أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابراهيم الجندى - الجاسوس المصرى














المزيد.....

الجاسوس المصرى


ابراهيم الجندى

الحوار المتمدن-العدد: 1870 - 2007 / 3 / 30 - 12:25
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اعلنت اجهزة الامن المصرية عن ضبط طالب سابق بجامعة الازهر يدعى محمد العطار يحمل الجنسيتين المصرية والكندية ، وجهت له نيابة امن الدولة تهمة التخابر والجاسوسية ضد مصر بالاشتراك مع ثلاث ضباط اسرائيليين ، وتجنيده " عشرات " المصريين والعرب للعمل لحساب الدولة العبرية !!

واكدت اجهزة الامن أن العطار تحت المراقبة منذ خمس سنوات فى تركيا وكندا !!

واضاف عميد كلية العلوم بجامعة الازهر والتى تخرج منها العطار ان الطالب كان فاشلا وتم فصله نهائيا !!

الاسئلة المطروحة فى هذه الحالة ... على فرض ان الطالب جاسوس فعلا ...ما هى الظروف التى خلقت منه جاسوسا ضد بلده وكيف يمكن تلافيها مع غيره مستقبلا ؟

من المسئول عن فشله وفصله من جامعة الازهر وهجرته الى الخارج وتقديم نفسه طواعية للاسرائيليين للعمل معهم ؟

ما هى المعلومات التى يمكن ان يقدمها طالب فى كلية العلوم ضد مصر للاسرائيليين ... خصوصا انه لم يعد الى مصر منذ تركها ولم يدخل الجيش ولم يعمل فى اماكن حسّاسة ؟

ثم كيف استجاب " عشرات " المصريين للتجنيد والعمل مع الاسرائيليين ضد بلدهم واهلهم ؟ وما هى المعلومات التى يمكنهم تقديمها الى الاسرائيليين خصوصا انهم بالخارج منذ فترات طويلة ؟

واذا كانت اسرائيل ما زالت تتجسس على مصر ...فمتى يعتبرها نظام الرئيس مبارك بمثابة عدو لم يحترم اتفاقيات السلام بين البلدين؟

الاحظ ان النظام يطلق بالونات دخانية فى الهواء منذ اعلان الرئيس مبارك عن التعديلات الدستورية !!

فقضية التوربينى شغلت الرأى العام ثم اختفت تماما من الساحة ، لدرجة ان المتابعات الخبرية للتحقيقات لم تعد متاحة فى صفحات الحوادث الان !!

وقضايا التعذيب التى انتشرت على الانترنت بالصوت والصورة اختفت اخبارها ايضا لأسباب غير معروفة ؟

كما ان تصريحات وزير العدل ضد القضاة بأن من يصلح منهم للعمل فى القضاء لا يزيد عن عشرين بالمائة والباقى لا يصلح ...اثارت زوبعة !!

اخشى ما اخشاه ان تكون قضية العطار ضمن محاولات شغل الرأى العام حتى تمر التعديلات الدستورية المطلوب تمريرها !!

فلا يمكن ان ننسى أن محكمة امن الدولة العليا طوارىء ( التى يمثل أمامها العطار ) قضت بسجن رئيس مركز ابن خلدون الدكتور سعد الدين ابراهيم بعد ان اتهمته بالعمل ضد مصر لحساب الخارج ، ثم برأته محكمة النقض وانشدت فى وطنيته شعرا !!

كل المعلومات التى توفرت حتى الان هى "اعتراف" الشاب بالتجسس لصالح اسرائيل ضد مصر وتجنيده عشرات الشباب للقيام بذات المهمة !!

ثم ان الضباط الاسرائيليين المعلن عنهم ساعدوا الطالب فى تركيا بالحاقه للعمل فى " مطعم " للوجبات السريعة !!

وفى كندا ساعدوه للعمل " كاشير " فى بنك والوظيفتين عاديتين ولا تحتاجان الى مخابرات اسرائيل لتوفيرهما !!

ثم ان المبلغ الذى اعلنت السلطات عن تلقى الشاب له ( 65 ) الف دولار خلال ( خمس ) سنوات لا يتناسب ابدا مع مهنة جاسوس ، وانما يمكن توفيره من عمله فى البنك بمعدل الف دولار كل شهر بعد مصروفاته !!

مسألة الاعترافات لا يمكن التسليم بها ومشكوك فى امرها الى ان يمثل الشاب امام قاضيه الطبيعى وتتوفر له محكمة علنية عادلة ، حينها فقط يمكن ادانته والحكم عليه .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,271,406
- حزب الاخوان المسلمين
- أخطر من الاخوان
- كاميرا التعذيب
- العلمانية ..هى الحل!ا
- القضاء المصرى .. والقدر الحكومى
- المصريين الرعاع
- حقوق الملحدين !
- العظماء مائة.. أعظمهم الانترنت !ا
- فساد صلاح سلامة .. كلاكيت تانى مرة !ا
- اللواء صلاح سلامة .. رئيس حزب الفساد !!
- طظ!ا
- نعم لازدراء الاديان
- جبريل بين الله ومحمد
- هل يفعلها العرب ؟
- ضمير فى أجازة
- سقوط حماس
- عفوا دكتور منصور.. شارون ارهابى
- الحقيقة الغائبة
- محرقة اليهود
- الى المعارضة المصرية .. انسحبوا فورا من الانتخابات


المزيد.....




- حسني مبارك يتحدث عن ذكريات أكتوبر 73 في فيديو نادر: حتى يستع ...
- مشروع في مصر للأمن الغذائي والهدية -الإقامة مجاناً-
- مساعد وزير الخارجية الأمريكي يحمل رسالة إلى قطر حول إيران
- أردوغان يرفض وقف العملية العسكرية بسوريا ما لم يقض على -التن ...
- تبادل لإطلاق النار بين الأمن الهندي ومسلحين في كشمير
- بومبيو: انتخابات الرئاسة التونسية "علامة فارقة" في ...
- اليوم الثامن: آخر مستجدات العملية العسكرية التركية في شمال س ...
- عملية نبع السلام: المدنيون العالقون جراء القتال في شمال سوري ...
- بومبيو: انتخابات الرئاسة التونسية "علامة فارقة" في ...
- اليوم الثامن: آخر مستجدات العملية العسكرية التركية في شمال س ...


المزيد.....

- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابراهيم الجندى - الجاسوس المصرى