أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - وليد الشاوي - رسالة أهل البصرة لعادل عيد المهدي














المزيد.....

رسالة أهل البصرة لعادل عيد المهدي


وليد الشاوي

الحوار المتمدن-العدد: 6054 - 2018 / 11 / 15 - 10:59
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


"لن نسمح بتهميش البصرة اكثر من هذا وشركة النفط خط أحمر"
بهذه العبارة حذرت اوساط سياسية وشعبية رئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي من مغبة الاستمرار بتجاهل مطالب البصرة وشعبها، مؤكدين ان هذه السياسة الاقصائية ستدفع البصرة لخيارات صعبة لن يكون من السهل تجاوزها.
فيما اشارت الى ضرورة " عدم تجاهل قرار مجلس الوزراء السابق القاضي بتولي شخصية بصرية كفؤة زمام ادارة شركة النفط الوطنية" .
واشار عدد من سياسي البصرة في احاديث مختلفة ل ( العراق اليوم) الى ان "كابينة عبد المهدي غمطت حقوق البصرة لغاية الان، ونتمنى ان لا يكون الامر مقصودا وممنهجا"، مشيرين الى ان "شركة النفط الوطنية ستكون هي الفيصل للحكم على ذلك".
واشار الناشط السياسي البصري عدي عبد الامير الى " ان عبد المهدي تذرع بفرض بعض الكتل لشروط معينة وفيتوتات على بعض الشخصيات في التشكيل الوزاري حرمت البصرة ،لكنه وعد بتجاوز هذه العقبات في القادم من المناصب، لذا نرى من المفيد ان يعزز عبد المهدي اداء حكومته باضافة نوعية، لاسيما في القطاع النفطي عبر العمل على تثبيت تعيين ابن البصرة الخبير المهندس جبار اللعيبي في ادارة شركة النفط الوطنية، لافتا الى ان لعيبي اثبت جدارة وكفاءة واضحة طيلة عامين من توزيره للنفط، بحيث أن البصرة اثبتت جدارتها، مؤكدة على انها تقدم المقتدر والكفوء وهذا ما يدفعنا الى الطلب بقوة من رئيس الوزراء الى الدفع بهذا الرجل للواجهة لنرى ممثلاً حقيقياً للبصرة شريكاً في صناعة النجاح".

الى ذلك اشار النائب البارز الشيخ مزاحم التميمي الى "ضرورة تثبيت السيد جبار اللعيبي في موقعه الذي اختاره مجلس الوزراء السابق كرئيس لشركة النفط الوطنية،
وهو جزء من استحقاقات البصرة".
وقال التميمي في تغريدة له تابعها (العراق اليوم) "كنا قد سكتنا عن اعطاء البصرة لاستحقاقها الوزاري في النفط والنقل، وكان لدينا أمل كبير في أن تبقى شركة النفط الوطنية تحت قيادة بصرية، مستندين الى قرار مجلس الوزراء السابق بالاجماع بتعيين السيد جبار اللعيبي رئيساً لها، لكن يبدو أن أملنا يخيب هذه المرة أيضاً، فالسيد رئيس الوزراء قرر شفهياً تجميد قرار مجلس الوزراء وعدم اعطاء فرصة للسيد جبار في ممارسة مهام عمله على رأس هذه الشركة"
ويكمل النائب التميمي تغريدته قائلاً: " أعتقد أن علينا ألا نبقى مكتوفي الأيدي هذه المرة وننصاع لقرارات لا تصب في مصلحة بصرتنا المعنوية والمادية. إذ يجب علينا الوقوف بقوة الى جانب رئاسة البصرة ممثلة بالسيد اللعيبي لهذه الشركة، ومَن أجدرُ منه بقيادتها".
واضاف " أناشد الأخوة النواب الوقوف ضد قرار رئيس الوزراء هذا".
فيما رأى مواطنون بصريون ان اثبات حسن النوايا من قبل الحكومة الاتحادية للبصرة يجب ان يمر عبر بوابة تثبيت ابناء البصرة في مواقع الخدمة التي انتدبوا للعمل فيها، مشيرين الى ان البصرة جزء اساس من واقع العراق ومستقبله ولا يمكن ان تغيب عن صناعة الواقع ورسم صورة الغد.
مطالبين بالتعجيل باستكمال شكليات الاعلان عن شركة النفط الوطنية وتثبيت السيد جبار اللعيبي رئيساً لها، خدمة للعراق، وانصافا للبصرة ايضا.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,889,306,506
- الأب الشرعي لوزارة النفط
- فارس في زمن الرعيان
- شركة النفط الوطنية
- التواصل بين القيادة والقاعدة
- معايير النجاح في حكومة الإصلاح
- خطوات عملية لوزارة النفط
- سياسيينا... والإمام الحسين
- أزمة البصرة
- هو الحل
- وزارة النفط على خطى حل أزمة البصرة
- لماذا لا يكون رئيسا للوزراء
- هل سيتجاهلون البصرة؟
- غابت البصرة وحضرت المصالح
- مقتدى الصدر.. المشروع المفقود
- استحقاق البصرة


المزيد.....




- تزامنا مع مؤتمر ترامب.. الخدمة السرية: ضابط تورط في إطلاق ال ...
- ليبيا.. السفير الأمريكي لدى ليبيا يلتقي عقيلة صالح في القاهر ...
- رئيس الفلبين يعلن استعداده لاختبار اللقاح الروسي ضد كورونا ع ...
- مسؤول: عدم العثور على أي مخالفة في موافقة بومبيو على صفقة سل ...
- ترامب: الخدمة السرية أطلقت النار على مسلح خارج البيت الأبيض ...
- الرئيس الأمريكي: ما حدث في لبنان كان رهيبا وهناك ثورة الآن
- -بنك خلق- التركي يطلب إسقاط اتهام الولايات المتحدة له بمساعد ...
- -سانا-: المضادات الأرضية في حميميم أسقطت طائرة مسيرة فوق مدي ...
- السلطات العراقية تنفي تعرض منفذ حدودي مع الكويت إلى -عمل تخر ...
- أمريكا والصين.. معركة تبادل العقوبات


المزيد.....

- نشوء الاقطاع ونضال الفلاحين في العراق* / سهيل الزهاوي
- الكتاب الثاني من العقد الاجتماعي ، جون جاك روسو / زهير الخويلدي
- الصين: الاشتراكيّة والاستعمار [2] / عامر محسن
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (1-2) / غياث المرزوق
- الصين-الاشتراكيّة والاستعمار / عامر محسن
- الأيام الحاسمة التي سبقت ورافقت ثورة 14 تموز 1958* / ثابت حبيب العاني
- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - وليد الشاوي - رسالة أهل البصرة لعادل عيد المهدي