أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - سعد محمد مهدي غلام - على يمين القلب / نقود انثوية 18/أحلام مستغانمي















المزيد.....



على يمين القلب / نقود انثوية 18/أحلام مستغانمي


سعد محمد مهدي غلام

الحوار المتمدن-العدد: 5370 - 2016 / 12 / 13 - 04:11
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


((((التداولية خطر على جرف الفهم اليسار ي الجندري))))

احداث تغيرات مادية على البنية العليا للفرد والمجتمع باﻻبداع والموهبة عندما تدخل عامل مساعد في التنوير لهما مكانة متقدمة لدعم التطورالم يعلن لينين يوما ما اعطوني* خبزا ومسرحا اعطكم شعبا مثقف *
الﻻمباﻻت التي يبديها البعض حيال ما يجري هي دليل غياب اي شكل من اشكال المنطق في العﻻقات اﻻجتماعات لواقع عربي اسود في فصل قيل عنه تحرريا ربيعيا فتبين انها صحراوية ابو غريبية قطبية تندرية تجر كﻻب عربات التزلج التي يستعملها شيوخ البترول والسراق وتجار والحروب والرقيق اﻻبيض والسﻻح والمخدرات .
عندما يطلب الابتعاد عن اﻻهوار في المساء ليس
ﻻن ترتادها الشياطين بل ﻻنها هي مصنع الشياطين ، فالاهوار بالمياه الراكدة بقصبها المتشابك وحلكة دروبة في ليالي غير مقمرة متاهة اغريقية هذا حال ما الت اليه امور واقع ماساوي بامتياز فكان البحث عن مخارج واطراف حبال سحب ﻻخراجنا. اﻻهوار التي لم تكن اهوارا في حقيقتها بل مستنقعات اوجدها طوفان من مياه تعهرت على السدود وعربدت وعبرت لتشغل المساحات التي كانت مشاتل ورد بساتين وفيها دورنا تنتشر عشوائيا فﻻ من يشيد.لنا دورا حقيقية وﻻمن يوصل الماء والكهرباء الينا ويجمعنا ويفتتح وسط دورنا مدارس نعم كانت هناك بيوت طينية ترفع عليها اعﻻم ونصبت على جذوع مكبرات صوت وكانت مواقع للتجمع ﻻقامة الصﻻة كنا نريد مبدعين واقعيين منا يفصحوا عن واقعنا ويخرجونا من سطحية فهمنا للحياة الى تصورات عميقة لما بجري ويقودونا ويحددوا مسارات حراكنا بما يبذلون من عطاءات تعبر عنها الصورة والصوت والكلمة .كانت روح الصحراء والمستنقع تسكن ارواحهم وعقولهم بل تعشعش وتتناسل فيهم من سطوحهم في كهوفهم اامكيفة من بهارج المظاهر فلو دخلنا نفوسهم سنجد العوار والعاهات يشعلوا عودا ليعطروا وفي خزاناتهم عشرات القواريرمن اثمن البرفانات الفرنسية ويحملون العلف لدوابهم بالرويس رايس.نريد ادباء وفنانين يسلطوا انوارا سبوت ﻻيت على تلك الوقائع ليس ﻻننا ﻻنراها ولكن لكي يقولوا لنا مايحصل في العمق في الدواخل والخلجات وثنايا الروح والقلب.امتطى صهوةاﻻدب العديد ومنهم من برز وكانت احﻻم مستغانمي منهم تلقف الشباب المعطش كتاباتها فماذا اضافة لهم ولمسيرة الابداع.
في ديوان شعر لها موسوم*عليك اللهفة*
ختم الجزائر1973-بيروت2004
تقول في قصيدة تحمل نفس اسم المجموعة

في قصيدة الحب اﻻولى التي
قرأها لي *نزار*
في اول قبلة اربكتني في فلم *رد قلبي*
في البيانو الذي كان يعزف لعبد الحليم
لحنا لم يفارقني
اهواك......واتمنى او انساك
----
في الرجولة الفاتنة لكاري غرانت
في العنفوان المعتق
ﻻنطوني كوين في دور زوربا
في اسى هند ابي اللمع في مسلسل
*عازف الليل*
في شجن اسمهان
في دموع اديث بياف وهي تبكي مارسيل
-----
----؛
في دموع صباي يوم هزيمة 67
--------
في اول حافلة اخذتني
الى ثانوية *عائشة ام المؤمنين*
في اول طائرة ركبتهاسنة73
الى مهرجان الشباب العالمي في برلين
في الحقيبة اﻻولى لغربتي
في مطار اورلي الدولي سنة76
في اول مترو اخذني الى السوربون
في الباص الرقم 42في باريس الدائرة ال15
حيث اقمت لسنين
على مدى رحلتي
كنت سائق الباص وقائد الطائرة
كنت الغريب
الجالس على المقعد المجاور للحب
وكنت وجهتي
عليك اللهفة يا رجل
كم انتظرتك انوثتي!

.ضمنا نصا طويﻻ ﻻنها تلخيص لحياتها
هي احﻻم مستغانمي 1982حصلت على الدكتوراه في علم اﻻجتماع من السوربون
تجاوزت مبيعاتها مليون ونصف المليون عام2006ومن بين العشرنساء اﻻكثرتاثيرفي العالم العربي واﻻولى في اﻻدب حاصلة على العديد من اﻻوسمة والتقديرات ترجمت اعمالهاالى عدةلغات اشهر كتاباتها الثﻻثيةذاكرة الجسد وفوضى الحواس وعابر سريرلها كتاب مقاﻻت بعنوان قلوبهم معنا وقنابلهم علينا ورواية اﻻسود يليق بك 2012وكتاب النسيان2014مرفق به CDقرص مدمج عليه بعض قصائدها بصوت والحان جاهدة وهبةالشخصية المعروفة عالميا والنخب المخملية والذين يستمعون الى صوت خاص وليس اﻻوساط الشعبية
من يطالع كتاباتها يتعرف عليها وعلى سيرتها العقلية هي امرأة تؤشر لخارطة معلمة بالدبابيس الملونه كمواقع حيوية على خارطة الجسد الحربي بين ثﻻث مواقع بيروت باريس قسنطينةموطنها اﻻصلي
تمتلك قدرات عالية بالتﻻعب باﻻيقاع النحوي للغة.لتستخلص تراكيب جملية مخلوقة لغايات تخدم اغراضها مشبعة بالصور الدالة في سياق سيل نثري شائق ولطيف ويستهدف توصيل رسائل نفعية ﻻهداف تصوغ فيها نواياها وخلجاتها وما تبتغي تعبير للمتلقي وتفلح بيسرفهي تجيد اللعب على الحرف وبلوغ اﻻوتار الحساسة لمخاطبة سافرةلشرائح بعينها واعمار بذاتها وتستقبل بسهولة التلقي والفهم من الجميع وهي امكانيات كارزمية اكثرمنها دربة وحنكة ولكن خبرتها وفطنتها حاضرة في التعاطي مع مختلف وسائط التوصيل وجميع اﻻطراف وهي خصائص لها ابعاد سايكولوجية
ومؤثرات سسيولوجية.كما ان تعبئة وامﻻءالبياض الورقي فن تتقنه بحرفية ﻻنراها اﻻ وليدة نباهة مميزه فاسلوبها في توزيع سردها السطري يعتمد على لوحات بايقاعات بصرية تبقعها بمنثور تهندس توزيعه تتمكن من خﻻلها تحويل الموحيات البوحية التي تطلقها حروفها مكتومة ولكن كلماتها ناطقة قادرة اذن المتلقي من استقبالها وتفسيرها تبعا للقدرات التخيلية للمتلقي في ادراج المتماثل في الﻻمتماثل في محاولة منه لتحديد مسالك هذا اﻻيقاع الى عناصر كتابية وصوتية دﻻليةكما يقول د.عبد اﻻله الصائغ.
تبث في كتاباتها اريج قباني جذاذات من بداياته ذات اﻻغراض المعروفة وعبير سماني من وحي نتاجات بعينها مثل اعلنت عليك الحب عيناك قدري ﻻبحر في بيروت كوابيس بيروت القمرالمربع وغيرها وسواها وكوليت خوري سنوات الحب والحرب و عبق المواعيد وغيرها
مع استفادة من زوايا حادة لما تمخض من دور نوال السعداوي ويبدو استفادة من نتالي ساروت وفرجينا وولف وسيمون دي بوفوار وفرانسو ساغان ومعطيات الشعر الفرنسي الهائلة وبالذات نتاجات بول ايلواروابولينيروبودليرورامبو ومرلين ومﻻرميه وكتابات اﻻقدم من فلوبير ومولير وجورج صاند وانتول فرانس ..... ونراها تستعين بابيات في مطالع ابواب كتاباتها وفصولها والحركات كما في اﻻسود يليق بك وهو توظيف مفردات الموسيقى كما فعل اندرية جيد في المزيفون وهرمان هسة في لعبة الكريات الزجاجية وما يؤشر سعة اطﻻعها وليس عمقه ﻻنها تبتعي فقرات واحتياجات مما تعرض له بمعنى انها اخذت ما يفيدها غرضيا في كل ما كتبت لم تتعرض الى جوهر معاناةولم تؤشر الى موطن خلل هي المنفتحة والتي لها تواجد مستديم في باريس فكيف ﻻتعرف حياة الشيوخ هناك وكذلك في بيروت محطتهم ومكان تواجد طويل وممرلها في حلها وترحالها وماتعرض في رواياتها لماذا لم تتناول شخوصها من الداخل ولم تعلن نواياهم وبنيتهم العقلية والسلوكية ايعقل انها في غفلة اوانها عاجزة مع كل ما تمتلكه من مواهب اتعجز عن سبراغوارشخوصها ولم تعرفنا على جذورهم ومحيطهم وحيثياتهم هل ذلك محض اسلوب ؟ نحن نرى غير ذلك ان لها نوايا وغايات توصلها وتنأى عن ابعد مما مرسوم بمعنى لها مع كل ما تدعيه من انفتاح حدود مغلقة من وضعها؟ عندما تتحدث عن قسنطينة اين قاع المدينة وهي ابنتها اين اﻻطراف الفقيرة اين العالم السري اين مكامن القوة والضعف اين باقي الجزائر اين العاصمة الشعب المليوني وهوزاخر اين ثراء الشعب بمتناقضاته والفته ولبنان هل بيروت وحسب وفي بيروت ضواحي اين هي في رواياتها هل ذلك محض احتياج روائي ام خلف ذلك غايات .
لماذا فقط حياة شرائح معينه تستقل الفاره من السيارات والشقق في اماكن معينةوحياة ضيقة مؤطرةبضوابط .
على اﻻديب ان يقدم بمثالية رؤاه عن الحياة اوما يراه هل موهبتها حوﻻء ﻻترى اﻻاتجاه واحد من واقع متعدد اﻻوجه واﻻتجاهات
على اﻻديب ان ﻻيزيف الوقائع لقد تعرضت لغزو العراق وهي ضده ولكن ماذا فعلت وهي اديبة ﻻمعة انها كشعبان عبد الرحيم بتكره امريكا كما هو يكره اسرائيل ولكن امريكا لها رجالها في المنطقة ومعها جاء يمين ويسارما موقفها؟
انها تقدم لنا البطيخ البارد في الصيف القائظ
شعرا وروايات .
رحم الله القباني كان كسواه من الشعراء الكبار في كل محفل حاضر وله مساهمة وله موقف بل له قصائد محفورة في الذواكر كان له وجود في اﻻزمات ويخوض في المشكﻻت وسيرته مع ناصر وعرفات معروفة وموقفة من الحكومات معروفة وحيال كل التزلف الملكي والسطاني واﻻميري كان للرجل موقف اين احﻻم مستغانمي من ما يحدث تشجب تلعن على استحياء وليس الجميع!!!!لم نطالب بان يكون عطاءها تعليميا وﻻثوريا ولكن ﻻيجب ان يكون بطيخيا !!!
العقيدة الفنية المرجوة من اﻻديب المحايد في هذه المرحلة العصيبة هو التقاط الجوهر ويرشد للطريق السوي اين في رواياتها؟
اين نلمس فحصها لواقع مؤذي مرت علية في رواياتها فوظفت الموقف للكشف عن الوجوه الكالحة ممن لهم دور مهم في ما نمر به ان اﻻنعكاسات شرطية وتؤدي الى ارتكاسات وهي حاملة لمؤهل عالي في علم اﻻجتماع هوتخصص على الوردي وعلى شريعتي فاين هي من قرنائها باﻻختصاص؟
عندما تتحدث عن شرائح بعينها وكانها تكرسهم في عقول المتلقي نماذج للتقرب اليها لماذا؟
اين موقفها من شيوخ الخليج وهي فرنسية الثقافة؟
ما موقفها مماحدث في بﻻدها ؟
ماموقفها من كامب ديفيد والسادات؟
ما موقفها من وادي عربة واﻻردن؟
نحن ﻻنطالب بمواقف سياسية ولك مواقف عروبية ؟
القوانين للستيتك اﻻدبي هو التصور المعياري للمتاح وتجسيد الواقع باي شكل بتعابير مباشرة
او رمزية اوفنتازية الميثولوجيا لدينا ثرية والفلكلور غني وهي وسائل اشارة وذاك هوكتاب الغصن الذهبي لفريزرما حباهاالله به من نجاح لما لم توسع الغرضية ؟لماذ وبعد المكانة التي لها لم تتصدى لواقع المراة في الخليج والسعودية على وجه التحديد؟
ليس بمقدور الناقد التعامل مع ظواهر اﻻستيتيك.فرديا بل ﻻبد من ربطها بالطبيعة اننا نشم رائحة السوق في كتاباتها نراها تمجد فلسفته وثقافته وسلوكياته لم نرى باعة جائلين وﻻسواق شاحنات وﻻ كسبة وﻻحياة نادل .....
حتى الثوار تناولتهم اثاث في الروايات ﻻهوجس ﻻتغور استبطاني للشخصيات مرورات عابرة الم تسمع بمن ولدة في الدار واستخدمت القابلة شفرة حﻻقة لقطع الحبل السري .
البساطة في اللغة ليست معيار على ﻻشاعرية كما التزلف اللغوي ليس افتقادها ولكن امتﻻك ناصية اللغةواستعارة مفردات بعينها وتكوين صور بدﻻﻻت نمطيه ﻻنعتقد انها اسلوبية ﻻبدمن غرضية ما النفعية ؟ الشهرة والمال بلغتها
اذا ما الباعث؟
على اﻻديب اعادة تشكيل الواقع بتغير الوقائع حتى وان خياليا لتستخدم الرومانسيات بحدود.ولكن لتعززالجماليات
نحن نحيى في سوداوية
هل تعكسها اﻻسود يليق بك

