أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - احمد صالح سلوم - سفير اسرائيل و جيش دايتون الفلسطيني و الملك دافيد














المزيد.....

سفير اسرائيل و جيش دايتون الفلسطيني و الملك دافيد


احمد صالح سلوم
شاعر و باحث في الشؤون الاقتصادية السياسية

(Ahmad Saloum)


الحوار المتمدن-العدد: 3775 - 2012 / 7 / 1 - 17:11
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


- يتشكل اليوم وعي فلسطيي جديد يستمد اصوله من الشيكل الاسرائيلي وشرطة دايتون حيث لا اثر للمقاومة بل اقتباس للرواية الصهيونية..عن ان تاريخ فلسطين هو تاريخ الملك دافيد والملك سليمان بصفتهما واقعا ينبغي المحاججة به بينما الحديث عن الحقوق الفلسطينية غير القابلة للتصرف وملكية اللاجئين الموثقة لارض فلسطين فهو ليس واقع..صدق او لاتصدق كنت استمع الى اذاعة بالفرنسية وكانت تجري مقابلة مع سفير اسرائيل في فرنسا وجد ميتا فيما بعد فالمذيع يسأله من اين تستمد ثقتك بملكية القدس والفدس فقال له حكاية الملك دافيد وكيف سيطر على القدس فقال له المذيع منذ متى قال من اكثر من الفين او ثلاثة اللف عام ..اليوم تجد هذه الخزعبلات تتداولها عصابة اوسلو عباس وفياض ودحلان بصفاقة بصفته هذا هو التاريخ الفلسطيني الذي يستمد اصوله من شيكل رواتب تل ابيب لو لم يجري هذا الحديث هنا في بلجيكا ومع شخص فلسطيني من اتباع الشيكل لم صدقنا ان المسخرة سفير اسرائيل في فرنسا يستند في ملكية فلسطين والقدس الى اساطير الكتب السماوية التي اثبت علم الاثار ات لاعلاقة لها بالواقع وانها متناقضة من حيث المكتشفات الاثرية وتحديدا كتاب اليهود فقد نشأت مملكة اسرائيل قبل ان تأتي اليهودية بمئتي عام وان سكانها هم انفسهم الفلسطيينين سكان فلسطين الاصليين الذين تحولوا من اليهودية الى المسيحية و الاسلام والالحاد حسب المرحلة وكما حدث مع كل شعوب المنطقة والسؤال كيف يمكن اختراع قانون دولي يقوم على الخرافات وليس على التوثيق العصري القانوني
...................

- ها انت ترى ان اوسلو والرشوة التي تقدم من الاتحاد الاوروبي و السي اي ايه و مواقفة نتنياهو على صرف ضرائب الشعب الفلسطيني على الخيانة هي اخطر بكثير حيث انها تصل الى اعماق الوعي فتغيره ليصبح مستمتعا بسرقة ارضه ووعيه وانسانيته التي هي المقاومة

- عبارات نزار قباني التالية تناسب سلطة الخيانة الاوسلوية ولجنتها التنفيذية وبياناتها و تجار فلسطين كعباس و دحلات وفياض وعبد ربه:
متى ترحلون
كانت فلسطين لكم دجاجة من بيضها الثمين تأكلون
كانت فلسطين لكم قميص عثمان الذي به تتاجرون
فمتى ترحلون

- على قصة امن الدولة التونسية لماذا لايتم تشكيل لجنة خبراء لتحديد معاييرها وعندها سنعرف ان فتح الفضاءات الثقافية والفكرية في تونس لشيوخ مشعوذين من امثال زغلول النجار والقرضاوي وعرعور البخش و مجدي غنيم والغنوشي ومورو و و الا يهدد هذا امن الدولة التونسية
نعرف ان قيادة الجزائر لمنافقة التيار الهمجي الاسلامي الجزائري الوليد يومذاك استضافت الشيخ المشعوذ محمد الغزالي بعد سنوات اكتشفنا ان هذا الوهابي قد اوقع فقط مئتي الف قتيل خلال سنوات ودمر البلاد وامن دولتها من الشرق الى الغرب ومن شمال مالي الى شمال البليدة والعاصمة..فمن يصدق ان رئيس وزراء نظام شعاراتي كالمحمودي لايستطيع ان يقنع زوجته يشكل تهديدا لامن الدولة التونسية

- في الدول المتقدمة يعتبرون اول تهديد لامن دولتها هو الفساد والتهرب من الضرائب ولاسيما لدى البيزنس الذي يملك اموالا طائلة من الاستغلال والنهب..فاذا كان وزير التسيير الحكومي في حكومة الجبالي قدم استقالته لانه لايتمتع بالصلاحيات المطلوبة لمحاربة الفساد ..هل نفهم ساعتها من هو الذي يهدد امن الدولة التونسية انه الجبالي وسيده الغنوشي وطبقة البيزنس الفاسدة التي تمول مشروع النهضة لشل تونس والمزيد من افقارها

- الامة الوحيدة التي تقدس دجاليها ممن يسمون انفسهم الشيوخ والامة الوحيدة التي تقدس مقرات السي اي ايه التي اسمها المساجد والامة الوحيدة التي ترفع اسم دين هو وهابي لايخدم الا اعداء العرب اسمه الاسلام الامة الوحيدة هي امة العرب والاعراب فكيف لن يستعبدهم الصهاينة والامريكان ويسرقون عشرات الاف المليارات من نفطهم ومواردهم ومستقبلهم


