أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عامر الأمير - أفطار أرهابي














المزيد.....

أفطار أرهابي


عامر الأمير

الحوار المتمدن-العدد: 1343 - 2005 / 10 / 10 - 12:05
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


" إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويقتلون وعداً عليه حقا في التوراة والإنجيل والقرآن ومن أوفى بعهده من الله فاستبشروا ببيعكم الذي بايعتم به وذلك هو الفوز العظيم " - القرآن
يروى عن النبي محمد أنه توعد قريشا ذات يوم فقال : "‏ ‏أما والذي نفس ‏ ‏محمد ‏ ‏بيده ‏ ‏لقد جئتكم بالذبح " !!
قال ابن تيمية: " .... قوام الدين بالمصحف والسيف، كتاب يهدي وسيف ينصر" !!!
في رسالة للأرهابي المسلم الظواهري وجهها الى امام الذباحين ابي مصعب الزرقاوي : ان الاساليب التي تستخدم مثل تفجير المساجد وقتل الرهائن قد تنفر جموع المسلمين.
هنا الظواهري يعترض على الأسلوب الذي قد ينفر جموع المسلمين و لايعترض على فعل القتل و الذبح ذاته الذي تقوم به العصابات الأسلامية يوميا في العراق !!!
فجاء رد أمام الذباحين ( المسلم الأكثر صدقا و وضوحا من شيخه المراوغ ) : " ان المسلحين لديهم مبرراتهم وفقا لمباديء الاسلام لقتل المدنيين ماداموا من الكفار. " !!!
صدق الزرقاوي ....
فهو قد نطق كلمة الحق المبين في وجه شيخه الذي يخشى على الأسلام من نفور المسلمين !!!
و قد غاب عن بال الشيخ العجوز ان الملايين من امة الأسلام تبارك القتل و تتلذذ به و تحتفل به الى درجة أنه أصبح لديهم المشهد الرائع الذي تشتاق اليه و تهفو اليه و تهتف له الأبصار والعقول والقلوب و الحناجر !!!
في غرة " رمضان " الشهر المبارك !!! والمقدس عند المسلمين !!!... و الذي يزعمون أنه شهر فضيل !! و شهر الرحمة و الغفران واطعام المسكين !!! أبى أحد المجاهدين من عشاق الحور العين الا أن يتناول أفطاره مع الصحابة و التابعين و تابعي التابعين في رياض جنات النعيم ... حيث كؤوس الخمرة و الولدان المخلدين يطوفون عليهم و هم يدخنون في مقهى الملاك جبرائيل "الشيشة" أو "الحشيشة" على الارائك متكئين ..... و هم بعد نكاح طويل و فظ لامتناهي لبكارة الحوريات مستلقين فرحين مسرورين !!!
أفطر هذا المسلم ( الصحيح العقيدة ) و السائر على نهج السلف الصالحين والصحابة المنتجبين ... أفطر بجثث مقطعة و أجساد متناثرة لآدميين و أنهار من دماء الأبرياء الآمنين !!! بعد أن نودي لصلاة المغرب و هي دعوة للمؤمنين لأداء الفريضة و العبادة للآله العظيم تبارك أسمه أحسن الخالقين !!!
و لا نقول الا أن الحمد لله رب العالمين الذي سخر لنا هذا الدين .... و ان كنا من قبله لمن الظالمين المجرمين السفاحين ... و من الضاااااااااليييييييييين ....
آآآآآآآآآميييييييييين
اللهم لك فجرت و على رزقك سفكت الدماء و قتلت و ليوم غد فخخت و لقتل الروافض نويت ...
تفخيخا مقبولا و تفجيرا شهيا يسعد الصائمين و هم يتناولون افطارهم على مناظر الدم المباح في الشهر المباح !!!






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سيلين ديون ... و الطائفة المنصورة
- حوار مع صديق
- أين الخلل ؟؟؟
- هكذا تحدث سيد القمني
- سيد القمني يهزم المنتخب الأسلامي .. و ينسحب من المباراة
- تخليص الأبريز في تلخيص محطة قطار شمال باريز
- مرثية أور .. ما أشبه اليوم بالبارحة
- رهان ( شعب الجبارين ) على الحصان الخاسر
- حسنا فعل الكورد .. نعم لعلم عراقي جديد
- رسالة نقدية .. في نقد النقد .. سأرد لا حقا
- هواية الجهاد في مزرعة الحاج محمود الجحيشي : الدوافع و الأسبا ...
- حوار غير متمدن في موقع أسلامي
- معجزات الديجيتال عند العرب المسلمين
- لكي تكون عربيا مسلما فأليك النصيحة ..
- بغداد بين سقوطين .. هل نحتاج الى أبن العلقمي للتبرير ؟؟؟
- سيوف قد حنت إلى رقاب ... تقطعها قطعا ً مستبينا
- متى تسقط أميركا ؟؟؟ ... 1
- هل تحول العرب المسلمون الى دراكولات ..؟
- قصة اللون الأحمر و اللون البنفسجي .. دعوة لتصميم علم العراق ...
- الى الأخوة العمانيين ... مع التحية


المزيد.....




- السعودية تسمح بإقامة صلاة التراويح في المساجد لمدة 30 دقيقة ...
- السيسي يبعث برقيات تهنئة برمضان لقادة الدول العربية والإسلام ...
- دار الإفتاء المصرية تعلن أول أيام شهر رمضان
- الإفتاء المصرية تعلن أول أيام شهر رمضان
- الدول العربية والإسلامية تعلن عن أول أيام شهر رمضان
- شيخ الأزهر يقدم نسخة من-الأخوة الإنسانية-هدية للرئيس التونس ...
- دار الإفتاء المصرية تعلن الثلاثاء أول أيام شهر رمضان
- صالحي: الجمهورية الاسلامية تحتفظ بحق الرد على التعرض لمفاعل ...
- لوفيغارو: مقتل الرهبان الفرنسيين بالجزائر.. رواية تستبعد تور ...
- خادم الحرمين يوافق على إقامة التراويح في المسجدين الحرام وال ...


المزيد.....

- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عامر الأمير - أفطار أرهابي