أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة - حمدى عبد العزيز - جورج فلويد تجسد لبعض الحقائق العنيدة














المزيد.....

جورج فلويد تجسد لبعض الحقائق العنيدة


حمدى عبد العزيز

الحوار المتمدن-العدد: 6584 - 2020 / 6 / 5 - 19:24
المحور: الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة
    


لست مع البعض ممن يسرعون باستخدام آدوات تحليل باتت من المعلبات السياسية المصرية إذاء الإحتجاجات المتفجرة في أمريكا .. كتلك التناولات التي تصل إلي حد تفجير الطرافة والفكاهة مثل أن الإخوان غير بعيدين عما يحدث في أمريكا ، أو أن الدولة الأمريكية العميقة تفجر الأحداث في وجه ترامب لكي تزيحه ، أو تلك التناولات التي تنم عن طابع تفكير مغرق في الغيبية والإستسهال المرتبط بالكسل والجدب الذهني مثل القول بأن هناك أبدان سلطها الله علي أبدان اخري .
لا أميل لاستخدام مثل هذه الأدوات التي تستهدف إزاحة البعد الإجتماعي والتاريخي من ساحة التحليل السياسي ، رغم مايحتويه هذا البعد من حقائق عنيدة لابد من احترامها وعدم تجاهلها ..
مثل حجم التهميش والإضطهاد الإجتماعي في أمريكا كجزء من سياقات أزمة النظام الرأسمالي في مرحلة النيوليبرالية ذات النزوع الأكثر توحشاً ، وكذلك كأحد تجلياته الأهم صعود يمين شعبوي يؤمن بالدور المركزي للرجل الأبيض في صنع الحضارة الإنسانية ، وبتصدير خطاب يكرس لفكرة أن المهاجرين من أصول غير أوروبية قد أصبحوا عالة علي إقتصاد الرجل الأبيض ، وخصم من أولوية تمتعه بحق العمل وحصده للرفاهية التي ينتجها المجتمع الرأسمالي ..
كذلك لايمكن إزاحة اعتبار أن هناك آثار لتاريخ من الوحشية والدموية والإبادة التي أرتكبها الأجداد الأوربيون في طريقهم لاستيطان القارة الأمريكية وتأسيس الولايات الأمريكية المتحدة سواء بحروب الإبادة ضد السكان الأصليين ، أو بعد ذلك بالنسبة للأفارقة الذين تم جلبهم كبضائع لاتتمتع بأي قيمة إنسانية سوي قيمتها الإستعمالية كسلعة بكل ماتعنيه الكلمة ، وبحرفية السياقات القانونية التي صاغت التعامل مع الأفارقة في هذه اللحظة الزمنية التي امتدت لأكثر من ثلاثة قرون شهدت ذروة من التوحش الإنساني ، والإستخدام المدمي للضمير الإنساني للأفارقة العبيد في العمل الزراعي والمنزلي الغير مشروط بأية حقوق إنسانية حتي بلوغ عصر الحداثة علي حساب هؤلاء الأفارقة الذين تم إهدار كرامتهم الإنسانية ، ودمائهم وأعمارهم القصيرة بفعل حياة العبودية لأزمنة ممتدة كأكبر وأوسع جرم إنساني أزهقت فيه أرواح مايقترب من أو يزيد عن 15 مليون أفريقي كان يتم جلبهم وهم صبية ليموتوا في غضون مدد تتراوح خمس إلي خمس عشرة عاماً فقط هي أسقف أعمارهم في ظل ظروف هذه العبودية ..
يبقي الأهم
وهو وصول النظام الرأسمالي في مرحلة النيوليبرالية إلي سقف غير مسبوق من التوحش والنهب والإستغلال والعدوانية وتفجير النزعات الشعبوية العنصرية يهدد بدخول العالم إلي مرحلة مابعد الإنسانية ، وهو مااستلزم مظاهر المقاومة الشديدة لهذا النظام داخل أعمق مراكزه الرأسمالية والتي تلازم وضوحها مع اشتداد الأزمة المالية للنظام الرأسمالي في 2008 ، بالتلازم مع ظهور نزعات اليمين الشعبوي العنصرية الطابع والتي تعودت قوي الرأسمالية المأزومة علي إطلاق وحشها علي العالم كلما استحكمت أزمة النظام الرأسمالي ، مثلما حدث وأطلق وحش النازية الألمانية ، ووحش الفاشية الإيطالية مع تعمق أزمة الثلاثينات الشهيرة .
ماحدث تجاه المواطن الأمريكي ذو الأصل الأمريكي ليس جديداً فقد حدث من قبل ، ويحدث ويتكرر حدوثه بين آن والآخر في الولايات المتحدة الأمريكية ، ويتسارع حدوثه علي نحو أكثر منذ اندلاع الأزمة المالية 2008 ، وهاهو يتصاعد الآن مع صعود تيارات اليمين الشعبوي الذي يمثلها ترامب لقمة السلطة في أمريكا ..
الجديد هو أن هذا يحدث في لحظة تطور وتعمق لاستخدام وسائل المعلومات والتواصل الإجتماعي المستقل (جزئياً ونسبياً) وهو ماجعل الملايين من البشر في شتي بقاع العالم متابعة ظهور فيديو يصور لحظة مقتل جورج فلويد علي يد شرطي أمريكي بطريقة غاية في البشاعة والوحشية والتجرد الكامل من الإنسانية يبدو فيها رجل أسود مقيد اليدين وملقي علي الأرض أسفل جسد رجل البوليس الأبيض في حين استمع الملايين في العالم جيداً لتوسل جورج فلويد مواطن الدولة النموذج الليبرالي الأعلي بالنسبة للكثيرين في بلاد العالم من أجل الحصول علي شئ من الهواء في حين يضغط رجل البوليس بقوة وبثقل جسمه المركز في إنثنائة ساقه علي عنق جورج فلويد ..




