أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد القيسي - شماعة الفشل














المزيد.....

شماعة الفشل


خالد القيسي

الحوار المتمدن-العدد: 6071 - 2018 / 12 / 2 - 14:15
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



ما نراه أليوم من فوضى سياسية وإجتماعية ليست وليدة أللحظة ، وإنما إرث ما صنعته أيدينا ، ونتاج عقلية مرضية مزمنة ، ولدت ظهور رأي عام فوضوي، فاشل في استيعاب ما حدث في عام 2003، ساهم بتدمير البنى التحتية وأدل على ذلك هجمة البناء العشوائي بظهور مدن كاملة ، اثقلت كاهل الدولة في توفير الماء والكهرباء وألخدمات ، فضلا عن التجاوز على التصميم ألاساسي لمدينة بغداد ألعاصمة ومركز المحافظات ، وتلك واحدة من مناجات كثيرة لمن عمد ظلم نفسه وأهله وبلاده.
شماعة ألفشل في ألاستقرار وألبناء ذريعة تلقى على شخصية ألنظام ألسابق ، وعلى الحكومات ألمتعاقبة بعد التغيير، وعلى دول الجوار ، ولكن ننسى نحن المساهمون ألاكبر فيه .
الجهات ألأربعة هذه غير بريئة مما حصل ويحصل ، آلمنا نظام حكم متعدد الوجوه ، تورط بالدم ، أسر إختفت ، سجون ملئت ، تغلغل بين ألناس أربعون سنة ، تركة شيطان غشت عقول لا زال البعض منها تمجده ، ربى عصابته على ذلك في حياته وبعد مماته ، بشواهد ألمكاره وألقصد ألسيء بألألحاح على قتل ألنفس ألبريئة ، مما إعتاد عليه بفعل تفجير ألسيارات ألمفخخة , ألإنتحارين ، زرع قنابل أماكن وأرصفة.
ألنخب ألفاسدة في الحكومات ألمتعاقبة تبنت مشروع تعطيلي ، ألصراع على ألمناصب ، منصات لتحريك ألنعرات ألطائفية وألقطيعة ، ألقتل على الهوية ، إستباحة ألمال وبيوت ألله ، ألتهجير ، ألإختطاف وألإبتزاز.
ألدول المحيطة بنا صدرت ألينا من يجيد ألتكفير وألتفجير ، إعلام مسيس لايركن الى ألحقيقة وينصف ، دمر الدولة العراقية في نهجها وثوبها الجديد ، أليات ضخمة للتحريض عربي وعبري تجسد في إنتحاريين شباب غرر بهم من دعاة ألتكفير وألضلال ألوهابية وألسلفية ألمتحجرة .
تظاهراتنا نحن لم تكن جميلة ألمقاصد ، غلبة فيها ألعادة وقل ألصلاح ، تقاد بنفس طريق مسرحيات هزلية إخراجها أشخاص محددة ، ومؤسسات ما تسمى المجتمع المدني ألعميلة للأجنبي، لم نأخذ منها شيء سوى حالة تتكرر على نهج واحد ، سبقتهم ألتهمة ، ولم تحظرعندهم ألمشورة في لين الكلام وأنفعه.
كثر فينا ألسيؤون وقل ألخيرون .عشائر تتقاتل بينها بالمدفع والرشاش ، وأحكام وبدع ترتكب على الهوى ، في ألعطاء وألمنع والحب وألكره ، جهلة ترتكب ألفساد ألمالي وألخلقي ، فوتت ألفرصة على ألبلد وأخرته ، تركته في محنة وفتنة .
لا زلنا نعيش في جلباب التجويع وألإفتقار ، وليد عقلية نائب ووزير ومدير عام يعرف الحلال من الحرام ، ويدير موقعه بعقلية وعادات بعيدة عن مخافة ألله وألطاعات ، يدرك مبتغاه في سلطان ألمغانم ، ألتكفير ، ألفساد ، وعدم ألوفاء بالعهود عندما جاء الى المنصب حافيا وبغير جهد ، يطرب لمآربه وألشاهدين حزبه وفصيلته وكتلته تصفق .
ألمظاهر ألمحزنة هذه متى تقمع ؟ وتتغلب عليها أنفس مستقيمة ، تعمر وتبني ، تشاركنا نحن ألمستضعفون مكاره ألدهر، وتكون قوة لضعفنا وحلول لفاقتنا .
أفضل أدواتنا ألصبر ! ألذي أورثنا حزنا طويلا ، أن ننجح في موعود لم نراه ، أو نخرج من هذا ألبلد بلا أمل تحقق ، ويبقى جرحنا نازف في إفتنان ألآخرين بسحت ألاموال وإستحلال ألحرام .



#خالد_القيسي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ألوقت لم يحن بعد
- مثلث ألجريمة في نهاية خاشقجي
- ألتخادم في السياسة ألعراقية
- دخل قنصلية السعودية ولم يخرج
- دخل ولم يخرج
- متى يتخلى العرب عن نفاقهم
- تظاهرات البصرة وألاصابع الخفية
- ضغوط المواطن ألعراقي
- المظاهرات وحكومة صماء
- ألوقت
- غنى المسلسلات الرمضانية العربية...وجفاف العراقية
- بعد أن أنتخبنا
- انتخابات ثقافة المكاسب
- المفوضية المستقلة للانتخابات مدعوة لبيان نزاهتها ومصداقيتها
- أنتخابات 2018
- في ربيعك يا نيسان لنا مآل
- لقمة العيش وفهم البناء الديمقراطي
- أن لا يستمر تخاذلنا اكثر..وضياع البلد اكثر
- اليمن وغدر الشقيقة الكبرى والصمت العربي والدولي
- عام جديد خالي من ...... !!


المزيد.....




- الإمارات تصدر بيانا عن عملية جنين: ندعو إسرائيل إلى خفض التص ...
- واشنطن تعلن السيطرة على خوادم موقع -هايف- للقرصنة
- الخارجية الألمانية: دعم أوكرانيا لا يجعل ألمانيا طرفا في الن ...
- اتحاد غرب آسيا يجدد الثقة بالأمير علي بن الحسين في رئاسة الل ...
- ألمانيا تتعاون مع أمريكا في تفكيك شبكة -للفديات الإلكترونية- ...
- الجيش الأمريكي يعلن توجيه ضربة للجماعات الإرهابية في الصومال ...
- -حماس-: رد المقاومة قادم وبما يوازي حجم جريمة جنين
- تقرير: عباس أبلغ أحد كبار مساعدي بايدن باستعداده للقاء نتنيا ...
- مراسلنا: نظام كييف يستهدف دونيتسك وضواحيها بـ288 صاروخا وقذي ...
- البنتاغون: القوات الأوكرانية ستعاني من صعوبة استخدام دبابات ...


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد القيسي - شماعة الفشل