أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - علاء كعيد حسب - إله جمعية سوق أزلي بمدينة مراكش: حكرة على حكرة














المزيد.....

إله جمعية سوق أزلي بمدينة مراكش: حكرة على حكرة


علاء كعيد حسب
شاعر و كاتب صحفي


الحوار المتمدن-العدد: 3643 - 2012 / 2 / 19 - 09:34
المحور: الصحافة والاعلام
    


نستطيع تحمل الفقر بجميع إرهاصاته و تحدياته، نستطيع دون كلل تجاوز الجوع و البرد و حتى الكوارث الطبيعية، لكننا حتما لن نتمكن من استساغة الذل و الهوان، فدون كرامة تبدو الحياة مزيفة و لا تستحق. و مع الحراك الشعبي الذي يشهده عالمنا العربي و المغرب بما أنه جزء من هذا الجسد الكبير، صار من البد القطع نهائيا مع كل ما من شأنه تدنيس كرامة المواطن المغربي، و معها قيمته كعنصر أساسي في الرخاء و السلم، و سببا مباشرا كذلك في التوتر و الفوضى.

رغم أن الجميع لامس رغبة الملك المغربي محمد السادس في السير بالبلد نحو واقع جديد، يكون المواطن سيده و أساسه، نتحسس محاولة البعض عرقلة هذا التوجه، عبر ترسيخ الثقافة ذاتها التي رفضها المغاربة، ثقافة التحقير و التنكيل و "الحكرة". و لهؤلاء مراكز يستغلونها، و طرق متعددة لتحقيق هذه الغاية التي تعتبر جريمة في حق البلاد و العباد. و في مراكش عاصمة المغرب السياحية و نافذته على العالم، نجد هذه الحفنة تتفانى في ازدراء المواطنين بشتى أعمارهم و حرفهم. و قد تتضح الرؤيا إذا زرت مثلا سوق "أزلي" بالمدينة الذي يعاني تجاره من غطرسة قل نظيرها، من رئيس جمعية التجار بالسوق ذاته "عبد الصمد العكاري" و نائبه "مولاي رشيد العلوي". و هذان الشخصان كما أخبرنا العديد من التجار، يظنان أنهما فوق العدالة و القانون، لأن لهما علاقة مع جهات نافذة في الشأن المراكشي، تجعلهما محصنين من الجميع.

و قد يبدو هذا صحيحا، إذا تفقدنا الوثائق التي استلمنا نسخا منها، و التي تفيد بتقديم هؤلاء التجار لشكايات عديدة، لكل من والي جهة مراكش تانسيفت الحوز و رئيس المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و كذلك رئيس مقاطعة المنارة، للنظر في مظالمهم و معالجتها و رد الحيف الذي تعرضوا له من رئيس جمعية التجار و نائبه "الشريف". و تتمحور شكاياتهم حول الخروقات التي يشهدها هذا السوق في غياب تام للجهات الرسمية التي من واجبها محاسبة كل من تخول له نفسه التلاعب بمصائر الناس و مصالحهم.

يثير عجبي "فعلا" ما يشهده هذا السوق، و حجم التلاعب الذي يمارس في حق هؤلاء البسطاء الذي يمثلون الشعب من جمعية تظن أنها الدولة و النظام. فقد سبق و قامت هذه الجمعية بعمليات مشبوهة جنت من وراءها الملايين، و على سبيل المثال لا الحصر، تعتيمها على المبالغ المالية التي استفاد منها السوق، في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و التي أعلن عنها الملك محمد السادس، للنهوض بالسوق و تجاره. و من بين الجرائم التي ترتكبها هذه الجمعية في شخص رئيسها و نائبه، الضحك على ذقون التجار و إيهامهم بأنها ستقوم بربط محلاتهم بشبكتي الماء و الكهرباء بعد تأديتهم لواجبات ذلك. لكن و بعدما قام التجار بدفع تلك المستحقات، لم تلتزم الجمعية بمطالبهم الضرورية لسير تجارتهم، و اكتفت بالوعود الرنانة التي لم تفضي إلى شيء رغم مرور عام و نيف.

