أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=247926

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد ناجي - لا قاعدة ولا بعثية ... بدْمانَه نِشْري الحرية !














المزيد.....

لا قاعدة ولا بعثية ... بدْمانَه نِشْري الحرية !


محمد ناجي
(Muhammed Naji)


الحوار المتمدن-العدد: 3288 - 2011 / 2 / 25 - 19:44
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بالضد مما أراد ألمتشبثون بكراسي السلطة والمنتفعون منها ، ومعهم وعاظ السلاطين الذين روعوا الناس بأكاذيب من جعبة الطغيان والبعث بالتحديد ، نزل المواطن العراقي إلى الشارع ليعبر عن رأيه ويمارس دوره ، في أكثر من مدينة عراقية .
فقد خرجت صباح اليوم 25 شباط 2011 تظاهرة سلمية حاشدة في مدينة الحلة ، نظمها التيار الديمقراطي ، رفعت فيها شعارات المطالبة بالحقوق وتوفير الخدمات ومحاسبة المسؤولين اللصوص والفاسدين .... وكان الجمهور المشارك فيها نخبة متنوعة تتمتع بحضور ثقافي واجتماعي وسياسي في مدينة الحلة ومحافظة بابل . وكان من بين الشعارات التي رددها المتظاهرون :
مسلوب حقك ياشعب ..... ونريد تِرْجَع الحقوق

يا قوى الخير تساندي ..... لأجل العراق توحدي

لا قاعدة ولا بعثية ..... بدْمانَه نِشْري الحرية

ياويلي علينه شلون حالتنه ..... جا وين المراجع ليش عافتنه

ومن دون شك فإن التظاهرة قد تأثرت ، كغيرها ، بحملات الترويع والإشاعات والفتاوي ، التي وزعت حتى ضحى اليوم ، والتي دعت الناس إلى عدم المشاركة بحجج واهية تمثل بحد ذاتها تخلّي أصحاب الشأن عن مسؤولياتهم وواجباتهم ، وخذلانا جديدا للمواطنين ، وسبة وعار على مروجيها تضاف إلى الفساد والرشوة وإستغلال المال والحق العام ، والأسوء هو إستمرارهم في تسطيح عقل المواطن وتهميشه والإلتفاف عليه لكي لا يمارس حقه ودوره ويأخذ مكانه الطبيعي كمِحور في العملية السياسية .
والمفارقة أن تترافق حملات التخويف والترويع بمناورات أخرى ، كتقديم تنازلات ووعود بالإصلاح ومشاريع مستعجلة على أكثر من مستوى ، وأيضا بلقاءات متكررة لرئيس الوزراء وأعضاء كتلته مع وفود من المحافظات ، ومع أطراف سياسية وشعبية بهدف إقناعها بعدم التظاهر ، أو حتى تأجيل ذلك ومنح الفرصة لمدة 6 أشهر ، وكأن عملية التظاهر تشل يد وإرادة المسؤولين عن العمل !
لقد بدا واضحا للعيان بأن الفاشلين واللصوص إرتعبوا و(باكوْ هوَه) من عزم المواطنين على النزول إلى الشارع للمطالبة بحقوقهم وإستعادة وعيهم وإرادتهم ، والخروج عن طوع وسيطرة الدّجالين ، فرفعوا فزاعة البعث والقاعدة ونفخوا فيها ، وكعادتهم منحوا هؤلاء الإرهابيين ، بغباء سياسي وإعلامي ، دور لا يستحقوه .
وعلى كل حال ، وبدلا من ممارسة ألاعيب مخزية ومفضوحة ، ودفن الرأس في الرمال ، على الجميع أن يدرك أن هناك واقع جديد محلي وإقليمي ، يتبادل التأثير بسرعة ، ويفرض حراك سياسي ويزج بقوى ودماء شابة ، لابد من تفهمها وإحترام تطلعاتها وتوظيفها لتصحيح المعادلة المختلّة بين المواطن والسلطة ، قبل أن يفوت ألأوان فـ :
إذا الشعب يوما أراد الحياة فلابد أن يستجيب ... البقر !



#محمد_ناجي (هاشتاغ)       Muhammed_Naji#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عشرين عام إنكضت ... وشذكّرك بينه !
- حقوق الإنسان ثقافة إنسانية
- الدكتور قاسم حسين وشخصية العراقي الضائعة بين علم النفس والتا ...
- تكريم البصير وأعلام الحلة والعراق
- وما الغريب في منع الموسيقى والغناء ؟
- صور المالكي ... فجوة بين الواقع والشعار
- نداء ( لا للتفريط بالدم والحق العراقي )
- أزمة مياه أم أزمة نظر ؟
- أي أمن ... وأية استراتيجية ؟
- هي فرصتكم ... إن كنتم صادقين !
- فخامة الرئيس ... إذا أنت أكرمت اللئيم !.
- الفلسطينيون في العراق
- نوال السعداوي والمثقفون العرب ونداء شعراء بغداد
- خنادق في المتاهه العراقية
- قبلات على جبين الوطن
- أيام المزبّن كضن
- صدام الأعور ملك بين العميان
- ليكن آخر طاغية !
- كونا - في الإتجاه المعاكس !
- توضيح عن الدستور العراقي


المزيد.....




- رئيس إسرائيل يجري أول زيارة رسمية إلى البحرين
- التمويل في كوب 27: انتصار ينتظر تغييرًا نظاميًا، فلننتزع جهو ...
- شولتس يسلم جائزة ماريون-دونهوف للناشطة الروسية شيرباكوفا
- المبعوث الأممي: إلغاء اجتماع عقيلة والمشري في الزنتان
- مرشح رئاسي سابق: حتى الطفل لن يصدق أن المعارضة ضد أردوغان
- الرياح الشديدة تحرم أكثر من 100 ألف منزل في كندا من الكهرباء ...
- أميرعبد اللهيان: الغرب يشن حربا هجينة على إيران
- كييف تقصف الأحياء المدنية بدونيتسك للانتقام
- السودان.. ترحيل عمر البشير من السجن بشكل عاجل إلى المستشفى
- الحكومة التونسية تدعو المواطنين للتسجيل عبر -وافد- الليبية


المزيد.....

- أسرار الكلمات / محمد عبد الكريم يوسف
- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد ناجي - لا قاعدة ولا بعثية ... بدْمانَه نِشْري الحرية !