*الرجل الذي لم يعطها شيئا...
وعلمها كل شي ،تناسى ان يعلمها درسه اﻻهم
اﻻخﻻص في الحياة فقط*

ذات يوم عثرت على حكمة ابقتها في ذهول
بدا لها وهي تقراها انها سرقت اخر اسراره
لكانه من كتبها:
ارقص كما لو ان ﻻاحد يراك
غن كما لو ان ﻻاحد يسمعك
احب كما لو ان ﻻاحد سبق ان جرحك

اهذا اطار ما ينبغي ان يزرع في نفوس الشباب؟

*استمعي للدانوب اﻻزرق لشتراوس
معزوفات كليدرمان على البيانو
سمفونيات شوبان المبهجة
لتكون احزانك بحضارة يا متخلفة*

وهي تستذكر شخصية شهد بشارة
بطلة المقاومة اللبنانيةالتي اقتادها الجيش
الاسرائيلي ليوهمها انه سيعدمها وهي تساق
تترنم بموال من العتابا الجبلية
*هيهات يابو الزلف يا مولي
محﻻ الهوى والهناوالعيشةبحريه*

*بامكان من ﻻيملك اﻻحباله الصوتية
ان يلف الحبل حول رقبة قاتله*

اين المقاومة اللبنانية ؟
هي ضد اﻻحتﻻل وحدة صغيرة اعاقة تقدم القوات اسابيع في الفاو اين احﻻم مستغانمي؟

انها سفيرة نوايا حسنه غير معينة
فلها قدرة حسنة في تدبيج الكلمات واستخدام الحرف والقرطاس
تعابير جميلة وتصوير رائع وتصوغ الحرف بحرفية وخلفيات بوليدية
ونحن نقتل في كل مكان في العراق
وسوريا واليمن انها ضد الطائفية
صدر لها كتاب النسيان
وهو وصايا للنسوان
الحلف اﻻعرابي ضد اليمن اين صوتها هل اكلته القطة؟

هل ستبعث للمهجرين ومن يموت على سواحل بﻻدها قارورات من شانيل؟

*يا للحب ...موجع وموجوع ابدا*

*كنا نريد وطنا نموت من اجله
وصار لنا وطن نموت على يده*

*تعلمي ان تميزي بين صمت الكبار
والصمت الكبير
فصمت الكبار يقاس بوقعه
والصمت الكبير بمدته*

ما تقدمه احﻻم ادب افيوني كما مرة وصفه واقع جورج امادو
انها تستخدم في العمليات وتسكن اﻻلم ولكن تدفع للادمان وتجعل اﻻقﻻع عنها كارثة
تدفع المدمن ليرتكب الموبقات
جميلة جملها
جميلة سطورها النثرية
شاعرية لغتها مدهشه في عرضها
ولكنها مثل الراسمالية متوحشة رغم ملمسها
المخملي تذبح بقطنة

*اﻻحﻻم التي تبقى احﻻما ﻻتؤلمنا
نحن ﻻنحزن على شئ تمنيناه ولم يحدث
اﻻلم العميق هو ما حدث مرة واحدة
وما كنا ندري انه لن يتكرر*

توصيف للحلم شاعري رقيق ولكن اين حلمنا وهي معنا نحن العرب هو ما قالت ينطبق عليه
تستعين بالموسيقى في اﻻسود يليق بك.حركة بدل فصل

*الحداد ليس ما نرتديه بل في ما نراه
انه يكمن في نظرتنا للاشياء بامكان
عيون قلبنا ان تكون في حداد..
وﻻاحد يدري بذلك*

بوم رائع ولكن ليس فيه كشف مثله على وسائل التواصل اﻻجتماعي مئات
انها مبدعة متميزة ﻻبد ان يصدرعنها امرمختلف
الماساوية واقعة اجتماعية متجذرة في محيطنا
ﻻيليق بك اﻻسود بل الجزء المكمل اﻻحمر من ستاندال
الواجب كشف مايجري التصدي له ولو بالكلمة والكاتب واﻻديب علية مسؤولية جسيمة
لاجل قراءها عليها ان تنزل من برجها الفكري تدرس ما يعانيه الناس وتفصح عن حقائق تعرفها بحكم موقعها
الجمال ليس ترصيف جملي في الفن الروائي وليست الرواية غرض غريزي ملون اوباﻻبيض واﻻسود
نعرف اللوان منها ما طليت به الجدران الكونكريته لم يغير من كونها عوازل ومعازل ومصدات ومعيقات فﻻيكفي الروائي ان يلون سطوره ان يستبدل وظيفتها
لم تستخدم الكاثارسيس وﻻالتغريب وﻻ اﻻسطورة والرموز تكتب بسهولة وبالمتناول لماذا ﻻتنوي التغير؟

*للذاكرة حبﻻ احدها الكتابة
وكانت تعني ان للذاكرة
احابيل احداها الكذب *

*امراة كزهرة التوليب سوداء تدعى
تارة حياة وتارة نجمه تاتي دائما في لحظة في اخر لحظة في اخر مشهد لتقف امام نعش رجل توقف عن الهذيان بها لفرط ما انتظرنا*

اي ارهاص مرت به؟ واي مسار سلكت ؟ماهو
تاثير المحيط ؟ ماذافي داخلها؟
ماحدود وعيها وما تركيز ﻻوعيها؟
تذكر اﻻندلس وتتغزل برجل له صفات اندلسية
*في خلوتي اﻻولى باﻻشياء فقدت
القدرة على رؤيتها فقدت حتى تلقائية فهم اننااثناء استنطاقها اصبحت بعض ذاكرتها لقد شيأتني واذا بي الشئ العابر بها كغيري وهي الكائن المتيم الثابت الشاهدعلي*

حداثوية راقية ولكن ما غرضيتها
ما الدال
ما المدلول

*انا اثق في براءة اﻻنهار
وﻻاشك سوى في النوايا الطيبة
للجسور شكي في الشعارات الكبيرةللثورات
فعندما اعطت الثورة الفرنسية
اسم احد خطبائها
لجسر كان في اﻻمر خدعة*

سبوت ﻻيت لغادة السمان دور في ترسيم مرتسمات الحرب اﻻهلية اللبنانية
ما دور احﻻم مستغانمي مما يجري بعد الربيع العربي الخريفي الدموي؟
ما موقفها في احداث ليبيا؟
وماحصل في مصر؟
انها ثروة اضاءة اﻻدب العربي
عروبة الجزائر ﻻشك فيها
برجيدباردو
قال عنها الرئس الفرنس ثروة قومية
في ما تدفعه للخزينه من ضرائب
وﻻنها اعادة لفرنسا مجد الجمال

لوحة حنين لها دﻻلة تحمل ذاكرة الجسد
اعمق من سواها من دﻻﻻت قد يكون السبب ﻻنها تعود لعام 1988

*على جسدي مررري شفتيك
فما مرروا غير تلك السيوف
اشعليني ايا امراة من لهب
يقربنا الحب يوما
يباعدنا الموت يوما
ويحكمنا حفنة من تراب
تقربنا شهوة الجسد
ثم يباعدنا الجرح لما يصير بحجم الحسد*

انه اغتصاب لغوي ما اقترفته احﻻم
بشاعرية تتﻻعب به بشرائح
فﻻغاية جمالية من بعثرتها
غير اﻻشباع الغريزي

نختم بما تقول
*الوطن ﻻيرسم بالطباشير
والحب ﻻيكتب بطﻻءاﻻظافر
اخطأنا...التاريخ ﻻيكتب
على سبورة بيد تمسك طباشر
واخرى تمسك ممحاة
......سعد غﻻم

مطالعة في ادب احﻻم مستغانمي
ومحاولة تعيين مستقبﻻت المعطى اﻻبداعي في تغير واقع واﻻرتقاء به عبر استثمار الابداع
برؤية خارجية لمجموع ما انتجته
------
واقع الادب في مساحة يراد بها ان تشغل بنشاط مثمر هو الخروج عن المالوف الشكﻻني التي وجدت له رؤية اشكاﻻنية اخرىودور الفنان هو اضاءةالواقع بمثل متقدمة لينقل الراهن الى غد مستنير
برغباته الغريزيه المقبولة ولنقل حتى بموروثة غير الواعي الجمعي يونغيا
ليس للفن موقع العلم الذي يفضله في ان له امكانية التغير على البنية العاليا بحدود اعلى مما للفن لصلة العلم بالقاعدة التحتية عبر التطبيق للابداع والموهبة دور مساعد في التطور الثوري.

