أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - عماد عبد اللطيف سالم - الصبرُ .. ليسَ مفتاحُ الفَرَج














المزيد.....

الصبرُ .. ليسَ مفتاحُ الفَرَج


عماد عبد اللطيف سالم

الحوار المتمدن-العدد: 4927 - 2015 / 9 / 16 - 11:53
المحور: كتابات ساخرة
    


الصبرُ .. ليسَ مفتاحُ الفَرَج

انطلاقاً من كوني عجوزاً مدنيّاً ، غيرُ ناشِط .
ولا أشاركُ في التظاهرات .
و أناضلُ من خلال اللابتوب المنزلي ، باستخدام كيبورد عيار 7.62 ملم .
و بمناسبة انخفاض درجات الحرارة ( العظمى ) ، في ايلول سبتمبر الحالي ، الى 46 درجة مئويّة ، في العراق العظيم .
فأنّني أطالِبُ السيد وزير الكهرباء بإصدار البيان الآتي، إلى جماهير الأمّة العراقية المناضلة:
[ أيّها العراقيّونَ ، الصابرونَ على الضيم .
• انّ انتاج الطاقة الكهربائية حالياً هو ( كذا ) ميكَاواط .
• أنّ الضياعات من هذه الطاقة المُنتجَة ، بسبب رداءة شبكات النقل والتوزيع والتجاوز على الشبكات ، هي ( كذا ) ميكَاواط .
• انّ صافي الطاقة المتاحة للأستخدام حالياً هو ( كذا ) ميكَاواط .
• انّ الحاجة الفعلية للطاقة الكهربائية لمختلف الأستخدامات حالياً،هي ( كذا) ميكَاواط .
• انّ العجز في تجهيز الطاقة الكهربائية يبلغ حالياً ( كذا) ميكَاواط .
• وهذا يتطلّبُ قطعاً مُبرمَجاً للكهرباء ، هو ( كذا) ساعة في اليوم .
• انّ الأنتاج لغاية 1-7-2016 سيكون ( كذا) ميكَاواط . بينما تقدّر الحاجة الفعليّة آنذاك بحدود ( كذا) ميكَاواط .
• وهذا يعني اننا سنواجه في الصيف القادم عجزاً في انتاج الطاقة الكهربائية قدره (كذا) ميكَاواط .
• وأنّ هذا سيتطلّبُ قطعاً مُبرمَجاً للكهرباء في حينه ، هو ( كذا) ساعة في اليوم .
• وانّ أسباب ذلك هي .. كذا .. و كذا .. و كذا .
• و لكي لا تتكرّر محنة صيف العام 2015 فأنّ وزارة الكهرباء تحتاج الى .. كذا .. و كذا .. وكذا .. بكلفة تقديرية هي ( كذا ) .. والى وقتٍ مقدارهُ ( كذا ) .
و بعكسه .. فأنّ الصبر لن يكون مفتاحاً للفَرَج .
و بعكسه .. فأنّني غيرُ مستعدٍ لتحمّل هذه المسؤوليّة ، التي تأبى الجبال حملها .. و يقبل الوزير العراقيّ أن يتحمّلها ، لأنّهُ كان على الدوام ، ظلوماً .. جهولا .
خادمكم .. وزير الكهرباء ] .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,232,583,864
- عن الأباحيّة .. والأباحيّون .. وحجب المواقع الأباحيّة
- حدثَ ذلكَ .. في السويد
- أمّي .. قالَت
- اسئلة الهجرة الى الليل
- الهجرة .. الى العراق
- في كلّ اسبوعٍ .. يومُ جمعة
- مفيش فايدة .. شدّي اللحاف ي صفيّة
- عندما تعودُ مُتعَباً الى البيت
- في هذه الظلمة الشاسعة
- عمّي .. على كيفكُم ويّانه
- التخفيف من الفقر في العراق : محاولة لأعادة ترتيب الأولويات ف ...
- حملة الأحتجاجات الحالية ، و مأزق ترتيب الأولويّات المطلبيّة
- خرابٌ خاص .. خرابٌ عام
- عندما يأكل المسؤولُ .. كلّ الدجاجة
- رسائل .. ليست شخصيّة
- عندما تنامُ النواطير ، تأكلُ الثعالبُ .. دجاجةَ السُلْطة
- نهايات هادئة
- حُزَم الأصلاح .. والفخر الرازي .. و ايمان العجائز
- الرحيلُ .. إلى الحبشة
- مساء الثلاثاء .. يا شجرتنا الوحيدة


المزيد.....




- تبون يصدر أمرا باستحداث نص قانوني يضبط معايير استقدام الفنان ...
- الحشد يكذب الرواية الاميركية.. القصف كان داخل العراق
- -آخرتها متر في متر-.. آخر كلمات الفنانة الراحلة أحلام الجريت ...
- الشاعر الكريك يصدر ديوانا جديدا -ما بعد الخريف-
- وفاة الفنانة المصرية أحلام الجريتلي عن 73 سنة
- الجزائر تُقنن دعوة الفنانين الأجانب حفاظا على المرجعية الثقا ...
- -توم أند جيري- يتصدر إيرادات السينما في أمريكا الشمالية (فيد ...
- وفاة الفنانة المصرية أحلام الجريتلي
- وفاة الفنانة المصرية أحلام الجريتلي عن عمر ناهز الـ70 عاما
- أكثر من 400 موقع يضم أسرار التاريخ.. خفايا تحت تراب الأنبار ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - عماد عبد اللطيف سالم - الصبرُ .. ليسَ مفتاحُ الفَرَج