أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جمال برواري - ادب الشباب قي الاعلام الكوردي المسموع














المزيد.....

ادب الشباب قي الاعلام الكوردي المسموع


جمال برواري

الحوار المتمدن-العدد: 3996 - 2013 / 2 / 7 - 00:06
المحور: الادب والفن
    


ادب الشباب في الاعلام الكوردي المسموع
من اصدارت دار الثقافة والنشر الكوردية في بغداد صدر للكاتب الدكتور اسماعيل ابراهيم سعيد كتابه الموسوم (ادب الشباب في الاعلام الكوردي المسموع 1975_1995)دراسة تاريخية وصفية تحلياية تتناول ادب الشباب في الرسائل الادبية الموجهة الى برنامج (ابواب الحياة )في الاذاعة الكوردية في بغداد.
يقول الكاتب في ملخص الكتاب :نضج ادب الشباب في الاعلام المسموع بوصفه نوعا متجديدا في تاريخ الادب الكوردي في مرحلة حساسة من تاريخ هذا الشعب (1975_1995)والتي تميزت عن المرحلة السابقة لها (1970_1974)في ظل السلام في كوردستان وعن المرحلة اللاحقة لها بعد سنة 1991بعد تخلص كوردستان من السلطة المركزية .
شهدت هذه المرحلة (1975_1990)حدثين كبيرين في تاريخ كوردستان الاول نكسة ثورة ايلول عام 1975والثاني عمليات الانفال والقصف الكيمياوي والتهجير القسري في سنة 1988حيث ترك اثرا سلبيا على ابناء الشعب وكانت ردة الشباب كبيرة وحاسمة فمنهم من اختار حمل السلاح واتجه الى الجبل لمواصلة النضال ومنهم من اختار القلم والعمل الادبي والثقافي في المدن .
وفي نهاية 1975وفي ظل تلك الظروف الصعبة ولدت فكرة تقديم برنامج بعنوان (ابواب الحياة )في الاذاعة الكوردية في بغداد والتي كانت دوما تقدم برامجها تحت الرقابة الحكومية وكان الكثير من الادباء والمثقفين الكورد يحاولون الاستفادة منها لتقديم برامج ثقافية وادبية واجتماعية لان صوتها كان يصل الى جميع انحاء كوردستان لما لها من تاثير كبير بدأالبث الفعلي لبرنامج ابواب الحياة في 1_1_1976على وفق منهج مدروس اذ بدأبجمع الشباب حوله ومن ثم توطيدالصلة فيما بينهم من خلال نشر عناوينهم وتعريف بعضهم بالبعض بهدف تبني روح التعاون بينهم ونشر ارائهم وافكارهم التي كانت تصل عن طريق رسائلهم الى البرنامج بوصفه منبرا حرا لاذاعتها وتقييمها من المستمعين .
كانت مضامين تلك الرسائل الادبية سواءكانت شعرا او نثرا كلها تصب في خدمة المجتمع والتخفيف عن كاهل ابنائه في تلك الظروف القاسية بهدف غرس روح التفاؤل في نفوسهم ومحاولة ايجادالحلول لمشاكلهم الاجتماعية ونبذ الظواهر المتخلفة في المجتمع وتبني فكرة الاصلاح في مجالات الحياة .
استفادالباحث من 194رسالة ادبية نادرة لمستمعي البرنامج لتلك المرحلة في ارشيف الخاص للباحث .
ومن هنا جاء اختيار (ادب الشباب في الاعلام الكوردي المسموع 1975_1990)عنوانا لهذا البحث الذي يتألف من هذه المقدمة وثلاث فصول كما تقتضي ضوابط منهج البحث العلمي كرست المقدمة لتبيان اهمية الموضوع ومدى دراسته عموما والصعوبات التي واجهت الباحث ومكونات البحث واهم مصادره ومراجعه .
يحمل الفصل الاول تاريخ الادب المسموع في الاعلام الكوردي ويتصدى لاسباب اختيار معالجة موضوع الادب المسموع في الاذاعات الكوردية الحكومية التى تبدأ بالاذاعة الكوردية في بغداد (1939_2003).
فيما يتحدث الفصل الثاني من البحث وعنوانه (التعبير عن الشعور القومي بأساليب ادبية مختلفة )بالتفصيل عن ما كانت تحمل من رسائل الشباب من مواضيع ثقافية وادبية متنوعة كلها مكرسة لخدمة المجتمع الكوردي .
ويعد الفصل الثالث وهو (محاولات معالجة المشاكل والاصلاح في المجتمع الكوردي )محاولة جادة من خلال رسائلهم الادبية لتحديد المشاكل الاجتماعية والبحث عن الحلول لها ومحاربت الضواهر السلبية والمتخلفة في المجتمع الكوردي مع تبني تشجيع فكرةالاصلاح فيه في مجالات الحياة كافة .
وتتضمن خاتمة البحث اهم الاستنتاجات التي توصل اليها الباحث في سياق تحليلي قدر الامكان .
ادب الشباب في الاعلام الكوردي المسموع لفترة زمنية مهمة في تاريخ شعبنا الكوردي ومسيرته النضالية جهد كبير للباحث الدكتور اسماعيل ابراهيم سعيد وتجسيد وشاهدة قيمة لدور الاذاعة الكوردية في بغداد والتي كرست برامجها لتنمية الحس والشعور القومي لدى مستمعيه ولتلهب الحماس القومي والكورديتي لدى ابناء شعبنا الكوردي وفى فترة حساسة بعد نكسة ثورة ايلول الكتاب اظافة نوعية في اطار البحث والتحليل في الاعلام الكوردي المسموع






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- محطات من ذاكرة ستوديوهات الاذاعة الكوردية لمناسبة الذكرى الر ...
- قراة في مجموعة قصصية
- محطات من الذاكرة
- لقاء بعد احدى وثلاثون سنة
- حكاية شعبية ....زليخا وتاري العاشق
- احداث كوردستانية في داكرة التاريخ.....احداث شهر اذار
- قرأة في كتاب احداث كوردستان في مرأة الادب
- قراة في رواية (ارض الدموع )للروائي محمد سليم سواري
- حوار مع الاديب بدل رفو المزوري
- قراة في كتاب احداث كوردستان في مراة التاريخ
- قراة في كتاب رفيق حلمي دراسة تاريخية في نشاطه السياسي والثقا ...
- البطولة والفروسية والعشق في الاغنية الكوردية
- قراة في رواية


المزيد.....




- أول تحرك من البرلمان المصري ضد الفنان محمد رمضان
- تحرك من برلماني مصري ضد الفنان محمد رمضان
- سرقَ سفينة حجاج هنود في البحر الأحمر.. عملات عربية قديمة ظهر ...
- مصر.. زوج الفنانة هالة صدقي يرد بعد عرض صور مع سيدات (صور)
- فنانة تتمنى بث حلقتها مع رامز جلال ليلة القدر حتى لا يشاهدها ...
- رئيس اللجنة الفنية السودانية لمفاوضات سد النهضة: دعوة الخرطو ...
- بعد وصفه مسلسل -الاختيار- بالحلال... انتقادات تطال الممثل أح ...
- المبعوث الأمريكي يوجه رسالة إلى اليمنيين باللغة العربية... ف ...
- وفاة الشاعر والروائي الفرنسي برنار نويل عن 90 عاماً
- هالة صدقي تكشف أقرب فنان يجسد شخصية أحمد زكي... فيديو


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جمال برواري - ادب الشباب قي الاعلام الكوردي المسموع