أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى راشد - آه ياوطن الغلابة --- خواطر حزينة














المزيد.....

آه ياوطن الغلابة --- خواطر حزينة


مصطفى راشد

الحوار المتمدن-العدد: 6159 - 2019 / 2 / 28 - 13:48
المحور: الادب والفن
    


آه ياوطن الغلابة ---- خواطر
=============
آه ياوطن الطيبين الغلابة
ولادك محرومين مساكين بزيادة
فيك الفقر والموت أصبح روتين وعادة
من هَم لّهَم ٲرجوك كفاية كدا بزيادة
وشهيد بيسَلم شهيد والتانى منتظر الشهادة
ياترى الدور على مين فيكم يابلد الندابة
وهل ده قدر ومكتوب ولا كتر كدب وعبادة
ولا إيمان شكلى أهطل كابس بجبه وعمامة
ولا الحب مات والكره أصبح طبع وعبادة
ودول اخوان وسلفيين كرهونا فى الدنيا والدين
آه ياوطن الغلابة
وده عايش ميت من غير قبر ولا شهادة
وحكومة فى النعيم مش حاسة بالغلابة
وسايبه سوس التخلف ينخرفى البلد بزيادة
واعلام صفيق تافه بنفاق مزرى ورتابة
هما والصحافة سيطروا عليهم أهل التخلف والنطاعة
ومجلس منبطح شريف والغالبية منه حثالة
والحَمَل المبدع الوديع اتكاتروا عليه الديابة
وظلم القاضى انتشر فيها وأصبح طبيعى وعادة
فين العدل والمساواة ياحكومة وسادة
آه ياوطن الغلابة
ولادك مساكين محتاجين وغلابة
والضمير مات وأصبح الفُجر يتباهى بربابة
وياريت فَضَلنا بعصر الملك والكتابة
لكن الآن عشرين الف ملك والباقى غلابة
وبسببهم مش لاقين ولا عارفين
احنا دخلنا 2019 ولا لسه فى الغابة
والإنسان فيك رخيص لٲن حكامك ديابة
كلامهم جميل حبناهم لكن الواقع كله كٲبة
والحلول سهلة لكنهم مرتاحين وسادة
ولو محتارين إسألونا احنا مش طالبين أجر ولا ريادة
لكن المتع حواليهم كتير مش فاضين للناس الغلابة
ودى حكومة ودول اخوان وسلفية غبية كدابة
بيدوسوا علينا علشان الكرسى والسيادة
دا الكرسى مش دايم والكل راحل ياسادة
واحنا بين الترس والقهر مطحونين وغلابة
حَلّوا عنَا كفاية كدب وتمثيل ومسخ وهبابة
يانسيبهلكم ونرحل نعيش بَحُرية فى الغابة
يمكن وحوشها تكون ارحم علينا منكم
أو نهاجر مضطرين محرومين من الأهل والصحابة
لجل نعيش احرار بكرامة وإنسانية ومهابة
آه ياوطن الطيبين الغلابة
ببكيك في الغربة وقلبى عليك إنفطر حتى ذابَ
خواطر د مصطفى راشد




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,012,851,873
- ترتيب القرآن وتشكيله وتنقيطه يمكن للأزهر والمراجع الشيعية تع ...
- بطلان الحج واحاديث الغفران مزورة
- أتعرض لحملات تشويه مسعورة من زنادقة الإخوان والسلفيين
- لا يوجد فى الإسلام شىء اسمه صلاة الإستخارة
- القرآن يعلن ان الله مذكر
- الٲدلة القاطعة لعدم فرضية الحجاب مرة اخرى بناءا على طل ...
- مصيبة هذا الوطن
- قصيدة عيد ميلادى
- حوار مع حمار
- الحكم الشرعى لقاتلى الاوربيتين بالمغرب
- إلى كل مسئول مصرى فقط من لديه ضمير ويخشى الله
- إلى كل مسئول مصرى فقط من لديه ضمير ويخشى الله
- حديث مشهور لكنه مزور
- القرآن يبرىء الرسول ص من الإخوان والسلفيين وكل التنظيمات وال ...
- من هم خلفاء الله فى الارض
- يوم آخر حزين لمن لديه ضمير
- أنا كافر بشرعكم
- تونس تسبق مصر
- إلى المجلس الأعلى للإعلام المصرى
- قصيدة /صبرى مالوش مثيل


المزيد.....




- الممثل جيف بريدجز يعلن إصابته بسرطان الغدد الليمفاوية
- وفاة نجل أسطورة السينما الأمريكية روبرت ريدفورد
- مسؤول صحة مصري يستشهد بأغنية لأم كلثوم لوصف جائحة كورونا!
- كاريكاتير القدس- الأربعاء
- الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية: رئاسة ترامب ...
- السودان: إغلاق الجسور في الخرطوم غدًا احترازيًا
- افتتاح مهرجان -أيام فلسطين السينمائية- بفيلم إيراني
- 80 ألف عنوان من 73 دولة في -الشارقة للكتاب 39-
- الفردوس: وزارة الثقافة -لا تضع أية لوائح مسبقة للاستفادة من ...
- أكثر من 300 مشاركة من 42 دولة.. الترجمة والتثاقف في الدورة ا ...


المزيد.....

- أثنتا عشرة قصيدة لويس غلوك / إبراهيم الماس
- أنطولوجيا مبارك وساط / مبارك وساط
- على دَرَج المياه / مبارك وساط
- فكر الأدب وادب الفكر / نبيل عودة
- أكوان الميلانخوليا السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- التآكل والتكون السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- رجل يبتسم للعصافير / مبارك وساط
- التقيؤ الأكبر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- الهواس السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- النهائيات واللانهائيات السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى راشد - آه ياوطن الغلابة --- خواطر حزينة