أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد هالي - أنا و آسفي حكايات كثيرة














المزيد.....

أنا و آسفي حكايات كثيرة


محمد هالي

الحوار المتمدن-العدد: 6107 - 2019 / 1 / 7 - 02:29
المحور: الادب والفن
    


أنا و آسفي حكايات كثيرة
محمد هالي


آسفي كذاك الحلم،
يوقظني على سبات البحر،
و صوت الموج العاتي،
و أنا الراكب بدون مجداف،
أطارد الريح،
تطاردني كغصن شجرة بدون حصن،
أبحر في متاهات المدينة،
أرى وجه أبي ..
يستفزني قدومه،
ينخرني صوته،
توبخني أمي،
حين أتيه في الشط،
أسبح بلا مقود،
لا بوصلة تؤجج الرجوع،
لا وقت لي حين أطارد سمكة،
أتسلى بالغياب..
قد يصفعني أخي،
توبخني أختي..
.و أنا لا أرحم العودة بالرجوع،
حين أتيه في الرمل،
أتنحى قليلا جهة الصخر..
تسقط صدفيات كثيرة
أسقط قليلا
تؤلمني بعض الجراح،
لا أبكي
أحلم كطائر ما بعد الموج،
أنا و آسفي حكايات كثيرة..
قد يلسعني الوقت حين أتلو صمتي كلاما..
محمد هالي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,360,444,974
- صباح الخير
- عاش السودان..!
- نهاية عام
- انتظار...!
- أنا و المطر
- على وقع الإضرابات التي فرضتها التنسيقيات في المغرب
- تأريخ ...!
- كل الطرق تؤدي...!
- لا يدخل علينا إلا من كان حالما
- على وقع الجريمة
- عذرا للإنسانية
- و نمضيي ...!
- مرحبا بالعام الجديد
- إنها القصيدة
- خاصية الإفتراس
- جنون
- تحديدات
- أمشي
- من شاهد فرنسا تحتح؟
- على خاصية الإنتظار


المزيد.....




- شاهد: هكذا استقبل الجمهور عملاقة السينما في مهرجان كان في فر ...
- فرقة روسية تعزف موسيقى صوفية على أكثر من 40 آلة
- شاهد: عازف البيانو السويسري ألان روش يقدم عرضا موسيقيا " ...
- فازت بالمان بوكر.. -سيدات القمر- لجوخة الحارثي تحلق بالرواية ...
- الدراما المصرية في رمضان.. العسكري يجلس على مقعد المخرج
- فنانة مغربية تعتذر بعد ضجة -القبلة- في مهرجان كان السينمائي ...
- شاهد: عازف البيانو السويسري ألان روش يقدم عرضا موسيقيا " ...
- نصوص مغايره -كوكو والقرد-للشاعر والمترجم محسن البلاسى.القاهر ...
- عريضة لأجل مغتصب...الخليفة وحامي الدين يفعلانها، فمن سيتبعهم ...
- -يحتاج دعواتكم-.. الفنان محمد نجم يدخل العناية المشددة!


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد هالي - أنا و آسفي حكايات كثيرة