أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حامد الزبيدي - رجال في الحكم














المزيد.....

رجال في الحكم


حامد الزبيدي

الحوار المتمدن-العدد: 4046 - 2013 / 3 / 29 - 06:12
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    




إن تاريخ 4/9/2003 سيبقى يشكل في تاريخ العراق وفي تأريخ المنطقة أهمية استثنائية ....انه بداية تغيرات لم تكن لتحدث لولا الزلزال الذي حدث في العراق في 4/9....ان التدخل الأمريكي في العراق جاء بحجج اثبت التأريخ عدم صدقها وان أمريكا وبريطانيا مارستا الكذب على العالم للقيام بالغزو ...وبعيدا عن الأهداف المعلنة الا ان الحرب على العراق وهو القوة الأعظم في المنطقة واحتلاله وما تبع الاحتلال من حل للجيش وإنهاء الدولة ومؤسساتها بشكل مخطط له ومدروس بعناية فائقة بدليل ان كل الوزارات والدوائر التابعة لها قد تم تدميرها ما عدا وزارة النفط ..فقد حرستها القوات الأمريكية وحافظت على كافة مؤسساتها ....بمعنى ان ما حصل للعراق كان متفق عليه من قبل الحلفاء ...ولقد تعاملت أمريكا أثناء تطور الموقف مع السياسيين المعارضين لصدام حسين بانتقاء ذكي ومدروس ...فلقد استبعدت أمريكا حال احتلال العراق معارضين كان لهم أدوارا مهمة في توحيد المعارضة العراقية والعمل على استصدار قرار تحرير العراق ..مثل الدكتور احمد الجلبي ....الذي كان لوقت قريب من 4/9 هو الصوت البارز والاهم في المعارضة ...ولكننا نلاحظ ان أمريكا استبعدته وتعاملت معه بحذر وريبة لا بل داهمت مقراته وعبثت بالمستندات وأجهزة الحاسوب ....كما تم القفز على دور الدكتور أياد علاوي وهو معارض بارز للنظام ألبعثي في مرحلة لاحقة وحيث كان الأخضر الإبراهيمي يبحث عن كبش فداء يحمله قرار ضرب المقاومة الفتية في الفلوجة والنجف ...ولبس الطربوش الدكتور أياد علاوي ولم يستفيد من درس احمد ألجلبي ...وما هي الا فترة قصيرة حتى سلم الحكم للدكتور الجعفري بعد إجراء أول انتخابات بعد الاحتلال ...ولكن الجعفري سرعان ما جوبه بفيتو الكرد الذي أقصاه من رئاسة الوزارة للمرة الثانية ...وفي كل مرة قدمت لنا أمريكا وجوها لا يعرفها العراقيين ويجهل الكثير عنهم ...مرورا ببعض الأسماء العراقية المعروفة التي تم الضحك عليها ومنحوها فترة لحكم العراق لمدة شهر وبالتناوب وكأنهم يقولون لهم في مجلس الحكم ....لقد وفينا بوعدنا وجعلناكم تحكمون العراق ...فتنحوا ودعونا نعمل ....
والغريب ان الأحزاب المتواجدة في المشهد السياسي العراقي سنية كانت ام شيعية تكاد تكون متفقة مع الأمريكان على أبعاد السياسيين المعروفين ( باستثناء السياسيين الكرد ) على مستوى العراق والعالم مثل عدنان الباججي والجلبي وعلاوي ووفيق السامرائي وعادل عبد المهدي وآخرين ممن عرف عنهم الكفاءة والمعارضة......الأمر الذي يوضح ان السياسة الأمريكية برغماتية وهي لا تحمي أصدقائها او تدافع عنهم ,لا بل حسب مصالحها هي مستعدة لحرقهم أيضا والتشهير بهم إذا ما لزم الأمر وهذا ما حدث فعلا مع الدكتور الجلبي حيث كانت الإذاعات والصحف المحسوبة على أمريكا تندد وتهاجم الجلبي وتنعته بالعمالة وهي كانت تدفع بعملائها لتخط على الجدران شعارات تندد بالجلبي في الوقت الذي لم يكن ليجرأ أي عراقي على الخروج من بيته ...... ويشترك معه بهذا الدكتور عدنان الباججي والدكتور علاوي والدكتور عادل عبد المهدي ... وليس دفاعا عن هؤلاء السياسيين إنما بعد عشر سنوات لم يسجل ضد أي منهم أي فساد مالي او إداري لحد ألان ..
فبعد عشر سنوات ليس من العدل ان نصمت أمام تعري الكثير من السياسيين الذين جاء بهم الأمريكان ليحكموا العراق, وسرقوا العراق بدون خوف او خجل وما زالوا ...وهم بعيدين عن بناء الدولة الحديثة التي ناضل الشعب من اجلها ..
في حين ... يتم ممارسة التهميش والإقصاء لقادة معنيين بعينهم ولهم دالة واضحة المعالم ....ويستطيعون هؤلاء ان يعاونوا في بناء الدولة وفي وضع الأسس الصحيحة لبناء دولة القانون وفي بناء الدولة المدنية ويحضون باحترام قادة فاعلين على المستوى الإقليمي والدولي ...وهنا السؤال هل أمريكا بصدد تسليم الدول العربية التي شهدت التغير.... تسليم مفتاح الى الأحزاب الإسلامية الشيعية والسنية لينتقل الصراع بعد عقدين او ثلاثة للقتال المذهبي والعرقي بين الشيعة والسنة من جهة وبين والمسيحيين والمسلمين من جهة أخرى وبين عرب وأكراد ويتم بعدها تقسيم البلدان العربية على أساس طائفي وعرقي ومذهبي ....لان هذا الاستنتاج يأتي من خلال إبعاد هذه الشخصيات كونها علمانية لا أكثر ...والادعاء بأن التيارات العلمانية والليبرالية ضعيفة وغير منظمة كلمة حق يراد بها باطل ..
فاغلب دول الربيع العربي هي دول علمانية فالعراق ومصر وتونس وليبيا وسوريا واليمن هي أنظمة علمانية ...ولم تكن أسباب فشلها هي العلمانية وإنما لأنها أنظمة دكتاتورية قهرت شعوبها وصادرت حرياتها ......
أما حكام الخليج المرتعدين خوفا من وصول رياح التغير الى ممالكهم ...فعمدوا الى عقد صفقة مع أمريكا وإسرائيل ... هي ان يمولوا الثورات العربية ويدعموا أحزاب الإسلام السياسي في هذه الدول ويمهدوا من خلال متبنياتهم العقائدية المنحرفة ... الى نشر ثقافة التكفير وتأجيج الفتنة و الصراع الطائفي والعرقي في هذه الدول ....وصولا الى سايكس بيكو جديدة وتقسيم الوطن العربي على أسس عرقية ومذهبية ...والسماح لتدخل أمريكا العسكري .


