أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بابلو سعيدة - أدبيات ملك حاج غبيد















المزيد.....

أدبيات ملك حاج غبيد


بابلو سعيدة

الحوار المتمدن-العدد: 4784 - 2015 / 4 / 22 - 07:43
المحور: الادب والفن
    


الاديبة ملك حاج عبيد . في معاجم اللغة : مَلَك : ج ملائكة. الذي يضع في أذنه لؤلؤة أثناء الحج في الجاهليّة: الحاجّ . عبّاد الشمس هو أول كائن عضوي عبد الشمس : تصغيرها عبيد . " الادب " صنع طعاماً ودعا الناس عليه . " الادب" صنع أفكاراً ودعا الناس للاستفادة منها : الأديب. أدّب الحاكم شعبه : أمّن لهم الماء والطعام . راوي الماء أي راوي الكلام : الرواية . الروائي . في الشتاء تعايش أهل مدينة جبلة الساحلية ذات الشاطئ الصخري مع البحر في مده وجزره وصخبه ومطره وريحه . وهو الذي نحت الكهوف والمغاور والمسلات والموانئ داخل شاطئه الصخري. كما تعايشوا مع نسيم الجبل ونسيم البحر. أما عمالها " العتّالون " فيعملون كالنّحل وصيادوها عشقوا البحر وسمكه ونوارسه . وأحبوه في موجه الهادئ لا في موجه الغاضب، لأنه ظل الضامن والضمان الوحيد لحياة أسرهم . في هذه المدينة ولدت القاصة والروائية ملك حاج عبيد التي عشقت البحر وحكايات الصّيادين ، وحكايات الجدّات للأطفال وشكّلت حاج عبيد مدرسة للكلاسيكيّة الجديدة في انتاجها الادبي وظلت غيمة فكريّة ماطرة في جميع الفصول ... والاعوام . ومن خلال تعابير وجهها ، ونظراتها ونظّاراتها ، وحركات يديها ، ونبرات صوتها توحي بشخصيّة قارئة / ناقدة / هادئة / وديعة / عقلانيّة / واثقة من ذاتها وكلماتها وجملها / محبّة للآخرين / منسجمة ً مع المألوف الاجتماعي ومتناقضة معه أحياناً / وبعيدة كلّ البعد عن التعصّب والتطرف وتقديس الادلجات والزعامات الخالدة .أعمالها المنشورة :1 ــــــ الخروج من دائرة الانتظار رواية
2ــــــ قال البحر مجموعة قصصية 3ــــــ الغرباء مجموعة قصصية 4ـــــــــ حكايات الليل والنهار .مجموعة قصصية 5ـ ـــ غربة ونساء مجموعة قصصية 6 ــــــ البستان مجموعة قصصية 7ــــــ العاصفة مجموعة قصصية 8 ــــ سلسلة (حكت لي جدتي) قصص للأطفال 9ـ ــــــ قمر الزمان قصص للأطفال 10ـــــــ دفاتر البحر روايةومع الأديبة ملك كان لنا هذا اللقاء : س1 : هل توجد مسافة بين ملك الكلمة وملك الحياة ؟ المسافة ضيقة فأنا أتصرف وفق ما اعتقد ، ولكن الظروف تضغط أحيانا فلا أستطيع أن أمضي إلى نهاية الشوط . س 2 : ما أفضل المدن ؟ هي المدينة التينحبها . س3 : ما أفضل موسيقى الطبيعة ؟ صوت موج البحر ووقع المطر . س 4 : ما هي أفضل اللغات التعبيرية ؟ الكتابة . س5 : هل أبطال رواياتك صناعة تخيل أم صناعة واقع أم هم نتاج الصناعتين معا؟. هم مزيج من الواقع والخيال . س 6: هل هم منهزمون أم منتصرون ؟ في أغلب الأحيان هم منهزمون . س 7 : أبطالك حالمون أم عمليون؟ بعضهم حالم والآخر عملي س 8: ينتمون إلى العنف أم إلى السلم ؟ لى السلم . س 9: هل أدبك الروائي ريفي زراعي أم مدني تجاري وصناعي أم توليفة بين الأدبين؟ أدبي الروائي ينتمي إلى الأدب المدني التجاري . س 10 : هل أبطالك مع لعبة المبادئ أم مع لعبة المصالح أم أنهم موزعون بين اللعبتين؟ الحياة ليست مبادئ خالصة . وليست مصالح خالصة وأبطالي موزعون بين اللعبتين . س 11 :هل أبطالك من الذكور أم الإناث أم من الجنسين معا؟ مؤكد أنهم من الجنسين . س 12: هل التعبير عن حركة التاريخ الحديث والمعاصر يتم عبر روايات طويلة أم قصيرة أم مختزلة ؟ الرواية بصورة عامة تحتاج إلى وقت لتختمر فيه .أما حجم الرواية فهذا يعود إلى الكاتب إن أراد مقطعا من حدث تاريخي كتب رواية مختزلة وإن أراد أن يعطي لحركة التاريخ وقتها وللكتابة حقها فلا بد أن تكون طويلة . س 13: هل أبطال رواياتك أبطال رفض أم قبول للواقع السائد ؟ بعضهم رافض وبعضهم قانع . س 14: هل أبطالك يأخذون دور الكوميدي أم التراجيدي أم الميلودراما؟. معظم أبطالي تراجيديون ـ لم أكتب إلا قصتين قصيرتين فيهما شيء من الكوميدي .س 15: هل تحبين النجومية في الأدب والحياة؟ أحب الحياة الهادئة البعيدة عن الزيف إن جاءت النجومية فأهلا بها , وإن لم تأت فلست آسفة عليه س 16: هل أبطالك منفعلون أم فاعلون, سرديون أم ديناميون في تحديد بوصلتهم؟ . إنهم موزعون بين الاتجاهين . س 17: هل أبطال رواياتك أبطال ثقافة إنسانية أم أبطال ثقافة حياتية ؟ هم مزيج من النوعين . س 18: هل بطل رواياتك المخلص هو بطل فردي أم جماعي, طبقي أم قومي وجودي أم ديني؟ أبطال رواياتي فرديون أما بالنسبة لفكرة البطل الفردي المخلص فالظروف أعقد من أن تعتمد عل بطل مخلص فرد.س 19: هل توجد مساواة بين الجنسين ؟ نظريا توجد ، لكن جدة فكرة المساواة تجعل تطبيقها بشكل كامل يحتاج إلى وقت طويل س 20: متى تصبح الأنثى معادلا للذكر؟ عندما تستطيع أن تتخطى فكرة الضعف التي ورثتها وعندما يرقى المجتمع إلى مستوى اعتبارها معادلا للرجل, عندئذ تصبح فاعلة كالرجل في صنع التاريخ . س 21: هل أنت مع استنهاض الماضي من سباته وإعادة إنتاجه ثانية أم مع استنهاض إنتاج الحاضر لعصرنته وتجديد إنتاجه؟ من الماضي والحاضر نستنهض القيم النبيلة والرغبة في العمل وبناء مجتمع عصري يسعى إلى التطور والتقدم وتجاوز السلبيات س 22: هل يوجد أدب أنثوي و أدب ذكوري؟ من حيث التصنيف ما تكتبه المرأة هو أدب أنثوي وما يكتبه الرجل هو أدب ذكوري. ولكن من حيث القيمة فهناك أدب جيد وهناك أدب رديء يستوي في ذلك ما تكتبه المرأة وما يكتبه الرجل . س 23: أجمل ما في الحياة ؟ راحة الضمير وهدوء البال . س 24: هل تحبين الفراغ الزمني؟ الفراغ هو الملل القاتل . س 25: ماذا يمثل الوطن؟ هو الأرض التي ولدنا عليها وانتمينا إليها والتي لا نستبدل بها أرضا أخرى . وهو الذي يتوجب عليه أن يعطي لأبنائه فرص العمل على أساس الكفاءة لا الانتماء ,الحزبي . ويحقق لهم العدالة والحرية والديمقراطية والكرامة . س 26: الخصخصة ؟ تعني قيام اقتصاد البلد على أساس الرأسمال الخاص .وإذا تُرك الرأسمال الخاص دون رقابة وضوابط قانونية حقيقية , فهذا يعني ظلم الطبقة العاملة وإهدار حقوقها . أما ظلم الوطن فيأتي من فساد إدارات مؤسسات القطاع العام . س 27: العولمة ؟ تحكم الشركات العالمية العابرة للقارات بمصائر الشعوب والحكومات .س 28: العلمانية؟ . قيام الدولة على أساس احترام الحريات .س 29: الحب ؟ . أحلى العواطف. س 30: الزمكان؟ , مصطلح واحد . ولا يوجد الزمان دون وجود المكان والإنسان . س 31: العقل الشرقي؟ . العقل الشرقي كما الغربي قادر على الإبداع والتجديد ولئن قضت دورة الزمن أن تُعلي شأن الغرب في عصرنا فهذا لا يعني تأبيد الوضع فكل شيء قابل للتغيير إن تهيأت له الأسباب . س 32: هل وُجد الأدب والفن للترفيه والتسلية أو لتمجيد السلطان أم للتغيير والتجديد أم دفاعا عن طبقة اجتماعية حاكمة ومحكومة؟ الأدب والفن تعبير عن الذات أولا وهذه الذات لا تتحقق خارج مجتمعها , فنظرة الأديب أو الفنان تتحدد وفق موقعه الفكري والذي لا بد أن يتأثر بالموقع الطبقي إلا إذا استثنينا المنسلخين عن طبقتهم ـ الأدب والفن الحقيقيان بعيدان عن الترفيه والتسلية وتمجيد السلطان , بل يهدفان إلى تحقيق ما هو جميل ونبيل سعيا إلى تغيير الواقع إلى ما هو أجمل . س 33: الصراع بين أبطالك هل هو صراع بين فكرتي الخير والشر أم بين فكرتي الإيمان والكفر أم بين الأخيار والأشرار أم بين الاشتراكيين والرأسماليين ؟. الصراع في رواياتي وقصصي هو صراع بين الأبطال وظروفهم القاسية . س 34: هل أبطالك الروائيون مرضى نفسيين وعصبيين وسكارى وعبثيون وصارمون ونرجسيون وفوضويون أم أصحاء التفكير والجسم وهل لديهم هدف نبيل لنقل الواقع من المجتمع الراكد الذي بعيد إنتاجه إلى المجتمع الراقي يتجدد إنتاجه باستمرار؟. أبطالي في معظمهم أبطال أسوياء و صحيحو الجسم والعقل يسعون من أجل حياة أفضل لهم . ويطمحون إلى تغيير ظروفهم والارتقاء بمجتمعهم إلى المستوى الأفضل. س 35: ماذا يمثّل ادب الأطفال في حياتك ؟ . كتبت مجموعة قصصية نشرت على شكل سلسلة بعنوان "حكت لي جدتي ومجموعة أخرى بعنوان "قمر الزمان " , ما كتبته في أدب الأطفال يندرج تحت مسمى " توثيق التراث" , فلدينا كنز من الحكايات الشعبية التي تختص بالأطفال , والتي روتها لنا جداتنا, خفت على هذا الكنز أن يختفي برحيل الراويات. فأعدت صياغته وقدمته بقالب جديد حفظت له الغاية التي أُنشأ من أجلها وهي ترسيخ القيم النبيلة عن طريق الحكاية المثيرة والسرد المشوق , ولا أعد نفسي كاتبةً لأدب الأطفال . س 36 : ما هو تأثير الاديبة سميحة الخيّر في أدبك ومسار حياتك؟. سميحة هي ... صبيّة أنيقة متألقة عروس حلوة تضحك في وجهها الفرحة . تدخل صفّنا فيتعالى الهمس نستمع إلى شرحها فتبهرنا وهي غزيرة العلم متوقدة الذّكاء .كانوا يسمّونها في الجامعة " القاموس " .كانت انسانة حقيقيّة وكانت تجد ذاتها في العمل والعطاء . وكانت أكبر من المرض والخوف والأنانيّة .إنّها سيّدة .... من الزمن الجميل .






