أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد الأسطل - قصائد قصيرة














المزيد.....

قصائد قصيرة


وليد الأسطل

الحوار المتمدن-العدد: 5963 - 2018 / 8 / 14 - 06:07
المحور: الادب والفن
    


1
كُلَّما شَحَّ الضَّوْء غَامَت الرُّؤيَةُ، و اِتَّضَحَ اللَّيْل..
العَمَى لَيْلٌ مُكتَمِلُ الوُضوح.

2
مَيِّتَةٌ بِضَرْبِ رَقَبَتِها..
مَيِّتَةٌ في كامِلِ زِينَتِها..
مَيِّتَةً و الأفراحُ حَوْلها..
كَأَنَّها أُضحِيَةُ عِيد المِيلاد..
إِنَّها شَجَرَةُ عِيدِ المِيلاد.

3
أنا مِثلُهُم وَحدِي،
غَيْرَ أَنِّي آنَسُ بِهِم وَ يَسْتَوْحِشونَ مِنِّي..
لا تَكُن مِثلَهُمْ يا صاحِبِي..
كُن مِثلِي، أو كُنْ مِثلَكْ،
ضُمَّنِي إِلَيْكَ كَمَا أَضُمُّكْ، وَ لنُواسِي بَعضَنا؛
فَمَا أَغْبَى أَن تَشْمَتَ بِسَجِينٍ سَجِينَة!
هَل تَسمَعُنِي يا صاحِبِي؟
أنا الزِّنزَانَة.

4
أُحِبُّكِ دُونَ أَن أَرَاكِ.. دُونَ أَنْ أَعرِفَكْ..
سَأَسْعَدُ بِشَقَائِي كَيْ أُسْعِدَك..
سَأُعَذِّبُنِي بإِبْعَادِكِ كَيْ أَرْحَمَكْ..
فَلا تَخْشَيْ شَيئاً إِذَنْ؛
إلى الحياةِ يا ابنَتِي لَن أُحضِرَك.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,236,407,927
- الإغراء
- في انتظار الّنُّور، و شَذَرَات
- مقاطع من قصيدتَيْن
- تأمّلات
- رسالة الى نقّادنا الميامين
- خطأ شائع
- أن يذوب
- هكذا أَرَى المِينَاء
- مِن وَحْيِ قِصَّتَيْنِ حَقِيقِيَّتَيْن
- الرّمزيّة في النصّ(سَرْد تَعبِيري)
- شذرةٌ مِن نَصٍّ شِعرِيٍّ طويلٍ لِي
- مقاطع مِن نَصَّيْن
- شذرات من نصوص لَمْ تُنشَر
- لَيْتَكَ كُنتَ نَهْراً
- نَصِّي بعيداً عن العِلْم.. قَرِيباً مِنَ الشِّعْر (كامِلاً)
- الأَمَلُ هناك
- هكذا و لا رَيْب
- حَدَثَ ذاتَ صباحٍ خَرِيفِيّ كاملاً وَ مُنَقَّحاً
- حَدَثَ ذَاتَ صباحٍ خَرِيفِيّ ٢
- من شُرْفة أَفرُودِيت


المزيد.....




- الإعلامية المصرية إنجي كيوان تحسم الجدل حول حقيقة علاقتها با ...
- شخصيات كندية تدعو جو بايدن إلى دعم القرار الأمريكي بالاعتراف ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الاربعاء
- مأساة تدفع المخرج خالد يوسف إلى العودة سريعا إلى مصر
- صلاح فائق يكتب: قصيدة الى صديقي الشاعر محمد بنطلحة
- الفنانة روبي تتصدر بحث غوغل في السعودية ومصر بعد صورها بحفل ...
- الممثل الجديد للأمم المتحدة في الشئون الإنسانية يصل اليمن
- الشاعر اليمني أحمد السلامي:الشعر العربي يجدد نفسه عبر مدارسه ...
- فريدة النقاش تكتب:بين الثقافة والسياسة
- بيان حزب التحالف الشعبي بالدقهلية ضد هدم قصر ثقافة المنصورة ...


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد الأسطل - قصائد قصيرة