أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل ادناه
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=462990

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الله عموش - قراءة تحليلية في الدستور الأمريكي من منظور القانون الدستوري و بخلفية القانون المقارن انطلاقا من القاعدة الدستورية التي تعتبر الدساتير أسمى مؤسسة قانونية تمارس الرقابة على أعمال الدولة ومرافقها















المزيد.....

قراءة تحليلية في الدستور الأمريكي من منظور القانون الدستوري و بخلفية القانون المقارن انطلاقا من القاعدة الدستورية التي تعتبر الدساتير أسمى مؤسسة قانونية تمارس الرقابة على أعمال الدولة ومرافقها


عبد الله عموش

الحوار المتمدن-العدد: 4772 - 2015 / 4 / 9 - 04:29
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


****الجزء الأول ****.

ـ تقوم هذه القراءة التحليلية بمحاولة لبسط القوانين العامة التي تحكم الدساتير ؛ تجسيدا للقانون الدستوري الذي تستمر به حياة الدستور و تستمر الدولة في أداء وظائفها .
و عند تناول الدستور الأمريكي فإن أول ما يقفز إلى الذهن هو أن الشعب هو الذي يضع الدستور بهدف إقامة العدالة و ضمان الإستقرار الداخلي و تشريع الدفاع و تحقيق الرفاهية بشكل عام و صيانة الحرية للشعب و لأجياله المتعاقبة ، ؛ هذا في مقدمة دستور الولايات المتحدة الأمريكية كخطوط عريضة لأغراض وضع الدستور .
و يختص الكونغرس (البرلمان) بمجلسيه بالسلطة التشريعية .
ينتخب النواب بمجلس النواب لمدة عامين بمختلف الولايات و بنفس مؤهلات ناخبي الكونغرس باشتراط خمس و عشرين سنة من العمر كحد أدنى للترشيح ، و شرط الجنسية الأمريكية لما لا يقل عن سبع سنوات مع شرط الإقامة بالولاية التي ينوي المرشح تقديم ترشيحه بها .
يعتبر معيار عدد سكان الولاية حاسما في تحديد عدد النواب بها و قيمة الضرائب المباشرة بزيادة نسبة ثلاثة أخماس ، مجموع سكان الولاية إلى العدد الإجمالي من الأحرار بمن يؤدي خدمة و باستثناء الهنود ، من الضرائب . كما يتم إحصاء السكان على رأس كل ثلاث سنوات بعد أول اجتماع للكونكرس الأمريكي . و بعد عشر سنوات بعد ذلك وفق مسطرة عمليات الإحصاء المحددة بقانون خاص . و يتحدد عدد النواب في نائب واحد عن كل 30.000 نسمة ، بوجوب انتخاب نائب واحد على الأقل عن كل ولاية ، وقبل حصر عدد السكان تنفرد كل من و لاية نيوهامبشاير بانتخاب ثلاثة نواب و ثمانية بولاية ماساشوسيتس و نائب واحد لولاية رود أيلاند ومزارع بروفيدنس ، و خمسة لولاية كونتيكيت ، و ستة لولاية نيويورك وأربعة لولاية نيوجيرسي ، و ثمانية لولاية بنسلفانيا ، و نائب واحد ديلاوير ، وستة لولاية ماريلاند ، و عشرة لولاية فيرجينيا ، و خمسة لكل من ولايتي نورث كارولاينا و ساوث كارولاينا ، و ثلاثة نواب لولاية جورجيا .
و بمجرد حدوث فراغ تمثيلي لولاية ما ، عندئد تقوم السلطة التنفيذية بإعلان رسمي بإجراء انتخابات شغل الفراغ .
ينتخب مجلس النواب رئيسه و أعضاء المكتب ، و ينفرد مجلس النواب وحده دون غيره ، بسلطة توجيه الإتهام ، ما يعني في الجهة الأخرى ؛ الحصانة النيابية .