احداث تغيرات مادية على البنية العليا للفرد والمجتمع باﻻبداع والموهبة عندما تدخل عامل مساعد في التنوير لهما مكانة متقدمة لدعم التطورالم يعلن لينين يوما ما اعطوني* خبزا ومسرحا اعطكم شعبا مثقف *
الﻻمباﻻت التي يبديها البعض حيال ما يجري هي دليل غياب اي شكل من اشكال المنطق في العﻻقات اﻻجتماعات لواقع عربي اسود في فصل قيل عنه تحرريا ربيعيا فتبين انها صحراوية ابو غريبية قطبية تندرية تجر كﻻب عربات التزلج التي يستعملها شيوخ البترول والسراق وتجار والحروب والرقيق اﻻبيض والسﻻح والمخدرات .
عندما يطلب الابتعاد عن اﻻهوار في المساء ليس
ﻻن ترتادها الشياطين بل ﻻنها هي مصنع الشياطين ، فالاهوار بالمياه الراكدة بقصبها المتشابك وحلكة دروبة في ليالي غير مقمرة متاهة اغريقية هذا حال ما الت اليه امور واقع ماساوي بامتياز فكان البحث عن مخارج واطراف حبال سحب ﻻخراجنا. اﻻهوار التي لم تكن اهوارا في حقيقتها بل مستنقعات اوجدها طوفان من مياه تعهرت على السدود وعربدت وعبرت لتشغل المساحات التي كانت مشاتل ورد بساتين وفيها دورنا تنتشر عشوائيا فﻻ من يشيد.لنا دورا حقيقية وﻻمن يوصل الماء والكهرباء الينا ويجمعنا ويفتتح وسط دورنا مدارس نعم كانت هناك بيوت طينية ترفع عليها اعﻻم ونصبت على جذوع مكبرات صوت وكانت مواقع للتجمع ﻻقامة الصﻻة كنا نريد مبدعين واقعيين منا يفصحوا عن واقعنا ويخرجونا من سطحية فهمنا للحياة الى تصورات عميقة لما بجري ويقودونا ويحددوا مسارات حراكنا بما يبذلون من عطاءات تعبر عنها الصورة والصوت والكلمة .كانت روح الصحراء والمستنقع تسكن ارواحهم وعقولهم بل تعشعش وتتناسل فيهم من سطوحهم في كهوفهم اامكيفة من بهارج المظاهر فلو دخلنا نفوسهم سنجد العوار والعاهات يشعلوا عودا ليعطروا وفي خزاناتهم عشرات القواريرمن اثمن البرفانات الفرنسية ويحملون العلف لدوابهم بالرويس رايس.نريد ادباء وفنانين يسلطوا انوارا سبوت ﻻيت على تلك الوقائع ليس ﻻننا ﻻنراها ولكن لكي يقولوا لنا مايحصل في العمق في الدواخل والخلجات وثنايا الروح والقلب.امتطى صهوةاﻻدب العديد ومنهم من برز وكانت احﻻم مستغانمي منهم تلقف الشباب المعطش كتاباتها فماذا اضافة لهم ولمسيرة الابداع.
في ديوان شعر لها موسوم*عليك اللهفة*
ختم الجزائر1973-بيروت2004
تقول في قصيدة تحمل نفس اسم المجموعة

في قصيدة الحب اﻻولى التي
قرأها لي *نزار*في اول قبلة اربكتني في فلم *رد قلبي*
في البيانو الذي كان يعزف لعبد الحليم
لحنا لم يفارقني
اهواك......واتمنى او انساك
----
في الرجولة الفاتنة لكاري غرانت
في العنفوان المعتق
ﻻنطوني كوين في دور زوربا
في اسى هند ابي اللمع في مسلسل
*عازف الليل*
في شجن اسمهان
في دموع اديث بياف وهي تبكي مارسيل
-----
----؛
في دموع صباي يوم هزيمة 67
--------
في اول حافلة اخذتني
الى ثانوية *عائشة ام المؤمنين*
في اول طائرة ركبتهاسنة73
الى مهرجان الشباب العالمي في برلين
في الحقيبة اﻻولى لغربتي
في مطار اورلي الدولي سنة76
في اول مترو اخذني الى السوربون
في الباص الرقم 42في باريس الدائرة ال15
حيث اقمت لسنين
على مدى رحلتي
كنت سائق الباص وقائد الطائرة
كنت الغريب
الجالس على المقعد المجاور للحب
وكنت وجهتي
عليك اللهفة يا رجل
كم انتظرتك انوثتي!

.ضمنا نصا طويﻻ ﻻنها تلخيص لحياتها
هي احﻻم مستغانمي 1982حصلت على الدكتوراه في علم اﻻجتماع من السوربون
تجاوزت مبيعاتها مليون ونصف المليون عام2006ومن بين العشرنساء اﻻكثرتاثيرفي العالم العربي واﻻولى في اﻻدب حاصلة على العديد من اﻻوسمة والتقديرات ترجمت اعمالهاالى عدةلغات اشهر كتاباتها الثﻻثيةذاكرة الجسد وفوضى الحواس وعابر سريرلها كتاب مقاﻻت بعنوان قلوبهم معنا وقنابلهم علينا ورواية اﻻسود يليق بك 2012وكتاب النسيان2014مرفق به CDقرص مدمج عليه بعض قصائدها بصوت والحان جاهدة وهبةالشخصية المعروفة عالميا والنخب المخملية والذين يستمعون الى صوت خاص وليس اﻻوساط الشعبية
من يطالع كتاباتها يتعرف عليها وعلى سيرتها العقلية هي امرأة تؤشر لخارطة معلمة بالدبابيس الملونه كمواقع حيوية على خارطة الجسد الحربي بين ثﻻث مواقع بيروت باريس قسنطينةموطنها اﻻصلي
تمتلك قدرات عالية بالتﻻعب باﻻيقاع النحوي للغة.لتستخلص تراكيب جملية مخلوقة لغايات تخدم اغراضها مشبعة بالصور الدالة في سياق سيل نثري شائق ولطيف ويستهدف توصيل رسائل نفعية ﻻهداف تصوغ فيها نواياها وخلجاتها وما تبتغي تعبير للمتلقي وتفلح بيسرفهي تجيد اللعب على الحرف وبلوغ اﻻوتار الحساسة لمخاطبة سافرةلشرائح بعينها واعمار بذاتها وتستقبل بسهولة التلقي والفهم من الجميع وهي امكانيات كارزمية اكثرمنها دربة وحنكة ولكن خبرتها وفطنتها حاضرة في التعاطي مع مختلف وسائط التوصيل وجميع اﻻطراف وهي خصائص لها ابعاد سايكولوجية
ومؤثرات سسيولوجية.كما ان تعبئة وامﻻءالبياض الورقي فن تتقنه بحرفية ﻻنراها اﻻ وليدة نباهة مميزه فاسلوبها في توزيع سردها السطري يعتمد على لوحات بايقاعات بصرية تبقعها بمنثور تهندس توزيعه تتمكن من خﻻلها تحويل الموحيات البوحية التي تطلقها حروفها مكتومة ولكن كلماتها ناطقة قادرة اذن المتلقي من استقبالها وتفسيرها تبعا للقدرات التخيلية للمتلقي في ادراج المتماثل في الﻻمتماثل في محاولة منه لتحديد مسالك هذا اﻻيقاع الى عناصر كتابية وصوتية دﻻليةكما يقول د.عبد اﻻله الصائغ.
تبث في كتاباتها اريج قباني جذاذات من بداياته ذات اﻻغراض المعروفة وعبير سماني من وحي نتاجات بعينها مثل اعلنت عليك الحب عيناك قدري ﻻبحر في بيروت كوابيس بيروت القمرالمربع وغيرها وسواها وكوليت خوري سنوات الحب والحرب و عبق المواعيد وغيرها
مع استفادة من زوايا حادة لما تمخض من دور نوال السعداوي ويبدو استفادة من نتالي ساروت وفرجينا وولف وسيمون دي بوفوار وفرانسو ساغان ومعطيات الشعر الفرنسي الهائلة وبالذات نتاجات بول ايلواروابولينيروبودليرورامبو ومرلين ومﻻرميه وكتابات اﻻقدم من فلوبير ومولير وجورج صاند وانتول فرانس ..... ونراها تستعين بابيات في مطالع ابواب كتاباتها وفصولها والحركات كما في اﻻسود يليق بك وهو توظيف مفردات الموسيقى كما فعل اندرية جيد في المزيفون وهرمان هسة في لعبة الكريات الزجاجية وما يؤشر سعة اطﻻعها وليس عمقه ﻻنها تبتعي فقرات واحتياجات مما تعرض له بمعنى انها اخذت ما يفيدها غرضيا في كل ما كتبت لم تتعرض الى جوهر معاناةولم تؤشر الى موطن خلل هي المنفتحة والتي لها تواجد مستديم في باريس فكيف ﻻتعرف حياة الشيوخ هناك وكذلك في بيروت محطتهم ومكان تواجد طويل وممرلها في حلها وترحالها وماتعرض في رواياتها لماذا لم تتناول شخوصها من الداخل ولم تعلن نواياهم وبنيتهم العقلية والسلوكية ايعقل انها في غفلة اوانها عاجزة مع كل ما تمتلكه من مواهب اتعجز عن سبراغوارشخوصها ولم تعرفنا على جذورهم ومحيطهم وحيثياتهم هل ذلك محض اسلوب ؟ نحن نرى غير ذلك ان لها نوايا وغايات توصلها وتنأى عن ابعد مما مرسوم بمعنى لها مع كل ما تدعيه من انفتاح حدود مغلقة من وضعها؟ عندما تتحدث عن قسنطينة اين قاع المدينة وهي ابنتها اين اﻻطراف الفقيرة اين العالم السري اين مكامن القوة والضعف اين باقي الجزائر اين العاصمة الشعب المليوني وهوزاخر اين ثراء الشعب بمتناقضاته والفته ولبنان هل بيروت وحسب وفي بيروت ضواحي اين هي في رواياتها هل ذلك محض احتياج روائي ام خلف ذلك غايات .
لماذا فقط حياة شرائح معينه تستقل الفاره من السيارات والشقق في اماكن معينةوحياة ضيقة مؤطرةبضوابط .
على اﻻديب ان يقدم بمثالية رؤاه عن الحياة اوما يراه هل موهبتها حوﻻء ﻻترى اﻻاتجاه واحد من واقع متعدد اﻻوجه واﻻتجاهات
على اﻻديب ان ﻻيزيف الوقائع لقد تعرضت لغزو العراق وهي ضده ولكن ماذا فعلت وهي اديبة ﻻمعة انها كشعبان عبد الرحيم بتكره امريكا كما هو يكره اسرائيل ولكن امريكا لها رجالها في المنطقة ومعها جاء يمين ويسارما موقفها؟
انها تقدم لنا البطيخ البارد في الصيف القائظ
شعرا وروايات .
رحم الله القباني كان كسواه من الشعراء الكبار في كل محفل حاضر وله مساهمة وله موقف بل له قصائد محفورة في الذواكر كان له وجود في اﻻزمات ويخوض في المشكﻻت وسيرته مع ناصر وعرفات معروفة وموقفة من الحكومات معروفة وحيال كل التزلف الملكي والسطاني واﻻميري كان للرجل موقف اين احﻻم مستغانمي من ما يحدث تشجب تلعن على استحياء وليس الجميع!!!!لم نطالب بان يكون عطاءها تعليميا وﻻثوريا ولكن ﻻيجب ان يكون بطيخيا !!!
العقيدة الفنية المرجوة من اﻻديب المحايد في هذه المرحلة العصيبة هو التقاط الجوهر ويرشد للطريق السوي اين في رواياتها؟
اين نلمس فحصها لواقع مؤذي مرت علية في رواياتها فوظفت الموقف للكشف عن الوجوه الكالحة ممن لهم دور مهم في ما نمر به ان اﻻنعكاسات شرطية وتؤدي الى ارتكاسات وهي حاملة لمؤهل عالي في علم اﻻجتماع هوتخصص على الوردي وعلى شريعتي فاين هي من قرنائها باﻻختصاص؟
عندما تتحدث عن شرائح بعينها وكانها تكرسهم في عقول المتلقي نماذج للتقرب اليها لماذا؟
اين موقفها من شيوخ الخليج وهي فرنسية الثقافة؟
ما موقفها مماحدث في بﻻدها ؟
ماموقفها من كامب ديفيد والسادات؟
ما موقفها من وادي عربة واﻻردن؟
نحن ﻻنطالب بمواقف سياسية ولك مواقف عروبية ؟
القوانين للستيتك اﻻدبي هو التصور المعياري للمتاح وتجسيد الواقع باي شكل بتعابير مباشرة
او رمزية اوفنتازية الميثولوجيا لدينا ثرية والفلكلور غني وهي وسائل اشارة وذاك هوكتاب الغصن الذهبي لفريزرما حباهاالله به من نجاح لما لم توسع الغرضية ؟لماذ وبعد المكانة التي لها لم تتصدى لواقع المراة في الخليج والسعودية على وجه التحديد؟
ليس بمقدور الناقد التعامل مع ظواهر اﻻستيتيك.فرديا بل ﻻبد من ربطها بالطبيعة اننا نشم رائحة السوق في كتاباتها نراها تمجد فلسفته وثقافته وسلوكياته لم نرى باعة جائلين وﻻسواق شاحنات وﻻ كسبة وﻻحياة نادل .....
حتى الثوار تناولتهم اثاث في الروايات ﻻهوجس ﻻتغور استبطاني للشخصيات مرورات عابرة الم تسمع بمن ولدة في الدار واستخدمت القابلة شفرة حﻻقة لقطع الحبل السري .
البساطة في اللغة ليست معيار على ﻻشاعرية كما التزلف اللغوي ليس افتقادها ولكن امتﻻك ناصية اللغةواستعارة مفردات بعينها وتكوين صور بدﻻﻻت نمطيه ﻻنعتقد انها اسلوبية ﻻبدمن غرضية ما النفعية ؟ الشهرة والمال بلغتها
اذا ما الباعث؟
على اﻻديب اعادة تشكيل الواقع بتغير الوقائع حتى وان خياليا لتستخدم الرومانسيات بحدود.ولكن لتعززالجماليات
نحن نحيى في سوداوية
هل تعكسها اﻻسود يليق بك

