أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - قاسم هادي - الجماهير في طريق اللاعودة














المزيد.....

الجماهير في طريق اللاعودة


قاسم هادي

الحوار المتمدن-العدد: 3336 - 2011 / 4 / 14 - 13:35
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الجماهير في طريق اللاعودة... للظلم، للمجاعة، للبطالة، للفساد. وحيث انها أحرقت سفنها فإسقاط النظام أمامها والظلم والمجاعة والبطالة والفساد من وراءها، ذكرت في "الناتو يريدها حرباً" ان الرد الجماهيري الأكثر عمقا وحسما جاء بشكل متواضع، هذه المرة، من مصر أيضا، وإن على جماهير المنطقة أقتفاء أثره، فان سيطرة عمال شركة غزل المحلة على المصنع هي خطوة أولى لكنها قوية ومؤثرة في مسار الظفر بالسلطة، ويضع عمال مصر جماهير المنطقة مرة أخرى على الخط المواجه للأحداث متجاوزا أكذوبة الرعب التي بثتها أنظمة المنطقة فينا كل هذه العقود، أنا لا أقصد ان لم يكن هنالك رعب أو تنكيل لكن كل هذا الرعب والقمع والتنكيل لم يصمد امام الإرادة الجماهيرية المشروطة بالأفق الواضح والعمل المنظم، ففي الوقت الذي تتفنن الأنظمة في أساليب الترغيب والتنازلات التي تقدمها الى الجماهير تقول الإحصائيات إن السعودية ستنفق 36 مليار دولار على برنامج الإصلاحات والهبات التي وعدت بتقديمها، كما ستقتطع الكويت من لقمة أمراءها 32 مليار دولار لتغطي برامج الإصلاحات والتعديلات حول ماتدعوه الكويت "سكان البدون" والعاطلين عن العمل، وتقدم محمد السادس ملك المغرب بخطة إصلاحات ستكلف البلاط مايزيد عن 30 مليار دولار لبرامج التنمية الصناعية والموارد البشرية التي يزعم البلاط العمل بها قبل تفشي حمى التظاهرات المليونية، فيما لم تستطع تلك المصادر حساب الكلفة التقديرية للوعود الكاذبة التي أعلن عنها المالكي تزامنا مع كذابي دول المنطقة.

وفي الوقت نفسه تتفنن تلك الأنظمة وتتسابق بسحق الصوت التحرري الذي صدح ولن يقبل بالعودة للصمت مجددا، يتسابق المالكي والسيستاني على من يستطيع تحويل إنتفاضة شباب البحرين الى حركة طائفية، وتسبقهم المؤسسات الدينية في السعودية الى دعوى للجهاد لقتال الفتنة الشيعية في البحرين وتحرك دباباتها الى هناك، وتحرك أيضا قواتها لدعم النظام العفن في اليمن، وتبادر الكويت لإشعال الفتنة دبلوماسيا مع النظام الإيراني اللاعب الأساس في المنطقة في الوقت الراهن. كما تتفنن تلك الأنظمة، كل في بلده بقمع التظاهرات، تتقدمهم ميليشيات المالكي وذيوله ليس في قمع الإنتفاضة السلمية وحسب بل بتتبع قادتها الى أماكن عملهم ومنازلهم ليشملهم الإعتقال والتعذيب، لكن بالرغم من هذا كله فان التظاهرات تتوسع وبالرغم من غلق المنافذ الى ساحة التحرير الى ان المتظاهرين لم يدخروا وسعا للوصول اليها كما انهم خلقوا اكثر من ساحة تحرير واحدة.

