أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الرزاق الميساوي - خيْبةٌ














المزيد.....

خيْبةٌ


عبد الرزاق الميساوي

الحوار المتمدن-العدد: 5345 - 2016 / 11 / 16 - 12:19
المحور: الادب والفن
    


خَيبةٌ
( مِن وَحيِ أساطيرِ الخلْق)
------------------
أَهدرَ الرّبُّ طاقتَه عبَثًا !!!
كان ينْوي، بتكوينِه كلَّ هذا المدَى،
أن يسودَ الجمالُ ... يُحلّقَ فيه الخيالُ
بلا نُغَصٍ أو فسادْ
قال للكوْنِ: "كنْ !" (لم يَقُلْ له كيفَ !) ... فكانْ.
كانَ ينوي، وفي يدِه الطِّينُ مشتغِلاً،
أن يفصِّلَ مأثَرةً ...
كائنًا يقتفي أثَرَ النُّورِ أو يسبِقُ النُّورَ
لا تُوقفُ الانطلاقَ بمهجتِه
... لا الحدودُ ولا الامتدادْ
كان ينزعُ عنه الكمالَ ويسكُبه قطرةً قطرةً
في دمِ الطّينِ حتّى يكون شبيهًا له
... كان ينحُتهُ ذرّةً ذرّةً
ويرُشُّ عليه التّوثُّبَ والاتّقادْ
كان يأملُ أنْ ... يجعلَ الطّينَ صورتَه
وهو صورتُه لا تُعادْ
كان يعلمُ ذلكَ لكنْ
أرادَ العنادَ فكان له ما أرادْ
... حينما اكتملَ النّحتُ، بَثّ رحيقَ الحياةِ به
انتظرَ الرّبُّ أنْ يَدْفقَ النُّورُ
من جسمِ مخلوقهِ ... إنّما
انطفأتْ جذْوةُ النّارِ منهُ فعادَ رمادْ
...................................
وَجمَ الرّبُّ من خَيبةِ الظّنِّ ... أعلنَ في المَلكوتِ الحدادْ

-----------------------
عبد الرزاق الميساوي
2016/11/16






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تبايُن
- ماذا تُريدْ ؟
- إنّي المُحاولُ أقصاهُ
- لِتكنْ أزمةً
- تحتَ المطر
- انفتاح
- حِصانُ طَروادة
- مُراوَدة
- أبشّركُم أنّكم خالدون
- في غيابِ القمرِ
- البُومةُ والعربيُّ النّائمُ
- بلا مَدار
- احتفالٌ في الظّلام
- لا شيءَ يُنبئُ بالماءِ
- لوحةٌ خريفيّةٌ
- أيقِظْكَ يا الغارقُ فيك !
- خروجًا على القبيلة
- ارتدادات
- اذكريني
- انبعاث


المزيد.....




- الجاي يستعرض ميلاد وتأثير -المسرح الشعبي- على حركة -أب الفنو ...
- عباس: رغم المعاناة والظلم نحتفل ببيت لحم عاصمة للثقافة العرب ...
- -آخر سلطنة-... جورج وسوف ينشر فيديو له مع أم كلثوم... فيديو ...
- عمرو دياب معلقا على ظهور تركي آل شيخ مع رامز جلال: -أنا مش ق ...
- مدير الكشف الأثري بالسودان: محاولات كثيرة لفك شفرات -اللغة ا ...
- تأجيل عرض 3 أفلام من بطولة توم كروز
- عمر الشريف بعيدا عن هوليود.. تجارب سينمائية فريدة للمغامر ال ...
- رواية الفلسطيني في -أرض البرتقال الحزين- غسان كنفاني
- فوز الشاعر سلطان الضيط من السعودية بلقب أمير الشعراء
- جائزة التحبير للقرآن الكريم وعلومه تنطلق أول رمضان


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الرزاق الميساوي - خيْبةٌ