أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - لؤي الشقاقي - شكراً لكم لأنكم معنا














المزيد.....

شكراً لكم لأنكم معنا


لؤي الشقاقي
كاتب - صحفي


الحوار المتمدن-العدد: 6183 - 2019 / 3 / 25 - 00:48
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


شكراً لانكم معنا
شكراً لكم لانكم كنتم معنا
ولولاكم لما كان للحياة معنى
عانت المرأة الكثير وتحملت اكثر، تزوجت فكانت المتعة له والألم لها، حملت فكان الفرح له والإعياء والتعب لها, أجهضت فكان العزاء له واللوم لها، تأخر الحمل فكان التعاطف له والعمليات الجراحية والتحاليل والفحوصات والخوف منها والشعور بالمسؤولية عليها, حملت أخيرا وأنجبت فكان الفخر والتهاني والإسم والكنية له والوجع والمخاض والإرضاع والسهر لها ، لا وربك ستسألن عن كل إذاية ألحقتها بزوجتك.
ومع ان بعض النساء لاتستحق ان توصف بهذا بل لا تستحق ان تذكر لانها لم تقدم شيء بل اثرت نفسها وفضلت ان تكون هي في المقدمة لا اولادها وخرقت بانانيته قوانين الطبيعة واختل ميزان الكون حين غادر البعض منهن امومتهن لكن ماقدمته باقي النساء من عطاء لاينضب وحب ليس له حد ومواقف طيبة طغت على اللمم وغطت على البعض القليل منهن .. كنتِ صنو الرجل وخليلته شريكته ورفيقته، تحملتي معه المصاعب والمتاعب وتحملتي عنه اللوم والعتب.
"اقول لك في ذكرى يوم عيدك
اقول لك هذة الكلمات
وانا اعلم انها لن توفيكِ حقكِ ولكن عسى ان تشفع لي يوماً وترد لكِ نزر قليل من حقكِ عليّ
كل عام وانتِ بالف خير
شكراً لكِ على هذا العطاء والايثار
في كل تلك الاعوام كنتي تعطين فيها بدون انتظار
لأي شي او حتى مقابل او شكر
ضحيتي واعطيتي وما استبقيتي لنفسكِ شيء
بل حتى نسيتي نفسك وانت تمنحينا كل اهتمامك سخرتي لنا كل وقتك
وضعتِنا في قلبك وحفظتِنا بعينك
وغمرتينا بفيض حنان على قدر ما اعطينا منه لمن نحب سيبقى لنا من رصيده الكثير
كنتِ تقدمينا على نفسك تفضلينا على كل شيء
زرعتِ فينا قيم نبيله وعلمتينا المحبة والعطاء
وكيف يتوج الحب الوفاء كان نجاحنا فرحك وسعادتنا عيدك همنا لايهمنا بقدر مايهمك
والآلم الذي يصيبنا اضعافه يصيبك
كنتِ ام دون باقي الامهات تعبتِ وسهرتِ وزرعتِ وقد آن حصاد ما زرعت
فشكراً لله على تلك الهبة واطال بعمركِ اعوام عديدة ومتعكِ فيها بالصحة والعافية
والحياة السعيدة ..
لاادعو لنفسي بل ادخر كل دعواتي لك
بان تحققي كل امنياتك
لانني اعلم ان امنياتي هي كل امنياتك"
رسالة من ابن مقصر لأمه الرءوم

"كل عام وانا وانتِ بخير لان عيدكِ عيدي
شكراً لكِ لانكِ كنتي معي طوال هذة السنوات، شكراً لانكِ تحملتي معي كل شيء وتحملتي مني الكثير، شكراً لانكِ كنتي كل المجتمع فنصفه انتي والنصف الاخر خرج منكِ وتربى على يدك"
رسالة من زوج مقصر لزوجته الحنونة






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كالوطن انتِ
- ربطت وماتت اللعبة
- ايران لن تخرج من عباءة امريكا
- ازدحام بغداد .. اما بعد
- يويمات شهيد
- رسالة الى الوالي
- يبقى الرئيس كردي
- الرئاسة ستبقى كردية
- ولاية بطيخ - متولي الفانوص واللالة
- علم الغيب
- انتفاضة البصرة وتوابعها
- ضاع الخيط والعصفور
- فاستخف قومه فأطاعوه
- مصائب شعب عند .. فوائد
- كأس العالم والسياسة
- وللمقاطعةِ فوائد
- ولم نرقب آوان الورد
- يتعلّم حجامة بروس الموظفين
- رأي في الكاتب والمؤرخ شامل عبدالقادر
- المعوقات والتحديات التي تواجهها الحركة العمالية والنقابية في ...


المزيد.....




- رغم واقع المرأة المُر.. هل الإمارات قدوة في المنطقة في تمكين ...
- جادا سميث ترتدي الحجاب في شهر رمضان - صور
- مناشدات لتشديد العقوبات الأممية على مرتكبي العنف الجنسي خلال ...
- مناشدات لتشديد العقوبات الأممية على مرتكبي العنف الجنسي خلال ...
- لماذا النساء الأصغر سنا أكثر عرضة للإصابة بجلطات الدم رغم تط ...
- المرأة الفلسطينية والكفاح الوطني.. زليخة الشهابي نموذجا
- اغتيال الفنون الجميلة في الدول الهزيلة!
- تكريم المخرجة الفلسطينية نجوى نجار في الدورة المقبلة من مهرج ...
- لأول مرة.. امرأة تقود قوة حرس حديقة كروجر الوطنية في جنوب إف ...
- بعد اغتصابها، تخاطر بحياتها لحماية مجتمعها من العصابات المسل ...


المزيد.....

- الهزيمة التاريخية لجنس النساء وأفق تجاوزها / محمد حسام
- الجندر والإسلام والحجاب في أعمال ليلى أحمد: القراءات والمناه ... / ريتا فرج
- سيكولوجيا المرأة..تاريخ من القمع والآلام / سامح عسكر
- بين حضور المرأة في انتفاضة اكتوبر في العراق( 2019) وغياب مطا ... / نادية محمود
- ختان الإناث بين الفقه الإسلامي والقانون قراءة مقارنة / جمعه عباس بندي
- دور المرأة في التنمية الإجتماعية-الإقتصادية ما بعد النزاعات ... / سناء عبد القادر مصطفى
- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن
- النسوية وثورات مناطقنا: كيف تحولت النسوية إلى وصم؟ / مها جويني
- منهجيات النسوية / أحلام الحربي
- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - لؤي الشقاقي - شكراً لكم لأنكم معنا