أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عامر سليم - غوغل يصَبحْ على عفيفه














المزيد.....

غوغل يصَبحْ على عفيفه


عامر سليم

الحوار المتمدن-العدد: 6435 - 2019 / 12 / 11 - 10:24
المحور: الادب والفن
    


*:(صباحك نور محبوبي صباحك يانورك لاح عالدنيا صباحك)
ربما سمعتها لأول مره بصوت أمي وهي تدندن وانا رضيع بحضنها :
(صباح النور ياعيوني بيك الخلكـْ حسدوني)
وسمعتها وانا مراهق من راديو دكان شربت الحاج زباله وانا أتْريكْـ صمونه حاره وكلاص شربت زبيب قبل ان اذهب الى مدرستي الأعداديه :
(صباح النور واكثر والف اكثر على بو زلف وسع العين الاسمر)
وصَبْحتْ عليها وانا شاب فرحان بالزي الموحد من راديو نادي كلية الهندسه على نفس الصمونه الحاره مع صحن شوربة العدس الساخنه :
(ينور الكون كله لو يمر مر تصيح الخلَكـْ كلها الله واكبر)
وكانت معي صباح كل يوم تواسيني وتغسل همومي وتجدد فيّ الأمل وانا ببدلتي العسكريه قادماً من بغداد , مستقلاً باص الــ ريم الى بعقوبه حيث وحدتي العسكريه , اسمعها وانا اجلس بباب مطعم بلا اسم قرب كراج بعقوبه , أتْريكْـ كاهي وكيمر :
( صباح الخير لولاه الصبح يسحر جميل وزين للعشاكــ منظر)
و مُقبلاً على الحياة والدنيا زاهيه بعيني وانا مهندس في مشاريع السكك الحديثه في المحطه العالميه في العلاوي :
( ياناظر بالله لاتنظر إذا نِظر اخافن على ولفي يروح ينْظر)
و ارددها سعيداً رومانسياً حالماً وأنا أُغنيتها الى الحبيبه في كل لقاء :
(صباح النورمنه يفوح عنبر وعلى خده يزهي ورد احمر)
حتى بدأت الحروب تتناسل وتلد لنا الموت والدمار , والجوع والحصار , خَفَتَ صوت عفيفه ولم تعد صباحتنا توعدنا بالأمل والأنوار.
حملنا حقائب الهجره ناشدين الحريه والكرامه , تاركين الوطن وصباحات عفيفه مُرغمين ومثقلين بفركة الوطن والأحباب :
(جمع كل الحسن بيه وتصوّر يحاسب على الفركه شلون اكدر)
كانت العراقيه الأرمنيه اليونانيه الجميله عفيفه اسكندر تغني للناس وللوطن وتصْبح عليهم جميعاً صباح كل يوم من اذاعة بغداد , بصوتها البغدادي الحنين وهو ينساب بصحبة خيوط الشمس الأولى عبر سعفات النخيل التي تنحني حباً ودلالاً لهما.
في الغربه لم يعد هناك راديو ولا اذاعة بغداد , ولكن عفيفه لاتفارقني , احملها معي ابداً في هاتفي النقال مجتمعةً مع كل الحبايب وتصَبحْ على الجميع كعادتها دوماً :
( صباحك نور محبوبي صباحك )




*غوغل يحتفي بذكرى ميلاد عفيفه اسكندر
https://www.bbc.com/arabic/art-and-culture-50726770
اغنية صباحك نور محبوبي صباحك
https://www.youtube.com/watch?v=mjco805wcDI






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ألقيامه
- الى كلود مونيه .... خواطر انطباعيه
- الروز الاحمر و (ازهار الشر) ....خواطر سرياليه
- احزان يعقوب *
- المقامه الباريسيه
- حنجرة القمر
- صديقي دانغوت الشيوعي
- سلمان بين الباروك والبربوك*!
- الليالي العربيه السوفياتيه
- ما سِرْ العَجّه.. في سوق الشورجه ؟
- * عين واحده .. ام عينانْ
- الاطفال احبابنا ..لا احباب الله
- ازمة الفكر بين الواقع العربي و المنظور الكوني.... ماهو الاخت ...
- المقامات البهلوانيه...... المقامه الثالثه
- القصر.... بين الوهم والقهر
- الى سامح ابراهيم حمادي...مع التحيه
- الى ليندا كبرييل....مع التحيه
- المقامات البهلوانيه......المقامه الثانيه
- مقامات الشاطر حسن البهلوان..... المقامه الاولى
- la putain (ولكن) *


المزيد.....




- عبد الستار بكر النعيمي يصدر ديوان -معبد الشوق-
- مخطوطة إسلامية نادرة تحتوي على أول تشريح لجسم الإنسان
- صدور ترجمة رواية -زمن عصيب- لماريو بارجاس يوسا
- مهرجان افريقيا .. حكايات وإبداعات ثقافية وفنية
- تتويج بطل الدورة الخامسة من تحدي القراءة العربي غداً
- يوسف كومونياكا يفوز بجائزة هربرت الأدبية
- الفنان المصري حسن شاكوش: نجوم مصر كلهم شغالين بفلاشة
- بالإجماع.. عبد الله العلام رئيسا لجماعة تانوغة
- البام يظفر برئاسة جماعة سيدي دحمان بعد انسحاب حزب الاستقلال ...
- الحسن المراش يفوز برئاسة أورير بأكادير ويعيد للأحرار قلعتهم ...


المزيد.....

- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد
- أهمية الثقافة و الديمقراطية في تطوير وعي الإنسان العراقي [ال ... / فاضل خليل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عامر سليم - غوغل يصَبحْ على عفيفه