حـــــامـــد الـــزبيـــدي
28/3/2013




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,243,078,454
- يوم دامي اخر
- الرسالة الشيطانية
- السنة والخيارات الصعبة
- الكتاب الازرق
- الشام شامك اذا الدهر ضامك
- 55
- تونس .... في حضن الجماعة
- فشل امريكا في عبور اسوار دمشق
- فيروس الاخونة...يهاجم مصر
- سوريا ...والتحدي الكبير
- حديث الساعة المتأخر
- اللهم فاشهد اني حلمت
- جيكا
- سقوط القناع التركي
- لماذا الان ....وما الذي يحدث في الانبار ...؟
- جحوش الاخوان
- مصر ...تتأهل ..للدخول في مرحلة الفوضى الخلاقة
- عمر ... ورط ....مرسي
- حكومة الاغلبية ...هل هي الحل ....ام بداية الحرب ..؟
- السيانيم


المزيد.....




- وزير دفاع تركيا يرحب بـ-تطور مهم- من جانب مصر.. وقناة تركية ...
- وزير دفاع تركيا يرحب بـ-تطور مهم- من جانب مصر.. وقناة تركية ...
- البابا: الهجوم على العراق استهداف للتاريخ
- فيديو: البابا فرنسيس يزور المرجع الشيعي علي السيستاني في الن ...
- دبلوماسية وكاتبة فرنسية تقول إن المملكة المتحدة ستفقد تأثيره ...
- دبلوماسية وكاتبة فرنسية تقول إن المملكة المتحدة ستفقد تأثيره ...
- روحاني يطالب الكاظمي بالإفراج الفوري عن مليارات الدولارات لص ...
- الذكاء الاصطناعي يعيد الحياة إلى الموتى
- روحاني يدعو العراق لتحرير أموال إيران المحتجزة.. وبغداد ترد ...
- دراسة إسرائيلية تكشف عن -تأثير مخيف- يسببه -كورونا- للياقة ا ...


المزيد.....

- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حامد الزبيدي - رجال في الحكم