أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - توفيق أبو شومر - عدوا الإعلام !!














المزيد.....

عدوا الإعلام !!


توفيق أبو شومر

الحوار المتمدن-العدد: 6171 - 2019 / 3 / 13 - 06:57
المحور: الصحافة والاعلام
    


قال الأول: (إن ثمانين في المائة من الإعلام عدوٌ لدود للشعوب!)، قال الثاني: ( الإعلاميون لن يُقرروا مَن يحكمنا)!!
أما الأول، فهو الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أما الثاني فهو رئيس وزراء إسرائيل، نتنياهو.
الاثنان عززا صداقتهما، ليس فقط بالأيديولوجيا العقدية، والفكرية، والرأسمالية، بل باستخدام عدوٍ خارجي، يتربَّص بهما، وهو الإعلام، على الرغم مِن أن الزعيمين ينتميان إلى بلدين هما من أكثر دول العالم تغنيَّا بالديموقراطية والحرية، دولتاهما تطاردان كل الدول في العالم بحجة؛ غياب الديموقراطية، وهما في الحقيقة عدوان لدودان للديموقراطية.
ترامب، ونظيره، نتنياهو يدَّعيان بأنهما يتعرضان لحملة تشهير إعلامية بسبب تفوقهما، وبراعتهما. هما يتماثلان في آليات تعاملهما مع الإعلام؛ فقد اصطفى ترامب من بين الإعلاميين مليارديرا يملك شبكة، فوكس نيور، هو روبرت مردوخ، واستثنى معظم وسائل الإعلام الأخرى، كذلك فعل نظيره، نتنياهو فقد اصطفى صحيفة، الملياردير، شيلدون أدلسون، مؤسس صحيفة، إسرائيل هايوم! كذلك، استخدم، الاثنان التويتر، والفيس بوك ليعلنا عن آرائهما، استفاد نتنياهو من تجاربه الطويلة، واستخدام عدة وسائل لمحاولة فرض السيطرة على الإعلام، أبرزها: استقطاب رؤساء تحرير الصحف وإغراؤهم، ورشوتهم بالثروة، على غرار ما فعله في ملف شركة بيزك، وموقع، واللا الإخباري، وهو الملف الذي أصبح ملفَ اتهامٍ ضده، رقم، أربعة آلاف، واستخدم أيضا سلاح الرشوة، في ملف، ألفين، حيث قدم رشوة لمالِك صحيفة يديعوت أحرونوت، أرنون موزس، بشرط أن يُصدر، نتنياهو قانونا يمنع توزيع صحيفة، إسرائيل هايوم مجانا، ليزداد توزيع صحيفة يديعوت أحرونوت، وأن يمنع، موزس نقد نتنياهو في الصحيفة!
تفوَّقَ نتنياهو على ترامب في أنه جعل شعار حزبه الانتخابي شعارا ضد الصحفيين الذين ينتقدونه، فقد علَّق حزبُ الليكود شعارا انتخابيا في مدينة تل أبيب، يحتوي على صور الإعلاميين الذين ينتقدونه، منهم الإعلامي، بن كاسبيت، أمنون أبراموفتش، رافيف دروكر، وغي بيلج، كُتب فوق صورهم: "هؤلاء لن يُقرروا مَن يحكمنا"!!
حاول نتنياهو تفكيك سلطة البثِّ الرسمية وتحويلها إلى هيئةٍ، في محاولة منه لإعادة تنقيتها من الإعلاميين المعارضين له، بادعاء أن معظم الإعلاميين يساريون، ولغرض الإطاحة بمعارضيه، وعلى رأسهم، الإعلامية في القناة الأولى، غيئولا ساعر، زوجة خصمه الليكودي، غدعون ساعر، التي واظبت على نقد زوجة نتنياهو، سارة، لم يكتفِ بذلك بل أسهم في الحملة الإسرائيلية ضد إذاعة الجيش، تساهل، عندما بثَّتْ الإذاعةُ قصيدةَ محمود درويش، سجل أنا عربي، يوم 21-7-2016 فأوعز إلى وزيرة الثقافة، ميري ريغف، وإلى وزير الجيش، ليبرمان بأن يشُنَّا حملة على الإذاعة، وهَّدد بإغلاقها.
حرَّض نتنياهو على الإعلامية، أوشرات كوتلر في القناة الثالثة عشرة، وانتقد أقوالها في شهر مارس 2019م حين قالت: "يعود الجنود الإسرائيليين إلى بيوتهم وحوشا بشرية!!
كما أن نتنياهو أبرز عنصريته، وعداءه للإعلام الحُر، عندما نشر آخر تغريداته في التويتر يردُّ على الإعلامية، عارضة الأزياء، روتم سيلع، 10-3-2019م لأنها طالبتْ بالمساواة بين كل سكان إسرائيل، وبخاصة السكان الفلسطينيين، قالت: "متى ستقرر الحكومة بأن إسرائيل دولة لكل مواطنيها؟"!! ردَّ عليها نتنياهو بعنصرية: "عزيزتي روتم، تعديل... إسرائيل ليست دولة لكل مواطنيها، بل هي دولة قومية للشعب اليهودي فقط"!!
هذه العنصرية، للأسف، لم تحظَ بالنشر، والترويج، والمتابعة المطلوبة حتى في كثيرٍ من وسائل الإعلام الفلسطينية!!




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,971,958,130
- اليسار البائد في إسرائيل
- سلاح الوثائق
- النكز والنخس
- أسلحة اللعنات
- وظيفتان طريفتان
- شعارات انتخابية إسرائيلية عنصرية
- الفلافل
- الإرهاب اليهودي
- الأحزاب السياسية الإسرائيلية
- زفاف إلى السجن
- عملية ثقافية سرية
- حرب استيطانية
- من تراثنا الأدبي الجميل
- ادرسوا التاريخ !
- الإحصاءات والتوثيق
- السياسيون والعسكريون
- دولٌ محنَّطةٌ
- أسطورة الفيل
- لا تكن مجهول الهُوية!
- جمعيات، وجمعيات


المزيد.....




- إصابة شخصين بهجوم طعن قرب مكاتب شارلي ايبدو السابقة بفرنسا
- دراسة جديدة: دهون البطن تزيد خطر الوفاة المبكرة.. ماذا يجب أ ...
- بوتين يقترح على الولايات المتحدة تبادل ضمانات بعدم التدخل في ...
- مصرف لبنان ينفي تقاضي حاكمه ونوابه علاوة 4 أشهر على رواتبهم ...
- متى يكون ألم أسفل الظهر علامة على حالة أكثر خطورة!
- الدول التي تواجه أكثر التهديدات البيئية
- مدريد توسّع نطاق تدابير الإغلاق لتشمل أكثر من مليون شخص
- كورونا يدفع البرازيل إلى تأجيل كرنفال ريو دي جانيرو إلى أجل ...
- بوتين يعرض على الولايات المتحدة تبادل "ضمانات بعدم التد ...
- دعوات التظاهر في مصر -مؤامرة- أم -حراك شعبي-؟


المزيد.....

- داخل الكليبتوقراطية العراقية / يونس الخشاب
- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - توفيق أبو شومر - عدوا الإعلام !!