أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال التاغوتي - حَوَّاءُ: مِنْ سِفْرِ التكوين لأخْنُوخ














المزيد.....

حَوَّاءُ: مِنْ سِفْرِ التكوين لأخْنُوخ


كمال التاغوتي

الحوار المتمدن-العدد: 4645 - 2014 / 11 / 27 - 00:01
المحور: الادب والفن
    


(عثر على هذه الأسفار في كهف من الكهوف. وقد أخفى واحد من الأحبار هذه الرقعة لتعارضها مع التوراة، ففيها يزعم أخنوخ أن حوّاء هي أصل الخليقةِ، وآدم صورة لها عدّلتها وعشقتها فلعنت. وفي موضع آخر من أسفاره يتنبأ بميلاد رجل دون أبٍ، لعله قصد المسيح حسب بعض الرواة. الفراغات في الأصل، وقد حاولت ملأها حسب السياق. فكل ما ورد بين معقوفين من اجتهادي.)

... وَاسْتَــرَاحَ الرَّبُّ الإلَــه

وَاجْتَــاحَــتْنِي أنْسَــامٌ كَالأُمْنِيَــاتِ

واكْتَــظَّ الصَّدْرُ مِــنِّي بِــالأَجَمَـــاتِ

وانْفَــجَرَتْ خَاصِرَتِي بِالمِيَــاهْ.

قَــالَ: فِي عَيْنَيْــكِ يَرْسُــو الوَرْدُ

وَتَــرَاتِيلُ أقَــاصِي الغَيْــمِ،

فَــانْهَـــالَ الوَرْدُ

واعْتَكَفَ البَرْقُ فِي هُدْبِي؛


قَـــالَ:

مِنْ فَــخِذَيْـكِ الأشْــجَــارُ [تَفِيضُ]

وأبَــارِيقُ رَحِــيقِ العَسَلِ،

فَــامْــتَدَّتْ أشْجَــارُ

وانْفَــطَــرَ العُنْقُــودُ [الذَّهَبِي]؛


قَــالَ:

لِــتَكُنْ كَــفُّــكِ مِــرْآةَ ضِيَاءٍ لاَ يَغِيضُ

لِتَــكُنْ سُجَّــادًا لِلتُّفَّــاحِ البِلَّــوْرِي،

فَــانْشَــقَّــتْ كَفِّي فَــجْرًا شَفِيفْ

وَانْـكَــسَــرَتْ [أقْمَــارٌ كالشُّهُبِ]؛


قَــالَ: ظِــلِّي بَيْــنَ الحَــاجِبَيْنِ

وَشْــمٌ مِــنْ نُــورِي

فالحَــذَرَ الحَــذَرَ!

ذَاتَ عِشْــقٍ أنْ تَــثُـــورِي.

"رَبَّـــاهُ، مَـــا العِشْـــقُ؟"

قَــالَ:

شَـــجَـــرٌ يَنْبُـتُ فِي الرُّكْبَتَيْنِ.

وافْتَـــرَّ الزَّيْتُــونُ الأَلِيفْ

فِي وَرِيـــدِي كَالحَلَــمَــاتِ...


ذَابَ يَــوْمٌ

وارْتَـــوَى العَــهْدُ.


قَــالَ: لاَ أرْضَــى لَــكِ غُــرْبَـهْ

ذَا طِينٌ مِنْ ثَــمَــرِ الخَــدَّيْنِ

رُجِّــيهِ عَــلَــى مَهَــلٍ كَالنُّغْبَــهْ

يُشْــرِقْ سِــنْــخًا فِي الزِّنْــدَيْنِ.


ذَابَ يَــوْمٌ

واسْتَــوَى النِّــدُّ

***
كُــنَّــا غُــصْنَــيْنِ بِلاَ وَرَقِ،

جَسَــدًا فَــطَــرَتْهُ وُعُــولِي

لَــكِنْ مِــنْ دُونِ عَــبَقِ،

جَــمَّــعْتُ فَــرَاشًا فِي سُــهُولِي

[وَصَقَلْتُ قَضِيبًا] مِنْ وَمَقِي

مِنْ تَــمْرٍ، مِنْ أَحْشَاءِ خُيُولِي

وَرَحَلْتُ عَــلَى شَمْعٍ قَــلِقِ

آآآآآآآآآآآآآآآآآآهٍ! مَــا أغْنَــاهُ

فِي [لَيْلِ] الفِرْدَوْسِ الثّــقِيـــلِ ...


