أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - بير رستم - تصريحي لمجلة -الأهرام العربي- بخصوص قضية الاستفتاء لإستقلال كردستان














المزيد.....

تصريحي لمجلة -الأهرام العربي- بخصوص قضية الاستفتاء لإستقلال كردستان


بير رستم
كاتب

(Pir Rustem)


الحوار المتمدن-العدد: 5588 - 2017 / 7 / 22 - 19:37
المحور: القضية الكردية
    



بير رستم (أحمد مصطفى)
كتب الإعلامي والصديق "محسن عِوَض الله" مستفسراً عن القضية ضمن سياق السؤال الآتي؛ "احتاج رأي حضرتك فى اعلان موعد الاستفتاء وكيف تري الرفض الدولي للخطوة" وذلك في محاولة منه للوقوف على المسألة وكان ردي له بالشكل التالي: إن قضية الاستفتاء في إقليم كردستان (العراق) ليست هي المرة الأولى التي تثير قلقاً في المنطقة ولدى حكومات الدول الغاصبة وكذلك عدد من الحكومات التي لها مصالحها الحيوية في منطقة الشرق الأوسط حيث الجميع مشغول بقضية مكافحة الإرهاب ولذلك فأي أزمة جديدة قد تفتح المزيد من الجبهات الأخرى وبالتالي قد تؤثر على قضية مكافحة التنظيمات والجماعات المتطرفة وميليشياتها ولذلك فقد جاءت ردود الفعل لدى بعض الدوائر والحكومات الغربية وأمريكا محذرة من الذهاب إلى "الإنفصال" منفردةً ودون التشاور والتباحث مع الحكومة العراقية.

لكن ورغم ذلك فقد كانت ردود الأفعال تلك _عدا تلك التي للحكومات الغاصبة لأجزاء وجغرافيات كردستانية_ فقد جاءت خجولة أو مترددة بين القبول بها كجزء من حقوق الكرد حيث صرحت الخارجية الأمريكية ورغم التنبيه من الخطوة والذهاب إليها منفردةً؛ بأن قضية استقلال كردستان تعتبر جزء من "تطلعات مشروعة لشعب كردستان العراق"، لكنها وبنفس الوقت أضافت بأنها "تؤيد عراقاً موحداً فدرالياً مستقراً وديمقراطياً" وكذلك فقد جاء الموقف الألماني محذراً من مخاطر القرار الكردي حيث أكدت بخصوص هذا الشأن وذلك عندما صرح وزير خارجيته قائلاً؛ "بوسعنا فقط أن نحذر من اتخاذ خطوات أحادية الجانب في هذه القضية".

وهكذا فإن الموقف الأمريكي والغربي هو حذر من قضيتين؛ أولاً- الاستفراد الكردي في القرار ودون مشاركة المركز بغداد للوصول إلى تفاهمات بهذا الشأن وثانياً- الخوف من تداعيات هذا القرار على قضية محاربة الإرهاب في المنطقة .. ورغم ذلك فقد جاء التأكيد الكردي وعلى لسان السيد "هوشيار زيباري" الذي قال: بأن "التصويت المتوقع بنعم في الاستفتاء على استقلال الأكراد سيعزز موقف إقليم كردستان العراق في المفاوضات مع بغداد لكنه لن يؤدي إلى انفصال عن العراق بشكل تلقائي". وبالتالي وبقناعتي فإن قيادة إقليم كردستان، لن تذهب إلى الاستقلال دون الحصول على موافقة أمريكية على الأقل .. أما بخصوص التوقيت، فنأمل أن لا تلجأ بعض الأحزاب الكردية لاستثمار القضية لصالح أجندات حزبية وتعزيز مواقعها السلطوية في حكومة الإقليم من خلال قضية الترويج لاستقلال كردستان.

أما بخصوص السؤال؛ "هل واقع كردستان العراق قادر على قيام دولة وهل يملك المقومات" فأعتقد دون توافق إقليمي دولي على قضية الاستقلال لا يمكن بالأساس الإعلان عن قضية استقلال كردستان حيث حصار المنطقة الكردية _إقليم كردستان_ من دول الجوار سوف يخنق أي طموح كردي بالاستقلال وبالتالي فإن قضية الاستقلال مرتبط بتوافق دولي إقليمي أو وجود مشروع أمريكي روسي لإعادة رسم خرائط جديدة للمنطقة وفق مصالحهم الحيوية كدول سيادية جديدة وبديلة عن الاستعمار القديم الفرنسي الانكليزي .. أما أن يذهب الكرد منفردين للاستقلال فتلك ليست إلا أحلام رغبوية لبعض القوميين الحالمين من أبناء شعبنا، لكن يمكن أن نضيف بأن قضية الاستقلال أجمعه الشارع الكردي ووحدت القوى السياسية الكردية وبالتالي سوف تقول موقع قيادة الإقليم في أي مفاوضات قادمة بشأن مصير إقليم كردستان مع الحكومة العراقية في المركز بغداد.