*الرجل الذي لم يعطها شيئا...
وعلمها كل شي ،تناسى ان يعلمها درسه اﻻهم
اﻻخﻻص في الحياة فقط*

ذات يوم عثرت على حكمة ابقتها في ذهول
بدا لها وهي تقراها انها سرقت اخر اسراره
لكانه من كتبها:
ارقص كما لو ان ﻻاحد يراك
غن كما لو ان ﻻاحد يسمعك
احب كما لو ان ﻻاحد سبق ان جرحك

اهذا اطار ما ينبغي ان يزرع في نفوس الشباب؟

*استمعي للدانوب اﻻزرق لشتراوس
معزوفات كليدرمان على البيانو
سمفونيات شوبان المبهجة
لتكون احزانك بحضارة يا متخلفة*

وهي تستذكر شخصية شهد بشارة
بطلة المقاومة اللبنانيةالتي اقتادها الجيش
الاسرائيلي ليوهمها انه سيعدمها وهي تساق
تترنم بموال من العتابا الجبلية
*هيهات يابو الزلف يا مولي
محﻻ الهوى والهناوالعيشةبحريه*

*بامكان من ﻻيملك اﻻحباله الصوتية
ان يلف الحبل حول رقبة قاتله*

اين المقاومة اللبنانية ؟
هي ضد اﻻحتﻻل وحدة صغيرة اعاقة تقدم القوات اسابيع في الفاو اين احﻻم مستغانمي؟

انها سفيرة نوايا حسنه غير معينة
فلها قدرة حسنة في تدبيج الكلمات واستخدام الحرف والقرطاس
تعابير جميلة وتصوير رائع وتصوغ الحرف بحرفية وخلفيات بوليدية
ونحن نقتل في كل مكان في العراق
وسوريا واليمن انها ضد الطائفية
صدر لها كتاب النسيان
وهو وصايا للنسوان
الحلف اﻻعرابي ضد اليمن اين صوتها هل اكلته القطة؟

هل ستبعث للمهجرين ومن يموت على سواحل بﻻدها قارورات من شانيل؟

*يا للحب ...موجع وموجوع ابدا*

*كنا نريد وطنا نموت من اجله
وصار لنا وطن نموت على يده*

*تعلمي ان تميزي بين صمت الكبار
والصمت الكبير
فصمت الكبار يقاس بوقعه
والصمت الكبير بمدته*

ما تقدمه احﻻم ادب افيوني كما مرة وصفه واقع جورج امادو
انها تستخدم في العمليات وتسكن اﻻلم ولكن تدفع للادمان وتجعل اﻻقﻻع عنها كارثة
تدفع المدمن ليرتكب الموبقات
جميلة جملها
جميلة سطورها النثرية
شاعرية لغتها مدهشه في عرضها
ولكنها مثل الراسمالية متوحشة رغم ملمسها
المخملي تذبح بقطنة

*اﻻحﻻم التي تبقى احﻻما ﻻتؤلمنا
نحن ﻻنحزن على شئ تمنيناه ولم يحدث
اﻻلم العميق هو ما حدث مرة واحدة
وما كنا ندري انه لن يتكرر*

توصيف للحلم شاعري رقيق ولكن اين حلمنا وهي معنا نحن العرب هو ما قالت ينطبق عليه
تستعين بالموسيقى في اﻻسود يليق بك.حركة بدل فصل

*الحداد ليس ما نرتديه بل في ما نراه
انه يكمن في نظرتنا للاشياء بامكان
عيون قلبنا ان تكون في حداد..
وﻻاحد يدري بذلك*

بوم رائع ولكن ليس فيه كشف مثله على وسائل التواصل اﻻجتماعي مئات
انها مبدعة متميزة ﻻبد ان يصدرعنها امرمختلف
الماساوية واقعة اجتماعية متجذرة في محيطنا
ﻻيليق بك اﻻسود بل الجزء المكمل اﻻحمر من ستاندال
الواجب كشف مايجري التصدي له ولو بالكلمة والكاتب واﻻديب علية مسؤولية جسيمة
لاجل قراءها عليها ان تنزل من برجها الفكري تدرس ما يعانيه الناس وتفصح عن حقائق تعرفها بحكم موقعها
الجمال ليس ترصيف جملي في الفن الروائي وليست الرواية غرض غريزي ملون اوباﻻبيض واﻻسود
نعرف اللوان منها ما طليت به الجدران الكونكريته لم يغير من كونها عوازل ومعازل ومصدات ومعيقات فﻻيكفي الروائي ان يلون سطوره ان يستبدل وظيفتها
لم تستخدم الكاثارسيس وﻻالتغريب وﻻ اﻻسطورة والرموز تكتب بسهولة وبالمتناول لماذا ﻻتنوي التغير؟

*للذاكرة حبﻻ احدها الكتابة
وكانت تعني ان للذاكرة
احابيل احداها الكذب *

*امراة كزهرة التوليب سوداء تدعى
تارة حياة وتارة نجمه تاتي دائما في لحظة في اخر لحظة في اخر مشهد لتقف امام نعش رجل توقف عن الهذيان بها لفرط ما انتظرنا*

اي ارهاص مرت به؟ واي مسار سلكت ؟ماهو
تاثير المحيط ؟ ماذافي داخلها؟
ماحدود وعيها وما تركيز ﻻوعيها؟
تذكر اﻻندلس وتتغزل برجل له صفات اندلسية
*في خلوتي اﻻولى باﻻشياء فقدت
القدرة على رؤيتها فقدت حتى تلقائية فهم اننااثناء استنطاقها اصبحت بعض ذاكرتها لقد شيأتني واذا بي الشئ العابر بها كغيري وهي الكائن المتيم الثابت الشاهدعلي*

حداثوية راقية ولكن ما غرضيتها
ما الدال
ما المدلول

*انا اثق في براءة اﻻنهار
وﻻاشك سوى في النوايا الطيبة
للجسور شكي في الشعارات الكبيرةللثورات
فعندما اعطت الثورة الفرنسية
اسم احد خطبائها
لجسر كان في اﻻمر خدعة*

