أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد الأسطل - المُهِمّ مَن الّذي يقول














المزيد.....

المُهِمّ مَن الّذي يقول


وليد الأسطل

الحوار المتمدن-العدد: 6307 - 2019 / 8 / 1 - 18:51
المحور: الادب والفن
    



أحسب أنّه من نافِلَةِ القول أن أقرّر مسألة نسبيّة الأحكام، لأنّ الأحكام تختلف باختلاف أفهام الناس و تجاربهم و أذواقهم، فقد حدث أن وقعت على رجلٍ مثقّف، غنيّ، وسيمٍ قسيم، يكاد أن يهلك من فرط عشقه لإمرأة رقيقة الحال، متواضعة الشكل و المضمون!!! كما حدثَ أن وقعت على حال عكس هذه الحال!!!
و على الرّغم من هذا ينبغي تقرير حقيقة أنّه ليس المهمّ ما يُقال، المهمّ من الّذي يقول، و أنّ الكلام يكتسِبُ أهمّيَّتَهُ مِن قائِلِه. هناك قول أحسبه ل"أنيس منصور" إن لم تخنّي الذاكرة:(إكتَسِب شُهرَة و نَم).
قال الدكتور "وليد حمارنة" في برنامج تابعته قبل أعوام (تُدعى شخصيات غَربِيَّة كنتُ أدرّسها في الولايات المتحدة، مستواها متواضع لتحاضر في الإمارات، و لا أحد يَدعوني).
لا شَكّ أنّ كثيرين منّا يعانون من عقدة الخواجة، فإذا صدر كلام عاديّ عن آندرو، و ميشال، ستيف، عُدَّ من روائع الحِكَم، و إن صدرت الدُّرَر عن مِتعِب، و هزّاع، و شعبان و رمضان، و عبد السّميع اللّميع، عُدَّت تفاهةً و سُخفاً.
لي جملة أكرّرها دائماً:(لا يَكفِي أن تكونَ نَبِيّاً، أنتَ بِحَاجَةٍ إلى مَن يُؤمِنُ بِك).
لذا إذا جالست أيّ أحَدٍ من أفناءِ النّاس، رجلاً، امرأةً، شيخاً، طفلا، بل حتّى مجنوناً؛ فاستَفِزَّهُ بالأسئلة؛ فلعلّه ينطق بالحكمة أو بالشعر، يقول الشاعر العراقي "عبد الرحمان الماجدي"(كلّ النّاس شعراء لكنّهم عاطلون)(إنتهى كلامه).
إنّ مئات بل ربّما آلاف الحكم و الجمل و الومضات الشعريّة الرائعة تموت كلّ يوم لأنّ قائليها غير معروفين، في حين يقدّر الخلود لِجُمَل أقَلّ من عاديّة لأنّ أصحابها من المشاهير. أكرّر: (ليس المُهِمّ ما يُقال، المُهمّ مَن الّذي يقول).






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بعض الأسئلة أشعار!
- لا يجدي مع القدَر التدارك
- على خطى نيرودا
- صوت الوِحدَة
- الرّشّاش
- عِندَ النَّوْم
- الدِّين إجابَةٌ تافِهَة
- في ليلةٍ مقمِرَةٍ
- هايكو
- وحدها الكلمات تَفهَمُنِي ٢
- وحدها الكلمات تَفهَمُني
- قراءة في قصيدة -جراح للكتابة-
- الكاتب و المفكّر عبد العزيز الكحلوت
- ومضات
- شذرات
- ديوان:- لسنا شعراء.. إنّه الحبّ
- قصيدة صغيرة و هايكو
- قصائد قصيرة
- الإغراء
- في انتظار الّنُّور، و شَذَرَات


المزيد.....




- مخرجة مبتدئة تحول رياضة التجديف إلى فيلم إثارة ذهنية يحصد ال ...
- حزب الاستقلال يفتح باب الترشيح باسمه في الانتخابات المقبلة
- المصباح يعلق عضوية أعضائه بطاطا التحقوا بحزب الحمامة
- تمارة ... زهير الزمزمي يعزز الأحرار مغادرا الكتاب وبيت البيج ...
- إشادة أممية بريادة المغرب في مجال مكافحة الإرهاب
- شاهد .. إنطلاق الأيام الثقافية التونسية - الإيرانية في تونس ...
- كاريكاتير القدس
- 1218 ناشرًا مصريًّا وعربيًّا وأجنبيًّا من 25 دولة في معرض ال ...
- متحف الأطفال في اللوفر – أبوظبي، يفتتح أبوابه مجدداً
- فوز الأمريكي كريس وير بالجائزة الكبرى لمهرجان أنغوليم الدولي ...


المزيد.....

- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد الأسطل - المُهِمّ مَن الّذي يقول