وكذلك وبصدد مسألة أن "البعض يحذر من دولة كردية تلقي مصير جنوب السودان من حروب اهلية وصراعات على السلطة.." و"كيف نرى ذلك"، فيمكننا الإفادة بما يلي: للأسف أغلب الكتابات تأتي من مواقف رافضة لمفهوم الاستقلال حيث تجد فيها ضرب للمشروع العربي والأمة العربية متنكرةً لحقوق شعوب المنطقة أن تنال هي الأخرى استقلالها أسوة بالشعوب العربية عندما نالت وبدعم إنكليزي الاستقلال وطرد الاحتلال التركي العثماني وبالتالي فإنك تجد نلك القراءات مبتورة و لا تحمل أي قيمة تحليلية نقدية، بل تهدف إلى غايات سياسية عنصرية، رغم إنني لا يمكننا أن ننكر تخوفنا من إنجرار الكرد وعلى غرار جنوب السودان إلى حروب داخلية للاستفراد بالسلطة، لكن ما يمكن أن يطمأننا بعدم إنجرار الكرد هو الضمان الأمريكي الغربي وحاجتهم للقوات الكردية كقوات قادرة على محاربة الارهاب والتطرف وكذلك إبقاء كردستان آمنة كقاعدة عسكرية للعمليات الميدانية في المنطقة.

وأخيراً لم تكمن في الجغرافية الكردستانية من حقول النفط والغاز؛ عصب الحروب الحديثة ولذلك لا أعتقد بالسماح للكرد الإنجرار لحروب داخلية وقد رأينا ذلك في شنكال حيث حصلت بعض المناوشات بين كريلا العمال الكردستاني وبيشمركة الديمقراطي الكوردستاني، لكن ومباشرةً تدخلت كل من ألمانيا وأمريكا كوسطاء لتهدئة الأوضاع وعدم السماح للتوتر أن تصل لمواجهات عسكرية بين الطرفين الكردستانيين.



#بير_رستم (هاشتاغ)       Pir_Rustem#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- -ثوار سوريا- أصبحوا أتراكاً أكثر من الأتراك!!
- خلافاتنا إما حزبية أو شخصية!
- الإدارة الذاتية وعوائق تطوير التجربة مستقبلاً!!
- الدعوة الأحمدية وإعادة قراءة التاريخ الإسلامي
- قضية المهاجرين وحكاية ذيل الثعلب المقطوع!
- تنويه وتوضيح حول بعض الكلام السوقي بحقي!
- الكرد .. والخيار الأمريكي!
- ترامب والدور السعودي الجديد
- مداخلتي على -قناة رووداو- بخصوص العلاقة بين روج آفا وتركيا.
- زيارة ترامب وتغير مسار الصراع في المنطقة!
- الخصوصية والعنصرية كل فكر يدعو للتفرد والتميز فهو عنصري!
- الديمقراطيات لم تبني الأمم والدول!!
- كن حليفاً لكن لا تقبل أن تكون تابعاً!!
- سوريا .. من الدولة الفاشية إلى الفاشلة!
- المرأة .. ليست -متاع غرور- أيها المتحاذق!
- حزب العمال الكردستاني والعلاقة مع النظام السوري؟!
- الصعلوك .. هو ذاك الذي يتصعلك على -صفحات الآخرين-!
- الثورة السورية والمشاركة الكردية ..هل الكرد -أو قسم منهم- يق ...
- زهير سالم.. قال صراحةً ما يطالب به الإخوان!!
- حرية المرأة ليس دعوة للتعري!!


المزيد.....




- منظمو كأس العالم في قطر يشككون في مزاعم شركة دنماركية عن انت ...
- الأمم المتحدة: المستوطنات الإسرائيلية لا تحظى بالشرعية وتشكل ...
- الآلاف يتظاهرون ضد الحكومة التشيكية في براغ
- الأمم المتحدة: المستوطنات الإسرائيلية لا تحظى بالشرعية وتشكل ...
- عاجل | الرئيس التركي: سأتواصل الخميس مع الرئيس بوتين لبحث مو ...
- إيران: عائلة الشابة مهسا أميني تطالب بـ-تحقيق مفصل عن كيفية ...
- اعتقال ابنة الرئيس الإيراني الأسبق هاشمي رفسنجاني خلال احتجا ...
- السيد رئيسي: التقيت 10 رؤساء على هامش اجتماعات الجمعية العام ...
- السيد رئيسي: طلبت من الأمين العام للأمم المتحدة العمل على أن ...
- السيد رئيسي: أكدت خلال لقاءاتي على أن ايران تحترم حقوق الانس ...


المزيد.....

- سعید بارودو. حیاتي الحزبیة / ابو داستان
- العنصرية في النظرية والممارسة أو حملات مذابح الأنفال في كردس ... / كاظم حبيب
- *الحياة الحزبية السرية في كوردستان – سوريا * *1898- 2008 * / حواس محمود
- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - بير رستم - تصريحي لمجلة -الأهرام العربي- بخصوص قضية الاستفتاء لإستقلال كردستان