سبوت ﻻيت لغادة السمان دور في ترسيم مرتسمات الحرب اﻻهلية اللبنانية
ما دور احﻻم مستغانمي مما يجري بعد الربيع العربي الخريفي الدموي؟
ما موقفها في احداث ليبيا؟
وماحصل في مصر؟
انها ثروة اضاءة اﻻدب العربي
عروبة الجزائر ﻻشك فيها
برجيدباردو
قال عنها الرئس الفرنس ثروة قومية
في ما تدفعه للخزينه من ضرائب
وﻻنها اعادة لفرنسا مجد الجمال

لوحة حنين لها دﻻلة تحمل ذاكرة الجسد
اعمق من سواها من دﻻﻻت قد يكون السبب ﻻنها تعود لعام 1988

*على جسدي مررري شفتيك
فما مرروا غير تلك السيوف
اشعليني ايا امراة من لهب
يقربنا الحب يوما
يباعدنا الموت يوما
ويحكمنا حفنة من تراب
تقربنا شهوة الجسد
ثم يباعدنا الجرح لما يصير بحجم الحسد*

انه اغتصاب لغوي ما اقترفته احﻻم
بشاعرية تتﻻعب به بشرائح
فﻻغاية جمالية من بعثرتها
غير اﻻشباع الغريزي

نختم بما تقول
*الوطن ﻻيرسم بالطباشير
والحب ﻻيكتب بطﻻءاﻻظافر
اخطأنا...التاريخ ﻻيكتب
على سبورة بيد تمسك طباشر
واخرى تمسك ممحاة
......سعد غﻻم

مطالعة في ادب احﻻم مستغانمي
ومحاولة تعيين مستقبﻻت المعطى اﻻبداعي في تغير واقع واﻻرتقاء به عبر استثمار الابداع
برؤية خارجية لمجموع ما انتجته
------
واقع الادب في مساحة يراد بها ان تشغل بنشاط مثمر هو الخروج عن المالوف الشكﻻني التي وجدت له رؤية اشكاﻻنية اخرىودور الفنان هو اضاءةالواقع بمثل متقدمة لينقل الراهن الى غد مستنير
برغباته الغريزيه المقبولة ولنقل حتى بموروثة غير الواعي الجمعي يونغيا
ليس للفن موقع العلم الذي يفضله في ان له امكانية التغير على البنية العاليا بحدود اعلى مما للفن لصلة العلم بالقاعدة التحتية عبر التطبيق للابداع والموهبة دور مساعد في التطور الثوري.

احداث تغيرات مادية على البنية العليا للفرد والمجتمع باﻻبداع والموهبة عندما تدخل عامل مساعد في التنوير لهما مكانة متقدمة لدعم التطورالم يعلن لينين يوما ما اعطوني* خبزا ومسرحا اعطكم شعبا مثقف *
الﻻمباﻻت التي يبديها البعض حيال ما يجري هي دليل غياب اي شكل من اشكال المنطق في العﻻقات اﻻجتماعات لواقع عربي اسود في فصل قيل عنه تحرريا ربيعيا فتبين انها صحراوية ابو غريبية قطبية تندرية تجر كﻻب عربات التزلج التي يستعملها شيوخ البترول والسراق وتجار والحروب والرقيق اﻻبيض والسﻻح والمخدرات .
عندما يطلب الابتعاد عن اﻻهوار في المساء ليس
ﻻن ترتادها الشياطين بل ﻻنها هي مصنع الشياطين ، فالاهوار بالمياه الراكدة بقصبها المتشابك وحلكة دروبة في ليالي غير مقمرة متاهة اغريقية هذا حال ما الت اليه امور واقع ماساوي بامتياز فكان البحث عن مخارج واطراف حبال سحب ﻻخراجنا. اﻻهوار التي لم تكن اهوارا في حقيقتها بل مستنقعات اوجدها طوفان من مياه تعهرت على السدود وعربدت وعبرت لتشغل المساحات التي كانت مشاتل ورد بساتين وفيها دورنا تنتشر عشوائيا فﻻ من يشيد.لنا دورا حقيقية وﻻمن يوصل الماء والكهرباء الينا ويجمعنا ويفتتح وسط دورنا مدارس نعم كانت هناك بيوت طينية ترفع عليها اعﻻم ونصبت على جذوع مكبرات صوت وكانت مواقع للتجمع ﻻقامة الصﻻة كنا نريد مبدعين واقعيين منا يفصحوا عن واقعنا ويخرجونا من سطحية فهمنا للحياة الى تصورات عميقة لما بجري ويقودونا ويحددوا مسارات حراكنا بما يبذلون من عطاءات تعبر عنها الصورة والصوت والكلمة .كانت روح الصحراء والمستنقع تسكن ارواحهم وعقولهم بل تعشعش وتتناسل فيهم من سطوحهم في كهوفهم اامكيفة من بهارج المظاهر فلو دخلنا نفوسهم سنجد العوار والعاهات يشعلوا عودا ليعطروا وفي خزاناتهم عشرات القواريرمن اثمن البرفانات الفرنسية ويحملون العلف لدوابهم بالرويس رايس.نريد ادباء وفنانين يسلطوا انوارا سبوت ﻻيت على تلك الوقائع ليس ﻻننا ﻻنراها ولكن لكي يقولوا لنا مايحصل في العمق في الدواخل والخلجات وثنايا الروح والقلب.امتطى صهوةاﻻدب العديد ومنهم من برز وكانت احﻻم مستغانمي منهم تلقف الشباب المعطش كتاباتها فماذا اضافة لهم ولمسيرة الابداع.
في ديوان شعر لها موسوم*عليك اللهفة*
ختم الجزائر1973-بيروت2004
تقول في قصيدة تحمل نفس اسم المجموعة

في قصيدة الحب اﻻولى التي
قرأها لي *نزار*
في اول قبلة اربكتني في فلم *رد قلبي*
في البيانو الذي كان يعزف لعبد الحليم
لحنا لم يفارقني
اهواك......واتمنى او انساك
----
في الرجولة الفاتنة لكاري غرانت
في العنفوان المعتق
ﻻنطوني كوين في دور زوربا
في اسى هند ابي اللمع في مسلسل
*عازف الليل*
في شجن اسمهان
في دموع اديث بياف وهي تبكي مارسيل
-----
----؛
في دموع صباي يوم هزيمة 67
--------
في اول حافلة اخذتني
الى ثانوية *عائشة ام المؤمنين*
في اول طائرة ركبتهاسنة73
الى مهرجان الشباب العالمي في برلين
في الحقيبة اﻻولى لغربتي
في مطار اورلي الدولي سنة76
في اول مترو اخذني الى السوربون
في الباص الرقم 42في باريس الدائرة ال15
حيث اقمت لسنين
على مدى رحلتي
كنت سائق الباص وقائد الطائرة
كنت الغريب
الجالس على المقعد المجاور للحب
وكنت وجهتي
عليك اللهفة يا رجل
كم انتظرتك انوثتي!

