أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي / المغرب - متهمة ولكن....














المزيد.....

متهمة ولكن....


فاطمة شاوتي / المغرب

الحوار المتمدن-العدد: 5974 - 2018 / 8 / 25 - 17:38
المحور: الادب والفن
    


متهمة ولكن...
السبت 25 / 08 / 2018

1/ ملامحك...
ملامحك متهمة بي...
تتشبث الرائحة بالبخار المتصاعد
من السلاليم المرتبكة...
أفرط عطرك في فسحته
عند مخرج الباحة الخلفية للقرار...
ورسم لأنفك المتلعثم
في حلبة الشموع...
2/ أنفاسك ...
أنفاسك متهمة بي...
تختبئ وراء الدرج الأخير
من سيارة الأجرة...
تلهث ركبتاك من قسوة الحذاء
يصرخ عمودك الفقري
من نَقْرِسِ العطالة...
! تعبا أيها المتشبث بي...كفى
أتكئ على جدار لا مُتَّكَأَ يسعه
لإنتظار دوره في الصعود...
3/ أشياؤك...
أشياؤك متهمة بي...
الشقوق ترمق مصباحا أعشى
السرير يقتلع أسنان وشوشة
خلف النظارات...
يطفئ ذُبَالَته على عتبة النعاس
ثم يتوسد قلق الليل...
4/ دفاترك ...
دفاترك متهمة بي...
تنحني جدائلها على أصابعي...
ينهرني مشط خشبي من الزَّنْجَبِيل
تبني لعيني زاوية منحرفة...
تكتب سهوا إسمك الحركي
تلقي بخاتمك في رف العمر...
وتختفي في تجاعيد عصفورة
تدخل مرآة وتصمت في انعكاس
الضوء...
5/ ذاكرتك...
ذاكرتك متهمة بي...
أفرغ أسرارها من أزرارك...
في فنجان قهوة نهاية الدرج...
عندما أمسك الورد به متلبسا بالقبل
أمسح عن الذاكرة غبش الحزن
و أطفئ سوناتا شعر في مظلة
حذار حذار
!أن تُتَّهَمِي به...

فاطمة شاوتي / المغرب






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- درس بالمجان...
- مُقْعَدَةٌ تلك القصيدة...!
- دَبَابِيسُ النبض...
- زنزانة الأسرار...
- تصويت ضد الموت...
- فنجان شعر ...
- فنجان قهوتي يشعر بالبرد...
- الأرصفة لا تصعد ....
- نص دون سياق...
- للموت رئات مطاطية....
- هُولْدِينْغْ الحب...
- وشم أحمر...
- ليس للبحر شفاه...
- وهم البطولة ....
- بلا معنى...
- لعنة مَرَضِيَّة...
- نهاية الأشياء....
- سْبَّايْكَرْ الحب ...
- في العدم أمشي...
- وماذا بعد...؟


المزيد.....




- عن الإغلاق ليلا في رمضان…عن التراويح، عن ضعفائنا وعن بقية ال ...
- هالة صدقي تعلن موقفها تجاه مثليي الجنس
- مسلسل -المداح-... الرقابة الفنية تطلب حذف مشهد من الحلقة الأ ...
- الجيش الإسرائيلي يعتقل مرشحا لحماس في رام الله و-الثقافة- ال ...
- إعلان بيروت العمراني: معماريون يتأملون ما بعد الانفجار
- اضطهاد السود في -شحاذو المعجزات- للكاتب قسطنطين جورجيو
- اليوم ذكرى ميلاد الكاتبة الجزائرية أحلام مستغانمي
- أكبر شركة فيديو أمريكية تستثمر في إنتاج الأفلام الروسية
- بعد عامين من الحبس.. خالد علي: إخلاء سبيل نجل الفنان أحمد صا ...
- فنانة مغربية تشكو رامز جلال إلى الله بعد برنامجه الجديد... ف ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي / المغرب - متهمة ولكن....