أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - بوجمع خرج - إلى الدبلوماسيين الجزائريين: دبلوماسيو الممكلة يخادعونها ويخادعون الأفارقة والأمم المتحدة...














المزيد.....

إلى الدبلوماسيين الجزائريين: دبلوماسيو الممكلة يخادعونها ويخادعون الأفارقة والأمم المتحدة...


بوجمع خرج

الحوار المتمدن-العدد: 4512 - 2014 / 7 / 14 - 06:51
المحور: السياسة والعلاقات الدولية
    


السادة المحترمون
الحقيقة هي أن الدبلوماسية المغربية أكثر من فاشلة. إنها غارقة في ذاتها تنظر إلى العالم بنرجسية المناصب لبريستيجية. لقد تعودنا على هروبها بتعليق فشلها على الجزائر الشقيقة وقذف الصحراويين بنعتهم بالمرتزقة والانفصاليين...
إنها لا تشرفني شخصيا وكل من أرمز لهم في مجالي علما أني معروف حتى في تندوف..
السادة المحترمون
لقد صارت الصحراء عبارة عن إمارة يتحكم فيها أخبث لوبي وفيه عدد من هذه الدبلوماسية, وهمهم الوحيد هو ضرب أية مبادرة تسعى لتجاوز الإشكالية والعمل بمنهجية على خلق التوتر بين شعبين شقيقين علما أنهم يتلاعبون حتى بالقصر وذلك بخلق الأحداث كما "كديم إزيك" و"سيدي افني" لإضعافه.
وإذ أشكركم على ما قدمتموه من خدمة للشعب الصحراوي في الشدة فإني أهيب بكم أن تتفهموا وضعيتنا في المملكة التي لا زالت لم تتحرر بعد من ترسبات الحكامة البصراوية.
السادة المحترمون:
بقدر ما أدافع عن الشعب الصحراوي أدافع عن شرفاء المملكة المغربية التي لا يحق لأحد أن يتنكر لحقها في الصحراء الغربية الذي اعترفت لها به محكمة العدل الدولية.
إن الشعب المغربي شعب طيب ومسالم محب للحياة ولكن مصيبة لا زالت تنخر في جسد المملكة بما أعمى قلوب كبارها من دبلوماسيين ومن مستشارين ومن برلمانيين وأحزاب...
السادة المحترمون:
إن السيد محمد عبد العزيز يعلم عني جيدا وقد سبق له أن بعث لي - من باب نبله ورغبته إيجاد حل منصف- لأطلعه عل ما أعددته من تصور يليق بتجاوز الإشكالية الصحراوية.
فنحن لا يخيفنا أن تتوسع صلاحية المينورسو على الحقوق ولا يخيفنا اهتمام الأفارقة بصحرائنا الطيبة ... إن هذا يخيف دبلوماسيو المملكة لأنهم يعلمون في أنفسهم أنهم فاقدي هذه المبادئ كي يعطوها.
أقول هذا لأجمل بصراحة: إذا تقدم الشعب الصحراوي على الرقعة الشطرنيجة الدولية فإن ذلك سيساعدنا نحن على إسقاط هذا اللوبي الذي يحاصر الجهة المغاربية مادامت الصحراء هي الحجرة في الحداء بل ويخادع الأمم المتحدة.
شكرا لكم لأنه بدونكم ربما أبيد دون رحمة بدليل ما نتعرض له نحن هنا على مواقفنا النبيلة والطيبة والتزامنا بقسم المسيرة وانخراطنا ذاتيا ومعنويا في الجهاد الأكبر في هذا المعنى.
أخيرا أودعكم على إيقاع أغنية بكل رمزية الفرقة المغربية التي تؤديها اسمها "لمشاهب" وترابطتها بناس الغيوان تقول فيها: "انهزوه بالعار ونفديو اقطارنا وانئديو الوصية ..."
وتحية حسانية

