أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - توفيق أبو شومر - حفيد غاندي














المزيد.....

حفيد غاندي


توفيق أبو شومر

الحوار المتمدن-العدد: 6185 - 2019 / 3 / 27 - 08:34
المحور: القضية الفلسطينية
    


أرون غاندي، المولود عام 1934م، يقوم هذه الأيام بزيارة لإسرائيل، هو مواطن هندي يحمل الجنسية الأمريكية، ترعرع في جنوب إفريقية، ولازم جدَّه سنتين، من عام 1946-1948م، جدُّهُ، بطل المقاومة السلمية ضد بريطانيا، المهاتما غاندي، أسطورة النضال السلمي، الذي اغتِيلَ عام 1948م ، هذا الحفيد، أرون ألَّفَ كتابا عن جده، باللغة الإنجليزية عام 2017م باسم، ( The Gift oF Anger) يحتوي الكتابُ على نصائح جَدِّهِ، المهاتما غاندي.
حفيد غاندي، أرون، يزور إسرائيل حاليا بمناسبة ترجمة كتابه إلى اللغة العبرية، التقتْهُ صحيفةُ، يديعوت أحرونوت، يوم 19-3-2019م ومما قاله في المقابلة:
"الأزمة بين الإسرائيليين والفلسطينيين تزداد صعوبة، لن يتحقق السلامُ بالقتل. فما يُؤخذ بالقوة، لن يُحافظ عليه إلا بالقوة، يجب على الإسرائيليين أن يتحرروا من عقدة الهولوكوست، هذا العقدة ستعوِّق مسيرة إسرائيل إلى الأمام.
مثلُ الإسرائيليين كمثل سائق عربة يقود سيارته بينما يوجِّه نظره دائما إلى الخلف، لهذا فإن المشاكل لن تُحل، بل تستشرى يوما بعد يوم"!
هذه الأقوال لم تحظَ بالنشر والتوزيع، بل قُوبلت بالتجاهل والإهمال، في كثيرٍ من الصحف الإسرائيلية، هناك مواقع إلكترونية أشارتُ إلى ندوته في تل أبيب، ثم أزالتْ الخبر من صفحاتها، بالنظر إلى تصريحاته السابقة لصحيفة، يديعوت أحرونوت .
أما الشهادة الثانية فجاءت من داخل إسرائيل نفسها، ومن أحد أبرز مسؤوليها السياسيين والقانونيين، تقول الشهادة الثانية:
"بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة العنصرية، وهو يصادف يوم الحادي والعشرين من شهر مارس، بسبب مذبحة النظام العنصري في جنوب إفريقية، عام 1960، حين قتلت الشرطة العنصرية تسعة وستين متظاهرا، في مدينة، شارفيل، علينا في هذه المناسبة أن نتذكر بأنَّ هناك تمييزا عنصريا في إسرائيل ضد العرب، بسبب أصولهم العربية، وضد الإثيوبيين في إسرائيل بسبب لونهم الأسود، وضد الحارديم بسبب لباسهم، وضد المهاجرين من روسيا بسبب لهجتهم! ها هم العنصريون يستعدون لدخول الكنيست من حزب، عوتصما يسرائيل، (أي حزب، مائير كاهانا)!! ترأستُ لجنةَ استشارية في وزارة العدل لمحاربة هذه الظاهرة، ظاهرة العنصرية، غير أن التمييز ظل سائدا، فقد أعادت الحاخامية الكبرى في إسرائيل تهويد يهود الفلاشاه، الذين اعتَرف بيهوديتهم الحاخام، عوفاديا يوسيف، يجب أن نتذكر، ونحن نحتفل بعيد، البوريم؛ إن اللاسامية ناتجةٌ عن العنصرية". انتهى الاقتباس،
هذه الشهادة هي مثال صادق على صحة المثل المشهور: "وشهد شاهدٌ من أهلها".
هذه الشهادة لشخصية إسرائيلية مشهورة جدا، وهو رجل القانون، والمستشار في وزارة، (العدل) ونائب المستشار القانوني الأسبق، إلياكيم روبنشتاين، هو مهندس قانوني للاتفاق الأردني الإسرائيلي، ولاتفاقية مدريد للسلام، وردت الأقوال السابقة في مقالٍ له في صحيفة، يديعوت أحرونوت، يوم، 22-3-2019م.
لم يذكر، إلياكيم رونشتاين تكملة العنصرية في تهويد يهود فلاشاه، المعترف بهم يهودا، فقد أعادتْ الحاخاميةُ في إسرائيل عمليةَ الختان ليهود الفلاشاه الذكور، على الرغم من أنهم كانوا مختونين!!
هاتان الشهادتان أضمُّهما إلى آلاف الشهادات، التي يمكن استعمالها إعلاميا، ودبلوماسيا، وسياسيا، لعلَّ، وعسى!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,424,167,599
- فن الحوار
- عدوا الإعلام !!
- اليسار البائد في إسرائيل
- سلاح الوثائق
- النكز والنخس
- أسلحة اللعنات
- وظيفتان طريفتان
- شعارات انتخابية إسرائيلية عنصرية
- الفلافل
- الإرهاب اليهودي
- الأحزاب السياسية الإسرائيلية
- زفاف إلى السجن
- عملية ثقافية سرية
- حرب استيطانية
- من تراثنا الأدبي الجميل
- ادرسوا التاريخ !
- الإحصاءات والتوثيق
- السياسيون والعسكريون
- دولٌ محنَّطةٌ
- أسطورة الفيل


المزيد.....




- لماذا -صادرت- إيران ناقلة نفط بريطانية ؟ وهل ستصعد واشنطن؟
- في أوج التصعيد مع إيران.. الملك السعودي يوافق على استقبال قو ...
- بريطانيا تتوعد بالرد على الإيرانيين بطريقة -قوية-
- بلماضي يسخر من تشجيع الجماهير المصرية للجزائر: أحتاج طبيب عي ...
- السعودية تعلن استقبال قوات أميركية
- شاهد: احتفالات باريسية "مجنونة" لمشجعي المنتخب الج ...
- البرهان: الرئيس البشير لن يُسلم لمحكمة العدل الدولية
- شاهد: احتفالات باريسية "مجنونة" لمشجعي المنتخب الج ...
- السفارة الروسية في طهران: وجود ثلاثة مواطنين روس على متن ناق ...
- الملك سلمان يوافق على استقبال المملكة لقوات أمريكية لرفع مست ...


المزيد.....

- وثائق مؤتمرات الجبهة بوصلة للرفاق للمرحلة الراهنة والمستقبل / غازي الصوراني
- حزب العمال الشيوعى المصرى - ضد كل أشكال تصفية القضية الفلسطي ... / سعيد العليمى
- على هامش -ورشة المنامة- -السلام الاقتصادي-: خلفياته، مضامينه ... / ماهر الشريف
- تونى كليف ضد القضية الفلسطينية ؟ / سعيد العليمى
- كتاب - أزمة المشروع الوطني الفلسطيني / نايف حواتمة
- كتاب -اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام- / غازي الصوراني
- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - توفيق أبو شومر - حفيد غاندي