أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي رضوان داود - نفط العراق..وتمادي الغرب














المزيد.....

نفط العراق..وتمادي الغرب


علي رضوان داود

الحوار المتمدن-العدد: 3491 - 2011 / 9 / 19 - 18:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تكثر هذه الأيام صيحات التنادي في أوروبا وأمريكا عن أسعار النفط وارتفاعها وغلائها؛ حيث أغلق سعر برميل النفط يوم الجمعة الماضي على 105 دولاراً للبرميل الواحد.
وأوروبا وأمريكا اللتان اعتادتا أن تحصلا على سعر النفط بأسعار زهيدة لأسباب سياسية وليست اقتصادية لا تتحملان أي ارتفاع لأسعار النفط حتى ولا على أي مستوى كان، وبالمقارنة بين سعر برميل النفط الذي يدخل في جميع تفاصيل حياتنا وحاجاتنا اليومية وأسعار سلع أخرى قد تكون ذات أهمية وتصدرها لنا أوروبا وأمريكا ولكن ليست بالضرورية, التي لا يمكن الاستغناء عنها تكتشف كيف أن الغرب يمارس النفاق الحقيقي والتشكي غير المبرر من أسعار النفط.
وبمقارنة سعر برميل النفط مع برميل الكولا تجد أن سعر برميل النفط الخام ارخص من سعر برميل الكولا حيث أن آخر ما سجلته الأسواق العالمية للنفط هو كما أسلفنا أما برميل الكولا فأن سعر البرميل 126$أمريكي ناهيك عن سلم أسعار باهظ من المواد الغذائية التي يسوقها الغرب حيث يصل سعر برميل برتولي زيت زيتون إلى 307$ وغيرها و غيرها من مواد التجميل والعقاقير الطبية التي تصل إلى أسعار خيالية قد تصل إلى 3000$ ثلاثة ألاف دولار أمريكي,
بعد هذه المقارنة البسيطة هل سعر النفط تلك المادة الحيوية لجميع مناحي الحياة اليومية رخيصة أم مرتفعة؟
أم أن هناك تشكياً داخل المجتمعات الغربية التي تعودت على الرفاهية
ولوم الآخرين وحربهم وتدميرهم من أجل أن تعيش هي حياة مرفهة.

ينتج العراق حوالي 7 .2 مليون برميل من النفط يومياً، ويقوم بتصدير نحو 1 .2 مليون منها .
وحسب تصريحات المسؤولين فان العراق سينتج 12 مليون برميل في اليوم في غضون ست سنوات، مقابل 7 .2 مليون حالياً، ما سيجعله ثاني منتج في أوبك .
قد يفرح الفرد العراقي حين يستمع لمثل هكذا تصريحات ويستبشر خيرا ويتفاءل وذلك حق مشروع كونه عراقي ومن الدول المتصدرة في سوق النفط العالمية,لأكن لا يعلم أن هذه النعمة مع مرور الوقت أصبحت نقمة وللأسف على العراقيين,وذلك لأسباب باتت معلومة من قبل الجميع
علينا ترك الغرب وأمريكا وتماديها والتصرف بثرواتنا مثل ما شئنا ولا نسمح لأحد يملي علينا شروطه لان العالم من غربه لشرقه ومن شماله لجنوبه بحاجة للعراق ولثرواته والاستثمار بثرواته وعلى أراضيه.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الفتنة نائمة..لعن الله من ايقضها
- الا من فرصة للمبدعين؟؟
- المتفوقون...ومشجعيهم
- الرحيل الى المجهول
- الحيرة ام صمتنا الذي يمنعنا
- الله الله بالمرأة
- الاستسلام للفرضيات الخاطئة
- الحياة الكريمة والشعور بالرخاء
- الإرهاب وأشكاله
- استغلوهم وهم لا يدركون
- انصفوها فهي ضعيفة
- الاطفال وتأثرهم بما حولهم
- السعيدة باتت حزينة
- مصر بعد رحيل مبارك


المزيد.....




- الاشتباكات مستمرة بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية
- الاشتباكات مستمرة بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية
- وداعا لفحص السكري عبر جرح الأصبع.. جهاز روسي لقياس السكر عن ...
- للمرة الأولى.. إيران تؤكد رسميا إجراء مباحثات مع السعودية
- هل يتجه نتنياهو صوب نهاية الطريق؟ - الفايننشال تايمز
- الشرطة الفرنسية تعتقل شخصين بشبهة قتل أحد عناصرها جنوبي البل ...
- الهلال الأحمر الفلسطيني ينقل 3 مصابين إلى المستشفى بعد مواج ...
- البيت الأبيض يعلن حالة الطوارئ بعد هجمات إلكترونية
- العراق... الصدر يعلق على اغتيال الناشط إيهاب الوزني في كربلا ...
- لماذا استدعى الأردن القائم بأعمال السفارة الإسرائيلية وليس ا ...


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي رضوان داود - نفط العراق..وتمادي الغرب