و يتكون مجلس الشيوخ من من عضوين عن كل ولاية ينتخبون من طرف المجالس التشريعية في الولايات لمدة ست سنوات شرط توفر كل عضو بمجلس الشيوخ على صوت واحد ووحيد .
و يتم تقسيم مجلس الشيوخ بعد أول اجتماع لأول انتخابات إلى ثلاث فئات متكافئة جهد الإمكان . ويقع إخلاء قاعة الفئة الأولى من الشيوخ نهاية العام الثاني و الفئة الثانية نهاية العام الرابع و الفئة الثالثة نهاية العام السادس ، بعنى انتخاب ثلث أعضاء مجلس الشيوخ كل سنتين ، و في حالات الإستقالات من المجلس أو إخلاء مقاعد لأسباب أخرى ، أثناء فترة الإجازة المخولة للمجلس التشريعي لوةلاية ما ، فللرئيس التنفيذي سلطة التعيين المؤقت إلى حين عقد الإجتماع الرسمي التالي للمجالس التشريعي حيث يتولى هذا الأخير مهمة ملء المقاعد الشاغرة .
و يشترط لعضوية مجلس الشيوخ بلوغ الثلاثين سنة من العمر و التوفر على الجنسية الأمريكية ـ مواطنا أمريكيا ـ لأكثر من تسع سنوات مع الإقامة بالولاية محل الترشيح .
يكون ـ لزوما ـ رئيس مجلس الشيوخ هو نائب رئيس الولايات المتحدة ولا يدلي بصوته إلا في حالة تعادل الفر يقين في الأصوات ، لترجح كفة الفريق الذي ينتمكي إليه الرئيس للحديث عن أغلبية الأصوات و يقع التصويت .
تقع سلطة التوظيف بإدارة مكاتب المجلس على عاتق المجلس نفسه ، كما أنه ينتخب رئيسا مؤقتا حال غياب الرئيس أو عندما يصبح نائب الرئيس رئيسا فعليا للولايات المتحدة .
تجري سلطة المحاكمات البرلمانية على مجلس الشيوخ ، و عندما يتحول المجلس إلى هيئة للحكم فإن جميع الأعضاء ملزمون بأداء اليمين و إعادة تأكيد القسم .
أما في حالة محاكمة رئيس الولايات المتحدة ، فإن رئاسة مجلس الشيوخ تنقل إلى رئيس القضاة ، مع شرط موافقة ثلثي الأعضاء االحاضرين لأجل صدور الحكم على أي شخص متهم . و يكون الحكم الأقصى في المحاكمات البرلمانية التنحية من الوظيفة و الحرمان من تقلد أي منصب حكومي في حكومة الولايات المتحدة (أي منصب يشترط الشرف و الثقة أو يجلب المنفعة ) كما أن المسؤول المدان معرض للمحاكمة الجنائية ولأجل ذلك تقام ضده الدعوى و يحاكم طبق قانو الجزاء و العقوبات الأمريكي .
يتولى المجلس التشريعي بكل ولاية جدولة مواقيت و أماكن و كيفية انتخابات مجلس الشيوخ و النواب مع حفظ الكونغرس بحقه في التعليق و التصرف جزئيا أو كليا في ذات الجدولة بقانون باستثناء إأماكن اختيار أعضاء مجلس الشيبوخ .
و يقع اجتماع الكونغرس مرة على الأقل في السنة ، و يكون ذلك يوم الاثنين الأول من ديسمبر ما لم يحدد الكونغرس لأجل ذلك يوما آخر .
كل مجلس يحتكم في انتخابات أعضائه و في نتائجها . وكذا في الشروط المطلوب توافرها فيهم . و تشكل أغلبية الأعضاء بالمجلس النصاب القانوني الذي يمكن المجلس من تصريف شؤونه ؛ كما يجوز لعدد أقل تأجيل الجلسة من يوم إلى آخر . وتصبح لكلا المجلسين على حدة سلطة إرغام الأعضاء المتغيبين على الحضور وفق الطريقة التي راها ملائمة و سن العقوبات المطابقة على المخالفين و المتهورين .
لكل مجلس وضع لائحته ، و يفرض العقوبات على الأعضاء المخلين بالنظام ، و يمكنه عند الإقتضاء طرد أي عضو من أعضاء المجلس بموافقة ثلثي الأعضاء .

