أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - آمنه سعدون البيرماني - (أسرَّ لي القمر )














المزيد.....

(أسرَّ لي القمر )


آمنه سعدون البيرماني

الحوار المتمدن-العدد: 3777 - 2012 / 7 / 3 - 13:00
المحور: الادب والفن
    


(قصه قصيرة)
أسرَّ لي القمر فقال:كان هو ملاح,تائه...يسافر مع كل ريح,وله في كل مرفأ,حكايه,سفنه لا تنفك تتحطم,كل مرة. وهي.... شجرة على ضفاف نهر...تبحث عن وطن...عن تربه خضراء,تحتضن جذورها العاريه...التي قطعتها ,قسوة الزلزال
وأسَّر لي القمر: كان هو مايزال يبحر ..في دنيا يحسبها الظمآن ماء ,ولكنها اكثر قحوله من صحراء,وهي ...تمسك بجذورها المقتربه من اليباس, ترويها بين الحين والاخر من النهر القريب... ومن فيض دموعها المتساقطه ليلا ....كالندى
أسرَّ لي القمر متابعاً: وفي يوم,كانت هناك وكان هو ايضا ,هناك, مرَّ بقربها أو ربما ...هي من مرّت...لا يهم الان,لم يأنس الى هذا الظل,أخافهُ ,ادار له ظهره, ولكنه عاد ...اتكأ على جذعها لحظات ...جلس تحت الظلال,ليرتاح من مرافئه البعيدة, كانت تحنو عليه ....تمد له اوراقها الوارفه ,برجاء... احس بنعومه تلك الاوراق ,ولكنه كان يشخص البصر الى الافق البعيد نحو مرافيء جديدة...وارض لم يطأها من قبل ,بينما هي رفعت بصرها ,نحو السماء
اكملَ القمر ,اخبرني: كلاهما ,مد البصر نحو البحر المغلف بالضباب ,كلا هما يحبس في الصدر حسرة , وابتسامه خجلى , ولكن ,كلاهما بقي صامتا ...يمنعه غرور الاثم....وجرح الكرامه...وندم, سيطبع ما هوآت
اكمل القمر ,راوياً أسرارهُ: بعد حين ....سار في دربه .....وبقيت هي.. لكنها كانت تهمس بالسؤال عنه ,لكل العابرين والمستظلين باوراقها من حر النهار, لم تلق جوابا شافياً,تطوع احدهم ,بنقل الرساله, ولكنها...كانت مبهمه...طلاسمها غريبه ورموزها مغلقه....ولم تصل الى يديه الا ...بعد الرحيل
واصل القمر بحزن: وكانت ليله الرحيل...بقيت بينهما الرساله ...و بصمات ظهره المسند على جذعها ...وارقام الرساله...تتشكل ,لم تجمع ولم تطرح...بقيت ارقام عجماء معلقه فوق الاثير واسرَّ لي القمر مختتما اقواله الشاهدة: خلف الجبال البعيدة.... ما زال هو يبحر. هو الربان وهو البحر وهو السفينه...... والنجم الهادي في الظلام يبتعد وشواطئه تناى ....يرسل نظرة حيرى الى ذاك المكان .....اما هي فعادت ,الى قرب النهر ...لا زالت واقفه ,تمسك جذورها المقطوعه...المقتربه من اليباس ...تغسلها بقطرات الندى ,ودموع النهر, بأنتظار المطر

..






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصيدة (كلمات الى ابي) من ضمن ديواني الجديد الذي سيصدر عن دار ...
- الحريه المنضبطه
- الحريه الكامله (هل لها وجود)
- قراءتي النقديه في روايه(نصيبك في الجنه) للروائيه نرمين الخنس ...
- قصيدة (الحق الضائع) من كتاب اعطوني عدلا
- مقاله بعنوان (هل النفط في العراق نعمه ام نقمه)
- مقاله بعنوان( الحاجّه)
- قصيدة (لا فائدة) من كتاب اعطوني عدلا
- قراءتي في روايه (ربيع المطلقات) للكاتبين اللبنانيين د.نزار د ...
- قصيدة جديدة بعنوان(وحدي)
- قراءتي في كتاب (عكس الريح) للكاتبه غادة علي كلش
- قصيدة( طعم الظلم) من كتابي اعطوني عدلا
- مقاله بعنوان (حزن المرفهين)
- مقاله اجتماعيه بعنوان(الفصليه والنهوة)
- قصيدة(المواطن المجهول) من كتاب (اعطوني عدلا)
- قصيدة(كفى صبرا) من كتابي اعطوني عدلا
- قصيدة(اشيائي الصغيرة) من كتابي( اعطوني عدلا)
- قصيدة (وطن الاخطار) من كتابي (اعطوني عدلا)
- قصيدة (سيداتي سادتي) او (الى من قد لا يهمه الامر) من ديوان ا ...
- قصيدة (لانك امرأة) من كتاب (اعطوني عدلا) بقلم آمنه البيرماني


المزيد.....




- تراث وتاريخ صيد اللؤلؤ كما ترويه مدينة الزبارة الأثرية شمال ...
- بعد الرواية التي قدمها بشأن اعتصام رابعة.. -الاختيار 2- يثير ...
- المغرب ينضم إلى -مجموعة محدودة من البلدان- يتمتع مواطنوها بخ ...
- مصر.. المجلس الأعلى للإعلام يفتح تحقيقا عاجلا مع المسؤولين ع ...
- افتتاح قبة ضريح الإمام الشافعي في القاهرة (بالصور والفيديو) ...
- بصورة -فريدة-.. أحلام تهنئ ولي العهد السعودي بمولوده الجديد ...
- قصة الزير سالم الكبير  تأليف أبو ليلى المهلهل الكبير
- سوريا: تحديد موعد انتخابات رئاسية تصفها المعارضة بـ-المسرحية ...
- -أرقام صادمة-... الشركة المتحدة ترد لأول مرة على تقارير عن أ ...
- أول تحرك من عائلة سعاد حسني بعد أنباء تحضير عمل سينمائي عن - ...


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - آمنه سعدون البيرماني - (أسرَّ لي القمر )