أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نصر الرقعي - الشرارة التونسية وصلت إلى مصر!؟














المزيد.....

الشرارة التونسية وصلت إلى مصر!؟


سليم نصر الرقعي
مدون ليبي من اقليم برقة

(Salim Ragi)


الحوار المتمدن-العدد: 3257 - 2011 / 1 / 25 - 21:59
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الله أكبر .. خرج اليوم في مصر (أم العرب) ألوف المتظاهرين في عدة مدن مصرية في مظاهرات إحتجاجية (سلمية) تطالب بالحرية وبالتغيير السياسي والعدالة الإجتماعية بل وإرتفعت أصوات تطالب "مبارك" بالتنحي والرحيل!.. وهذه البداية فقط .. فهكذا كانت البداية التونسية المجيدة!.. فالشعب سيصر على البقاء في الشوارع وستحاول قوات أمن الطاغية طرده من هناك ليتفرق كأفراد متفرقين عزل إلى البيوت!!.. فإذا أصرت الجماهير الشعبية على البقاء في الشارع وعلى المطالبة بالحقوق المشروعة للشعب .. سيحاول "الطاغية" وجنوده وأزلامه إستخدام القوة والعنف لتخويفهم وحثهم على التفرق والكف عن الإعتصام والتظاهر والإحتجاج .. وحينها سيقع قتلى وجرحى بالعشرات وربما بالمئات!.. وعندها – وعندها فقط – وكما حدث في تونس .. ستنقلب تلك التحركات الشعبية السلمية إلى إنتفاضة شعبية (عنيفة) ضد النظام القمعي المكروه!.. وفي خضم المعركة بين النظام والشعب في الشوارع تتحاول الإنتفاضة إلى ثورة شعبية تطيح بالنظام وربما – في الحالة المصرية – ووسط الفوضى التي ترافق الحالة الثورية الشعبية – يحدث إنقلاب عسكري يدعي أنه جاء إستجابة لمطالب الشعب بالإصلاح والتغيير والإنفتاح والتحرير – كما حصل في موريتانيا – ولكن هذا الإنقلاب قد يكون بالفعل نتاج قرار ذاتي من ضباط مصريين أحرار (كبار أو صغار) شعروا أن واجبهم الوطني يدعوهم للتدخل السريع لصالح الوطن وحماية الشعب من أجهزة أمن النظام والعصابة الحاكمة وقد يكون غير ذلك!!.. فقد يكون بتدبير خارجي من القوى الكبرى التي تخشى على مصالحها في مصر وعلى أمن إسرائيل من أجل الإلتفاف على ثورة الشارع المصري وإمتصاص الغضب الشعبي من خلال وعود كبيرة بالتغيير الديموقراطي القادم وربما من خلال إلقاء القبض على بعض أركان العصابة الحاكمة أو العائلة الحاكمة ثم ومع مرور الزمن يتم سرقة الحلم الديموقراطي وأمال الشعب في العدالة والحرية كما حدث في غالبية إنقلابات العسكر في العالم العربي منذ حقبة الخمسينيات فهي ما جاءت إلا لتسرق ثورة الشارع العربي وتلتف على أحلام الجماهير وبالتالي ركوبها - بطريق التضليل والخداع - ركوب الحمير تحت غطاء شعارات الثورة (العدالة والوحدة والحرية والتحرير!) كما حصل في ليبيا حيث جاء الملازم "معمر القذافي" للسلطة في وقت كان فيه الشارع الليبي يتململ ويطالب بالتغيير.. جاء فجأة من المجهول ومن دون سابق معرفة!!.. جاء على حين غرة على ظهر دبابة!! .. جاء في الظلام والناس نيام!.. جاء ليسرق أمال الليبيين وتطلعاتهم الوطنية والقومية فيجرهم بالسلاسل جر العبيد إلى جحيم الديكتاتورية الشاملة ولينصب لهم أعواد المشانق في الشوارع بل وسط حرم الجامعات الليبية وليبدد ثروتهم الوطنية على أوهامه الشخصية ومشروعاته المضحكة والدعائية كمشروع (وهم الولايات المتحدة الإفريقية) و(وهم الدولة الفاطمية الثانية)!!.. فحذاري وألف حذار - يا عرب - من أن تسرق ثوراتكم الشعبية مرة أخرى على يد عشاق السلطة والشهرة وعملاء الغرب فالمؤمن لا يلدغ من جحر مرتين ! .






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ماذا يخطط القذافي للتوانسة منذ الآن!؟
- القذافي دعا بن علي للعودة مع وعد بدعمه!؟
- نحرق أجسامنا أم نحرق حُكامنا وأصنامنا!؟
- رد الشعب التونسي الأصيل على هذيان القذافي!؟
- الأنموذج التونسي لا النموذج العراقي!؟
- القذافي للتوانسة:إتمنى لو حكمكم -الزين- مدى الحياة!؟
- عاجل : فوضى شعبية تعم بعض المدن الليبية!؟
- بين ثورة سيدي بنغازي وثورة سيدي بوزيد!؟
- شاب ليبي فقير حاول حرق نفسه في ليبيا!؟
- الطريق إلى القدس يمر من الشارع العربي!؟
- إنتفاضة الشارع هي الحل!؟
- نعم!.. أنا كنت في جره وطلعت إلى بره!؟
- قراءة في وثيقتين من وثائق -ويكيليكس- تخص ليبيا!؟
- اليوم 24 ديسمبر عيد ميلاد ليبيا !؟
- مؤسسة القبيلة وجودها الحالي ضار!؟
- قضية مذبحة بوسليم إلى أين!؟
- هل حان وقت التخلص من المقرحي!؟
- هل في ليبيا فقراء ومساكين!؟
- في ذكرى إختطاف منصور الكيخيا !؟
- ويكليكس:القذافي تعرض لمعاملة مهينة في أمريكا!؟


المزيد.....




- المغرب يرسل 8 طائرات محملة بالمساعدات الغذائية للبنان
- منفذ هجوم إنديانابوليس العشوائي كان موظفا في شركة فيديكس
- لليوم الثاني على التوالي... الجيش الإسرائيلي يستهدف مواقع لل ...
- روسيا.. نقل أكثر من 50 طائرة حربية إلى القرم ومقاطعة أستراخا ...
- بيان بايدن وسوغا يشير إلى -السلام والاستقرار في مضيق تايوان- ...
- على وقع احتدام المعارك.. مجلس الأمن يدين التصعيد في مأرب ويط ...
- الحرب في أفغانستان: مخابرات الولايات المتحدة تشك في صدق المز ...
- واشنطن وطوكيو تعارضان أي محاولات لتغيير الوضع الراهن في بحر ...
- مجلس الأمن الدولي يرحب بإعلان السعودية بشأن إنهاء الصراع في ...
- البرهان: لدينا علاقات أمنية واستخباراتية وثيقة مع واشنطن


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نصر الرقعي - الشرارة التونسية وصلت إلى مصر!؟