أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - راوند دلعو - صيّاد الآلهة














المزيد.....

صيّاد الآلهة


راوند دلعو
مفكر _ شاعر

(Rawand Dalao)


الحوار المتمدن-العدد: 6499 - 2020 / 2 / 26 - 19:09
المحور: الادب والفن
    


( صياد الآلهة )

قلم #راوند_دلعو

شِلَّةٌ من ( زِعْرَان ) الزَّنابق البريّة ... تآمرن مع قُطْعَان من خمائل الأُوركيد ، و بنفسجيّات الفيولا ... فأضلَلنَ قلمي و عبَثن بعذريَّته ، ليُصبح ذئباً دموياً متوحشاً ... لاأدرياً ... تائهاً في براري الفكر الإنساني ... عاشقاً لاصطياد الآلهة بأقلام الرصاص ... و ترويض الجبروت بالأقفاص ... نهماً وراء الطرائد الفلسفية ... و كرات الفرو الفكرية ... متلذذاً بدماء الحرية ... يَخْلُبُ كل أخضر و يابس من الفِكر بغريزة افتراسية ... عاشقاً لأنياب الثورة في :

1) الحرية الحمراء.

2) الأرجوان السائل من خدود الفجر ...

3) تمرد الإنسان الكوني ...

4) الرسم بالدماء على جفون أنثى متحررة ...

5) الإباحية الثورية في مفاتن النص العقلاني ...

#الحق_الحق_أقول_لكم ....

كل امرئ بما كَتَبَ رهينْ ...

حرّر النص ... لتنبش بلاغة البيان مِن عميق أحشاء القلم المُبين ... !

أما خطوطكم الحمراء ... و ما أدراكم ما الخطوط الحمراء !! مِن دين و مقدسات و آلهة و أنبياء ...

فأنا لم أتجاوزها فحسب ، و إنما دُستُها ... ركلتها ... لعبت فوقها النُّطَّيطَة ... قطَّعتُها ... وصَّلتُها على كَيفي ... ثم صنعت منها أسلاك توتر عالٍ ... فوصلتها ما بين عرش ربكم و قلمي ... فسرقت كهرباء الله ... و أشعلت بها محبرتي الضوئية ... فانطفأ ربكم الخرافي و انبعث النور من دارات قلمي على الورق ... ! فانتشر في موروثكم الديني الموت و الفناء و الغرق ... ثم ارتفعَتِ العقلانية في سماء الفِكر و رَكِبت طبقاً عن طبق ...

خطوطكم الحمراء ! و ما أدراكم ما خطوطكم الحمراء ... من مقدسات و آلهة و أنبياء ... فقد قَصقَصتها ثم صنعت منها خيطاناً و قصاصات وصّلت بها بين نجوم السماء ، فحولت كونكم إلى كرة صوف أحمر من خطوطي الوقحة الجريئة ... ثم شرعت باصطياد آلهتكم بالسنانير و أقلام الرصاص ... و ترويض جبروتهم بالأقفاص ...

خطوطكم الحمراء ... و ما أدراكم ما خطوطكم الحمراء !! ... نَهَوَنْد الموروث و عتابا الأديان ... فقد أشعلتها سجائر حشيش ... ثم دخنتها و انتشيت بها إلى أن أطفأتها في فم إلهكم المسكين ...

ثم بعد ذلك دفنت أعقابها في عيون الطين ...

فكل امرئ بما كتب رهين ...

كل امرئ بما كتب رهين ...






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أنا و الببغاوات
- ظاهرة التشبه بالمحمديين السنة عند الأديان و الطوائف الأخرى !
- الأديب و السيليكون _ الشَّخْبَرجي
- التدمير و إعادة الإعمار
- رؤية تجديدية للكتابة العروضية الخليلية _ حذف المد الاتكائي
- أسئلة على مائدة الله و الحقيقة ٥ _ معضلة الشيخ و التلم ...
- أسئلة على مائدة الله و الحقيقة ٥_ الملحدون يدخلون الجن ...
- كيف يتم توظيف اللاموضوعية في تدمير المجتمعات
- مقارنة بين أثر محمد ، و أثر من يزدري دين محمد على بلادنا.
- نصائح من مريض إلى طبيبه
- الفقر العفيف
- مزدوجة الإرهاب و النفاق
- المثيولوجيا و الأسطورة على مذبح العقل
- شعوب الحناجر و الخناجر
- تحرير الله ممن سرقوه
- الثورة الدموية و الثورة السلمية
- الفرق بين التعليم و التفهيم
- خلاف عائلي في قبيلة قريش
- وثنيّة النّص
- فطرة الله التي فطر الناس عليها


المزيد.....




- جلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، يعطي تعليماته السا ...
- خبير سياسي إسباني يتقدم بشكاية إلى القضاء ضد المدعو إبراهيم ...
- القضاء الفرنسي يقر حظر تظاهرة مؤيدة للفلسطينيين ومنظموها يتم ...
- -بروسيدا- مرشحة للقب عاصمة الثقافة الإيطالية
- برقية ولاء وإخلاص مرفوعة إلى جلالة الملك من أسرة القوات المس ...
- سلاح ذو حدين في مجتمع المخاطرة.. مناظرة حول -التقدم- في العص ...
- المغنية مانيجا: مشاركتي في -يوروفجن- فوز شخصي كبير لي
- مصر.. الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم
- وفاة فنان مصري مشهور بعد مشاركته في مسلسلين في رمضان
- الموت يغيب فنان مصري شهير


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - راوند دلعو - صيّاد الآلهة