- دولة اسرائيل تشكلت من عصابات الارغون وشتيرن ..عند تأسيسها وتكون جيشها الدفاعي من هذه العصابات مما جعل جوهره كجوهر اي منظمة ارهابية وهذا ما حافظت عليه منظمة جيش الدفاع الاسرائيلي الارهابية الى يومنا ليس اقلها ان هذه الدولة التي شكلتها عصابات او جيش ارهابي هي تأتمر بفلسفة الاغتيال المافيازي حتى بعد اكثر من ستة عقود من التأسيس وليس ادل عليها من اغتبال غناجة بتعاون استخباراتي سعودي قطري احوانجي عرعوري قذر

- هل من تحدث البارحة في البرلمان التونسي هو حمادي الجبالي ام احد قادة اجهزة المخابرات بن علي او من على شاكلته الامنية او السياسية..فالمحمودي البغدادي يهدد الامن التونسي..تذكرت حجة الامن التونسي حين طردي انني اهدد امن الدولة التونسية..هكذا فهمنا ان الجبالي و بن علي لافرق بينهما فأمن مافيات وعائلة بن علي و امن عائلة الغنوشي والجبالي مهدد لان الدولة بكا معنى الكلمة هي بن علي والجبالي ..فالاول هرب من دولته بعد اكتشف ان امن شعبه غير امن دولته اي عائلته وعصابته..قبل الجبالي وعانق ماكين فهل هذا الصهيوني العتيد ومجرم الحرب ماكين ليس تهديدا لامن الدولة التونسية بينما لاجئ سياسي لاحول له ولا قوة في عهد الطاغية القذافي هو تهديد لامن الدولة التونسية..ثم سلم لاي حكومة من حكومات ليبيا المحتلة بالقتل اليومي والناتو..حتى مليشيات القذافي مازالت حاضرة بقوة فهي قد سيطرت على المطار ليومين وتضرب في كل مكان وتدعمها قبائل تفتط بقبائل اخرى..اي لامصالحة وطنية بل مافيات اسلامية تتطاحن وتمارس التعذيب و القتل المجاني و الخطف تماما كعهد القذافي واسوأ..فليس صدفة ان الناس فضلت بشرعة عهد القذافي على اختيار نسخته التي ستحكمهم بالخرافات والخزعبلات الالهية على مقاس خصيتهم وخصية ال ثاني وسعود وصباح ونهيان واسيادهم الصهاينة والامريكان
- ..................................
ليييج - بلجيكا
تموز 2012
.....................



#احمد_صالح_سلوم (هاشتاغ)       Ahmad_Saloum#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اغتيال غناجة وعقلية المافيات الصهيونية؟
- قصيدة:شظايا مرمية امام الغرام
- قصيدة :اكياس القمامة, الاعراب
- اقتراح لتعزيز معرفة الكاتب باهتمامات قرائه
- قصيدة:ثلوج ذائبة
- قصيدة:سواحلكِ ومرساتي
- قصيدة: جثامين مقدسة يلتهمها الذباب...الى شهداء الجيش السوري ...
- لماذا تحاكم بلجيكا الوهابية ولماذا يدفع لمروجها البترودولارا ...
- القنابل النووية التكفيرية للدمار الشامل
- قصيدة: محميات من ملح
- خرافة شعار -الاسلام هو الحل- من منظور المادية التاريخية
- قصيدة : طاغية الاغراء
- قصيدة:قزحية العينين
- قصيدة:الحادنا
- الاستشراق العنصري في ادبيات الوهابية والبعثية والاخوانجية
- قناة -الميادين- متى تمول الشعوب العربية قنوات تقدمية؟؟
- كيف يمول ال سعود جرائم اسرائيل و الحزب الجمهوري والديمقراطي ...
- قصيدة:صهيل ومهرة جميلة
- رحيل الشيوعي المسلم روجيه جارودي وارث المادية التاريخية
- العاب نارية شقراء


المزيد.....




- عدد سكان روسيا تقلص بمقدار 555 ألف نسمة خلال عام
- دبلوماسي روسي يحذر من تداعيات -دبلوماسية التسلح-
- شاهد.. راجمات الصواريخ الروسية تدمر معدات عسكرية أجنبية مقدم ...
- أسرة بريطاني معتقل في المغرب قلقة على حالته الصحية
- حكومة نتنياهو تحرض الإسرائيليين على حمل السلاح.. فهل هذا ردّ ...
- هجوم صاروخي يستهدف قاعدة تركية في شمال العراق
- انضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي لا يزال بعيداً لكن الحر ...
- تقرير: معركة خلافة عباس قد تؤدي لانهيار السلطة الفلسطينية
- الكرملين: غايتنا الأولى تحقيق أهداف العملية العسكرية ولا نخط ...
- 4 دول أروبية تغلق قنصلياتها في إسطنبول


المزيد.....

- سلافوي جيجيك، مهرج بلاط الرأسمالية / دلير زنكنة
- أبناء -ناصر- يلقنون البروفيسور الصهيوني درسا في جامعة ادنبره / سمير الأمير
- فريدريك إنجلس والعلوم الحديثة / دلير زنكنة
- فريدريك إنجلس . باحثا وثوريا / دلير زنكنة
- ماركسيتان / دلير زنكنة
- عملية البناء الاشتراكي والوطني في كازاخستان وآسيا الوسطى. ال ... / دلير زنكنة
- ما هو المشترك بين زيوغانوف وتروتسكي؟ -اشتراكية السوق- بين ال ... / دلير زنكنة
- الانتفاضة في سريلانكا / كاديرغامار
- الاتحاد السوفيتي. رأسمالية دولة أم اشتراكية حصار / دلير زنكنة
- كيف تلقي بإله في الجحيم. تقرير خروتشوف / دلير زنكنة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - احمد صالح سلوم - سفير اسرائيل و جيش دايتون الفلسطيني و الملك دافيد