أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - عادل أداسكو - انتفاضة الحسيمة.. النهاية الوحيدة الممكنة














المزيد.....

انتفاضة الحسيمة.. النهاية الوحيدة الممكنة


عادل أداسكو

الحوار المتمدن-العدد: 5595 - 2017 / 7 / 29 - 03:42
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


ما حدت طوال المدة الفاصلة بين خطبة الفتنة في مسجد الحسيمة ومسيرة 20 يوليوز يعطينا مؤشرات في غاية السلبية.
فمن جهة لوحظ بشكل ملموس عدم قدرة السلطات على تدبير وضعية انتفاضة السكان، حيث وقعت في ارتباك كبير أدى إلى عكس ما ينبغي إليه والذي هو الحفاظ على هيبة الدولة، حيث حدث العكس تماما، إد سقطت هده الهيبة وأصبحت موضوع سخرية المواطنين في مختلف المناطق وبمختلف الفئات والأعمار.
من جانب أخر تبين بأن السكان المنتفضين لم يعودوا يقبلون بالرضوخ لعنف السلطات، حيث نزعوا عنه الشرعية وجعلوه يبدو تهجما لا يقل عن هجوم عصابات المنحرفين والمشرملين.
من جانب ثالث سجل الجميع تزايد تعاطف الناس مع انتفاضة الشارع ليس في الحسيمة فقط بل في العديد من المناطق المتضررة من التهميش والإقصاء.
وقد بلغ الوضع الحالي درجة كبيرة من التأزم والتوتر، حيث لم يعد الأمر يتعلق بانتفاضة سكان منطقة تطالب بمشاريع اقتصادية واجتماعية وبالإنصاف، بل تحول الأمر إلى مواجهات مع رموز الدولة بعد أن أصبح للسكان معتقلون طبخت لهم ملفات زائفة توجه لهم تهما لم يعد يصدقها أحد، مما جعل معركة الحسيمة تتحول من معركة مطلبية اجتماعية بالأساس إلى حركة تحررية من العبودية التي تريد السلطات فرضها على الناس بجعلهم يخضعون لأوامرها ويلتمسون منها مطالبهم بالطريقة اليعقوبية التي تشبه استجداء الصدقات، بينما أصبح الشباب يخاطبون الدولة بمنطق المواطنة ويحملون مسؤولية ما يقع لهم للمسؤولين السياسيين بالدرجة الأولى.
لا حل لهذه الوضعية إلا بأن تقبل السلطات بأن زمن العبودية قد انتهى وتطلق سراح جميع المعتقلين و تنهي كل المشاريع الاقتصادية والاجتماعية التي تحدث عنها المسؤولين ولم يراها السكان، وبهذا ستنتهي انتفاضة الحسيمة لصالح السكان لأنها لا يمكن ولا ينبغي أن تنتهي لصالح من يحتقر هؤلاء السكان ويسعى إلى استعبادهم.
ولكن إدا جاز لنا أن نتخيل هذه النهاية السعيدة لانتفاضة الحسيمة فعلينا أن نكون متيقنين من أن تلك النهاية ستكون بداية جديدة لمناطق أخرى في درب النضال لأن الريف ليس إلا منطقة من بين المناطق التي نسيتها الدولة.
وإدا كانت السلطة ستقدم بعض أكباش الفداء لتبييض وجهها مع المغاربة فإن دالك لن يكون إلا لعبة مسرحية لن تعلن نهاية مسيرة الفساد والاستبداد، دالك أن المفسدين الحقيقيين يضلون دائما وراء الستار ويخلقون أوضاع التوتر هنا وهناك، ومعاقبة خدامهم لن يؤديا أبدا إلى تغيير الأوضاع.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل نحن في بلوكاج سياسي جديد؟
- حراك الريف ليس له زعيم ولا ناطق رسمي
- لا أمازيغية بدون ديمقراطية
- ماذا بعد مقاطعة الانتخابات بالمغرب؟
- الفتنة هي احتقار المواطنين والقفز على القانون
- لمادا الإسلاميون المغاربة يكنون للحركة الأمازيغية الضغائن وا ...
- هل يبقى القانون الجنائي سيفا مسلطا على المغاربة؟
- لماذا أصبح الإرهاب إسلاميا فقط في العالم كله ؟
- الحق في التنمية حق أصيل لكل انسان
- لن نتنازل عن مكتسباتنا وأولها حرف تيفيناغ
- لا لمصادرة الرموز الأمازيغية
- عن مسيرة -توادا نيمازيغن- 20 أبريل
- المرأة الأمازيغية «تمغارت»
- تافسوت ن إدوسكا
- حول التصريحات العنصرية للمقرئ أبو زيد
- الحملات الخاسرة للإسلاميين ضد الأمازيغ
- والقافلة تسير ...
- حركة -تمرد المغربية- حتى لا نكون مجرد تقليد
- شباب -تاوادا- استقلالية تضامن وتفاعل
- متى يقوم وزير التربية الوطنية بإيقاف مهزلة الكتابة بالأمازيغ ...


المزيد.....




- الداخل الفلسطيني المحتل ينتفض.. وإنزال العلم الصهيوني عن مدي ...
- من يدين المقاومة المسلحة في مواجهتها مع إسرائيل إما جاهل أو ...
- صوت الانتفاضة العدد 346
- قناة عبرية: وساطة مصرية وأمريكية للوصول إلى تهدئة بين الفصائ ...
- الاشتراكي اليمني ينعي الاستاذ الدكتور يوسف عبده عبدالرب الفق ...
- أمين عام الاشتراكي يعزي برحيل المناضل احمد عباد شريف
- الحزب الاشتراكي اليمني ينعي المناضل الوطني الشيخ احمد عباد ش ...
- نساء الانتفاضة العدد 71
- بيان صحفي صادر عن رئيس الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمست ...
- اليسار الفلسطيني من بيروقراطيّة موسكو إلى كمبرادوريّة رام ال ...


المزيد.....

- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - عادل أداسكو - انتفاضة الحسيمة.. النهاية الوحيدة الممكنة