أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - ايدن حسين - لا خوف من الموت بعد اليوم ج2














المزيد.....

لا خوف من الموت بعد اليوم ج2


ايدن حسين

الحوار المتمدن-العدد: 6565 - 2020 / 5 / 16 - 10:48
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


في الحلقة الماضية .. استندنا على شهادات الذين مروا بظاهرة الاقتراب من الموت
اما في هذه الحلقة لنتكلم قليلا عن الالم و الخوف
ما الفرق بين الجوع و بين الالم .. ما الفرق بين العطش و الخوف .. الحقيقة .. هذه المشاعر و الاحاسيس ليست الا للحفاظ على حياة الشخص
هل الميت يمكن ان يخاف من الاسد .. هل الميت يمكن ان يخاف من البرق .. لا طبعا
لماذا .. لان الانسان يخاف من الاسد و من البرق .. لكي يحتمي في مكان آمن .. و لكي يهرب اذا اقتضى منه الهرب .. يجوع الانسان .. لكي يأكل فيحفظ بذلك على سلامته و استمرار حياته .. كذلك العطش او الشعور بالبرد .. أو الالم بشكل عام .. ليست الا وسائل للحفاظ على الحياة
قد تشعر بألم في بطنك .. و كلما كان الألم أشـد .. كلما كان الخطر على الحياة اكبر ..فالالم ليست اكثر من وسيلة دفاعية تحفز الجسم على القيام بما يحافظ على حياة الجسم
اذا كان هناك حياة بعد الموت
فماذا ستفعل بالالم هناك .. طالما ليس هناك موت مرة اخرى
و ماذا ستفعل بالخوف ايضا .. ما الداعي لوجود الشعور بالجوع او العطش هناك
لنأتي الى مسألة اللذة
ما دواعي اللذة في الدنيا ... اليست للحفاظ على الحياة و للحفاظ على النسل
فهل سيرافقنا اللذة في الحياة بعد الموت .. لا اعتقد .. حيث لا داعي لوجود اللذة هناك
اذن كيف ستكون الحياة بعد الموت .. ان وجدت .. ستكون هذه الحياة بدون ألم أو لذة .. بدون خوف او تمني
المنطق يقول هذا
و لكن .. لماذا اذن هناك حياة بعد الموت . ما الداعي لوجود هذه الحياة .. طبعا ان وجدت
طالما لا داعي للخوف و لا للالم و لا للذة و لا للجوع و لا للعطش و لا للتمني .. و لا توقع او تطلع
ما الفائدة من مثل هذه الحياة بعد الموت .. و ما الداعي لها
طبعا سيأتي المتدين قائلا .. الحياة بعد الموت للثواب و العقاب .. و بالتالي يجب ان تكون هناك ألم و لذة و خوف و طمانينة
لكن هذا المتدين ينسى أن الانسان يأتي لهذه الحياة بدون أرادته و بدون طلب منه
و يترك هذه الحياة ايضا بدون أن يريد ذلك .. و امتحانه و معاقبته و أثابته غير منطقي وفق هذا
نعود لمسألة أو ظاهرة الاقتراب من الموت
طبعا لا يمكن التعويل على الحوادث او الشهادات الفردية
لكن ماذا عن الابحاث التي شملت مجموعة كبيرة من البشر الذين عادوا من الموت أو أنهم تصوروا و توهموا انهم عادوا من الموت .. هل يمكن الاستناد او الاعتماد على شهاداتهم
لكن هناك شيء واحد لا يمكن التغاضي عنه
و هو رؤيتهم لأجسادهم و رؤيتهم للأطباء من فوق .. و قدرتهم على سماع و رؤية كل ما يجري هناك و الاطباء يحاولون انقاذ حياتهم و ارجاعهم الى الحياة
أما رؤيتهم لأمور أخرى غيبية فلا يمكن التعويل عليها .. لانهم لم يموتوا تماما .. و الدليل انهم استطاعوا ان يعودوا للحياة
فالميت .. هو من لا يقدر على ان يرجع للحياة بعد الموت .. و ليس فقط فقدان نشاطات الدماغ
و دمتم بخير
..



#ايدن_حسين (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لا خوف من الموت بعد اليوم
- المطلق في الفلسفة ح24
- المطلق في الفلسفة ح23
- المطلق في الفلسفة ح22
- المطلق في الفلسفة ح21
- المطلق في الفلسفة ح20
- الحرية .. ما لها و ما عليها
- الوعي .. هل مصدره غيبي ام مادي
- المطلق في الفلسفة ح19
- اليوم العالمي للقضاء على كورونا
- طرق سهلة للقضاء على كورونا و علاجها
- المطلق في الفلسفة ح18
- المطلق في الفلسفة ح17
- المطلق في الفلسفة ح16
- شعوذة علمية و فلسفية ج10
- طوفان جديد
- يجب معاقبة المتسببين بتفشي كورونا ح2
- دروس من كورونا
- يجب معاقبة المتسببين بتفشي كورونا
- الاشتراكية و الرأسمالية - نظرة فلسفية


المزيد.....




- العراق
- رابطة الدول المستقلة.. أولويات روسيا
- إجراءات أميركية وفرنسية بالشرق الأوسط ترافق التصعيد الإيراني ...
- كتبوا -النجدة- بورق النخيل على الرمال فأنقذوا حياتهم
- بلجيكا تحقق بتدخل روسي في البرلمان الأوروبي
- الادعاء البلجيكي يفتح تحقيقا بشأن -تدخل- روسي محتمل في البرل ...
- فرنسا تنصح رعاياها بعدم السفر إلى إيران وإسرائيل ولبنان والأ ...
- -مراقب العري- أحد التدابير الجديدة لحماية القصر من الابتزاز ...
- العيد في شمال سيناء.. ابتهاج يعيد التراث للواجهة
- أحدهم بترت قدمه.. إصابة صحفيين في غزة بقصف إسرائيلي


المزيد.....

- فيلسوف من الرعيل الأول للمذهب الإنساني لفظه تاريخ الفلسفة ال ... / إدريس ولد القابلة
- المجتمع الإنساني بين مفهومي الحضارة والمدنيّة عند موريس جنزب ... / حسام الدين فياض
- القهر الاجتماعي عند حسن حنفي؛ قراءة في الوضع الراهن للواقع ا ... / حسام الدين فياض
- فلسفة الدين والأسئلة الكبرى، روبرت نيفيل / محمد عبد الكريم يوسف
- يوميات على هامش الحلم / عماد زولي
- نقض هيجل / هيبت بافي حلبجة
- العدالة الجنائية للأحداث الجانحين؛ الخريطة البنيوية للأطفال ... / بلال عوض سلامة
- المسار الكرونولوجي لمشكلة المعرفة عبر مجرى تاريخ الفكر الفلس ... / حبطيش وعلي
- الإنسان في النظرية الماركسية. لوسيان سيف 1974 / فصل تمفصل عل ... / سعيد العليمى
- أهمية العلوم الاجتماعية في وقتنا الحاضر- البحث في علم الاجتم ... / سعيد زيوش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - ايدن حسين - لا خوف من الموت بعد اليوم ج2