أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة - عبد الله عموش - قراءة عملية و مقاربة سياسية لنتائج الحركة الإنتقالية / الإجتماعية لأطر التربية الوطنية المغربية















المزيد.....

قراءة عملية و مقاربة سياسية لنتائج الحركة الإنتقالية / الإجتماعية لأطر التربية الوطنية المغربية


عبد الله عموش

الحوار المتمدن-العدد: 4490 - 2014 / 6 / 22 - 23:50
المحور: الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة
    


تحية تربوية و إدارية و قانونية للجميع و من بين الجميع أخص السيد وزير التربية الوطنية المعني بالسلطة الحكومية في إدارة قطاع يحظى بسلطة تنفيذسة للسياسة الحكومية افي مجال التربية و التعليم من جهة و من جهة أخرى سلطة تدبير الشؤون الإدارية لسواعد وزارته في التنفيذ الفعلي لذات السلطة بما يقيد سلطته في هذا الشأن من حدود احترام الحقوق الفردية و الحريات الفردية في الدستور ، و إلا تصبح قراراته قرارات لادستورية و مشوبة بعيب التجاوز في استعمال السلطة التي هي أصلا من الشعب ، على أي أقتصر هنا على الشق الثاني الخاص بمحدودية سلطة السيد وزير التربية الوطنية ، أو سلطته المقيدة بالحريات الفردية و الحقوق الأساسية المنصوص عليها صراحة في دستور المملكة المغربية الذي ـ على صادق عليه الشعب و فوض فيه سلطته لأجهزة الدولة في تدبير شؤونه ، و من بين هذه الحقوق الفردية المضمونة دستوريا ؛ نجد حق الإستقرار و التجول في مجموع التراب المغربي ـ تراب المغربية ــ ؛ و لما كان الموظف يخضع في هذا الحق الدستوري لعقود الإذعان الذي تفرضه طبيعة التزاماته في كل قطاع على حدة ، فإن الإدارات دأبت على تنظيم حركات انتقالية لموظفيها بما ينسجم و رغبات الموظفين و حاجيات المصالح الإدارية الساهرة على تنفيذ السياسات الحكومية ، في هذا السياق تنظم وزارة التربية الوطنية كل سنة حركة انتقالية سنوية يعبر عنها الموظف عن رغبته في الإستقرا هنا أو هناك في تراب الدولة المغربية ، و لما كان من حقي التعبير عن رغبتي في الحركة الإنتقالية الوطنية لهذه السنة ، و رغبة مني في تكثيف و الرفع من حظوظ انتقالي عمدت إلى اختيار نيابة إقليم تيزنيت و عبرت عن عشر رغبات (جماعات ترابية ) تؤهلني للإنتقال إلى واحدة من 42 مؤسسة شاغرة ومحتملة شغورها برسم الموسم 2014/2015 و هكذا قمت بحصر اختيارتي المحتمل جدا بسببها تلبية رغبتي ، إلا أن المفاجأة التي حملتها لي نتيجة الحركة الإنتقالية الوطنية كانت محبطة على عدة مستويات أذكر منها :
1 ) عدم إدراج اسمي من بين المنتقلين لسبب أو لآخر
2) تركيز المبرمج الآلي فيما يخص الوفود إلى نيابة تيزنيت على جماعة واحدة من بين الجماعات التي تعمدت عدم طلبها لأسباب تخصني و كأن هذه الجماعة وحدها هي التي ستحتوي وفود نيابة تيزنيت على أن يتم التخلص منها في عمليات إعهادة الإنتشار في بداية السنة الدراسية و كأن ( جماعة إداكوكمار أو هي جدار واق من كشف كيفية خلط الأوراق ( لمن لا يعرف المنطقة نعم ) و مركز المطافئ ) .
3) استغرابي من كوني طلبت :
ـ
ـ أ ـ بلدية تيزنيت و تم شغور منصب بمدرسة الحسن الأول و لم يتم تعييني به
ـ بـ كوني طلبت جماعة إثنين أداي و تم الإعلان عن شغور منصب بمجموعة مدارس الجيل الجديد و لم يتم نقلي و تعييني به
ـجـ كوني طلبت الجماعة القروية تيزوغران و تم الإعلان عن منصب شاغر ب مجموعة مدارس سعيد بن يحيى و لم يتم تعييني به

