أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمود شاهين - روايات فلسطينية جديددة خارجة عن المألوف !














المزيد.....

روايات فلسطينية جديددة خارجة عن المألوف !


محمود شاهين
روائي

(Mahmoud Shahin)


الحوار المتمدن-العدد: 5528 - 2017 / 5 / 22 - 09:31
المحور: الادب والفن
    



أعلنت منذ قرابة عام توقفي عن كتابة المقالات النقدية في الرواية لما أواجهه من معاناة مع مسؤولي المجلات في نشر بعض المقالات ، وإهمال بعضها، أوالتدخل فيها، أو حتى سرقة حقوقها بطريقة ما وخاصة تحت عنوان " كتب محمود شاهين " ! وهذه الطريقة شائعة على النت فهم ينشرون الروايات باسمي لكن الحقوق تذهب إليهم . وأضيف إلى ذلك المكافآت السيئة التي تدفع مقابل المقالات التي تنشر ، رغم أن مقالا عن رواية جيدة ذات حجم في حوالي أربعمائة صفحة تحتاج إلى اسبوع ما بين قراءة نقدية متفحصة وكتابة مقال جيد يفي النص حقه! والمائة أو المائة وخمسين دولارا التي تدفع مقابل ذلك مبلغ بائس، يبخس الكاتب حقه، ويعامله كأسوأ مبدع في مجالات الفنون والأداب! فلو أنه مطرب أو مغنية مثلا لبثت أغنيته آلاف المرات مع حفظ حقوق خرافية عن كل بث ومن كل محطة ! أما الكاتب فيا ويله إن نشر مقاله في مجلتين ، أو على النت !
وثمة مشكلة أخرى واجهتها في ثمانينيات القرن الماضي حين كنت أكتب عن أدب الشباب ، قصة ورواية من ضمن ما كتبت عنه حينذاك ، وكان معظمه رديئا جدا ! وتطرقت في بعض مقالاتي إلى الروائيين بما لا يسرهم! فا نهالت علي بعض الأقلام . والحق أنني في كتاباتي الجديدة حاولت قدر الإمكان أن لا أكتب إلا عن بعض الروايات التي أعجبتني ، متجاهلا روايات لم تعجبني ، ولا أنكر أن ثمة بعض كتاباتي التي لا تخلو من مجاملة ولو بحدود . ويبدو أن لتشردي من دمشق والوضع الذي أعيش فيه، دورا في المسألة .
في الأسابع الأخيرة قرأت روايات جميلة بعضها مدهش في عالمه وأسلوبه، ويجهد لتقديم الواقع الفلسطيني بأسلوب ومنظور مختلفين تماما عن السائد والمألوف، بحدود متاوفته ، ولم أستطع إلا إلى التطرق لهذه الروايات وكتابها ، على أمل أن أتفوق على ترددي وأكتب عنها إمّا قريباً أو بعد حين :
الكتاب هم : أحمد أبو سليم في روايتيه : " الحاسة صفر " و" ذئاب منوية "
أسامة العيسة، في روايته " مجانين بيت لحم " وأمل أن أحصل على رواياته الأخرى .
عبد الناصر رزق ، في روايتيه " مرافعة الشيطان " و" بارانويا "
ولا شك أن هؤلاء الكتاب وثمة غيرهم ، من فلسطينيين وأردنيين وعرب ، كعارف الحسيني في " كافر سبت "
وثمة روايات أخرى خرجت في عالمها حتى عن بعض المألوف لدى روائييها، لطرقها أبواب التاريخ القديم ،وينبغي التطرق إليها ، كرواية يحيى يخلف " راكب الريح "
*****




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,242,261,597
- ما الاسم الذي يفضل الخالق أن يطلق عليه ؟
- الطاقة الكونية بين الوعي والفعل !
- الخوف من الموت!
- في الدين والتدين والخلق والخالق (5)
- الفرق بين الملحد والعلماني والمؤمن !
- كنعان تنهض من أعماق التاريخ في- قصة عشق كنعانية -
- إشكالية العقل الديني بين المحلل والمحرم في الجنس والحب !شاهي ...
- مآسي الدين ومذاهب التدين في أوروبا ! شاهينيات 1308
- كابوس ما بعد الأصيل !
- عقل الإنسان من عقل الخالق! شاهينيات 1306
- * لغة الخالق أم اللغات وليست من لغات البشرية!
- يا لكثرة لصوص الإنترنت !
- * في طاقة الخالق ! شاهينيات 1303
- الدوجمائية في العقل العربي! شاهينيات 1302
- * أبانا الذي في كل مكان ليتقدس اسمك العظيم جلّ جلالك !
- * الخالق العظيم ليس إلهاً وأكبر من أن تعبّرعنه لغة أوأن تحيط ...
- شاهينيات 1298 في الخلق والخالق
- - وداعا يا زكرين -سيرة بلدة فلسطينية 1948.
- شاهينيات1297
- كتابة على قبري.. عذرا صديقاتي وأصدقائي


المزيد.....




- النواب يصادقون بالأغلبية على -القاسم الانتخابي-
- أصالة تدخل عالم التمثيل للمرة الأولى... والعدل يكشف التفاصيل ...
- كنارياس 7: المغرب يحظى أكثر فأكثر بالمزيد من الدعم الدولي ل ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم السبت
- نقاش القاسم الانتخابي .. فريق -البيجيدي- بمجلس النواب يطالب ...
- الشاعر صلاح بوسريف يوقع -أنا الذئب ياااا يوسف-
- عمار علي حسن بعد إصدار -تلال الرماد-: القصة القصيرة جدا مناس ...
- إعلامية كويتية تنشر فيديو لفنانة مصرية مصابة بشلل في الكويت ...
- حرائق مخازن المعرفة على مر العصور.. المكتبات وتاريخ انتصار ا ...
- -وفاة- الفنان السوري صباح فخري... بيان يحسم الجدل


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمود شاهين - روايات فلسطينية جديددة خارجة عن المألوف !