أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هنية ناجيم - رسالة إلى الأمطار














المزيد.....

رسالة إلى الأمطار


هنية ناجيم

الحوار المتمدن-العدد: 4412 - 2014 / 4 / 2 - 22:11
المحور: الادب والفن
    


على نافذتي، تصرين الطرق. تناجيني بدموع ورعد وبرق.
إعلمي أن كل ذاك الحزن يشقيني، ولكل كياني ينسيني. ويغرس، كالخنجر، في العمق. ويصليني في عز جفافي كل الغرق.
هل هي دموع، أم تصرين أن تبكيني؟
أم هي نبضات، و تضخين الحياة بقطراتك في شراييني؟
أم هي صلوات من السماء ووصل؟ فصليني.
آه على ذاك الحنين! يكورني.. يميتني لحظة ثم كل العمر يحييني!
آه على ذاك الصوت، يبحر بي إلى كل الكون، وفي مكاني يبقيني!
آه على ذاك الحنين، حين عند هطولك تضميني! لا تتركيني، لا تتركيني. هذا عطشي يصرخ، كالرضيع: "اسقيني، اسقيني..!".
وإن هطلتِ جارفة بكل غضب، إياك تضيعيني!
سلام عليكِ وأنت تستعمرين جبيني. وأنتِ تستبيحين شمالي ويميني.
سلام عليك حتى حين أصرخ ولا تجيبيني. لك نافذتي، لك سقفي، لك كلي وإن شئتِ إشربيني.
آه لو تأخذين روحي وجسدي وتعصريني، وفي أحلى الغيمات صبيني، وفي الأرض العطشى سلاما أسقطيني.
أنا مشتاقة! إليك تواقة!
أجيبيني، كلميني، من وحدتي انفيني. وانقري على نافذتي وفي قطراتك توفيني.










دور ومكانة اليسار والحركة العمالية والنقابية في تونس، حوار مع الكاتب والناشط النقابي
التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- انزواء
- والنافقات من الحروف معاني
- الطفولة ومستقبلها المغتال
- كاسف القلب
- جُثَثٌ
- سفن نبضي
- قرابين الأمل
- قرابين
- من أنا؟
- رسالة إلى نفسي -فلا تقرأوها
- صراع الأنا والآخر -جدلية تقبل الآخر
- جدلية تقبل الآخر
- التراث - بين الحق والإستيلاء
- جروحي
- برزخ - حياة الموت
- أنا البحر
- الأميرة تارودانت -أمازيغية خالدة الذكرى-
- إِحْتِيَارٌ
- أخيرا أفريقيا الوسطى تأكل اللحم !!
- تكلم


المزيد.....




- أرض جوفاء.. ديناميكيات الاستيطان الإسرائيلي وتمزيق الجغرافيا ...
- تونس: مهرجان الكتاب المسموع عبر الإنترنت من 17 إلى 23 مايو ا ...
- انعقاد مجلس الحكومة بعد غد الخميس
- العاصمة الثقافية لروسيا على موعد مع مهرجان -أيام قطر للأفلا ...
- وزيرة الثقافة:-نفكر في التخفيف التدريجي للقيود الصحية بداية ...
- فنان مصري يعلن اعتزاله الفن بعد 40 عاما من الانخراط فيه
- مصر.. الفنان المصري أحمد السقا يرد على هجوم الفنانة مها أحمد ...
- القضية الفلسطينية لم تغب عن تاريخ السينما المصرية
- وزير الداخلية الإسباني: إسبانيا أبعدت إلى المغرب 2700 مهاجر ...
- المغني توسى يمثل السويد في نصف نهائي مسابقة الاغنية الأوروبي ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هنية ناجيم - رسالة إلى الأمطار