يودع جدول أعمال كل مجلس بمكتب الضبط الخاص به . كم يحق إشهار هذه الأعمال دون التي تقتضي السرية في التداول ؛ مع وجوب تسجيل نتيجة اقتراع كل عضو على أية مسألة كانت ، بالموافقة عليها أو بمعارضتها بمكتب الضبط الرسمي في حال طلب ذلك من طرف خمس عدد الأعضاء الحاضرين .
و أثناء انعقاد دورة الكونغرس ودون موافقة أحد المجلسين ، فإنه لا يحق لأي منهما أن يؤجل جلساته فوق ثلاثة أيام أو عقدها بمكان غير المعتاد أن تنعقد به جلسات المجلسين .
يتلقى الشيوخ تعويضا ماديا عن عضويتهم / مهامهم من خزينة الولايات المتحدة بموجب قانون ؛ و يتمتعون بالحصانة النيابية عدا في حالة الخيانة أو في حالة جناية متلبس بها أو الإخلال بالأمن وذلك خلال حضور دورة المجلس النتسب إليه أو في الطريق إليه ذهابا و إيابا منه ولا يحق استنطاقهم في أي مكان بخصوص الخطب و المناقشات التي دارت أو تدور بأي من المجلسين .
و يمنع تعيين أي من أعضاء المجلسين في أي من الوظائف المدنية التابعة لسلطة الولايات المتحدة مدة انتخابه و التي جاءت متأخرة عن ذلك وارتفع راتبها خلال فترة الولاية النيابية ؛ كما لا يحق لأي شخص يتولى منصبا حكوميا أن يجمع بين منصب عضوية أي من المجلسين و منصبه الحكومي.
تعرض جميع مشاريع الزيادة في الدخل على التوالي على مجلس النواب فمجلس الشيوخ الذي يحق له اقتراح إدخال تعديلات عليها كما على سائر مشروعات القوانين الأخرى .
تعرض وجوبا مشاريع القوانين التي صادق عليها كلا المجلسين على رئيس الولايات المتحدة الأمريكية قبل سريانها كقانون ، و تخضع لأجل ذلك وجوبا لموافقته ، و في حالة عدم الموافقة عليها من طرف الرئيس فتعاد إلى المجلس رفقة اعتراضاته . و يسجل إذذاك أعضاء ذات ىالإعتراضات مفصلة في سجلات المجلس و إعادة النظر في المشروع . وفي حال الموافقة على المشروع من طرف ثلثي المجلس فإنه يرسل إلى المجلس الآخر رفقة اعتراضات الرئيس عليه و الذي يلزم المجلس الثاني بالنظر فيه و بمجرد موافقة أغلبية ثلثي أعضائه فإنه يصبح قانونا نافذا . و في جميع الحالات فإن أصوات أعضاء كلا المجلسين تكون محددة بصيغة : نعم /لا . و تقيد أسماء الأعضاء الموافقين بمكتب ضبط المجلس الرسمي لكل من المجلسين على حدة .
و في حالة عدم إرجاع رئيس الولايات المتحدة لأي مشروع قانون خلال عشرة أيام ( ماعدا أيام الأحد) بعد إطلاعه عليه ، فيصبح إذذاك مشروع القانون قانونا باعتبار كون الرئيس وقع عليه و صادق عليه باستثناء حالة كون الكونغرس بفعل تأجيل جلساته قد منع من إعادة المشروع ؛ و في هذه الحالة لا يكون المشروع قانونا ..
و يعرض لزوما على رئيس الولايات المتحدة الأمريكية أي أمر أو قرار أو اقتراح تكون ةموافقة الكونغرس بمجلسيه لازمة ، من غير ما يتعلق بتأجيل أو فض الجلسات . و قبل لاصيرورة هذا الأمر أو القرار أو الإقتراح نافذا ، يجب أن يوافق عليه الرئيس و في حالة عدم الموافقة تلك فإنه يعاد وجوبا لإقراره من طرف أغلبية ثلثي أعضاء كلا المجلسين و فق مسطرة الموافقة على مشاريع القوانين .
للكونغرس سلطات عامة وواسعة منها :
ـ فرض و تحصيل الضريبة و الرسوم و و العوائد و المكوس لتسديد الديون و إقامة الدفاع المشترك ، و تحقيق الرفاهية العامة للولايات المتحدة هذا مع توحيد كل العوائد و المكوس و الرسوم على جميع أنحاء الولايات المتحدة .
يقترض الكونغرس الأموال للولايات المتحدة .
ينظم التجارة مع الدول الأجنبية و بين باقي الولايات و مع الهنود .
يضع قانون الجنسية و قوانين موحدة للإفلاس في مجموع الولايات المتحدة
. له سلة سك النقود و تعيين قيمتها مقارنة مع العملات الأجنبية ، كما يحدد و حدة القياس للوزن و الكيل .
يقر العقوبات على تزوير الأوراق المالية و القطع المعدنية المتداولة .
ينظر في إنشاء مكاتب البرق و طرق نقل البريد.
يعمل على نشر التقدم العلمي و الفني النافع بضمان الحق المطلق و المحدود بمدة للمؤلفين و المخترعين في تآليفهخم و اكتشافاتهم .
يبث في إنشاء المحاكم الأدنى درجة من المحكمة العليا .
يسن قوانين الجزاء و الاعقاب في موضوع القرصنة وجرائم أعالي البحار و الإعتداء على القانون الدولي .
للكونغرس حق إعلان الحرب و يفوض بالثأر و أخذ الغنائم برا و بحرا كما يقعد لها .
ينظر في بناء الأسطول البحري و يدعمه .
يقعد لضوابط الحكومة و لنظام القوات البرية و البحرية .
يقعد لاستدعاء اليلسشــــأء للمثول لقوانين الإتحاد و يأمر بقمع أعمال التمرد و مقاومة و مكافحة الغزو .
يعمل على تنظيم الميليشــــا و تسليحها ، يأمر بالسيطرة على جزء منها لتسخيره في خدمة الولايات المتحدة .
و يعود حق تعيين الضباط و سلطة تكوين الميليشــــا للولايات مطابقة مع النظم التي يحددها الكونغرس .
للكونغرس حق ممارسة السلطة التشريعية المطلقة في كل الأحوال و في كل المناطق التي تقل مساحتها عن عشرة أميال مربعة و التي تحدد كمقر لحكومة الولايات المتحدة بواسطة تنازل ولايات محددة و المشروط بقبول الكونغرس و تمارس هذه السلطة في جميع الأماكن التي تقتنيها بموافقة المجلس التشريعي للولاية الواقعة بها هذه المواضع بهدف بناء القلاع و مخازن الدخيرة االعسكرية الحية و الترسانات و مرافئ السفن و ما يلزم ذلك من المباني .
يضع الكونغرس جميع القوانين الضرورية والملائمة لقيام السلطات بتنفيذ المشار إليه جنبا إلى جنب مع باقي السلطات التي يخولها الدستور لحكومة الولايات المتحدة و لأي إدارة أو موظف بأحد أسلاكها .

