أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مروان صباح - ياسر المصري استقرَّ رغم سرعة عبوره ...














المزيد.....

ياسر المصري استقرَّ رغم سرعة عبوره ...


مروان صباح

الحوار المتمدن-العدد: 5977 - 2018 / 8 / 28 - 14:48
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لكي يتجلى الصدق في ما أقوله ، فقد علا نجم ياسر في الدراما العربية ، بل عندما قدم مسلسل الصعيدي في مصر ، كاد المصريون لا يصدقوا بأن الذي يقف خلف الشاشة الصغيرة ، ليس مصرياً ، ومع هذا وذاك ، تبقى هناك حقيقية لا يمكن تجاوزها أو إدارة الوجه عنها ، بأن الرجل استشهد في سَبِيل العمل الإنساني ، وقد يحضرني في هذا الموقف المؤلم والقاسي ، ذاك الرجل الفرنسي ، سائق سيارة الأجرة في العاصمة الفرنسية ، عندما صدمَّ شخص يترجل على الرصيف وبعد ما أسعفه الى المستشفى بدأت تتوالى شخصيات فرنسية إلى المكان لمتابعة حالته ، الذي آثار لدى السائق فضول معرفة من هذا الشخص الَّذِي كان سبب في موته ، ليجد أنه أحد كتاب فرنسا ، فبدأ بالبكاء بعد ما سقط على الأرض ، فسألته إحدى رفيقات الكاتب ، هل أنت من أقرباء الفقيد ، فقال لاء ، لكن تمنيتُ لو مات مئة سائق تاكسي ولم يمت هذا الكاتب .

وقد يصح النظر إلى الخلاصة التى أدت برحيل ياسر المصري ، فسيجد الناظر إليها بأنها عمل إنساني أدى باستشهاد صانع الخير ، وبالطبع ، قد أتفق مع السائق بالمعنى الجوهري للفكرة ولكنني سأختلف معه بالطرح ، لأن ، صاحب الحياة والموت ، هو الله ، ليس سواه من يقرر من يرحل أو يبقى ولهذا ، هناك حكمة إلهية لا يعلمها سوى من يمتلك البقاء والرحيل ، لكن ، قد يكون السبب الرحيل ، خير للراحل رغم عدم رغبته بذلك ، وفي ذات الوقت ، هو شر للمجتمع الذي ينتمي له ، لأن برحيله ، قد حرموا من إبداعاته التى مازالت بين المخاض والإنتاج .

أرست بلا شك الدراما العربية سلسلة من المواضيع الفكرية على شكل إجتماعي وكانت فاعلة وراسخة في الذهن العام ، لكن احياناً ، يصعد شخصاً من بين ركام مرئي تارةً وغير مرئي أطواراً ، ليعيد تقويم الركام على أسس صحيحة للبناء ، وهكذا فعل ياسر، بتواضعه السلوكي وبإمكانياته الكامنة في النخاع والهالة الكاريزماتية التى وهبها الخلق له وبصوته الرخيم ، حشد كل ذلك ليفرغه في العمل التمثيلي ، ولأن ايضاً الإبداع فردي ، فكان ياسر حالة إبداعية بإمتياز ، لكن القدر أراد أن يترك الأردن على الأخص والعرب عموماً ، وهو في منتصف البناء التمثيلي لحكمة معلومة هناك ومجهولة هنا .

لعل الجملة الأبرز ودالة على شخص مثل ياسر ، هي ما قالها يوماً بلسانه ، أنا البدوي في عيشتي ما تنعمت / رمز الرجولة سيف والكيف دله ، هكذا قد كان ياسر حسم مسيرته بين خيارين لا ثالث لهما ، كلاهما حمال المراهنات والمخاطر . والسلام
كاتب عربي





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,321,407,809
- ما بعد الدولة القومية ...
- ياسر المصري بين الاستثنائية الحياة والموت ...
- ياسر المصري بين استثنائية الحياة والموت ...
- رسالتي إلى الرئيس ارودغان رئيس تركيا ...
- معذور الانسان وخواطر اخرى
- أحفاد مكابي يرفضون الاعتذار ...
- اردوغان بين خطاب الإشباع القومي والتحدي الحقيقي ...
- محمود درويش / ضوء بلا فرح ..
- الأردن يتصدى إلى محاولة ارهابية جديدة ، قواعد الاشتباك تختلف
- حروب غيومية تمهيداً للحرب المائية ..
- خواطر في مقال ( 5 )
- بين الإعتقاد والمباغتة ، اتصال عابر ..
- سعد الحريري ليس سوى سليل آباءه ..
- خواطر في مقال ( 4 )
- خواطر في مقال ( 3 )
- معارك كلامية بين كاوبوي البيت الأبيض وطوبرجي طهران
- مي سكاف والرسالة القاتلة ..
- خواطر في مقال ( 2 )
- خواطر في مقال
- تلاميذ المدرسة ومديرها ...


المزيد.....




- بين السياسي والقضائي.. هل سيكسب ترامب معاركه مع مولر وإلهان؟ ...
- تقرير مولر.. مجلس النواب الأميركي يطلب رسميا نسخة كاملة
- ليبيا.. مظاهرات ضد حفتر والسراج يدين صمت -الحلفاء-
- رئيس رقابة البرلمان الليبي: المجتمع الدولي لن يدعم المليشيات ...
- الجيش الليبي يكشف عن الخطة الثانية لمعركة تحرير طرابلس
- نشر تحليل من 120 صفحة يدحض تهم التدخل الروسي بالانتخابات الأ ...
- السودان.. مئات الآلاف يتوافدون على -اعتصام الدفاع-
- عمليات شباب العمال: 300 شاب بالسكرتارية يراقبون الاستفتاء عل ...
- رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي يبدأ زيارة للخرطوم السبت
- رئيس المجلس العسكري الانتقالي السوداني يتلقى اتصالا هاتفيا م ...


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مروان صباح - ياسر المصري استقرَّ رغم سرعة عبوره ...