.ضمنا نصا طويﻻ ﻻنها تلخيص لحياتها
هي احﻻم مستغانمي 1982حصلت على الدكتوراه في علم اﻻجتماع من السوربون
تجاوزت مبيعاتها مليون ونصف المليون عام2006ومن بين العشرنساء اﻻكثرتاثيرفي العالم العربي واﻻولى في اﻻدب حاصلة على العديد من اﻻوسمة والتقديرات ترجمت اعمالهاالى عدةلغات اشهر كتاباتها الثﻻثيةذاكرة الجسد وفوضى الحواس وعابر سريرلها كتاب مقاﻻت بعنوان قلوبهم معنا وقنابلهم علينا ورواية اﻻسود يليق بك 2012وكتاب النسيان2014مرفق به CDقرص مدمج عليه بعض قصائدها بصوت والحان جاهدة وهبةالشخصية المعروفة عالميا والنخب المخملية والذين يستمعون الى صوت خاص وليس اﻻوساط الشعبية
من يطالع كتاباتها يتعرف عليها وعلى سيرتها العقلية هي امرأة تؤشر لخارطة معلمة بالدبابيس الملونه كمواقع حيوية على خارطة الجسد الحربي بين ثﻻث مواقع بيروت باريس قسنطينةموطنها اﻻصلي
تمتلك قدرات عالية بالتﻻعب باﻻيقاع النحوي للغة.لتستخلص تراكيب جملية مخلوقة لغايات تخدم اغراضها مشبعة بالصور الدالة في سياق سيل نثري شائق ولطيف ويستهدف توصيل رسائل نفعية ﻻهداف تصوغ فيها نواياها وخلجاتها وما تبتغي تعبير للمتلقي وتفلح بيسرفهي تجيد اللعب على الحرف وبلوغ اﻻوتار الحساسة لمخاطبة سافرةلشرائح بعينها واعمار بذاتها وتستقبل بسهولة التلقي والفهم من الجميع وهي امكانيات كارزمية اكثرمنها دربة وحنكة ولكن خبرتها وفطنتها حاضرة في التعاطي مع مختلف وسائط التوصيل وجميع اﻻطراف وهي خصائص لها ابعاد سايكولوجية
ومؤثرات سسيولوجية.كما ان تعبئة وامﻻءالبياض الورقي فن تتقنه بحرفية ﻻنراها اﻻ وليدة نباهة مميزه فاسلوبها في توزيع سردها السطري يعتمد على لوحات بايقاعات بصرية تبقعها بمنثور تهندس توزيعه تتمكن من خﻻلها تحويل الموحيات البوحية التي تطلقها حروفها مكتومة ولكن كلماتها ناطقة قادرة اذن المتلقي من استقبالها وتفسيرها تبعا للقدرات التخيلية للمتلقي في ادراج المتماثل في الﻻمتماثل في محاولة منه لتحديد مسالك هذا اﻻيقاع الى عناصر كتابية وصوتية دﻻليةكما يقول د.عبد اﻻله الصائغ.
تبث في كتاباتها اريج قباني جذاذات من بداياته ذات اﻻغراض المعروفة وعبير سماني من وحي نتاجات بعينها مثل اعلنت عليك الحب عيناك قدري ﻻبحر في بيروت كوابيس بيروت القمرالمربع وغيرها وسواها وكوليت خوري سنوات الحب والحرب و عبق المواعيد وغيرها
مع استفادة من زوايا حادة لما تمخض من دور نوال السعداوي ويبدو استفادة من نتالي ساروت وفرجينا وولف وسيمون دي بوفوار وفرانسو ساغان ومعطيات الشعر الفرنسي الهائلة وبالذات نتاجات بول ايلواروابولينيروبودليرورامبو ومرلين ومﻻرميه وكتابات اﻻقدم من فلوبير ومولير وجورج صاند وانتول فرانس ..... ونراها تستعين بابيات في مطالع ابواب كتاباتها وفصولها والحركات كما في اﻻسود يليق بك وهو توظيف مفردات الموسيقى كما فعل اندرية جيد في المزيفون وهرمان هسة في لعبة الكريات الزجاجية وما يؤشر سعة اطﻻعها وليس عمقه ﻻنها تبتعي فقرات واحتياجات مما تعرض له بمعنى انها اخذت ما يفيدها غرضيا في كل ما كتبت لم تتعرض الى جوهر معاناةولم تؤشر الى موطن خلل هي المنفتحة والتي لها تواجد مستديم في باريس فكيف ﻻتعرف حياة الشيوخ هناك وكذلك في بيروت محطتهم ومكان تواجد طويل وممرلها في حلها وترحالها وماتعرض في رواياتها لماذا لم تتناول شخوصها من الداخل ولم تعلن نواياهم وبنيتهم العقلية والسلوكية ايعقل انها في غفلة اوانها عاجزة مع كل ما تمتلكه من مواهب اتعجز عن سبراغوارشخوصها ولم تعرفنا على جذورهم ومحيطهم وحيثياتهم هل ذلك محض اسلوب ؟ نحن نرى غير ذلك ان لها نوايا وغايات توصلها وتنأى عن ابعد مما مرسوم بمعنى لها مع كل ما تدعيه من انفتاح حدود مغلقة من وضعها؟ عندما تتحدث عن قسنطينة اين قاع المدينة وهي ابنتها اين اﻻطراف الفقيرة اين العالم السري اين مكامن القوة والضعف اين باقي الجزائر اين العاصمة الشعب المليوني وهوزاخر اين ثراء الشعب بمتناقضاته والفته ولبنان هل بيروت وحسب وفي بيروت ضواحي اين هي في رواياتها هل ذلك محض احتياج روائي ام خلف ذلك غايات .
لماذا فقط حياة شرائح معينه تستقل الفاره من السيارات والشقق في اماكن معينةوحياة ضيقة مؤطرةبضوابط .
على اﻻديب ان يقدم بمثالية رؤاه عن الحياة اوما يراه هل موهبتها حوﻻء ﻻترى اﻻاتجاه واحد من واقع متعدد اﻻوجه واﻻتجاهات
على اﻻديب ان ﻻيزيف الوقائع لقد تعرضت لغزو العراق وهي ضده ولكن ماذا فعلت وهي اديبة ﻻمعة انها كشعبان عبد الرحيم بتكره امريكا كما هو يكره اسرائيل ولكن امريكا لها رجالها في المنطقة ومعها جاء يمين ويسارما موقفها؟
انها تقدم لنا البطيخ البارد في الصيف القائظ
شعرا وروايات .
رحم الله القباني كان كسواه من الشعراء الكبار في كل محفل حاضر وله مساهمة وله موقف بل له قصائد محفورة في الذواكر كان له وجود في اﻻزمات ويخوض في المشكﻻت وسيرته مع ناصر وعرفات معروفة وموقفة من الحكومات معروفة وحيال كل التزلف الملكي والسطاني واﻻميري كان للرجل موقف اين احﻻم مستغانمي من ما يحدث تشجب تلعن على استحياء وليس الجميع!!!!لم نطالب بان يكون عطاءها تعليميا وﻻثوريا ولكن ﻻيجب ان يكون بطيخيا !!!
العقيدة الفنية المرجوة من اﻻديب المحايد في هذه المرحلة العصيبة هو التقاط الجوهر ويرشد للطريق السوي اين في رواياتها؟
اين نلمس فحصها لواقع مؤذي مرت علية في رواياتها فوظفت الموقف للكشف عن الوجوه الكالحة ممن لهم دور مهم في ما نمر به ان اﻻنعكاسات شرطية وتؤدي الى ارتكاسات وهي حاملة لمؤهل عالي في علم اﻻجتماع هوتخصص على الوردي وعلى شريعتي فاين هي من قرنائها باﻻختصاص؟
عندما تتحدث عن شرائح بعينها وكانها تكرسهم في عقول المتلقي نماذج للتقرب اليها لماذا؟
اين موقفها من شيوخ الخليج وهي فرنسية الثقافة؟
ما موقفها مماحدث في بﻻدها ؟
ماموقفها من كامب ديفيد والسادات؟
ما موقفها من وادي عربة واﻻردن؟
نحن ﻻنطالب بمواقف سياسية ولك مواقف عروبية ؟
القوانين للستيتك اﻻدبي هو التصور المعياري للمتاح وتجسيد الواقع باي شكل بتعابير مباشرة
او رمزية اوفنتازية الميثولوجيا لدينا ثرية والفلكلور غني وهي وسائل اشارة وذاك هوكتاب الغصن الذهبي لفريزرما حباهاالله به من نجاح لما لم توسع الغرضية ؟لماذ وبعد المكانة التي لها لم تتصدى لواقع المراة في الخليج والسعودية على وجه التحديد؟
ليس بمقدور الناقد التعامل مع ظواهر اﻻستيتيك.فرديا بل ﻻبد من ربطها بالطبيعة اننا نشم رائحة السوق في كتاباتها نراها تمجد فلسفته وثقافته وسلوكياته لم نرى باعة جائلين وﻻسواق شاحنات وﻻ كسبة وﻻحياة نادل .....
حتى الثوار تناولتهم اثاث في الروايات ﻻهوجس ﻻتغور استبطاني للشخصيات مرورات عابرة الم تسمع بمن ولدة في الدار واستخدمت القابلة شفرة حﻻقة لقطع الحبل السري .
البساطة في اللغة ليست معيار على ﻻشاعرية كما التزلف اللغوي ليس افتقادها ولكن امتﻻك ناصية اللغةواستعارة مفردات بعينها وتكوين صور بدﻻﻻت نمطيه ﻻنعتقد انها اسلوبية ﻻبدمن غرضية ما النفعية ؟ الشهرة والمال بلغتها
اذا ما الباعث؟
على اﻻديب اعادة تشكيل الواقع بتغير الوقائع حتى وان خياليا لتستخدم الرومانسيات بحدود.ولكن لتعززالجماليات
نحن نحيى في سوداوية
هل تعكسها اﻻسود يليق بك

*الرجل الذي لم يعطها شيئا...
وعلمها كل شي ،تناسى ان يعلمها درسه اﻻهم
اﻻخﻻص في الحياة فقط*

ذات يوم عثرت على حكمة ابقتها في ذهول
بدا لها وهي تقراها انها سرقت اخر اسراره
لكانه من كتبها:
ارقص كما لو ان ﻻاحد يراك
غن كما لو ان ﻻاحد يسمعك
احب كما لو ان ﻻاحد سبق ان جرحك

اهذا اطار ما ينبغي ان يزرع في نفوس الشباب؟

*استمعي للدانوب اﻻزرق لشتراوس
معزوفات كليدرمان على البيانو
سمفونيات شوبان المبهجة
لتكون احزانك بحضارة يا متخلفة*

وهي تستذكر شخصية شهد بشارة
بطلة المقاومة اللبنانيةالتي اقتادها الجيش
الاسرائيلي ليوهمها انه سيعدمها وهي تساق
تترنم بموال من العتابا الجبلية
*هيهات يابو الزلف يا مولي
محﻻ الهوى والهناوالعيشةبحريه*

*بامكان من ﻻيملك اﻻحباله الصوتية
ان يلف الحبل حول رقبة قاتله*

اين المقاومة اللبنانية ؟
هي ضد اﻻحتﻻل وحدة صغيرة اعاقة تقدم القوات اسابيع في الفاو اين احﻻم مستغانمي؟

انها سفيرة نوايا حسنه غير معينة
فلها قدرة حسنة في تدبيج الكلمات واستخدام الحرف والقرطاس
تعابير جميلة وتصوير رائع وتصوغ الحرف بحرفية وخلفيات بوليدية
ونحن نقتل في كل مكان في العراق
وسوريا واليمن انها ضد الطائفية
صدر لها كتاب النسيان
وهو وصايا للنسوان
الحلف اﻻعرابي ضد اليمن اين صوتها هل اكلته القطة؟

هل ستبعث للمهجرين ومن يموت على سواحل بﻻدها قارورات من شانيل؟

*يا للحب ...موجع وموجوع ابدا*

*كنا نريد وطنا نموت من اجله
وصار لنا وطن نموت على يده*

*تعلمي ان تميزي بين صمت الكبار
والصمت الكبير
فصمت الكبار يقاس بوقعه
والصمت الكبير بمدته*

ما تقدمه احﻻم ادب افيوني كما مرة وصفه واقع جورج امادو
انها تستخدم في العمليات وتسكن اﻻلم ولكن تدفع للادمان وتجعل اﻻقﻻع عنها كارثة
تدفع المدمن ليرتكب الموبقات
جميلة جملها
جميلة سطورها النثرية
شاعرية لغتها مدهشه في عرضها
ولكنها مثل الراسمالية متوحشة رغم ملمسها
المخملي تذبح بقطنة

*اﻻحﻻم التي تبقى احﻻما ﻻتؤلمنا
نحن ﻻنحزن على شئ تمنيناه ولم يحدث
اﻻلم العميق هو ما حدث مرة واحدة
وما كنا ندري انه لن يتكرر*

توصيف للحلم شاعري رقيق ولكن اين حلمنا وهي معنا نحن العرب هو ما قالت ينطبق عليه
تستعين بالموسيقى في اﻻسود يليق بك.حركة بدل فصل

*الحداد ليس ما نرتديه بل في ما نراه
انه يكمن في نظرتنا للاشياء بامكان
عيون قلبنا ان تكون في حداد..
وﻻاحد يدري بذلك*

بوم رائع ولكن ليس فيه كشف مثله على وسائل التواصل اﻻجتماعي مئات
انها مبدعة متميزة ﻻبد ان يصدرعنها امرمختلف
الماساوية واقعة اجتماعية متجذرة في محيطنا
ﻻيليق بك اﻻسود بل الجزء المكمل اﻻحمر من ستاندال
الواجب كشف مايجري التصدي له ولو بالكلمة والكاتب واﻻديب علية مسؤولية جسيمة
لاجل قراءها عليها ان تنزل من برجها الفكري تدرس ما يعانيه الناس وتفصح عن حقائق تعرفها بحكم موقعها
الجمال ليس ترصيف جملي في الفن الروائي وليست الرواية غرض غريزي ملون اوباﻻبيض واﻻسود
نعرف اللوان منها ما طليت به الجدران الكونكريته لم يغير من كونها عوازل ومعازل ومصدات ومعيقات فﻻيكفي الروائي ان يلون سطوره ان يستبدل وظيفتها
لم تستخدم الكاثارسيس وﻻالتغريب وﻻ اﻻسطورة والرموز تكتب بسهولة وبالمتناول لماذا ﻻتنوي التغير؟

*للذاكرة حبﻻ احدها الكتابة
وكانت تعني ان للذاكرة
احابيل احداها الكذب *

*امراة كزهرة التوليب سوداء تدعى
تارة حياة وتارة نجمه تاتي دائما في لحظة في اخر لحظة في اخر مشهد لتقف امام نعش رجل توقف عن الهذيان بها لفرط ما انتظرنا*