و بعدما تقدم هؤلاء المظلومين بشكاياتهم لكل من سبق ذكرهم أعلاه، دون أن يستمع أو ينصفهم أحد، لم يبقى أمامهم إلا توجيه النداء مباشرة لجلالة الملك "محمد السادس" لإنصافهم من هذا العدوان الهمجي و نجدتهم ممن يمثلون العقلية البائدة القائمة على "الحكرة" و الغطرسة، ترسيخا لدولة الحق و القانون و مفاهيم الكرامة و المساواة و العدالة الاجتماعية، التي يسعى جلالته إلى توثيقها و تفعيلها لنصل إلى مغرب جديد، الكل فيه سيان. و لم أكن لأكتب عن هذه المأساة لولا بلوغ السيل الزبى و تفاقم مأساة هؤلاء التجار و عائلاتهم، و يقيني إلى أن الحل الأخير هو بين يدي جلالة الملك "محمد السادس" ملك الفقراء، الذي تعهد بمحاربة كل أشكال السلطوية و الاستبداد، و الضرب بيد من حديد كل من يحاول إرجاع البلاد إلى عصر الظلمات و الظلم.



#علاء_كعيد_حسب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- المجلس الجماعي لمدينة مراكش: بؤرة فساد و سوء تسيير
- رؤية عبر الفيسبوك: غوص في شذرات الشاعر المغربي عبد الكريم ال ...
- أمل وراء القضبان
- صراط العصفورة..وسام الشمس
- -بستان الملائكة- ق.ص.ج إلى بغداد
- سقوط
- -همسات ثائرة-..انتفاضة الأنثى
- وسام الشمس
- ديوان -ماء ريم- للشاعر المغربي -محمد بوعابد- فاكهة حب لمراكش ...
- التوحد السريالي بين اللون و الحرف عند لحسن لفرساوي
- شباب 20 فبراير : ساعات فقط تفصل وجودنا من عدمه
- شباب 20 فبراير : الآفاق و الاتهامات
- المجلس الجماعي لمدينة مراكش بين الأقوال و الأفعال
- سلاما لتونس و أهلها
- تونس و بداية العدوى
- المعضلة
- أوراق من هاوية الماضي ( الجزء الأول )
- الطفولة على الهامش
- صوت مفلس
- الشاعر السويسري برينو ميرسي و رحلة اكتشاف الآخر


المزيد.....




- إيران تزعم استهدافها قاعدة جوية إسرائيلية انطلقت منها الضربة ...
- مصدر دبلوماسي يكشف عن موقف حماس بشأن مقترح لوقف إطلاق النار ...
- نائب روسي: بايدن مسؤول شخصيا عن التوتر في الشرق الأوسط
- ردود الفعل الإسرائيلية على الهجوم الإيراني
- آخر تطورات العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا /14.04.2024/ ...
- رويترز: إسرائيل والولايات المتحدة أسقطتا معظم المسيرات الإير ...
- الشرطة الأسترالية تحدد هوية المشتبه به في حادثة طعن مركز ويس ...
- روسيا تعرب عن قلقها حيال مخاطر التصعيد في الشرق الأوسط
- إيران توجه ضربة مباشرة لإسرائيل انطلاقا من أراضيها لأول مرة ...
- غارة إسرائيلية على بلدة لبنانية على الحدود مع سوريا (فيديو) ...


المزيد.....

- السوق المريضة: الصحافة في العصر الرقمي / كرم نعمة
- سلاح غير مرخص: دونالد ترامب قوة إعلامية بلا مسؤولية / كرم نعمة
- مجلة سماء الأمير / أسماء محمد مصطفى
- إنتخابات الكنيست 25 / محمد السهلي
- المسؤولية الاجتماعية لوسائل الإعلام التقليدية في المجتمع. / غادة محمود عبد الحميد
- داخل الكليبتوقراطية العراقية / يونس الخشاب
- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - علاء كعيد حسب - إله جمعية سوق أزلي بمدينة مراكش: حكرة على حكرة