هكذا و لما كانت المذكرات الزارية التي تنظم الحركة الإنتقالية في صفوف موظفي رجال و نساء التعليم ـ هذه المذكرات على علاتها و لا دستوريتها ، لا دستوريتها و لا قانونيتها في مسألة الإلتحاقات بالأزواج التي تجهز على الحقوق الفردية المكتسبة في النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية الذي جاء تفصيلا لحق ولوج الوظائف ببمنطوق الدستور ـ على كل حال هذه المذكرات التي تعتبر كل المناصب شاغرة و محتمل شغورها ،
أسائل معالي وزير التربية الوطنية السيد و السيد الكاتب العم لوزارة التربية الوطنية السيد و السيد مدير مديرية الموارد البشرية السيد و السيد رئيس قسم التدبير المندمج لموظفي التعليم البتدائي السيد و السيد رئيس قسم إعادة الإنتشار السيد ، هل الحاسوب الآلي المكلف بتدبير نتائج الحركة الإنتقالية لا يعرف غير جماعة إداكوكمار للتفريغ ؟هل الحاسوب المكلف بتدبير نتائج الحركة الإنتقالية أعطيت له تعليمة أكثر من 102 نقطة لمل ء المكان الشاغر ببلدية تيزنيت مدرسة الحسن الأول ؟ و بجماعة اثنين أداي فرعية تينيت بم/م الجيل الجديد ؟و بجماعة تيزغران فرعية تلوا ب م/ م سعيد بن الحسين بن يحيى ؟

أين نحن من تكافؤ الفرص ؟
أين نحن من احترام القانون الدستوري ثم احتام الدستور ثم احترام القوانين التي أنشئت باحترام الدستور ؟

أعتبر هذا المقال بمثابة تظلم و نداء لتصحيح السلوك الشاذ المتعلق بهذا الحاسوب الذي لم يعتمد طلبي للمشاركة في الحركة الإنتقالية و الذي نتج عنه عدم مناصفتي و عدم تلبية طلبي المشروع و الذي انتهك حقي الدستوري في حق الإستقرار أو عدمه في هنا أو هناك مت التراب المعغربي .

=========================================================================================================================================================


تظلم في الموضوع :