اي ارهاص مرت به؟ واي مسار سلكت ؟ماهو
تاثير المحيط ؟ ماذافي داخلها؟
ماحدود وعيها وما تركيز ﻻوعيها؟
تذكر اﻻندلس وتتغزل برجل له صفات اندلسية
*في خلوتي اﻻولى باﻻشياء فقدت
القدرة على رؤيتها فقدت حتى تلقائية فهم اننااثناء استنطاقها اصبحت بعض ذاكرتها لقد شيأتني واذا بي الشئ العابر بها كغيري وهي الكائن المتيم الثابت الشاهدعلي*

حداثوية راقية ولكن ما غرضيتها
ما الدال
ما المدلول

*انا اثق في براءة اﻻنهار
وﻻاشك سوى في النوايا الطيبة
للجسور شكي في الشعارات الكبيرةللثورات
فعندما اعطت الثورة الفرنسية
اسم احد خطبائها
لجسر كان في اﻻمر خدعة*

سبوت ﻻيت لغادة السمان دور في ترسيم مرتسمات الحرب اﻻهلية اللبنانية
ما دور احﻻم مستغانمي مما يجري بعد الربيع العربي الخريفي الدموي؟
ما موقفها في احداث ليبيا؟
وماحصل في مصر؟
انها ثروة اضاءة اﻻدب العربي
عروبة الجزائر ﻻشك فيها
برجيدباردو
قال عنها الرئس الفرنس ثروة قومية
في ما تدفعه للخزينه من ضرائب
وﻻنها اعادة لفرنسا مجد الجمال

لوحة حنين لها دﻻلة تحمل ذاكرة الجسد
اعمق من سواها من دﻻﻻت قد يكون السبب ﻻنها تعود لعام 1988

*على جسدي مررري شفتيك
فما مرروا غير تلك السيوف
اشعليني ايا امراة من لهب
يقربنا الحب يوما
يباعدنا الموت يوما
ويحكمنا حفنة من تراب
تقربنا شهوة الجسد
ثم يباعدنا الجرح لما يصير بحجم الحسد*

انه اغتصاب لغوي ما اقترفته احﻻم
بشاعرية تتﻻعب به بشرائح
فﻻغاية جمالية من بعثرتها
غير اﻻشباع الغريزي

نختم بما تقول
*الوطن ﻻيرسم بالطباشير
والحب ﻻيكتب بطﻻءاﻻظافر
اخطأنا...التاريخ ﻻيكتب
على سبورة بيد تمسك طباشر
واخرى تمسك ممحاة
......سعد غﻻم

مطالعة في ادب احﻻم مستغانمي
ومحاولة تعيين مستقبﻻت المعطى اﻻبداعي في تغير واقع واﻻرتقاء به عبر استثمار الابداع
برؤية خارجية لمجموع ما انتجته
------
واقع الادب في مساحة يراد بها ان تشغل بنشاط مثمر هو الخروج عن المالوف الشكﻻني التي وجدت له رؤية اشكاﻻنية اخرىودور الفنان هو اضاءةالواقع بمثل متقدمة لينقل الراهن الى غد مستنير
برغباته الغريزيه المقبولة ولنقل حتى بموروثة غير الواعي الجمعي يونغيا
ليس للفن موقع العلم الذي يفضله في ان له امكانية التغير على البنية العاليا بحدود اعلى مما للفن لصلة العلم بالقاعدة التحتية عبر التطبيق للابداع والموهبة دور مساعد في التطور الثوري.

احداث تغيرات مادية على البنية العليا للفرد والمجتمع باﻻبداع والموهبة عندما تدخل عامل مساعد في التنوير لهما مكانة متقدمة لدعم التطورالم يعلن لينين يوما ما اعطوني* خبزا ومسرحا اعطكم شعبا مثقف *
الﻻمباﻻت التي يبديها البعض حيال ما يجري هي دليل غياب اي شكل من اشكال المنطق في العﻻقات اﻻجتماعات لواقع عربي اسود في فصل قيل عنه تحرريا ربيعيا فتبين انها صحراوية ابو غريبية قطبية تندرية تجر كﻻب عربات التزلج التي يستعملها شيوخ البترول والسراق وتجار والحروب والرقيق اﻻبيض والسﻻح والمخدرات .
عندما يطلب الابتعاد عن اﻻهوار في المساء ليس
ﻻن ترتادها الشياطين بل ﻻنها هي مصنع الشياطين ، فالاهوار بالمياه الراكدة بقصبها المتشابك وحلكة دروبة في ليالي غير مقمرة متاهة اغريقية هذا حال ما الت اليه امور واقع ماساوي بامتياز فكان البحث عن مخارج واطراف حبال سحب ﻻخراجنا. اﻻهوار التي لم تكن اهوارا في حقيقتها بل مستنقعات اوجدها طوفان من مياه تعهرت على السدود وعربدت وعبرت لتشغل المساحات التي كانت مشاتل ورد بساتين وفيها دورنا تنتشر عشوائيا فﻻ من يشيد.لنا دورا حقيقية وﻻمن يوصل الماء والكهرباء الينا ويجمعنا ويفتتح وسط دورنا مدارس نعم كانت هناك بيوت طينية ترفع عليها اعﻻم ونصبت على جذوع مكبرات صوت وكانت مواقع للتجمع ﻻقامة الصﻻة كنا نريد مبدعين واقعيين منا يفصحوا عن واقعنا ويخرجونا من سطحية فهمنا للحياة الى تصورات عميقة لما بجري ويقودونا ويحددوا مسارات حراكنا بما يبذلون من عطاءات تعبر عنها الصورة والصوت والكلمة .كانت روح الصحراء والمستنقع تسكن ارواحهم وعقولهم بل تعشعش وتتناسل فيهم من سطوحهم في كهوفهم اامكيفة من بهارج المظاهر فلو دخلنا نفوسهم سنجد العوار والعاهات يشعلوا عودا ليعطروا وفي خزاناتهم عشرات القواريرمن اثمن البرفانات الفرنسية ويحملون العلف لدوابهم بالرويس رايس.نريد ادباء وفنانين يسلطوا انوارا سبوت ﻻيت على تلك الوقائع ليس ﻻننا ﻻنراها ولكن لكي يقولوا لنا مايحصل في العمق في الدواخل والخلجات وثنايا الروح والقلب.امتطى صهوةاﻻدب العديد ومنهم من برز وكانت احﻻم مستغانمي منهم تلقف الشباب المعطش كتاباتها فماذا اضافة لهم ولمسيرة الابداع.
في ديوان شعر لها موسوم*عليك اللهفة*
ختم الجزائر1973-بيروت2004
تقول في قصيدة تحمل نفس اسم المجموعة

في قصيدة الحب اﻻولى التي
قرأها لي *نزار*
في اول قبلة اربكتني في فلم *رد قلبي*
في البيانو الذي كان يعزف لعبد الحليم
لحنا لم يفارقني
اهواك......واتمنى او انساك
----
في الرجولة الفاتنة لكاري غرانت
في العنفوان المعتق
ﻻنطوني كوين في دور زوربا
في اسى هند ابي اللمع في مسلسل
*عازف الليل*
في شجن اسمهان
في دموع اديث بياف وهي تبكي مارسيل
-----
----؛
في دموع صباي يوم هزيمة 67
--------
في اول حافلة اخذتني
الى ثانوية *عائشة ام المؤمنين*
في اول طائرة ركبتهاسنة73
الى مهرجان الشباب العالمي في برلين
في الحقيبة اﻻولى لغربتي
في مطار اورلي الدولي سنة76
في اول مترو اخذني الى السوربون
في الباص الرقم 42في باريس الدائرة ال15
حيث اقمت لسنين
على مدى رحلتي
كنت سائق الباص وقائد الطائرة
كنت الغريب
الجالس على المقعد المجاور للحب
وكنت وجهتي
عليك اللهفة يا رجل
كم انتظرتك انوثتي!