ذُبْنَـــا يَــوْمًـــا

وانْقَضــى الأَبَــدُ...

***
قَالَ: تَمُـــوتِيــنَ عِشْقًــا مُــرَّا

تَخْرُجِيــنَ الدَّهْرَ دَحْـــرَا

تَغْـــزِلِيــنَ المَــجْرَى الوَعْـــرَا،

أحْبَبْتِ

فَــلُعِنْتِ

مِنْ رَحِــمٍ يَسْــتَيْقِظُ الزَّبَــدُ

فَــجُــفَاءً أنْتِ

فِي رِوَاقِ السَّــمَــوَاتِ

مِنْــهُ نَّــبِيُّ

مِنْــكِ سَبِيُّ

ورَجَـــاءٌ لِــرُبَـــاهْ.


وانْغَــلَقَتْ أَعْـــرَاسُ

وانْطَلَقَتْ أَفْــرَاسُ...

وَرَأَيْنَـــا القَمْــحَ فِي صِبَـــاهْ...




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,975,235,524
- قرْمطِيٌّ يَشْتَهِي أنْ يُعْرَف
- يَا قَلْبُ
- طَرَبِيَّات انتخابِيّة: نُرِيدُ شَبِيهَنَا
- مِنْ اعْتِرَافَاتِ قرْمطِيٍّ مَجْهُول
- في التغوّل: ضد التضليل
- تَنْزِيلُ الشَّجَرِ الكَرِيمِ
- شَطَحَاتُ شَيْخٍ رَمَادِيٍّ
- لاَ لَونَ في المِرْآةِ
- وإذَا العُهُودُ أُخْلِفَتْ...
- اسْتِدْراكُ الشَّجَرِ عَلَى البَشَرِ
- مِنَّا الغُرَبَاءُ عَنَّا
- مَزْمُورٌ غَجَرِيٌّ
- طَلَلِيَّةٌ مِنْ فَيْروزِ الشُّهَدَاءِ
- حَبِيبَتِي غَاضِبَةٌ
- تصْوِيرٌ بالصَّدَى
- لاَ تُغَازِلْ: طَربِيّاتٌ انتخابيّة
- الشُّهَدَاءُ لاَ يَغْفِرُونَ: طَرَبِيَّاتٌ انْتِخَابِيَّة
- وللجَلاَّدينَ أوْفِياءُ: طربِيّاتٌ انتخابِيَّةٌ
- ابن المقفع، كَلِيمُ الوَحْشِ
- لِمَ سَبَقْتِنِي وَالنَّغَمُ رَضِيعُ ؟


المزيد.....




- الموت يغيب الصحافي والناشر رياض نجيب الريس
- فنان سعودي شهير ينجو من الموت بعد عملية جراحية معقدة
- فنان سعودي شهير ينجو من الموت بعد نجاح عملية معقدة
- الأمم المتحدة.. المغرب يجدد تأكيد التزامه بإيجاد حل نهائي لل ...
- العثماني يجدد التأكيد على دعم المغرب المستمر للحوار الليبي و ...
- موسيقى الأحد: الرحّالة ديلاّ ?ـالّه سابق زمانه
- قصة قصيرة: حقل المحار
- الذكرى السابعة والأربعين لرحيل الشاعر التشيلي بابلو نيرودا
- عراقي يفوز بمنحة مهرجان البحر الأحمر السينمائي
- كاريكاتير العدد 4778


المزيد.....

- الهواس السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- النهائيات واللانهائيات السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- أنا الشعب... / محمد الحنفي
- ديوان شعر هذا صراخي فاتعظ / منصور الريكان
- إمرأة من ورق قصص قصيرة / مؤيد عبد الستار
- خرافة الأدب الأوربى / مجدى يوسف
- ثلاثية الشاعر اليوناني المعاصر ديميتريس لياكوس / حميد كشكولي
- محفوفا بأرخبلات... - رابة الهواء / مبارك وساط
- فيديريكو غرثيا لوركا وعمر الخيّام / خوسيه ميغيل بويرتا
- هكذا ينتهي الحب عادة / هشام بن الشاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال التاغوتي - حَوَّاءُ: مِنْ سِفْرِ التكوين لأخْنُوخ