أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نصر الرقعي - النظام .. يُريد .. إسقاط الشعب!؟














المزيد.....

النظام .. يُريد .. إسقاط الشعب!؟


سليم نصر الرقعي
مدون ليبي من اقليم برقة

(Salim Ragi)


الحوار المتمدن-العدد: 3264 - 2011 / 2 / 1 - 18:07
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ما يجري في (العلن والخفاء) في مصر الآن هو صراع إرادات سياسية (إرادة النظام وإرادة الشعب وإرادة الغرب المهتم بأمن إسرائيل) .. فالشعب يريد إسقاط النظام وطرد "مبارك" وبدء حياة سياسية ديموقراطية جديدة .. والنظام يريد إسقاط الشعب وقواه السياسية المعارضة! .. والغرب يريد تجديد النظام السياسي الحالي مع الإبقاء على أصله العسكري(!!) برأس آخر ووجه جديد يحقق للغرب مصالحه الإستراتيجية ويلبي أمن وإسرائيل!.. كما يريد هذا الغرب تجنب حدوث فوضى عارمة في مصر في حالة تعنت "مبارك" وتشبثه بالسلطة حتى النهاية لتنتهي هذه الفوضى العارمة بوصول الإسلاميين للسلطة من خلال القوة المنظمة!.

وفي إعتقادي أن إرادة الشعب المصري ستنتصر في النهاية إذا تحلت الأغلبية بالوعي السياسي والوحدة على الهدف العام (إسقاط النظام وتنحية مبارك) وتحلت بالصبر والنفس الطويل والروح الوطنية العالية والتعالي عن المطامع والحزازات الحزبية خلال هذه المرحلة التاريخية الفاصلة لأن الشعوب كالأفراد يُمكن أن تتعرض للتضليل والخديعة من قبل بعض الساسة!.. فكم من قادة شعبويين سلطويين عبر التاريخ ضللوا شعوبهم بمجموعة من الوعود المعسولة والشعارات الخادعة وأوردوها المهالك وساموها سوء الذل والعذاب!.

ولكن لا شك لدي أنه إذا تعنت الرئيس المصري المكروه شعبيا ً وأصر على البقاء في السلطة فإما أن يطيح به الجيش أو يطيح به الشعب من خلال ثورة دموية عنيفة تدك مداميك هذا النظام وتنصب لإركانه أعواد المشانق في ميدان التحرير!.. عندها ستأخذ الثورة العربية الشعبية التحررية الحالية التي إنطلقت شرارتها من تونس الكرامة منحى غير المنحى السلمي الجاري حاليا ً وتصبح ثورات الشارع العربي - منذ الآن - ثورات شعبية دموية عنيفة تشبه الثورة الفرنسية!.



#سليم_نصر_الرقعي (هاشتاغ)       Salim_Ragi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اللجان الشعبية كأداة تنظيمية أهلية وقت الثورات والأزمات!؟
- قناة العربية وثورة الشارع المصري!؟
- الريس -مبارك- لم يفهم بعد !؟
- تحية لأحرار مصر!؟
- طغاة العرب يقولون: نحن لسنا تونس!؟
- لماذا نشرت الجزيرة هذه الوثائق الآن بالذات!؟
- الشرارة التونسية وصلت إلى مصر!؟
- ماذا يخطط القذافي للتوانسة منذ الآن!؟
- القذافي دعا بن علي للعودة مع وعد بدعمه!؟
- نحرق أجسامنا أم نحرق حُكامنا وأصنامنا!؟
- رد الشعب التونسي الأصيل على هذيان القذافي!؟
- الأنموذج التونسي لا النموذج العراقي!؟
- القذافي للتوانسة:إتمنى لو حكمكم -الزين- مدى الحياة!؟
- عاجل : فوضى شعبية تعم بعض المدن الليبية!؟
- بين ثورة سيدي بنغازي وثورة سيدي بوزيد!؟
- شاب ليبي فقير حاول حرق نفسه في ليبيا!؟
- الطريق إلى القدس يمر من الشارع العربي!؟
- إنتفاضة الشارع هي الحل!؟
- نعم!.. أنا كنت في جره وطلعت إلى بره!؟
- قراءة في وثيقتين من وثائق -ويكيليكس- تخص ليبيا!؟


المزيد.....




- في زيارة غير معلنة لأوديسا .. وزيرة الدفاع الألمانية تتعهد ب ...
- رئيس هيئة أركان الدفاع البريطانية يحذر من عزل روسيا للمملكة ...
- القوات العراقية تعيد فتح الطرق التي أغلقت بسبب التظاهرات باس ...
- باريس تعرب عن إدانتها الشديدة ل-أعمال العنف- ضد سفارتها في ب ...
- في زيارة هي الأولى منذ بدء الغزو الروسي... وزيرة الدفاع الأل ...
- زيلينسكي للروس: -ستُقتلون واحدا تلو آخر- ما دام بوتين في الح ...
- جيش أوكرانيا يدخل ليمان الإستراتيجية وقديروف يدعو لاستخدام ا ...
- الناتو يؤكد أنه ليس طرفا بالنزاع الأوكراني وبرلين تقول إن ضم ...
- البرلمان العـربي في القاهرة يعيـد انتخاب عادل العسومي رئيسا ...
- قتلى وجرحى في هجوم على مراكز أمنية بزاهدان


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نصر الرقعي - النظام .. يُريد .. إسقاط الشعب!؟