أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعد محمد مهدي غلام - اعتراف نعش ربابة بمغابنها الكافور














المزيد.....

اعتراف نعش ربابة بمغابنها الكافور


سعد محمد مهدي غلام
الحوار المتمدن-العدد: 5932 - 2018 / 7 / 13 - 20:03
المحور: الادب والفن
    


أي امرأة، يمكن أن تعطيني
الساعة، أوراق استشهادي..
أو تسمح لي،
أن أتحسس دفء مشيمتها..
وأشم عبير بلادي!!..
يوسف الصائغ
1
وأنتم تبارزون البلوط الناشف
بصواع طقطوقة
الهال
ذبلت زهرة الغد
عوشت* أنواءخانات حلب
بار الحرير
شاب الشفق

2
نرش مقام لقيانا
بماء ورد الضريح
نطوف حلم دمشقية
رفيف كافور
عمادها
ماءقلب ومضة
خميلة حلمها
معبد نسك بيانو
يتذكرها الياسمين
جرح عين يتيمة الطرف
وجع الكرخ
تعلكه صورة
مبخرة تفوح
عبير سوسنة
انعكاسها في دجلة
حرثها وشتلها
واحة فيد
استثار الجرف
تمنع خفر السفور
وجهها مغمض القناديل
منكسر الوله
تغض لحظ صوتها
عندما يشدو الدوري
النشيد الوطني
فتنتابني نوبة
نحيب
3
تناديني!!
أذهبُ فلا أجدها
لماذا غادر ظلكِ قبلكِ
سيدتي؟
أهو الخوف !!
إذًا لك عذر التمجدل ...
ولك العتبى حتى
يقر فيك اليقين
4
أعرف أن الأرض شبقة
جسد شبعت مساميره خل القيصر
لم يعتد الأكفان
دبت الغربة

ظل يدمع
فأسقطتُ السور
كشفتُ البرزخ
يحكمنا المكتوب
ليلة ظلماء
ندبته
غزلتُ لواعجي
موال إسمكِ
موجة
ثوت
مجذاف
زغرب الطوفان
أما حان
الآوان؟
5
سماء العراق حارقة أبدًا
ويابسته مقبرة أبدًا
والدماء تسيل فوارة أبدًا
تنهشه غربان الصدأ
تميمة مدلاة على نحر الله وهو يصلي
لأجله أبدًا
6
سمعتُ الناقوس يضرب ثلاثا
مكروه تأخركِ
أنثاي !!
صمتكِ يلتصق بلهاة
شفتي ذاهل البسمة
يناديكِ
سبال لهاثي
خلفكِ
قطرة رضاب
سالت وأنا أنشغل بكِ عنكِ
لا أتذكر حنك من منا
سرحها صفصافة
صمغ خزامى
سابلة
حبق مع الزعفران
حناء من لم تطمث
زفت لصريع


7
لم أخفِ حبكِ
ولو فعلت
رائحة ماء الرأس
من يوم غادرتُ رحمكِ
يا أمرأة ...
تطمسني بطهم
زيت صبغتها
لتظهر نعاسي الكسلان
نزعت لحاء الأرق وقد صدئت
شفاهي سكوت
ملح أفواه الدمع
المتكرسل
يباس حبل سري
أتذكرين شفاهي عندما نسيتها
على جبينكِ
كذلك الآن
حينها
ندهتني ...
لأعود !!
أخذها لأناديكِ بها ؟؟؟
نسيتها لديك
وأنت في الغيبة الكبرى
فمن يندهني الآن؟؟
8
سنديانة فيء الزمن
لا تستر
شهوة
مقموصة الأشوق
لن يطمرنا
الرماد
صيحة المدى
ربما غابة نزواتنا
قيثارات
نحتاج أصابع بعضنا
جبلتنا الأولى
تفاح
نعزف
طالما تدب... روح
بغنج
بلاغتنا... رغيف
كلانا لباس
مخالفة شروط الأمان
نلحد بالسحيق
نعرف أنها
دون سلم طواريء
لا نستغيث
9
ظلالنا المتضاجعة .....
نزحت من عوالم الغيب
خضراء دمن
تتفخذ دجلة
ترضع فسائلها
براري جياع
زكمت العراق
لبستُ المر
طرقتُ الشعث
أتعكز
نايا
عكرة نبرات شكوه
فتح أزرار جيبه
ثقوبه جاحظة
تقطرلبئًا مخضرا
يطمر بعضنا ببعضنا
رجاء
إيجاد لمسات توقف
وجيب القلب




10
استعرت هفهفات
عطرك
ِفتزاحمت شهقاتي
أشمكِ
(أفيش ...أفيش
أفيش...)
من عجلتي كسرتُ زجاجة
الشباك
طيفكِ
وأنتِ مغادرة بغتة
لازال يمكث
تحت إبط بتلات قرنفل
الأصص
عانس رحيلكِ
عزباء جفون شمكِ
11
نزعتُ وجه الفراغ
نازلتُ ظلي
المتخلي عني
خفقة الريح في المرآة العمياء
عاجت تلاحقني
وشاح شيخوخة
تطوف صهوة أحلامي
صهيل ماوي الجدائل
لعتمة موعد
أبتر النهاية
يرتعش غباش
الصريف
وخم الأنفاس
12
لاراي ...لاراي
أنتصف الليل
أعلم جيدا
بلادي غرفة إنعاش
سكينة فؤادكِ المعلول
وأنتِ على ظهر العصافير
الملهوفة بحملكِ
وهي تبحثُ عن عشٍ
تعزبه عيون القطط
البشعة ...
تكورت رئتي
شح الهواء
أخلع وحشتي النابية
ألبد بجوف نول خيوط
وقت الانتظار
يملني مكرحزني
أرتضع
نشوة حنان
مهما تجورف النأي التمتطيه
وجار
أنتِ تسكنينني
وجد أقحوان





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,842,407,168
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *21
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *20
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *19
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *18
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *17
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *16
- اصداف ومض صلف 1
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *15
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *14
- * خردة بيع العراق *
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *13
- خطاب مستعجل -مضمون -
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *12
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *11
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *10
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *9،
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول*8
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول*7
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول*6
- *..كن ..ميتا فيوض الحرف الأول *5


المزيد.....




- العثماني: تعميم التعليم الأولي ورش وطني طموح
- دعوة مخزية من عضوي كونغرس لاستجواب مترجمة ترامب
- زوج معجبة يبطش بالممثل التركي نجات إشلر ليس غيرة منه وإنما.. ...
- طلبة في جامعة مانشستر يمحون قصيدة للشاعر الإنجليزي كيبلينغ ي ...
- كرة القدم: جرعة عالية من الأدرينالين أم فن ما بعد حداثي أم ع ...
- عبدالله السمطي: اليوم أكملتُ القصيدةَ ...
- بناجح وسيلفي السقوط: جماعة تتقن التمثيل !
- -ابنة فرعون- على مسرح البولشوي من جديد
- الممثلة الهندية ديشباندي توصم بأنها -نجمة إباحية- بعد نشر مق ...
- عراقي يروي قصة الاحتلال الأمريكي في أغنية مصورة (فيديو)


المزيد.....

- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعد محمد مهدي غلام - اعتراف نعش ربابة بمغابنها الكافور