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,079,911,952
- حكاية لاتصلح للحكي قبل النوم ..
- ، وبقيت لنا روح العاشق الجميل (ركبة القرداتي) ..
- زهدى الشامى
- على هامش المشاهدات ..
- لانريد مزيداً من الشهداء ..
- عبد المجيد الدويل الذى لم يمت ..
- مشاهدة للحب في زمن الكوليرا (من أمام شاشة الحجر المنزلي ، في ...
- أمام شاشة الحجر المنزلي
- الأول من مايو .. أعياد الألفية الثالثة ..
- يكاد المريب أن يقول خذوني !!!
- العالم يتغير ..
- أعياد الدكتور سينوت حنا
- مطلوب علي وجه السرعة
- مصادفة الوباء لعالم يمر بأزمة مناعة ..
- ضرورة احترام العلم والحقائق الموضوعية ..
- وجه الدعوة الحقيقي للمقارنة ..
- نحن لانتوضأ باللبن ...
- يا مولانا ..
- الوباء الحقيقي
- ماينبغي أن تجيب عليه يامولانا ..


المزيد.....




- التوتر بين الصين والولايات المتحدة: رئيس الاستخبارات الأمريك ...
- التحالف العربي: اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار أطلقتها -أنصار ...
- إيران ترفض شروط بايدن للعودة إلى الاتفاق النووي
- مديرة اتصالات البيت الأبيض تعلن استقالتها قبل أسابيع من مغاد ...
- اليمن... القوات المشتركة تعلن مقتل وإصابة مهاجمين من -أنصار ...
- محكمة هولندية تترك احتمالا واحدا لسبب كارثة طائرة MH17
- صربيا تتسلم عينات من لقاح -سبوتنيك V- الروسي
- إصابات كورونا في البرازيل تناهز الـ6.5 مليون ووفياته تتخطى ا ...
- بسبب مشاكل في التوريد.. -فايزر- تنتج نصف جرعات لقاحها ضد كور ...
- مشروع ميزانية البنتاغون يتضمن عقوبات على تركيا بسبب -إس-400- ...


المزيد.....

- تقدير أعداد المصريين في الخارج في تعداد 2017 / الجمعية المصرية لدراسات الهجرة
- كارل ماركس: حول الهجرة / ديفد إل. ويلسون
- في مسعى لمعالجة أزمة الهجرة عبر المتوسط / إدريس ولد القابلة
- وضاع محمد والوطن / شذى احمد
- نشرة الجمعية المصرية لدراسات الهجرة حول / الجمعية المصرية لدراسات الهجرة
- العبودية في الولايات المتحدة الأمريكية / أحمد شوقي
- ألمانيا قامت عملياً بإلغاء اللجوء كحق أساسي / حامد فضل الله
- هجرة العراقيين وتأثيراتها على البنية السكانية - الجزء الأول / هاشم نعمة
- هجرة العراقيين وتأثيراتها على البنية السكانية - الجزء الثاني / هاشم نعمة
- الإغتراب عن الوطن وتأثيراته الروحيّة والفكريّة والإجتماعيّة ... / مريم نجمه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة - حمدى عبد العزيز - جورج فلويد تجسد لبعض الحقائق العنيدة