صورة مرفقة: http://i39.servimg.com/u/f39/11/87/64/12/image210.jpg






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع المرأة في المشرق والمهجرمقابلة مع د. إلهام مانع
في الثامن من مارس لانريد وردا ولامدحا - مقابلة مع د.امال قرامي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,248,701,860
- من أحد مهندسي سلام أوسلو إلى شيمون بيريز: إسحاق رابين أنبل م ...
- إلى شيمون بيريز: إسحاق رابين أنبل منكم و من كبار مسئولين عرب
- إلى رئيس الاتحاد الإفريقي: شرف كبير أن يتولى الإتحاد قضية ال ...
- أزمة الطفولة تربويا بالمغرب: هل أزمة نظام وأمة أم منظومة ترب ...
- إلى السيدة كريستين لاغارد وكبار الرأسماليين من المغرب: للتقد ...
- اشهد أن العاهل المغربي أخطئ في حق سوريا حافظ الأسد وقد كانت ...
- رسالة من شهداء الأمة: هل شعب النضال المغربي متفرج أم بطل قدر ...
- المملكة المغربية المغربية: لما عجز النظام تصادم الأبرياء وال ...
- من زيارة ملكية لتونس تذكرنا بأبو القاسم الشابي
- سلسلة: التفكير الحساني الحلقة الثانية.
- المفكر الحساني البيضاني (الصحراوي) الحلقة 1
- الصحراء الحقوقية: من وهم على طوف فرنكوفوني إلى سراب دبلوماسي
- أوكرانيا: قرائة في الحدث
- إلى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين: شكرا لكم
- ذكاء المرحلة: نحو اشتراكية وظيفية الحلقة 1
- المملكة المغربية وإفريقيا والصحراء: هل نتوجه للجيش والدرك وا ...
- هل نتحدث عن إمارات الخونة بالمملكة المغربية؟
- ماذا عن المملكة المغربية والكونكريس الأمريكي يصوت سريا على إ ...
- إلى لجنة القدس: كفى من أفقية التفكير
- عن القدس: خطر يهدد لقاء الرباط بما قد يهيئ إلى ترسيمها عاصمة ...


المزيد.....




- أمير سعودي يرد على تغريدة لسفارة أمريكا بالرياض تدين فيها هج ...
- هل يمكن للفيزياء إثبات وجود إله؟
- 100 ألف وفاة كل 35 يوما.. كورونا تحصد أرواح 700 ألف شخص في أ ...
- جيش الاحتلال يصيب فلسطينيين بالرصاص قرب بيت لحم في الضفة الغ ...
- هاري وميغان: ما جاء في المقابلة التلفزيونية -أسوأ مما كان يخ ...
- السودان يصدر تحذيرا عاجلا بشأن ملء سد النهضة في يوليو ويستعد ...
- الامتحانات: كيف ينظر أولياء أمور الطلاب في مصر إلى تجربة الا ...
- الملك سلمان يصدر عدة قرارات بشأن قطاع الحج والعمرة
- الأرصاد المصرية تحذر من طقس الأربعاء
- النووي الإيراني.. واشنطن تأمل ردا إيجابيا من طهران وتحذر من ...


المزيد.....

- إثيوبيا انطلاقة جديدة: سيناريوات التنمية والمصالح الأجنبية / حامد فضل الله
- دور الاتحاد الأوروبي في تحقيق التعاون الدولي والإقليمي في ظل ... / بشار سلوت
- أثر العولمة على الاقتصاد في دول العالم الثالث / الاء ناصر باكير
- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم / علاء هادي الحطاب
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ... / علاء هادي الحطاب
- الاستراتيجيه الاسرائيله تجاه الامن الإقليمي (دراسة نظرية تحل ... / بشير النجاب
- ترامب ... الهيمنة و الحرب الاميركية المنسية / فارس آل سلمان
- مهددات الأمن المائي في دول حوض النيل قراءة في طبيعة الميزان ... / عمر يحي احمد
- دراسات (Derasat) .. أربع مقالات للدكتور خالد الرويحي / موسى راكان موسى
- مفهوم ( التكييف الهيكلي ) الامبريالي واضراره على الشعوب النا ... / مؤيد عليوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - بوجمع خرج - إلى الدبلوماسيين الجزائريين: دبلوماسيو الممكلة يخادعونها ويخادعون الأفارقة والأمم المتحدة...