوم احد اللصوص بين فترة و اخرى بسلب و نهب كل ما تمتلكه المصنع من اموال .. فهل هنا يمكن تسمية الحراس بالافراد غير المنتجين .. بل يجب تسميتهم بمنتجين بشكل او بأخر
7- نرجع الى صاحب العمل ... صحاب العمل او المخططين اذا كانوا موجودين .. صحيح انهم لا يعملون بعضلاتهم .. لكنهم يعملون بادمغتهم .. يقومون بتصميم موديلات جديدة شتوية او صيفية او ربيعية .. نسائية او رجالية
8- صاحب رأس المال .. يقوم بالمجازفة بماله .. في حين يقوم العامل بالمجازفة بصحته و قوة عضلاته و خبرته .. فاذا افلس المصنع .. يخسر صاحب المصنع ماله .. في حين يخسر العامل جهده و عرق جبينه
9- المشكلة تبدأ هنا .. كيف يجب تقسيم الارباح على المتواجدين في هذا المصنع
10- الاجور الثابتة للعمال له فوائده و له سيئاته ايضا .. حيث ليس للعامل علاقة بما اذا كان المصنع يربح او يخسر بل هو يأخذ اجرا ثابتا في نهاية كل شهر مثلا
11- الاجور غير الثابتة المعتمدة على الارباح .. قد تزيد او تنقص حسب حالة المصنع من الربلح و الخسارة .. او الربح القليل و الربح الكبير
12- افضل حل للاجور .. هو جزء ثابت مضافا اليه جزء معتمد على الارباح .. و بهذه الطريقة يتفانى و يخلص العامل و كل فرد في هذا المصنع .. لانه في النهاية سينال جزءا من الارباح .. اي يصبح الكل يعملون و كأنهم اصحاب المصنع
13- المشكلة الثانية و هي الاهم .. كيف يجب تقسيم الاجور و الارباح على العاملين في هذا المصنع .. سواءا كانوا عمال منتجين او غير منتجين
14- من الواضح ان كل المتواجدين في هذا المصنع يستحقون جزءا من الارباح .. سواءا صاحب المصنع او العمال المنتجين او العمال غير المنتجين
15 - لكن من سيحدد ربح او أجرة كل شخص في هذا المصنع
و هناك مشكلة بين المثقفين
اريد ان اذكرها
الصح صح سواءا قاله ماركس او لم يقلها
ليس كل ما قاله ماركس يجب اعتباره صحيحا .. الا اذا كان صحيحا فعلا .. و ليس لمجرد ان ماركس قالها .. و هذا ينطبق على كل مفكر او عالم او حتى رجل دين او سياسة .. الصح صح لانه صح .. و ليس لان فلان قالها
ارى هناك نقاشات لا اول و لا اخر لها .. حول هل ماركس قال او لم يقل
المهم هو الوصول الى الصح .. سواءا نطق بها ماركس او لم ينطق بها
المهم ان يحصل كل فرد في هذا المصنع او في هذا المجتمع على ما يستحقه فعلا بلا زيادة و لا نقصان
و طابت ايامكم
..



#ايدن_حسين (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ملخصات 2
- ملخصات 1
- كيف تعرفت بالحوار المتمدن
- اولويات البحث العلمي و الفلسفي
- الزمان و المكان و الوعي
- تفائل ايها الانسان قمة التفاؤل
- المطلق في الفلسفة ح25
- شعوذة علمية و فلسفية ج11
- لا خوف من الموت بعد اليوم ج2
- لا خوف من الموت بعد اليوم
- المطلق في الفلسفة ح24
- المطلق في الفلسفة ح23
- المطلق في الفلسفة ح22
- المطلق في الفلسفة ح21
- المطلق في الفلسفة ح20
- الحرية .. ما لها و ما عليها
- الوعي .. هل مصدره غيبي ام مادي
- المطلق في الفلسفة ح19
- اليوم العالمي للقضاء على كورونا
- طرق سهلة للقضاء على كورونا و علاجها


المزيد.....




- شاهد.. أكثر من 300 ثنائي يتزوجون قُبيل كسوف الشمس الكلّي في ...
- أبو عبيدة المتحدث باسم كتائب عز الدين القسام يثير تفاعلا بعد ...
- حرب غزة| قصف متواصل على مخيم النصيرات وتوتر مستمر في الضفة ا ...
- ترقب لضربة إيرانية على إسرائيل.. هل ترد طهران على استهداف قن ...
- برلين تحث مواطنيها على مغادرة إيران وعدم السفر إليها
- تشابي ألونسو ـ باسكي فك عقدة ليفركوزن المزمنة
- المشرعون الألمان يوافقون على قانون جديد لتقرير الهوية الجنسي ...
- إخلاء مركز تسوق في سيدني بعد أنباء عن عمليات طعن وسقوط ضحايا ...
- نزاع شرس دام أشهرا.. أمريكي يشتكي ديكا صداحا للشرطة!
- هزة أرضية بقوة 5.2 درجة جنوب الصين


المزيد.....

- فيلسوف من الرعيل الأول للمذهب الإنساني لفظه تاريخ الفلسفة ال ... / إدريس ولد القابلة
- المجتمع الإنساني بين مفهومي الحضارة والمدنيّة عند موريس جنزب ... / حسام الدين فياض
- القهر الاجتماعي عند حسن حنفي؛ قراءة في الوضع الراهن للواقع ا ... / حسام الدين فياض
- فلسفة الدين والأسئلة الكبرى، روبرت نيفيل / محمد عبد الكريم يوسف
- يوميات على هامش الحلم / عماد زولي
- نقض هيجل / هيبت بافي حلبجة
- العدالة الجنائية للأحداث الجانحين؛ الخريطة البنيوية للأطفال ... / بلال عوض سلامة
- المسار الكرونولوجي لمشكلة المعرفة عبر مجرى تاريخ الفكر الفلس ... / حبطيش وعلي
- الإنسان في النظرية الماركسية. لوسيان سيف 1974 / فصل تمفصل عل ... / سعيد العليمى
- أهمية العلوم الاجتماعية في وقتنا الحاضر- البحث في علم الاجتم ... / سعيد زيوش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - ايدن حسين - رأس المال و العمال