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,245,950,570
- لقة 65 :حوار مباشر مع الروائية faeza daud2
- حلقة 64 حوار مباشر مع الروائية والقاصة faeza dau
- حلقة 63رواية : ريح شرقيّة . فائزة الداوود
- حلقة 62 قراءات متعددة لانتاج الروائية فائزة الداوود
- لقة 61 النجمة الساحليّة فائزة الداوود بين الحياة والنصوص
- حلقة 61 النجمة الساحليّة فائزة الداوود بين الحياة والنصوص :
- حلفة 60 أبطال فائزة الداوود
- مقدمة , الروائية فائزة الداوود . حلقة 59
- الروائية السورية فائزة الداوود حلقة 58
- الروائية والقاصة السورية فائزة الداوود حلقة 56
- الروائية والقاصة السورية فائزة الداوود حلقة 57
- الروائية ا والقاصة السورية فائزة الداوود حلقة 55
- الروائية والقاصة السورية فائزة الداوود حلقة 55
- الحلقة 55 الروئية والقاصة السورية فائزة الداوود
- الروائية والقاصة السورية فائزة الداوود حلقة 53
- حلقة54 الروائية والقاصة السورية فائزة الداوود
- حلقة 52 الروائية والقاصة السوريّة فائزة الداوود
- حلقة 51 الروائية السورية فائزة الداوود
- الروائية السزرية فائزة الداوود حلقة 40
- حلقة 39 الروائية والقاصة السورية فائزة الداوود


المزيد.....




- الاتحاد الاشتراكي بزاكورة: - الصدمة كانت قوية-
- صدر حديثًا.. كتاب -سلاطين الغلابة- لصلاح هاشم
- أطباء بلا حدود تطالب بالتخلي عن بعض قيود الملكية الفكرية لإن ...
- تونس: مسرحية تلقي الضوء على معاناة المتحولين جنسيًا في مجتمع ...
- بعد الأردن الشقيق: على من الدور القادم ياترى؟
- الغناء والقهوة والنوم.. طريقك للحفاظ على صحة عقلك
- خالد الصاوي يعترف: عضيت كلبا بعد أن عضني... فيديو
- مخبز مصري يحقق أحلام -أطفال التمثيل الغذائي-
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأحد
- نظرة حصرية وراء كواليس فيلم لعرض أزياء -موسكينو-


المزيد.....

- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بابلو سعيدة - أدبيات ملك حاج غبيد