أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محسن لفته الجنابي - فوبيا الحقيقة في مسلسل الفندق














المزيد.....

فوبيا الحقيقة في مسلسل الفندق


محسن لفته الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6229 - 2019 / 5 / 14 - 04:23
المحور: الادب والفن
    


كما المتهم الذي يواجَه بالأدلة القاطعة فينكر ويغالط ويرفض أن يعترف ,هكذا فعل المجتمع مع هذا العمل
لم يزد الكاتب شيئاً عما يجري بالواقع
كتبه بعفوية فقط وأضفى عليه أجواء المكان والموروث وتلك البصمات التي تميز العراقيين عن باقي الأمم
عرضه بكل قاذوراته وأطيابه وفواجعه صارخاً (تلك بضاعتكم فما أنتم فاعلون يا أفراد المجتمع؟)
مسلسل الفندق مرآة بريئة سجلت الشنيع والمرهف من سلوكيات طبقات عانت الأهوال طيلة حياتها, ورغم ذلك بقيت حية ترزق
الفندق : مرآة نحتاج أن نضعها في بؤرة الضمير الأنساني إن كنا نملكه
نعم الضمير الأنساني , ذلك الذي حولناه لضمير أناني بعد ترنح الأخلاق وأنهزام الهوية أمام الغزو الفوضوي القسري الأكبر من قدراتنا
يجعلنا نفكر ونتسائل
لِمَ لانعترف أننا مكابرون نتهرب من واقعنا
لِمَ لانعود للأخلاق والقوانين رغم يقيينا أنها وحدها سبيل خلاصنا
لِمَ لانكون ملوك بدل أن نبقى بيادق أسرى لظروفنا
لايوجد مايستدعي الضجّة فكل مافيه جرى ويجري ومستمر
وتشهد حياة الليل وجوقات النهار والفرادى الحاكمة المتحكمة
لا غريب في الفندق سوى صدمة الناس وفزع المجتمع
هكذا أنتم فلا تهربوا من واقعكم المؤلم
اللمسات البارعة والحوارات البليغة والحركة المحسوبة للممثلين والكاميرا أضفت الرصانة والعلو لهذا العمل الفني المثير للتفكير والجدل
أستحق كل مشارك فيه شهادة الصدق والبراعة والأمل





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,359,513,993
- كناغر الجهل
- نادي باريس وصندوق (....) الدولي
- سد أليسو وموجز الحرب المائية على العراق
- الى آخر من يعلم:هل أتاكم حديث الجلطات في العراق!
- زلزال الوجود
- سائق الكوستر و إسماعيل جلبي
- رسالة الى شتاء العراق
- ذبابيات على سريع الحماقة
- العرب والعهر السياسي وألتهام الشعوب
- الموصل والدرس البليغ
- عن سلاح (الهرمو مخدرات) لتدمير الرجال
- معارك الخمور عبر الدهور
- هل أتاكم حديث العنف الأسري!
- ساعة في عين الكحل
- دجلة والفرات تنعى ضفافها
- نبات الخس هو الحل
- ليالي اليونامي واليونسكوم
- قصة حسوني وإغتيال الأب للأبناء
- العشاء الأخير للقانون
- تاريخ الأبادة للساذجين


المزيد.....




- في محاولة لوقف الانفجار.. اجتماع عاجل لحكماء البام
- جوخة الحارثي أول شخصية عربية تفوز بجائزة انترناشيونال مان بو ...
- -سيدات القمر- للعمانية جوخة الحارثي تفوز بـ -مان بوكر الدولي ...
- العثماني: الحكومة ستواصل تنزيل مختلف الأوراش الإصلاحية الهاد ...
- العثماني: التعليم قطاع حيوي ومدخل أساسي للإصلاح
- 3 جوائز فضية لـ RT، و-تعلم الروسية مع ناستيا- يحصل على البرو ...
- المخرج المغربي علاء الدين الجم يدشن تظاهرة أسبوع النقاد في م ...
- جون ويك في صدارة إيرادات السينما الأمريكية
- تبييض الأفكار.. ابن عربي والحلاج في أتون الدراما الإماراتية ...
- مع انتصاف رمضان..-ولد الغلابة- و-زلزال- و-كلبش- في الصدارة! ...


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محسن لفته الجنابي - فوبيا الحقيقة في مسلسل الفندق