أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - الطيب آيت حمودة - مابعد طوفان الكورونا .














المزيد.....

مابعد طوفان الكورونا .


الطيب آيت حمودة

الحوار المتمدن-العدد: 6522 - 2020 / 3 / 24 - 17:16
المحور: ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات
    


الله أعلم بتقدير [ نتائج ] جائحة انتشار وباء الكورونا بين بشر المعمورة،خسائر بشرية ، وخسائر إقتصادية ... ، وتردي العلائق بين المنظمات السياسية والإقتصادية وعلائق الشعوب مع أنظمتها .

°°لا شك وأن الأزمات الخانقة ستُظهر الكثير من الرداءة ، وسوء التقدير والتدبير ، ولا شك وأن أمم العالم ستُعيد ترتيب أمورها الداخلية والخارجية وفق حاجات جديدة فرضتها وتفرضُها قوى العولمة ، أوأبانت قيمتها قوة الأزمة الصحية .

°° فلا أستبعد مثلا اختفاء منظمات عالمية كانت قوية شكليا وظهرت سلبيتها أيام المحن ، ( كالإتحاد الأوربي ،وجامعة العرب ، والإتحاد الإفريقي ....) ولا أستبعد أن تتأزم العلائق بين الشعوب وأنظمتها وتحدث شروخات وتبدلات عميقة تمليها حاجات الحاضر والمستقبل .

°°ولا أستبعد قيام [ خطة مارشال جديد ة ] تحت رعاية دولة الصين القوية بطاقتها البشرية ، فالأ زمة كشفت عن تغول اقتصادي صيني بارز ومخيف لدول الغرب ، فقد أصبح البساط الأحمر يفرش للصين ابتداء من بوابة إيطاليا و أسبانيا الللتان حظيتا بعم صحي صيني لوجيستي ، يمهد لانقلاب قوي على أمريكا ، فالإتحاد الأوربي أظهر عجزا كليا في تسيير محن الدول الأعضاء فيه خاصة الهشة منها (كصربيا واليونان ) .... وستختفي حتما جامعة الدول العربية التي كانت سلبية في قراراتها .. ولم تنجح منذ تأسيسها في إيجاد مخارج لأزمات العرب فيما بينهم ؟ ! ، وفيما بينهم وبين أسرائيل ! ، أ ومع دولة الملالي الإيرانية !؟ التي ما فتئت تهدد المشيخات الخليجية ، أو ايجاد مخارج آمنة لصيرورة ما وقع في اليمن وسوريا والعراق و ليبيا عبر بوابة ما سمي بالربيع العربي ، كما أن الإتحاد الإفريقي سيذهب أدراج الرياح ، أما الإتحاد المغاربي فقد ولد ميتا فلا أمل يرجى منه .

°° علائق الدول فيما بينها ستعرف إعادة الترتيب ، فعند المحن تظهر جدية الصداقة ويظهر الصديق والمنافق ، فالأتراك الذين عاملوا مسافرينا بقسوة في مطار اسطمبول له دلالا ت قيمية ستؤخذ بعين الإعتبار في علائق المستقبل ، فالشعوب لا يمكنها أن تنسى الذين أهانوها .

°° كثير من الشركات العالمية ستفقد توازنها وستخسر مقدراتها ، وسينهار الإقتصاد العالمي جراء العطل العام والشلل الكلي ، فمعظم الأساطيل التجارية توقفت عن نشاطها ، ومصانع كبرى أوجبرت على إحالة عمالها للتسريح المؤقت ، وشركات الطيران ستتكبد خسائر كبرى جراء غلق المجال الجوي للدول و حظر السفر نحوها .

