أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حامد الزبيدي - من الخاسر .... من هذه الفوضى المفتعلة في تركيا ....؟














المزيد.....

من الخاسر .... من هذه الفوضى المفتعلة في تركيا ....؟


حامد الزبيدي

الحوار المتمدن-العدد: 5227 - 2016 / 7 / 18 - 23:25
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


من الخاسر .... من هذه الفوضى المفتعلة في تركيا ....؟

عندما تريد ان تدمر اي بلد ... اولا.. يتم ضرب المؤسسة العسكرية ويتم تخوينها وتأليب الشعب ضدها .... واهانتها وتصفية قياداتها ... .ثانيا .... ستكون ردة الفعل الشعب هل تكوين ميلشيات لحماية انفسهم وممتلكاتهم لانه ستعم فوضى انتشار السلاح ويتفكك النظام السياسي وتنتهي الدولة .... وهذا ما سنشهده في تركيا ان استمرت الاعتقالات في صفوف الجيش وتم تخوين المؤسسة العسكرية العريقة .... ولا يستبعد بعد ايام ان نشهد انتشار مدنيين (مليشيات حزب العدالة ) مسلحيين في عموم تركيا .... بحجة حفظ النظام ....؟ اشربوا من نفس الكأس الذي تجرعه العراق وسوريا ....؟ والنتيجة التي يخشاها غالبية الترك .... ان استمر هذا السيناريو سيكون حتما في صالح الكرد الذين سيطالبون المجتمع الدولي بحمايتهم ..... وهذا ما سيتحقق حتما اذا ما عمت الفوضى .... وما جرى في شمال العراق ليس ببعيد عن الذاكرة السياسية التركية .
كل هذه هواجس لا نتمنى بصدق حدوثها لانها تعني ذهاب المنطقة الى الجحيم ....؟
السؤال .... هو ماذا بعد اذلال العسكر بهذه الصورة الفجة التي نشاهدها في الفضائيات والتي تشكل اهانة كبيرة لكل العسكر التركي والتي لن يسكت عنها ابدا .... اكيد ان لهذا التصرف تداعيات كبيرة ....عمر الجيش التركي لم يتعرض للاهانة كما الان وعلى يد حزب العدالة ..... حيث يتم تصويره بأنه اداة لا تمثل الشعب التركي ولا تراعي مصالحه ...؟
كل العالم يعترف بأن الجيش التركي كان الحامي للدستور وحامي للعلمانية ....ولقد ادرك اردوغان وحزب العدالة انه لا يستطيع ان يغير الدستور والجيش باقي ... لذا وجب خلق هذا السيناريو للتخلص من اهم واكبر حامي لجمهورية اتاتورك ... وهو قد ادرك انه لا يستطيع ان يحقق احلامه الا بالتخلص من هذا البعبع ...فادخل تركيا في هذا النفق الخطير...والذي ينذر بصراع طويل مع العسكر ... وخاصة بعد ان تكتشف الاحزاب المعارضة والتي وقف معظمها ضد الانقلاب ...من انها خدعت وستقف حتما ضد انقلاب اردوغان على الجيش .....وبمساندة حلف الناتو هذه المرة .... العالم يراقب واوربا خاصة ...التي يهمها استقرار الأوضاع ....لكن اذا ما استمر اردوغان في تصفية كل معارضيه السياسيين فالى اين يريد ان يصل ....الكرد متاهبون للانقضاض على الدولة بمجرد ضعف الجيش او تحجيمه ... داعش ليس من مصلحتها ان يبقى الجيش التركي قويا ....لانه يدرك ان قياداته لا ترحب به على اراضي تركيا ....ولحين ما تتضح نوايا اردوغان للشعب التركي ولحلفائه الاوربيين ....اكثر قاكثر .... لننتظر القرارات التي سيقدم عليها الايام القادمة .....لانه طلب من الشعب التركي ان يبقى في الشوارع والساحات اسبوع ....السؤال ماذا يستطيع ان يفعله خلال هذا الاسبوع ...؟
لكني لا اعتقد ان الوقت قد فات على العسكر لحسم الصراع مع اردوغان ....لحد الان هناك فرصة لتصحيح الأوضاع .....وهذا في جزء كبير منه يعتمد على وعي الأحزاب المعارضة واصطفافها مع العسكر العلمانيين ...؟




الاعلامي
حامد الزبيدي
18/7/2016






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل وصل ال سعود الى الطريق المسدود مع ايران ...؟
- ان فكرة وجود جنة في السماء صنعت جحيماً لنا في الأرض.
- ايها العرب ....الى اليمين در ....؟
- حبشكلات من نتائج ما يتعرض له العراق والمنطقة ......؟
- الأم العراقية ....عنوانا للصبر والحزن الأبدي ....؟
- حبشكلات عراقية .......؟
- الى دعاة الانفصال .....؟
- الى البطل الفائز بالكأس
- جامعة الدول العربية وخطرها على مستقبل شعوب المنطقة ......؟
- الفرهود
- الطبل باليمن والعرس في بغداد .
- انهم يصنعون تاريخهم على اشلائنا ....!
- ما اخشاه ...من التغيير ...؟
- امي .....!
- العرب ومشاركة الفرس .
- الهزة السعرية للبترول ومسؤولية السعودية ....!
- انت عمري او بكري.....!
- مملكة الدماء ...!
- شر البلية ما يضحك .....؟
- اسلم ....تسلم


المزيد.....




- حمد بن جاسم عن تطورات القدس: السلام يحتاج إلى أنياب وليس بيا ...
- النووي الإيراني: واشنطن مستعدة لرفع الكثير من العقوبات وطهرا ...
- حمد بن جاسم عن تطورات القدس: السلام يحتاج إلى أنياب وليس بيا ...
- الأعضاء المؤقتون في مجلس الأمن يطالبون بتوسيع نطاق عضويته ال ...
- مصر.. أول تعليق للشاب الذي قابله السيسي خلال جولته: -ربنا اس ...
- باعد بينهما الوباء وقرّبهما جسر يربط السويد بالنرويج..لكن دو ...
- باعد بينهما الوباء وقرّبهما جسر يربط السويد بالنرويج..لكن دو ...
- القوات الحكومية تحرر مواقع جديدة شرقي الجوف ومدفعيتها تدك مو ...
- مقتل 4 جنود سوريين في هجوم لمسلحي -النصرة- جنوب إدلب
- تشاووش أوغلو: الادعاءات بملكية الإسرائيليين للمنازل في الشيخ ...


المزيد.....

- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حامد الزبيدي - من الخاسر .... من هذه الفوضى المفتعلة في تركيا ....؟