لفائدة : عبد الله عموش الداخلة في : 23 يونيه 2014
أستاذ التعليم الإبتدائي الى السيد وزير التربية الوطنية و التكوين المهني
الدرجة 2 الرتبة 9 الكتابة العامة
ر. ت : 316034 المفتشية العامة
م/ واد الشياف مديرية الموارد البشرية
على يد السيدة مديرة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة وادي الذهب لكويرة
على يد السيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني لوادي الذهب
على يد السيد مدير مدرسة واد الشياف الداخلة .
الموضوع : رسالة ترمي إلى رفع المظلومية بخصوص نتائج الحركة الإنتقالية الوطنية برسم موسم 2013/2014
السيد وزير التربية الوطنية و التكوين المهني
تحية و سلاما ،
وبعد ؛ بكل احترام و تقدير اتقدم إلى مصالح وزارتكم برسالتي هاته ، و التي أتظلم فيها عن الحيف و الظلم الذي لاحظته يلحقني بعد إعلان المصلحة المختصة عن نتائج الحركة الإنتقالية الوطنية ذلكم الظلم الذي أعزو حيثياته إلى ما يلي :
تحية تربوية و إدارية ؛
السيد وزير التربية الوطنية ، ونظرا لكونكم المعني و المسؤول الأول عن توزيع السلطة الحكومية في إدارة قطاع يحظى بسلطة تنفيذية على السياسة الحكومية في مجال التربية و التعليم من جهة ، و من جهة أخرى سلطة تدبير الشؤون الإدارية لسواعد وزارتكم في التنفيذ الفعلي لذات السلطة بما يقيد السلطة التي تتحملون وزرها في هذا الشأن من حدود باحترام الحقوق الفردية و الحريات الفردية المنصوص عليها في الدستور ، حتى لا تصبح قرارات وزارتكم قرارات معيبة بلا دستوريتها و لا قانونيتها و مشوبة بعيب التجاوز في استعمال السلطة التي هي أصلا قوة في يدكم لأجل تنفيذ القانون و احترامه بما يضمن استقامتكم و نزاهتكم المبني عليها اختياركم لهذه المهمة التي اؤتمنتم عليها و تجري عليكم رقابة القضاء و رقابة رؤسائكم الأعلون و مؤسسات الرقابة الوطنية من هيئة تشريعية و مؤسسات رئاسة الحكومة و رئاسة الدولة ، على أي أقتصر هنا على الشق الثاني الخاص بمحدودية سلطة السيد وزير التربية الوطنية ، أو سلطته المقيدة بالحريات الفردية و الحقوق الأساسية المنصوص عليها صراحة في دستور الدولة المغربية الذي صادق عليه الشعب و فوض فيه سلطته لأجهزة الدولة في تدبير شؤونه ، و من بين هذه الحقوق الفردية المضمونة دستوريا ؛ نجد حق الإستقرار و التجول في مجموع التراب المغربي ـ تراب المملكة ـ ؛ و لما كان الموظف يخضع في هذا الحق الدستوري لقانون الإذعان الذي تفرضه طبيعة التزاماته في كل قطاع على حدة ، فإن الإدارات دأبت على تنظيم حركات انتقالية لموظفيها بما ينسجم و رغبات الموظفين و حاجيات المصالح الإدارية الساهرة على تنفيذ السياسات الحكومية في كل قطاع قطاع ، و في هذا السياق تنظم ـ وزارتكم ـ وزارة التربية الوطنية ، التي أشرفتم و تشرفون على توزيع سلطاتها مركزيا و جهويا و إقليميا في إطار احترام الحريات و الحقوق الأساسية المكفولة بالدستور ـ و في إطار كذلك مبدأ الضوابط والموزنات بين السلطات الثلاث ـ ،تنظم كل سنة حركة انتقالية سنوية يعبر عنها الموظف عن رغبته في الإستقرار هنا أو هناك في تراب الدولة المغربية في حدود الإمكان و على أساس ما بات يعرف بفكرة تكافؤ الفرص ، و لما كان من حقي التعبير عن رغبتي في الحركة الإنتقالية الوطنية لهذه السنة ، و رغبة مني في تكثيف و الرفع من حظوظ انتقالي عمدت إلى اختيار نيابة إقليم تيزنيت و عبرت عن عشر رغبات (جماعات ترابية ) تؤهلني للإنتقال إلى واحدة من بين 42 مؤسسة شاغرة أومحتمل شغورها و تكون تختزلها هذه الجماعات المعبر عنها في طلبي الذي أرفق رسالتي هاته بنسخة منه و برسم الموسم 2014/ ،2015 و هكذا فقد قمت بحصر اختياراتي المحتمل جدا بسببها تلبية رغبتي ، إلا أن المفاجأة التي حملتها لي نتيجة الحركة الإنتقالية الوطنية كانت محبطة على عدة مستويات أذكر منها :
1 ) عدم إدراج اسمي من بين المنتقلين لسبب أو لآخر
2) تركيز المبرمج الآلي فيما يخص الوفود إلى نيابة تيزنيت على جماعة واحدة من بين الجماعات التي تعمدت عدم طلبها لأسباب تخصني ، و هذا لا تعنيني مناقشته ، و إنما وجب التذكير به لأنه حدث ميز النتائج المعلن عنها و يحفز على طرح فرضية التوجيه الصريح للمبرمج بفعل فائض السلطة و ما توفره من إمكانية من بين عدة ، في مثل هذا المركز و كأن هذه الجماعة ـ ج . إداكوكمار ـ وحدها هي التي ستحتوي وفود نيابة تيزنيت على أن يتم التخلص منها في عمليات إعادة الإنتشار في بداية السنة الدراسية أو كأن جماعة إداكوكمار هي حاجز واق من كشف الأوراق و صوغ الفرضيات .
استغرابي من كوني طلبت :3)
ـ أ ـ بلدية تيزنيت و تم شغور منصب بمدرسة الحسن الأول و لم يتم تعييني به علما أنه من المحتمل شغوره و الذي يكون من حظوتي للظفر به و لم يحدث ذلك ، ما هو السبب ؟
ـ بـ ـ كوني طلبت جماعة إثنين أداي و تم الإعلان عن شغور منصب بمجموعة مدارس الجيل الجديد و لم يتم نقلي و تعييني به و هو من الحتمل شغوره و الذي يكون من حظوتي للظفر به و لم يتم ذلك أين الخلل ؟
ـج ـ كوني طلبت الجماعة القروية تيزوغران و تم الإعلان عن منصب شاغر ب مجموعة مدارس سعيد بن الحسين بن يحيى و لم يتم تعييني به و هو محتمل شغوره و يكون من حظوتي للظفر به و لم يحدث ذلك من نحاسب ؟
هكذا و لما كانت المذكرات الوزارية التي تنظم الحركة الإنتقالية في صفوف موظفي رجال و نساء التعليم تعتبر كل المناصب شاغرة و محتمل شغورها ،
أسائل معالي وزير التربية الوطنية عن سبب هذا الحيف والظلم و عدم التقدير من طرف من وضعتموه محل ثقتكم في تدبير سلطاتكم في الشأن الإجتماعي الذي يحظى بأهمية كبرى لدى أسر التربية و التكوين كشأن الحركات الإنتقالية و لا شك أنكم تقدرون كم هو ـ هذا الشأن ـ موضوع انتقادات حادة من طرف المهتمين .
السيد الوزير لست بمرتبة تلقين رؤسائي دروسا في القانون الدستوري و في كيفية توزيع السلطات و حدودها و في مبدأ الضوابط و الموازنات بين السلطات بقدرما أتطلع من قطاعكم إنصافي في المثار أمامكم
و تفضلوا بقبول تقديري
والســــــــــــــــــــــــــــــلام
الإمضاء :