°° في الداخل قد تسقط أنظمة، وتسوء العلائق أكثر [ بين الشعوب وأنظمتها] خاصة التي أبانت عجزا في تسيير الأزمة ، ففي الجزائر [سيعود الحراك لسابق عهده وبأكثر قوة ] ، وبيده الكثير من أخطاء تسيير الأزمة ، ناهيك عن ترسبات الماضي البئيس ، فالشعب الجزائري عبر [ المجلس التأسيسي ] سيعيد ترتيب أولويات الأمة وتحديد استراتيجيات المستقبل ، بإعادة ا لنظر في مآلات التربية عموما ، والتربية الدينية خصوصا ، وإعطاء قيمة إضافية للعلوم بدل الإهتمام بالجانب الديني الذي أنتج مجتمع سلبي إتكالي على ما ينتجه غيره ، فبناء المسجد الأعظم وما استنزفه من مال كان الأجدر توجيهها لتحسين أداء الجامعات والمنظومة الصحية ، كما أن وزارة المجاهدين يجب أن تلغ ، فلا يعقل أن يكون هناك مجاهدون بعد 58 سنة من الإستقلال ، كما أن وزارة الدفاع التي تحتكر ربع مزانية الدولة حرَم قطاعات أخرى منها ولو هي أكثر قيمة استراتيجيا .
°°فشعوب العالم ستتكاثف من أجل إعادة النظر في سيرها واتجاهها ، (فطموحات ) الشعوب في اللحاق بركب النماء العالمي( تحطمها غالبا أنظمة أستبدا دية شمولية ) تركز على الحلول الأمنية ،والردع ، وعمل المخابرات ، فلا أعتقد بأن قوتنا العسكرية قادرة على مجابهة القوى العظمى لأنها لا تملك مؤهلات ذلك ، فالجيوش التي تعتمد على سلاح مستورد لا تصنعه بنفسها هي جيوش صورية تسقط بسهولة ، كما سقطت بغداد ، وسقط صدام حسين بعنترياته أمام زحف الأمريكان ذات يوم ، فجيوشنا حاليا هي جيوش في خدمة الأنظمة وترهيب شعوبها و دفعها للخذول والإنصياع ليس إلا ، فهي ليست [ جيوش شعبية ] وإنما جيوش في خدمة النظام ، .

°°تفشي وباء الكورنا وفشل العالم في مجابهته بخبرته العلمية وأدينانه البوذية والكونفوشية والإسلام و اليهودية والمسيحية ، فلم تعد أيات اللطيف وأدعية الأديرة والرهبان والحاخامات بقادرة على وقف [الزحف الرهيب للكورونا ] الذي لا يمكن صده إلا بالإبتكار العلمي والبحث عن مكونه و مكن قوته ، فقد يكون تعاطي البشر [ للمضاد الحيوي ] هو السبب في عجز الجسم الدفاع عن نفسه لأن منظومة الصحة عودته الإتكالية ودربته على الخمول والكسل ، وهو ما شيبشر بإعادة النظر في أساليب التطبيب الحالية بايجاد بديل ايجابي لمنظومة حماية الأجساد وتقوية الروح المعنوية .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,751,450,277
- الدرس المكيافيلي لنظام الجزائر .
- اللغة الأمازيغية. في خطر .
- رشيد بن عيسى ،غير الرشيد ؟
- أسرى عميروش .... أو قانون العينُ بالعين .
- سوكينغ soolking والحراك الشعبي الجزائري .
- يريدُونها دولة عسكرية ؟؟؟ !.
- الدولة السعودية الوهابية .
- الزواف zouaves أو الخديعة الكبرى . [ج4]
- الزواف zouaves أو الخديعة الكبرى [ ج3]
- الزواف zouaves أو الخديعة الكبرى [ ج2]
- الزواف zouaves أو الخديعة الكبرى . [ج1]
- مظاهرات الجزائر ....إنه الطُّوفان الذي لا يُقهر !
- العقيد عميروش ... والقس الأمريكي [1]
- المازُونيات .... المازيغيات .
- عندما ترد ( مسكيانة ) على ( قرطاج)؟ !.
- كرنفال الجزائر بمناسبة يناير .
- خيمة الإسلام أم خيمة العروبة ؟ ! .
- [عين بوشريط ] وسقوط الوهم العروبي في شمال افريقيا.
- الجزائر من قبلة للثوار ... إلى قُبلة لصاحب المنشار .
- خرافة العرُوبية ؟!


المزيد.....




- المغامسي يحذف تعريف أنه -إمام وخطيب مسجد قباء- ويتعذر عن تغر ...
- البحرين تجلي رعاياها العالقين في قطر: على الدوحة وقف التدخل ...
- في الغارديان: -السعودية تسلمت أسلحة بريطانية بأكثر من 5 مليا ...
- كيف تقود روسيا والصين معركة تقويض الولايات المتحدة.. وما علا ...
- جنون أسعار الليمون والكيلو يقفز إلى 25 جنيها
- الزراعة: تأمين الاحتياجات من اللحوم لشهر رمضان وعيد الأضحى و ...
- أسعار السلع الغذائية في الأسواق اليوم السبت 28-3-2020
- شاهد شظايا صاروخ حوثي اعترض فوق العاصمة السعودية.. والدفاع ا ...
- مباشر
- مباشر


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - الطيب آيت حمودة - مابعد طوفان الكورونا .