أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماجد عزيز الحبيب - رساله الى السيد اوباما --حفظه الله ورعاه --بأصدار مذكره اعتقال بحق الحكومه العراقيه














المزيد.....

رساله الى السيد اوباما --حفظه الله ورعاه --بأصدار مذكره اعتقال بحق الحكومه العراقيه


ماجد عزيز الحبيب

الحوار المتمدن-العدد: 4391 - 2014 / 3 / 12 - 12:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


سيدي الرئيس اوباما -حفظه الله ورعاه-
بعد التحيه
قلتم لنا جلبنا لكم الحريه والديمقراطيه لتنعموا بحياه زاهره وزاهيه
لكم ولاطفالكم- قلتم لنا لقد ولى زمن الرعب والقتل والارهاب--قلتم لنا
سنبني لكم كل ما تحتاجونه وتريدوه من مدارس ومصانع ومعامل ودور علم
ومستشفيات وطرق وجسور --الخ --قلتم لنا سنجعل بلادكم جنه الله في الارض--
سننصب لكم حكام ومسؤولين قلبهم عليكم وعلى العراق--عراقيين قلباً وقالباً--
فرحنا --وسعدنا رغم ان هناك غصه -- لأن التغيير لم يكن بأيدينا--ولكن--
قبلنا وتقبلنا الامر لكي ننهي عذاب اكثر من ثلاثين سنه --من حكم مستبد --متسلط -
ولكن يا سيدي الرئيس ماذا حل بنا بعد احتلالكم لبلدنا وتدمير كل شئ فيه
وتنصيب زمر فاشله وفاجره من سراق وقطاع طرق ومجرمين واميين--
انتهى العراق وانتهى شعبه لا بل تغير شعب العراق بأكمله- الشعب الذي كان فيه اكثر
من خمسه الاف عالم وطبقه كبيره من حاملي الشهادات العليا والمثقفين والادباء ورجال
علم وسياسه واقتصاد -- شعب كان يتقدم بخطوات واسعه نحو العلم والمعرفه
الشعب العربي الوحيد الذي محى الاميه --اصبح اليوم شعب امي فاشل وجاهل
يعيش ليومه المستقبل لا يعني له شئ والعلم والتطور ليس في قاموسه --بلد من اغنى
بلدان العالم وربع شعبه يعيش على المزابل والنفايات --اصبحت نظرت العالم
الى العراق نظرت احتقار --لانه شعب مهزوم وخائب وفاشل --شعب قد خدر
من قبل حاكميه -
سيدي الرئيس --نصبتم لنا رئيساً قضى معظم فتره رئاسته بين امريكا والمانيا
اما لشفط دهونه التي تراكمت لديه من خلال اكله ومحبته لعلي شيش وقد تسأل
سيدي الرئيس من هو علي شيش هذا وانا اقول لك انه الديك الرومي والذي يعرف
باللهجه العراقيه الفسيفس -او لعلاج امراض قلبه وشراينه المتصلبه ولا ندري
اين هو --تصور ان شعباً لا يعرف اين رئيسه وهل هو باق على قيد الحياه
ام انتقل الى الرفيق الاعلى--ورغم هذا وانتم تعرفوا وتكتموا السر--ثم نصبتم لنا
افسد وابشع مجرم في تاريخ العراق الا وهو نوري طويرجاوي المعروف بالمالكي-
الذي دمر العراق بأكمله من خلال رعونته وغبائه لانه لايعرف بالسياسه شئ ولا يعرف
كيف يدار البلد فقرب السراق والفاشلين والنشالين والاميين والقوادين ورجال الدين المنافقين
وقال لهم افعلوا ما اردتم ولكم حمايتي--ثم يا سيدي الرئيس قبلتم لهذا نوري الهالكي لكي
يكون وزيراً للدفاع والداخليه والامن القومي والاستخبارات --خليت الساحه سيدي الرئيس
ولم يبقى في العراق الا هذا الفاشل الجاهل لكي تسلموه كل هذه المناصب ام ماذا !!!
نحن مستغربين من تصرفاتكم هذه --الم يكن الاجدر بكم تدريبه كما دربتم رؤوساء العراق
السابقين-ان كل الذي يمر بالعراق اليوم هو تخطيطكم وانتم راضون به وتمجدون للهالكي
خرابه للعراق وقتل شعبه -- اين انسانيتكم -- اين دمقراطيتكم--اين محبتكم لشعوب العالم
حسب ما تدعون--سيدي الرئيس -- خزينه العراق قد افرغت وقد لا تستطيع الحكومه سداد
مرتبات موظفيها في الاشهر الثلاثه القادمه-- افرغت الخزينه جراء عمليات النهب والنصب
والاحتيال -- 680 مليار دولار ذهبت مع الريح منذ مجئ المالكي الفاشل للحكم-- لا اعمار
ولا تصنيع ولا تعليم ولا بنى تحتيه--وانتم تمجدوا لهذا السارق كل يوم وتقولوا له افعل
ما تريد فانت بالطريق الصحيح !!!!
سيدي الرئيس الذي يختلس في بلدكم دولاراً واحداً تحيلوه الى المحاكم وتشهروا به
وتظهروه في وسائل اعلامكم وتصفوه بأوصاف ما انزل الله بها من سلطان-فكيف بهذا
الموظف الذي نصبتموه لنا --سيدي الرئيس--ان الذي فعله موظفكم المالكي وزمرته العفنه
في العراق اكثر بكثير من جرائم الحرب والاباده فهو وكما ذكرت قد غير شعب بأكمله--
وقتل اكثر من نصف مليون عراقي ودمر العراق بأكمله من شماله الى جنوبه--
سيدي الرئيس --نطلب منكم ان تصدروا مذكره اعتقال بحق نوري المالكي وبحق
الحكومه العراقيه قاطبه واعتقالهم وايداعهم السجون ومحاسبتهم ومصادره اموالهم
المنقوله وغير المنقوله التي استولوا عليها من خلال نهب المال العام العراقي --ولا تنسوا
سيدي الرئيس اعضاء مجلس النواب فهم اثبتوا بجداره عمالتهم وفشلهم ونهبهم للمال العام
ايضاً -- نوجه رسالتنا هذه اليك سيدي الرئيس لانك رئيس الدوله التي احتلت العراق ونصبت
فيه هذه الزمر العفنه الباغيه اللعينه فيجب تحمل مسوؤلياتك والتاريخ لا يرحم !!!!!
مع التحيه----