يتبع في الجزء الثاني ...



#عبد_الله_عموش (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في الشائعة : أقدم وسيلة إعلام في التاريخ البشري : تأملات في ...
- ماهية المجرم و الجريمة
- الدرس الإفتتاحي في الفلسفة ؛ جولة في عوالم مارتن هيدجرالرائع ...
- قراءةى في بانوراما الدكتور صابر جيدوري لكتاب : رأسمالية المد ...
- من المعاناة من العنف الرمزي و التضييق به زمن الإصلاح إلى ق ...
- من المعرفة بالذكاء إلى سيكولوجيا الذكاء ؟!!!
- نحو علم النص (2)
- نحو علم النص
- ثورة الملك و الشعب في مملكة النحل
- الأدب بين الفنية و العلمنة 1/1 في الأدب و الدراسة الأدبية قر ...
- تروبادوريات : وتر أخيل
- قصير في المغرب
- جذيمة ، قصير ، ميسون و عمرو بن عدي الشيخ في المغرب
- فصل المقال فيما بين الإلتحاق بالزوج من خلال وثيقتي الدستور و ...
- التدبير الإداري و المالي و الإجتماعي للمؤسسة التعليمية بالمغ ...
- من سيكولوجية السلطة إلى سيكولوجية الجماهير من خلال تجربتي ما ...
- قراءة عملية و مقاربة سياسية لنتائج الحركة الإنتقالية / الإجت ...
- البوصلة نحو مقعد المواطنة الجديدة : جدل الكينونة و العدم / ا ...
- نحو منظور العقل الفلسفي و العقل النصي للمرأة _1)
- نحو منظور العقل لاالفلسفي و العقل النصي للمرأة (1)


المزيد.....




- الكشف عن -طبق العام- في اليابان..ما هو.. وكيف يتم اخيتاره؟
- بسبب ثغرات في مكافحة غسل الأموال.. 108 ملايين جنيه غرامة لفر ...
- الرئيس السوري يصدر أدنى موازنة 2023 سورية منذ 11 عاما
- في هذه الحالة..ملمع الأواني قد يكون ضاراً بالصحة!
- ألمانيا تطلب تسليم مواطنين معتَقلين لتورطهم بقضية الانقلاب
- الولايات المتحدة تفرض عقوبات على الصين
- -تصرف تافه وخبيث-.. لوكاشينكو معلقا على تصريحات ميركل
- بوغدانوف يبحث مع مستشار الرئيس الفسطيني تسوية الصراع الفلسطي ...
- ريابكوف: الولايات المتحدة قد ترغب في خفض مستوى العلاقات الدب ...
- تاس: اجتماع دبلوماسي روسي أمريكي في اسطنبول


المزيد.....

- أسرار الكلمات / محمد عبد الكريم يوسف
- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الله عموش - قراءة تحليلية في الدستور الأمريكي من منظور القانون الدستوري و بخلفية القانون المقارن انطلاقا من القاعدة الدستورية التي تعتبر الدساتير أسمى مؤسسة قانونية تمارس الرقابة على أعمال الدولة ومرافقها