أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - لذبح شمر شيعة الخضراء














المزيد.....

لذبح شمر شيعة الخضراء


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 6394 - 2019 / 10 / 30 - 10:38
المحور: الادب والفن
    


(لذبح شمر شيعة الخضراء)
1
أصيح يا أحبّتي
ساعة دارت خيلنا بالقرب
من قلعة الامير
فأفلت كل الفوانيس على الساحة وانطلق
صفيرهم ودبّ في صفوفنا القلق
وراوحت خيولنا
أمام خيل حرس السلطان
وضاق يا أحبّتي الميدان
بجثث القتلى ونثّت غيمة الاحزان
بقطرات ابكت الارض التي سال عليها الدم والألوان
في مهرجان الحب والافراح
علت زغاريدنا والأشباح
دارت فضّجّت لغت الرصاص
تغمس في حوض دم حرّم في الشرائع
وحيط بالطلائع
حوض دم منابع
تفجّرت وكان للطغيان
صولة خنزير هنا
والأرقط الثعبان
يدور في الميدان
وصاحب التيجان
أقام مهرجان
للموت والأحزان
في وطن الاوطان
2
أشباه آيات من اللصوص
تلقي بشمس العدل
لعالم النسيان
وتلقي بالنجوم
في سلّة الازبال
3
بغداد في الغربال
تقلبت وانتفخت اوداجها تردّد الموّال
في نار نيرون
وفي قارب قارون خلال الموج والاهوال
لا بارك الرحمن
فيهم وفي ذرّيّة الزبانية
مشوّهون حالمون لمّحوا
بتلكم القضيّة
في لغة الرموز والسرّيّة
تحت ظلام الليل
وصادروا الحرّيّة
وشمسنا المشرقة البهيّة
4
عاد المشوّهون
ليحبطوا العزائم
ليزرعوا الحرمان
في وطن الأنسان
هم حجّموا أحلامنا الورديّة
وفسحة المكان
ساد بها الشيطان
واللص والسمسار
القوا على طاولة الأسرار
بالزهر يا أحرار
فدوّروا الدينار والدولار
لكلّ من يضرب فوق الطبل والنقر على الدفوف
5
يا أخوتي الكرام
ضيّعت في الزحام
خرائط المدينة
وكلّما أملك من وثائق الدخول
ضاعت مع الريح ولم تسمح لنا المغول..
بالدوران خارج الأسوار
بين ظلام الليل والنهار
6
في محفل العمالقة
ومحفل الأقزام
يا أيّها المدنّسون
أيّها الأزلام
ضيّعتم العراق بين الأرض والسماء
وكلتم الهواء
وقلتم الماء غداً سيخرج السنابل
لكنّما القنابل
كانت من النيران والدخان
في ساحة التحرير
وكلّ ساحاتك يا بغداد
محاطة بالغدر
ساعة كان البدر
يغوص في الغمام
فأُغرقت بغداد
بالدم والظلام
من أين لي بذلك الحسام
..........................





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,686,631,789
- شموع النذر
- قليب الافكار
- ننصت للناي وللكمان
- يا ايّها الطير الذي يدور
- بين كبح القلم وارخاء الزمام
- جَمْر وبَرَد
- بين التيهوتلمّس الحقيقة
- الميت الحي المرحوم ابراهيم الخيّاط
- قابيل النبتة الخبيثة
- لنكن على بيّنة
- الازميل والجسد الطيني
- هاملت والشبح
- بين بغداد وجديدة الشط
- تاه بها الهوى
- اتّقاد النار
- هواجس الرحيل
- وريث الأرض والأشجان
- نجدّد وجه الحياة
- سدرة اللغة
- الشعراء نثروا البذار


المزيد.....




- توقيع -إحسان عبد القدوس معارك الحب والسياسة- في القاهرة للكت ...
- غداً..ندوة بعنوان -الأدب العربى وآفاق الترجمة-
- حفل توقيع رواية -رواية قديمة- للكاتبة ياسمين عبداللطيف
- مؤسسة بيسمنت الثقافية تحتفي بالفنان عبدالباسط عبسي الاثنين ا ...
- قطاع غزة.. البيئة البحرية في فيلم وثائقي
- مؤسسة بيسمنت الثقافية تحتفي بالفنان عبدالباسط عبسي الاثنين ا ...
- -ممارسات عنيفة- وراء إصابة الفنان خالد النبوي بجلطة قلبية!
- أغنية لفرقة روسية تحقق 200 مليون مشاهدة على يوتيوب
- تجارة الأفلام الإباحية: -والداي أدارا امبراطورية لإنتاج أفلا ...
- رواية جديدة.. أشرف مروان أفضل من تجسس لإسرائيل


المزيد.....

- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني
- ديوان " كسارة الأنغام والمجازات " / السعيد عبدالغني
- أثر التداخل الثقافى على النسق الابداعى فى مسرح يوهان جوتة / سمااح خميس أبو الخير
- زمن الخراب (رواية) / محمود شاهين
- طقوس الذكرى / عبد الباقي يوسف
- مسرحية -كلمات القرد الأبيض الأخيرة- وجدلية العلاقة بين الشما ... / خالد سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - لذبح شمر شيعة الخضراء