أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - أصابعي التي تحترق...














المزيد.....

أصابعي التي تحترق...


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6443 - 2019 / 12 / 21 - 06:02
المحور: الادب والفن
    


الشاعرية أن تَكْتُبَنِي القصيدةُ...
وحين أكتبُهَا
أموت...
على حافة الشعر
دون إذنٍ ...



يهرب صوتي...
و لا أحد يصغي سواي
لصمت القبور ...
أذني الداخلية
للضجيج...
صوت الموتى يتكلمون
يبنون بعظامهم برجا...
لإلهٍ
حَرَّرُوهُ من زحمة المرور...
في أرضٍ
لا تفتح شبابيكها
للسماء....



الحرب لا تنام في رأسي...
تقاوم الصمت
تصنع للضجيج قبعة...
و للشمس مروحية
و لا تنتهي العاصفة...
في جثة يأكلها الرصاص
ولا يعتذر ...



أكاد أمشي على قلم من دم...
الحبر لم يعرف
كيف يتفحَّمُ الحزن في حلقي...
فلا أصرخ
ولا أبكي...
أكتفي بأكل أصابعي
أصابعي تكتب:
هذا يكفي...!




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,171,594,835
- موت الفراشات...
- هروب سمكة....
- خاتم الصمت...
- حقيبة الوطن...
- مهاجرة في الحلم...
- عندما تَتَبَخَّرُ أيها الماء...!
- صفير دون حب...
- زْهَايْمَرُالحب...
- أحزان سنبلة....
- أحزان ضِفْدَعٍ....
- حشيشة الشعر...
- الطفل _ الرغيف....
- وطنٌ سِرِّيٌّ...
- سيدة الليل...
- ليس لشهرزاد ذاكرة....
- صرير....
- ويرحلون تِبَاعاً....
- للحب ساعتُهُ...
- رحلة العشب...
- مشروبٌ افتراضيٌّ...


المزيد.....




- التقدم والاشتراكية يدعو إلى الانخراط في إنجاح عملية التلقيح ...
- الصين: ما يسمى إبادة جماعية في شينجيانغ -مسرحية هزلية-
- وزارة الثقافة الفلسطينية تفتتح شارعا باسم المخرج السوري الرا ...
- شاهد: سعوديون يقبلون على سينما السيارات في الرياض لأول مرة ...
- شاهد: سعوديون يقبلون على سينما السيارات في الرياض لأول مرة ...
- إطلاق اسم المخرج السوري الراحل حاتم علي على أحد شوارع طولكرم ...
- ابنة شويكار تكشف عن -كارثة قدرية- أصابت إرث أمها والفنان فؤا ...
- الموت يفجع الفنان المصري ياسر فرج
- البياضي: قصور الثقافة هي قصور بلا ثقافة
- ملتقى أول للقصة القصيرة جدا بصنعاء.. 100 مثقف يمني يناقشون ف ...


المزيد.....

- سيرة الهائم / محمود محمد عبد السلام
- حكايات قريتنا / عيسى بن ضيف الله حداد
- دمي الذي برشو اليأس / محمد خير الدّين- ترجمة: مبارك وساط
- كتاب الأعمال الشعرية الكاملة حتى عام 2018 / علي طه النوباني
- الأعمال القصصية الكاملة حتى عام 2020 / علي طه النوباني
- إشارة ضوئية / علي طه النوباني
- دموع فينيس / علي طه النوباني
- ميزوبوتاميا / ميديا شيخة
- رواية ( حفيان الراس والفيلة) / الحسان عشاق
- حكايات الماركيز دو ساد / رويدة سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - أصابعي التي تحترق...