#عبد_الله_عموش (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- البوصلة نحو مقعد المواطنة الجديدة : جدل الكينونة و العدم / ا ...
- نحو منظور العقل الفلسفي و العقل النصي للمرأة _1)
- نحو منظور العقل لاالفلسفي و العقل النصي للمرأة (1)
- مقاربة إشكال : السياسة السلطة و الدولة و الجماعات و الأفرا ...
- قراءة في : ظاهرة السلطة السيادية ؛ الدولة المفهوم و الممارسة ...
- الدول البيروقراطية /السيطرة المشروعة في دول الجنوب وآسيا الو ...
- قرأت لكم : الرشد السياسي في فهم الدولة من ظاهرة السلطة السيا ...
- إشراقات و إضاءات في قوانين القذف المباح و التشهير المباح على ...
- التجاذبات السياسية في النزاعات الإقليمية ؛ ما بين الجماعات ا ...


المزيد.....




- عدد قتلى الزلزال في تركيا وسوريا يرتفع إلى نحو 5500 شخص
- في أول اتصال بينهما.. السيسي معزيا أردوغان في ضحايا الزلزال: ...
- والدة تنتظر خروج طفلها من تحت الأنقاض.. كاميرا CNN توثق لحظا ...
- عدد قتلى الزلزال في تركيا وسوريا يرتفع إلى نحو 5500 شخص
- في أول اتصال بينهما.. السيسي معزيا أردوغان في ضحايا الزلزال: ...
- والدة تنتظر خروج طفلها من تحت الأنقاض.. كاميرا CNN توثق لحظا ...
- قوات كييف تستهدف بلدة بوكروفسكوي في دونيتسك بـ 6 صواريخ هيما ...
- شاهد.. لافروف يحصل على سيف طوارقي من نظيره في مالي
- حقوقيون يطالبون حكومة المغرب بالامتناع عن تسليم معارض سعودي ...
- 25 قتيلا في هجوم شنه مسلحون السبت في شمال بوركينا فاسو


المزيد.....

- السكان والسياسات الطبقية نظرية الهيمنة لغرامشي.. اقتراب من ق ... / رشيد غويلب
- المخاطر الجدية لقطعان اليمين المتطرف والنازية الجديدة في أور ... / كاظم حبيب
- الهجرة والثقافة والهوية: حالة مصر / أيمن زهري
- المرأة المسلمة في بلاد اللجوء؛ بين ثقافتي الشرق والغرب؟ / هوازن خداج
- حتما ستشرق الشمس / عيد الماجد
- تقدير أعداد المصريين في الخارج في تعداد 2017 / الجمعية المصرية لدراسات الهجرة
- كارل ماركس: حول الهجرة / ديفد إل. ويلسون
- في مسعى لمعالجة أزمة الهجرة عبر المتوسط / إدريس ولد القابلة
- وضاع محمد والوطن / شذى احمد
- نشرة الجمعية المصرية لدراسات الهجرة حول / الجمعية المصرية لدراسات الهجرة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة - عبد الله عموش - قراءة عملية و مقاربة سياسية لنتائج الحركة الإنتقالية / الإجتماعية لأطر التربية الوطنية المغربية