ماجد عزيز الحبيب
السويد
20140312






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قانون حلبوص الجعفري
- مرجعيتنا.....ضمائرنا
- كارثه الراء
- لنا امل في مطرقه العامل ومنجل الفلاح والقلم الشريف
- وطني
- طريق الابداع 4
- هنا بغداد
- طريق الابداع 3
- في الشعرالاندلسي
- طريق الابداع 2
- نباح الكلاب في مجلس النواب
- طريق الابداع
- الانبياء اول من اسس الاحزاب
- العصر الجديد في ضرب التمن والثريد
- سمكره طيز برلماني
- المالكي والنعجه دوللي
- بالمقلوب
- المديح في شعر الجواهري
- حرقوا جباههم قبل ان يحرقها الله لهم
- متى يظهر سيسي العراق؟


المزيد.....




- السعودية تعلن عزمها إقامة شعيرة الحج بـ-ما يكفل صحة وسلامة ا ...
- شاهد.. لقطات جديدة من الاشتباكات بين فلسطينيين والشرطة الإسر ...
- السعودية تعلن عزمها إقامة شعيرة الحج بـ-ما يكفل صحة وسلامة ا ...
- شاهد.. لقطات جديدة من الاشتباكات بين فلسطينيين والشرطة الإسر ...
- مصر.. منح الموظف متعاطي المخدرات مهلة 6 أشهر للاستشفاء
- السعودية.. إعلان بروتوكولات احترازية جديدة تتعلق بصالونات ال ...
- بعد أقل من شهر على مقتل الرئيس.. جيش تشاد يعلن النصر على متم ...
- شاهد: العاهل الأردني عبد الله الثاني والعائلة الملكية يحيون ...
- فيديو: الإسبان يتنفسون الصعداء بعد رفع جزئي للتدابير الصحية ...
- فيديو: الإسبان يتنفسون الصعداء بعد رفع جزئي للتدابير الصحية ...


المزيد.....

- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماجد عزيز الحبيب - رساله الى السيد اوباما --حفظه الله ورعاه --بأصدار مذكره اعتقال بحق الحكومه العراقيه