إن تشكيل المجالس العمالية ليس عصيا على الجماهير، إذ يستطيع قادتها بادئ ذي بدء ان يختاروا مجموعة يرشحونها لقيادة المحلة او المعمل او الشركة او المؤسسة التعليمية ثم يعرضون الأسماء المرشحة بشكل شفوي على سكنة المحلة او عمال المعمل او طلاب المؤسسة التعليمية للحصول على موافقتهم في الوقت الذي يتعذر فيه تحقيق التجمع العام او الإنتخابات وحينها تحصل تلك المجموعة على تخويل لإدارة شؤون الإحتجاجات وتوجيه الإنتفاضة وتحديد فعالياتها، توقيتها ومكانها وتكتيكها الذي عليها ان تغيره وفقا لتطور الأحداث وتوازن القوى. ان على القادة الجماهيريين ان يدركوا ان هذه اللحظات مثلما هي حرجة وحاسمة وتعتبر نقطة تحول في حياتهم فانها حرجة بالنسبة لأعدائهم وبالذات الكتل السياسية المشاركة في الحكومة الكسيحة التي لم تتشكل، لكن بالرغم من ذلك ستقاتل صفا واحدا حين تدرك ان الخطر القادم هو خطر سيجتاح العملية السياسية باكملها وسيكنسهم المد الجماهيري، لذا علينا الإسراع بتشكيل مجالسنا حتى وان كان بالشكل البدائي تنظيميا، لمواجهة التوافقات والتحالفات الرامية الى شراء الإنتفاضة وتحويلها الى حركة الإطاحة بالمنافسين، ومن جهة أخرى قمع الحركة ودعم الميليشيات والقوات القمعية الحكومية، ومحاولة الحفاظ قدر الإمكان على بقاء أشكال التسلط في مكانها وتحقيق تغيير فوقي للوجوه فقط.

الأمر الذي سيضع القادة الجماهيريين والحركة بالكامل تحت خيار الإندثار والتشتت تحت ظل القمع والتحريض المضاد، أو الصمود والتوسع والتنظيم بالشكل الذي ينقل الحركة من حركة شعبية عائمة على الإعتراض المجرد الى حركة واعية لا تؤمن بالإستقلالية وعدم التسييس بل ان على قادة تلك الحركة ان يقودونها نحو التدخل السياسي المباشر الواعي والذي سيصنع مستقبل الجماهير من حاجاتها ومطالبها ليقودها بمجالسه نحو الظفر بالسلطة، وتحقيق إرادتها المباشرة.
12-4-2011



#قاسم_هادي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الناتو يريدها حرباً
- سنكون معا ... ضد إتحاد البرابرة
- المجالس العمالية... مصير لا يمكن تفاديه
- معضلتان في أحداث العراق
- الجبهة المدنية والتحررية الغائبة
- رسالة إلى العالم بصدد اعتقال مسؤول حملة محاكمة صدام
- الى العمال في العالم
- مشروع قرار حول حل ازمة البطالة
- أزمة البطالة..الى أين تأخذ المرأة
- مشروع السلامة الوطنية.. أعادة أنتاج الاستبداد
- رداً على تصريحات وزارة العمل


المزيد.....




- زيلينسكي أمام برلمان أوروبا: روسيا تريد تدمير أسلوب الحياة ا ...
- قيادات نسائية..اكتشف عدد رئيسات الدول أو الحكومات حول العالم ...
- قد تغير طريقة استخدامنا للإنترنت.. شاهد كيف تعمل خاصية الذكا ...
- لأول مرة.. مسبار أمريكي يدخل بلازما الشمس
- العلماء الروس يحصلون على مواد جديدة قد تشكل أساسا لدواء ضد ا ...
- النرويج تطور قوارب سريعة جديدة لقواتها الخاصة
- عدد أقمار المشتري يصل إلى 92 فمراً محطما الأرقام القياسية في ...
- روسيا في صدد تطوير منظومة ذكية لمكافحة المسيرات الصغيرة الحج ...
- ما خطورة العقد في الغدة الدرقية؟
- تركيا.. إجلاء 28 ألف شخص من مناطق الزلزال


المزيد.....

- تهافت الأصوليات الإمبراطورية / حسن خليل غريب
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - قاسم هادي - الجماهير في طريق اللاعودة