.ضمنا نصا طويﻻ ﻻنها تلخيص لحياتها
هي احﻻم مستغانمي 1982حصلت على الدكتوراه في علم اﻻجتماع من السوربون
تجاوزت مبيعاتها مليون ونصف المليون عام2006ومن بين العشرنساء اﻻكثرتاثيرفي العالم العربي واﻻولى في اﻻدب حاصلة على العديد من اﻻوسمة والتقديرات ترجمت اعمالهاالى عدةلغات اشهر كتاباتها الثﻻثيةذاكرة الجسد وفوضى الحواس وعابر سريرلها كتاب مقاﻻت بعنوان قلوبهم معنا وقنابلهم علينا ورواية اﻻسود يليق بك 2012وكتاب النسيان2014مرفق به CDقرص مدمج عليه بعض قصائدها بصوت والحان جاهدة وهبةالشخصية المعروفة عالميا والنخب المخملية والذين يستمعون الى صوت خاص وليس اﻻوساط الشعبية
من يطالع كتاباتها يتعرف عليها وعلى سيرتها العقلية هي امرأة تؤشر لخارطة معلمة بالدبابيس الملونه كمواقع حيوية على خارطة الجسد الحربي بين ثﻻث مواقع بيروت باريس قسنطينةموطنها اﻻصلي
تمتلك قدرات عالية بالتﻻعب باﻻيقاع النحوي للغة.لتستخلص تراكيب جملية مخلوقة لغايات تخدم اغراضها مشبعة بالصور الدالة في سياق سيل نثري شائق ولطيف ويستهدف توصيل رسائل نفعية ﻻهداف تصوغ فيها نواياها وخلجاتها وما تبتغي تعبير للمتلقي وتفلح بيسرفهي تجيد اللعب على الحرف وبلوغ اﻻوتار الحساسة لمخاطبة سافرةلشرائح بعينها واعمار بذاتها وتستقبل بسهولة التلقي والفهم من الجميع وهي امكانيات كارزمية اكثرمنها دربة وحنكة ولكن خبرتها وفطنتها حاضرة في التعاطي مع مختلف وسائط التوصيل وجميع اﻻطراف وهي خصائص لها ابعاد سايكولوجية
ومؤثرات سسيولوجية.كما ان تعبئة وامﻻءالبياض الورقي فن تتقنه بحرفية ﻻنراها اﻻ وليدة نباهة مميزه فاسلوبها في توزيع سردها السطري يعتمد على لوحات بايقاعات بصرية تبقعها بمنثور تهندس توزيعه تتمكن من خﻻلها تحويل الموحيات البوحية التي تطلقها حروفها مكتومة ولكن كلماتها ناطقة قادرة اذن المتلقي من استقبالها وتفسيرها تبعا للقدرات التخيلية للمتلقي في ادراج المتماثل في الﻻمتماثل في محاولة منه لتحديد مسالك هذا اﻻيقاع الى عناصر كتابية وصوتية دﻻليةكما يقول د.عبد اﻻله الصائغ.
تبث في كتاباتها اريج قباني جذاذات من بداياته ذات اﻻغراض المعروفة وعبير سماني من وحي نتاجات بعينها مثل اعلنت عليك الحب عيناك قدري ﻻبحر في بيروت كوابيس بيروت القمرالمربع وغيرها وسواها وكوليت خوري سنوات الحب والحرب و عبق المواعيد وغيرها
مع استفادة من زوايا حادة لما تمخض من دور نوال السعداوي ويبدو استفادة من نتالي ساروت وفرجينا وولف وسيمون دي بوفوار وفرانسو ساغان ومعطيات الشعر الفرنسي الهائلة وبالذات نتاجات بول ايلواروابولينيروبودليرورامبو ومرلين ومﻻرميه وكتابات اﻻقدم من فلوبير ومولير وجورج صاند وانتول فرانس ..... ونراها تستعين بابيات في مطالع ابواب كتاباتها وفصولها والحركات كما في اﻻسود يليق بك وهو توظيف مفردات الموسيقى كما فعل اندرية جيد في المزيفون وهرمان هسة في لعبة الكريات الزجاجية وما يؤشر سعة اطﻻعها وليس عمقه ﻻنها تبتعي فقرات واحتياجات مما تعرض له بمعنى انها اخذت ما يفيدها غرضيا في كل ما كتبت لم تتعرض الى جوهر معاناةولم تؤشر الى موطن خلل هي المنفتحة والتي لها تواجد مستديم في باريس فكيف ﻻتعرف حياة الشيوخ هناك وكذلك في بيروت محطتهم ومكان تواجد طويل وممرلها في حلها وترحالها وماتعرض في رواياتها لماذا لم تتناول شخوصها من الداخل ولم تعلن نواياهم وبنيتهم العقلية والسلوكية ايعقل انها في غفلة اوانها عاجزة مع كل ما تمتلكه من مواهب اتعجز عن سبراغوارشخوصها ولم تعرفنا على جذورهم ومحيطهم وحيثياتهم هل ذلك محض اسلوب ؟ نحن نرى غير ذلك ان لها نوايا وغايات توصلها وتنأى عن ابعد مما مرسوم بمعنى لها مع كل ما تدعيه من انفتاح حدود مغلقة من وضعها؟ عندما تتحدث عن قسنطينة اين قاع المدينة وهي ابنتها اين اﻻطراف الفقيرة اين العالم السري اين مكامن القوة والضعف اين باقي الجزائر اين العاصمة الشعب المليوني وهوزاخر اين ثراء الشعب بمتناقضاته والفته ولبنان هل بيروت وحسب وفي بيروت ضواحي اين هي في رواياتها هل ذلك محض احتياج روائي ام خلف ذلك غايات .
لماذا فقط حياة شرائح معينه تستقل الفاره من السيارات والشقق في اماكن معينةوحياة ضيقة مؤطرةبضوابط .
على اﻻديب ان يقدم بمثالية رؤاه عن الحياة اوما يراه هل موهبتها حوﻻء ﻻترى اﻻاتجاه واحد من واقع متعدد اﻻوجه واﻻتجاهات
على اﻻديب ان ﻻيزيف الوقائع لقد تعرضت لغزو العراق وهي ضده ولكن ماذا فعلت وهي اديبة ﻻمعة انها كشعبان عبد الرحيم بتكره امريكا كما هو يكره اسرائيل ولكن امريكا لها رجالها في المنطقة ومعها جاء يمين ويسارما موقفها؟
انها تقدم لنا البطيخ البارد في الصيف القائظ
شعرا وروايات .
رحم الله القباني كان كسواه من الشعراء الكبار في كل محفل حاضر وله مساهمة وله موقف بل له قصائد محفورة في الذواكر كان له وجود في اﻻزمات ويخوض في المشكﻻت وسيرته مع ناصر وعرفات معروفة وموقفة من الحكومات معروفة وحيال كل التزلف الملكي والسطاني واﻻميري كان للرجل موقف اين احﻻم مستغانمي من ما يحدث تشجب تلعن على استحياء وليس الجميع!!!!لم نطالب بان يكون عطاءها تعليميا وﻻثوريا ولكن ﻻيجب ان يكون بطيخيا !!!
العقيدة الفنية المرجوة من اﻻديب المحايد في هذه المرحلة العصيبة هو التقاط الجوهر ويرشد للطريق السوي اين في رواياتها؟
اين نلمس فحصها لواقع مؤذي مرت علية في رواياتها فوظفت الموقف للكشف عن الوجوه الكالحة ممن لهم دور مهم في ما نمر به ان اﻻنعكاسات شرطية وتؤدي الى ارتكاسات وهي حاملة لمؤهل عالي في علم اﻻجتماع هوتخصص على الوردي وعلى شريعتي فاين هي من قرنائها باﻻختصاص؟
عندما تتحدث عن شرائح بعينها وكانها تكرسهم في عقول المتلقي نماذج للتقرب اليها لماذا؟
اين موقفها من شيوخ الخليج وهي فرنسية الثقافة؟
ما موقفها مماحدث في بﻻدها ؟
ماموقفها من كامب ديفيد والسادات؟
ما موقفها من وادي عربة واﻻردن؟
نحن ﻻنطالب بمواقف سياسية ولك مواقف عروبية ؟
القوانين للستيتك اﻻدبي هو التصور المعياري للمتاح وتجسيد الواقع باي شكل بتعابير مباشرة
او رمزية اوفنتازية الميثولوجيا لدينا ثرية والفلكلور غني وهي وسائل اشارة وذاك هوكتاب الغصن الذهبي لفريزرما حباهاالله به من نجاح لما لم توسع الغرضية ؟لماذ وبعد المكانة التي لها لم تتصدى لواقع المراة في الخليج والسعودية على وجه التحديد؟
ليس بمقدور الناقد التعامل مع ظواهر اﻻستيتيك.فرديا بل ﻻبد من ربطها بالطبيعة اننا نشم رائحة السوق في كتاباتها نراها تمجد فلسفته وثقافته وسلوكياته لم نرى باعة جائلين وﻻسواق شاحنات وﻻ كسبة وﻻحياة نادل .....
حتى الثوار تناولتهم اثاث في الروايات ﻻهوجس ﻻتغور استبطاني للشخصيات مرورات عابرة الم تسمع بمن ولدة في الدار واستخدمت القابلة شفرة حﻻقة لقطع الحبل السري .
البساطة في اللغة ليست معيار على ﻻشاعرية كما التزلف اللغوي ليس افتقادها ولكن امتﻻك ناصية اللغةواستعارة مفردات بعينها وتكوين صور بدﻻﻻت نمطيه ﻻنعتقد انها اسلوبية ﻻبدمن غرضية ما النفعية ؟ الشهرة والمال بلغتها
اذا ما الباعث؟
على اﻻديب اعادة تشكيل الواقع بتغير الوقائع حتى وان خياليا لتستخدم الرومانسيات بحدود.ولكن لتعززالجماليات
نحن نحيى في سوداوية
هل تعكسها اﻻسود يليق بك

*الرجل الذي لم يعطها شيئا...
وعلمها كل شي ،تناسى ان يعلمها درسه اﻻهم
اﻻخﻻص في الحياة فقط*

ذات يوم عثرت على حكمة ابقتها في ذهول
بدا لها وهي تقراها انها سرقت اخر اسراره
لكانه من كتبها:
ارقص كما لو ان ﻻاحد يراك
غن كما لو ان ﻻاحد يسمعك
احب كما لو ان ﻻاحد سبق ان جرحك

اهذا اطار ما ينبغي ان يزرع في نفوس الشباب؟






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أحلام الدمى .......اضغاث.......
- على يمين القلب /نقود انثوية 17/ايمان مصاروة
- المقامة الطنبورية /الرابعة .....لا عزاء للمظلومين
- على يمين القلب /نقود انثوية 16/ايمان مصا روة
- ولع الموجوع
- على يمين القلب /نبود انثوية 15/ايمان مصاروة
- استنباطات التفريز المفاهيمي من الادبية (الآ لية اليسارية )
- المقامة الطنبورية / الثالثة
- المقامة الطنبورية/الثاثلة
- على يمين القلب /نقود انثوية 14/د. سجال عبد الوهاب
- بوح الحرف والوجد /احلام الدمى
- على يمين القلب /نقود انثوية 13/فاطمة منصور
- المقامة الطنبورية /الثانية
- على يمين القلب / نقود انثوية 12/سوسان جرجس
- على يمين القلب /نقود انثوية 11/ميادة مبارك
- *بوح الحزن والجروح *من احلام الدمى
- على يمين القلب /نقود انثوية 10/سحر عيد النواقل
- المقامة الطنبورية/الاولى
- على يمين القلب /نقود انثوية 9/رودي كان
- فتوق فكرية ام فتوح ما ينجزه العقل المهتز التأسيس


المزيد.....




- شاهد.. ناشطات فرنسيات: ارفعوا أيديكم عن حجابي
- منظمات ونشطاء يمنيون: جرائم الحوثيون ضد النساء بلغت حد انتها ...
- تايمز: قتل واغتصاب ومقابر جماعية تكشف أهوال الحرب الإثيوبية ...
- اكتئاب ما بعد الولادة: كيف يؤثر على الأم والأب والمولود؟
- النساء أبرز ضحاياه... مشروب يزيد خطر الإصابة بسرطان القولون ...
- فرضن أنفسهن في الغرب.. قصص نجاح المحجبات في الإعلام والرياضة ...
- إسرائيل.. القضاء العسكري يحاكم مجندة صورت زميلاتها عاريات من ...
- خطة البشرية لـ 500 عام القادمة للحفاظ على الجنس والكون والمر ...
- امرأة تصلي امام قبة الصخرة في المسجد الاقصى المبارك
- في الفيمنست الإسلامي ...التعدد ،زواج القاصرات والعقل الطفولي ...


المزيد.....

- هل العمل المنزلي وظيفة “غير مدفوعة الأجر”؟ تحليل نظري خاطئ ي ... / ديفيد ري
- الهزيمة التاريخية لجنس النساء وأفق تجاوزها / محمد حسام
- الجندر والإسلام والحجاب في أعمال ليلى أحمد: القراءات والمناه ... / ريتا فرج
- سيكولوجيا المرأة..تاريخ من القمع والآلام / سامح عسكر
- بين حضور المرأة في انتفاضة اكتوبر في العراق( 2019) وغياب مطا ... / نادية محمود
- ختان الإناث بين الفقه الإسلامي والقانون قراءة مقارنة / جمعه عباس بندي
- دور المرأة في التنمية الإجتماعية-الإقتصادية ما بعد النزاعات ... / سناء عبد القادر مصطفى
- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن
- النسوية وثورات مناطقنا: كيف تحولت النسوية إلى وصم؟ / مها جويني
- منهجيات النسوية / أحلام الحربي


المزيد.....


الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - سعد محمد مهدي غلام - على يمين القلب / نقود انثوية 18/أحلام مستغانمي